المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخبار المغرب..مباشر



فايز الأشتر
10-13-2011, 10:38 PM
رويترز: حزب العدالة والتنمية المغربي يقول إن إعلان 8 أحزاب مغربية إقامة تحالف بينها يهدف للوقوف في وجه الحزب في الانتخابات المقبلة

Ahmed laassas
10-14-2011, 12:52 AM
أخي فايز.
لقد انكشفت أوراق حزب العدالة و التنمية منذ مدة طويلة، و زادها انكشافا موقفها المتذبذب من حركة 20فبراير و موقفها الرافض لترسيم اللغة الامازيغية و معارضتها بشدة الاقرار بحرية المعتقد، سيهزمها أصغر حزب فما بالك بالتحالفات.
تقديري أن حزب الحركة الشعبية هو الذي سيفوز بالاكثرية النيابية.
محبتي.

فايز الأشتر
10-15-2011, 02:07 PM
أخي فايز.
لقد انكشفت أوراق حزب العدالة و التنمية منذ مدة طويلة، و زادها انكشافا موقفها المتذبذب من حركة 20فبراير و موقفها الرافض لترسيم اللغة الامازيغية و معارضتها بشدة الاقرار بحرية المعتقد، سيهزمها أصغر حزب فما بالك بالتحالفات.
تقديري أن حزب الحركة الشعبية هو الذي سيفوز بالاكثرية النيابية.
محبتي.
اخي احمد
شكرا لك على المتابعة
مودتي

فايز الأشتر
10-15-2011, 02:09 PM
"نساء شُوفُوشِ".. محاولة من ناشطات مغربيات لمحاربة التحرش الجنسي


http://1.1.1.3/bmi/images.alarabiya.net/5e/ec/436x328_38857_171855.jpg





الرباط - حسن الأشرف

أطلقت مدونات وناشطات مغربيات حملة عبر الانترنت سمينها "نساء ـ شوفوش"، أي باللهجة المغربية "انظروا حل"، للتنديد بظاهرة التحرش الجنسي التي تفشت بشكل لافت في المجتمع المغربي، داعيات إلى مسيرة حاشدة تنظمها النساء ضد المضايقات الجنسية التي يتعرضن لها في الشوارع والحافلات وأماكن العمل.

وتستنكر هذه الحملة على صفحات الفيسبوك، والتي جذبت آلاف المنخرطات بالمغرب، استشراء التحرش الجنسي بطريقة لا تميز بين النساء، محجبات أو سافرات، وصغيرات أو كبيرات، عازبات أو متزوجات، ما يؤشر على هيمنة السلطة الذكورية داخل المجتمع المغربي.

وجدير بالذكر أن مشروع قانون يجرم التحرش الجنسي بالمغرب سبق أن اقترحته وزارة الأسرة والتضامن منذ عدة أشهر، لكنه ما يزال يراوح مكانه دون أن تتم المصادقة عليه بعد، ويعاقب مرتكبي جريمة التحرش بالسجن النافذ والغرامة المالية.
سلطة الذكور

وتؤكد تيفاوت بلعيد، إحدى مؤسسات مجموعة "نساء شوفوش" ومنشطة صفحتها على الفيسبوك، على أنه من بين أهداف هذه المجموعة على الانترنت هو حشد المغاربة من الجنسين معا، لاستيعاب خطورة تفشي التحرش الجنسي بالبلاد، وأيضا التحرك من أجل تنظيم مسيرة تنادي بمحاربة هذه الظاهرة المشينة، وذلك خلال شهر نونبر في حالة ما تم الترخيص لها من طرف السلطات المحلية للعاصمة الرباط.

وأبرزت الناشطة على الانترنت أن مسيرة نساء شوفوش المغربية تختلف كليا عن المسيرات التي أطلقتها مجموعات "سلاط ووك" slutwalk، وتعني "مسيرة المومسات" في كندا أولا، ثم في بلدان أوروبية أخرى، حيث خرجن النساء عاريات للمطالبة بحقوقهن، والتنديد بالاعتداءات الأخلاقية ضدهن.

وتشرح تيفاوت أن مسيرة استنكار التحرش الجنسي بالمغبر ستراعي حتما خصوصيات المجتمع المغربي، وتركيبته الثقافية والدينية، وأن الغاية الرئيسة من هذه المبادرة هو تحسيس الناس ـ من الجنسين معاـ بخطورة جريمة التحرش الجنسي، وكشف حقيقة هذا الفعل الذي يسيء إلى المرأة، فضلا عن إثارة الانتباه إلى التداعيات السلبية للظاهرة نفسيا واجتماعيا.

وتندد الناشطات في هذه المجموعة، التي أطلقتها في البداية الناشطة النسائية والحقوقية ماجدولين ليزيدي، بالصبغة الذكورية التي تهيمن على فعل التحرش الجنسي بالمغرب، حيث تتكتم أغلب ضحايا التحرش على ما جرى لهن، بسبب الطبيعة المحافظة للمجتمع، وخشية ردود الأفعال من الأسرة أو من الزملاء في العمل، الأمر الذي يزيد الطين بلة، ويدفع بالتحرش إلى أن يطول أمده، ويستشري بشكل متنامي.
التطبيع والكتمان

وتحفل الصحف والجرائد المغربية بقصص التحرش الجنسي، ضحاياه نساء وجدن أنفسهم أمام متحرشين يستغلون سلطة الوظيفة والعمل، أو آخرين يحتمون بذريعة الحرية الفردية والشخصية، بينما يكيف البعض ما يقوم به من تحرش جنسي بكونه مجرد إعجاب وغزل بالمرأة المُتحرَّش بها.

وحذر الباحث الإسلامي والداعية الدكتور عمر بنحماد من عامل خارجي، عدا الأسباب التي تتعلق بالمتحرش والمتحرش بها، يزيد من تأجج نار التحرش الجنسي داخل المجتمع المغربي، والذي يتمثل في التطبيع النفسي مع جريمة التحرش من لدن الكثيرين.

ويرى بنحماد أن التكتم أيضا على جريمة التحرش، لأسباب اجتماعية وذاتية وأسرية في أحيان كثيرة، يجعل من التحرش أمرا عاديا ينتشر أكثر فأكثر، لأن الجرأة تنقص عند عدد من النساء ضحايا هذه الجريمة الأخلاقية للإبلاغ عنها لدى السلطات المختصة.

وتابع المتحدث بأن صمت المرأة التي تعرضت للتحرش الجنسي، سواء بالكلمة أو بالفعل، بسبب خشيتها مثلا من عقوبات رئيسها في العمل، أو لتخوفها من ضجة تثار حولها، تساهم بشكل حاسم في تشجيع المتحرشين على ممارسة التحرش بأمان.

ويوجد في كواليس الأمانة العامة للحكومة مشروع قانون يعاقب على ارتكاب التحرش الجنسي، لكنه لم ير النور بعد، بسبب عدم المصادقة عليه من طرف البرلمان المغربي، رغم مطالبات المنظمات الحقوقية والفعاليات النسائية بسن قانون فعلي يجرم التحرش الجنسي بالبلاد.

ويتحدث مشروع القانون، الذي أعدته وزارة التضامن والأسرة، قبل عدة أشهر، عن معاقبة كل من تورط في التحرش بفتاة أو امرأة، بالسجن من شهرين إلى سنتين، وبغرامة مالية محددة تتراوح بين 1200 إلى 2000 درهم مغربي.

فايز الأشتر
10-15-2011, 02:09 PM
"نساء شُوفُوشِ".. محاولة من ناشطات مغربيات لمحاربة التحرش الجنسي


http://1.1.1.3/bmi/images.alarabiya.net/5e/ec/436x328_38857_171855.jpg





الرباط - حسن الأشرف

أطلقت مدونات وناشطات مغربيات حملة عبر الانترنت سمينها "نساء ـ شوفوش"، أي باللهجة المغربية "انظروا حل"، للتنديد بظاهرة التحرش الجنسي التي تفشت بشكل لافت في المجتمع المغربي، داعيات إلى مسيرة حاشدة تنظمها النساء ضد المضايقات الجنسية التي يتعرضن لها في الشوارع والحافلات وأماكن العمل.

وتستنكر هذه الحملة على صفحات الفيسبوك، والتي جذبت آلاف المنخرطات بالمغرب، استشراء التحرش الجنسي بطريقة لا تميز بين النساء، محجبات أو سافرات، وصغيرات أو كبيرات، عازبات أو متزوجات، ما يؤشر على هيمنة السلطة الذكورية داخل المجتمع المغربي.

وجدير بالذكر أن مشروع قانون يجرم التحرش الجنسي بالمغرب سبق أن اقترحته وزارة الأسرة والتضامن منذ عدة أشهر، لكنه ما يزال يراوح مكانه دون أن تتم المصادقة عليه بعد، ويعاقب مرتكبي جريمة التحرش بالسجن النافذ والغرامة المالية.
سلطة الذكور

وتؤكد تيفاوت بلعيد، إحدى مؤسسات مجموعة "نساء شوفوش" ومنشطة صفحتها على الفيسبوك، على أنه من بين أهداف هذه المجموعة على الانترنت هو حشد المغاربة من الجنسين معا، لاستيعاب خطورة تفشي التحرش الجنسي بالبلاد، وأيضا التحرك من أجل تنظيم مسيرة تنادي بمحاربة هذه الظاهرة المشينة، وذلك خلال شهر نونبر في حالة ما تم الترخيص لها من طرف السلطات المحلية للعاصمة الرباط.

وأبرزت الناشطة على الانترنت أن مسيرة نساء شوفوش المغربية تختلف كليا عن المسيرات التي أطلقتها مجموعات "سلاط ووك" slutwalk، وتعني "مسيرة المومسات" في كندا أولا، ثم في بلدان أوروبية أخرى، حيث خرجن النساء عاريات للمطالبة بحقوقهن، والتنديد بالاعتداءات الأخلاقية ضدهن.

وتشرح تيفاوت أن مسيرة استنكار التحرش الجنسي بالمغبر ستراعي حتما خصوصيات المجتمع المغربي، وتركيبته الثقافية والدينية، وأن الغاية الرئيسة من هذه المبادرة هو تحسيس الناس ـ من الجنسين معاـ بخطورة جريمة التحرش الجنسي، وكشف حقيقة هذا الفعل الذي يسيء إلى المرأة، فضلا عن إثارة الانتباه إلى التداعيات السلبية للظاهرة نفسيا واجتماعيا.

وتندد الناشطات في هذه المجموعة، التي أطلقتها في البداية الناشطة النسائية والحقوقية ماجدولين ليزيدي، بالصبغة الذكورية التي تهيمن على فعل التحرش الجنسي بالمغرب، حيث تتكتم أغلب ضحايا التحرش على ما جرى لهن، بسبب الطبيعة المحافظة للمجتمع، وخشية ردود الأفعال من الأسرة أو من الزملاء في العمل، الأمر الذي يزيد الطين بلة، ويدفع بالتحرش إلى أن يطول أمده، ويستشري بشكل متنامي.
التطبيع والكتمان

وتحفل الصحف والجرائد المغربية بقصص التحرش الجنسي، ضحاياه نساء وجدن أنفسهم أمام متحرشين يستغلون سلطة الوظيفة والعمل، أو آخرين يحتمون بذريعة الحرية الفردية والشخصية، بينما يكيف البعض ما يقوم به من تحرش جنسي بكونه مجرد إعجاب وغزل بالمرأة المُتحرَّش بها.

وحذر الباحث الإسلامي والداعية الدكتور عمر بنحماد من عامل خارجي، عدا الأسباب التي تتعلق بالمتحرش والمتحرش بها، يزيد من تأجج نار التحرش الجنسي داخل المجتمع المغربي، والذي يتمثل في التطبيع النفسي مع جريمة التحرش من لدن الكثيرين.

ويرى بنحماد أن التكتم أيضا على جريمة التحرش، لأسباب اجتماعية وذاتية وأسرية في أحيان كثيرة، يجعل من التحرش أمرا عاديا ينتشر أكثر فأكثر، لأن الجرأة تنقص عند عدد من النساء ضحايا هذه الجريمة الأخلاقية للإبلاغ عنها لدى السلطات المختصة.

وتابع المتحدث بأن صمت المرأة التي تعرضت للتحرش الجنسي، سواء بالكلمة أو بالفعل، بسبب خشيتها مثلا من عقوبات رئيسها في العمل، أو لتخوفها من ضجة تثار حولها، تساهم بشكل حاسم في تشجيع المتحرشين على ممارسة التحرش بأمان.

ويوجد في كواليس الأمانة العامة للحكومة مشروع قانون يعاقب على ارتكاب التحرش الجنسي، لكنه لم ير النور بعد، بسبب عدم المصادقة عليه من طرف البرلمان المغربي، رغم مطالبات المنظمات الحقوقية والفعاليات النسائية بسن قانون فعلي يجرم التحرش الجنسي بالبلاد.

ويتحدث مشروع القانون، الذي أعدته وزارة التضامن والأسرة، قبل عدة أشهر، عن معاقبة كل من تورط في التحرش بفتاة أو امرأة، بالسجن من شهرين إلى سنتين، وبغرامة مالية محددة تتراوح بين 1200 إلى 2000 درهم مغربي.

Ahmed laassas
10-15-2011, 03:41 PM
صديقي فايز.
شكرا على الموضوع.
لي عودة ثانية.
محبتي.

فايز الأشتر
10-15-2011, 06:10 PM
صديقي فايز.
شكرا على الموضوع.
لي عودة ثانية.
محبتي.

صديقي العزيز
اهلا بك دائما
محبتي

فايز الأشتر
10-17-2011, 11:14 PM
المغاربة المقيمون في الخارج يواصلون معركة الحصول على حق التصويت للبرلمان


http://images.alarabiya.net/4d/d4/436x328_19131_172321.jpg




الرباط- عادل الزبيري

من المعارك المفتوحة قبيل الانتخابات التشريعية في المغرب، والمرتقبة بتاريخ 25-11-2011، مساعي المغاربة المقيمين في الخارج من أجل التمكن من حيازة حق التصويت من دول الإقامة خارج المملكة، والتمثيلية داخل مجلس النواب الغرفة العليا للبرلمان كما نص على ذلك الدستور المغربي الجديد والذي تم الاستفتاء عليه في شهر يوليو المنصرم.

أحد أوجه هذه المعركة، البرلمانية المغربية المقيمة في إيطاليا، نزهة الوافي، عن حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعارض، والتي لا تتوقف عن المشاركة في حراك حشد الدعم لأكثر من 6 ملايين مغربي لا يزالون غير قادرين على التصويت خلال التشريعيات المقبلة أو الترشح من دول الإقامة خارج المملكة، وتؤكد البرلمانية الوافي في مقابلة خاصة بالعربية على أن الأمر يتعلق بواجب وطني منها كممثلة للمغاربة داخل المؤسسة التشريعية، ومن أجل حق دستوري أسست له إرادة العاهل المغربي من خلال خطاب يعود بـ 06-11-2001، بقرارات 4 نص عليه الدستور الجديد للبلاد.

وتنطلق البرلمانية من كونها العضو الوحيد داخل البرلمان قادم من تجربة الهجرة، ما يجعل على عاتقها مسؤولية كبيرة وفق تعبيرها، لتكون صوتا مسموعا لمغاربة العالم للوصول إلى تحقيق ما تسميه بالمواطنة الكاملة، مشيرة إلى أن تجربتها مثال للتحسيس بأن برلمانيين قادمين من المهجر للمؤسسة النشريعية المغربية سيكونون قيمة مضافة لأنهم أصبحوا كتلة لإنتاج قيم الديمقراطية والتقدم التي اكتسبوها بالإحتكاك والتجربة والتفاعل مع النمادج الديمقراطية ببلدهم الثاني، والمساهمة في إعادة توجيه بوصلة ملف تدبير الرباط لملف المغتربين، في أفق إعادة توجي لمساهمات المغاربة المقيمين في الخارج في النسيج الاقتصادي المغربي الداخلي صوب خلق مناصب شغل.

وجوابا على سؤال لـ"العربية.نت" حول وجود وعود حكومة من أجل تمثيلية لم تتحقق بعد داخل البرلمان المغربي للمغاربة المنتشرين عبر العالم والذين يقدرون بقرابة 6 ملايين مغربي، ترد البرلمانية المغربية بأن المؤسسة التشريعية صادقت على قانون تنظيمي جديد لتجديد اللوائح الانتخابية في سبتمر المنصرم، والذي لم ينص على إحداث على دوائر انتخابية كما كان منتظرا يعطي الحق للمغاربة القاطنين بالخارج تصويتا وترشيحا انطلاقا بلدان الإقامة، وتبعته الحكومة بتبديد ما تبقى من آمال لدى مغاربة العالم بإصرارها على تجميد ما نص عليه الدستور الجديد حيال ملف المغاربة القاطنين في الخارج، توضح البرلمانية قبل أن تمضي إلى أن كل الاحتجاجات التي تقدمت بها كتلة حزبها العدالة والتنمية داخل مجلس النواب لم تلقي آذانا مصغية من الحكومة بالرغم من وجود سابقة تصويت مغاربة العالم في بلدان الإقامة خلال الصيف المنصرم على الدستور في مدن إقامتهم خارج المملكة لتعبر عن أسفها لأن برلمان ما بعد 25 11 2011 لن يتمضن برلمانيين قادمين من دول الإقامة في أوروبا والخليج وشمال أمريكا فالفصل 18 من الدستور المغربي الحالي ينص على "تعمل السلطات العمومية على ضمان أوسع مشاركة ممكنة للمغاربة المقيمين في الخارج، في المؤسسات الاستشارية، وهيئات الحكامة الجيدة، التي يحدثها الدستور أو القانون".

فبالنسبة للبرلمانية التي تعتبرها الصحافة المغربية صوب مغاربة العالم الوحيد داخل المؤسسة التشريعية للمغرب، فملف التمثيلية السياسية للمغاربة بالخارج يتم النظر له بمنطق تصفه بـ "بالحسابات الإنتخابوية الضيقة"، لتوجه كلامها صوب أن هنالك من يرى بأن أصوات المهاجرين قد تؤثر على حسابات وسيناريوهات قبلية للنتائج النهائية، والمفروض أن يدبرهذا الملف بمنطق المواطنة الفعلية، فمن تجربتها داخل المؤسسة التشريعية تنفي نزهة الوافي وجود أية فوارق مع باقي زميلاتها وزملائها البرلمانيين، وأنها حريصة على الحضور في الجلسات العامة وفي اللجان لتبليغ المسؤولين الحكوميين هموم مغاربة المهجر، فالتغيير من وجهة نظرها يجب أن يرمي لتحقيق تناسب ما بين الشارع الذي عبر عن وعي سياسي عالي المستوى وما بين المشرفين على تدبير الشؤون العامة للمملكة لكي لا يظل القرار حبيس دوائر، بحسب تعبيرها.

وللوصول إلى تحقيق هدف التمثيلية السياسية لمغاربة المهجر، تكشف البرلمانية المغربية أنها ساهمت في ندوة جمعت رؤساء الكتل البرلمانية مع ممثلين عن 180 منظمة غير حكومية، بالإضافة إلى القيام بتسليم مذكرة للمجلس الدستوري حول الموضوع والتي تضمنت ملاحظات نشطاء الدفاع عن دستورية تصويت مغاربة العالم، تمت المطالبة من خلالها الالتزام بمقتضيات الدستور الجديد الذي ينص على التمثيلية وعلى المشاركة، ولتضيف البرلمانية المغربية مطلب التمثيلية في اللائحة الوطنية بنسبة لا تقل عن الثلث.

فايز الأشتر
10-22-2011, 11:47 PM
مجلة فرنسية معروفة تشبه "العدالة والتنمية" المغربي باليمين المتطرف


http://images.alarabiya.net/99/9c/436x328_42403_173152.jpg




الرباط - حسن الأشرف

وصفت المجلة الفرنسية الشهيرة "جون أفريك"، في عددها المطروح حالياً في الأسواق، حزب العدالة والتنمية المغربي المعارض، ذو الاتجاه الإسلامي، بأنه يشبه حزب "الجبهة الوطنية" اليميني المعروف بعنصريته وتطرفه، الأمر الذي أثار استياء عارماً لدى إسلاميي حزب "المصباح".

ورد قيادي بارز في حزب العدالة والتنمية بأن هذا التشبيه جهل فاضح بالواقع المغربي، وبحقيقة هذا الحزب وموقعه داخل البلاد، مضيفاً أن حنين بعض الجهات إلى الماضي الاستعماري يجعلها تعادي القوى التي تريد الاستقلال في القرار السياسي للمغرب.

وجدير بالذكر أن المجلة الأسبوعية "جون أفريك" يملكها الإعلامي التونسي البشير بن يحمد، ويدير تحريرها الصحفي الفرنسي فرانسوا سودان، الذي كان يحظى بعلاقات متميزة مع وزير الداخلية الأسبق بالمغرب الراحل إدريس البصري.
"العدالة والتنمية" يخيف

وقالت المجلة الفرنسية في عددها للأسبوع الممتد من 17 إلى 24 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، إن حزب العدالة والتنمية المغربي لم يُحدث بعد قطيعة مع الأصولية المتطرفة، على غرار حزب "الجبهة الوطنية"، مردفة أن "إيمان هذا الحزب المتطرف بالخطوات الإصلاحية المتقدمة التي يطمح لها العاهل المغربي يبدو هشاً ومتناقضاً".

واعتبرت المجلة في ملفها الذي عنونته: "لماذا يخيف العدالة والتنمية؟" أن حزب العدالة والتنمية يختلف بشكل مطلق عن العدالة والتنمية التركي، فالحزب الإسلامي بالمغرب يكشف عن معاداته بشكل عام لأي مشروع ديمقراطي في البلاد، باعتباره يحمل في طياته بذور فكر سلفي راديكالي، وفق تعبير المجلة.

وتابعت المجلة بأن حزب العدالة والتنمية المغربي يشبه "الجبهة الوطنية" في كونه قوة متنامية وصاعدة، تبني إشعاعها واستقطابها للأعضاء والأنصار، باستغلال اليأس الاجتماعي وسط الناس، واللا مساواة، وأيضا ضعف مصداقية الأحزاب السياسية والتقليدية.

وجاء أيضا في ملف المجلة، المخصص للعدالة والتنمية، بأن الانتخابات التشريعية المقبلة المُزمع تنظيمها في 25 نوفمبر/تشرين الثاني القادم، قد تكون صداع رأس حقيقي بالنسبة للديمقراطية بالمغرب، وبأن السؤال المطروح يهم النتيجة التي سيحصل عليها إسلاميو حزب العدالة، إذ إن فوزهم في الانتخابات قد يقلب البلاد رأساً على عقب، على حد تعبير المجلة.

وتتساءل المجلة الفرنسية في نفس السياق عن مصير القوانين التنظيمية في الدستور الجديد، وعن مسألة المساواة بين الرجل والمرأة، وغيرها من القضايا المحورية، وذلك في حالة ما إذا استطاع الحزب الإسلامي تكوين أغلبية برلمانية لتشكيل الحكومة المقبلة بعد انتخابات 25 نوفمبر المقبل.
جهل بحقيقة الحزب

ويعلق الدكتور سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، على ما نشرته المجلة الفرنسية، وتشبيه حزبه باليمين المتطرف في فرنسا، بأنه تشبيه يتضمن "جهلاً فاضحاً بالواقع المغربي، وبحقيقة حزب العدالة والتنمية".

واستطرد العثماني في تصريحات لـ"العربية.نت" قائلاً: نفهم جيداً أن تدافع جهات فرنسية عن مصالحها المشروعة داخل المغرب، وأن تشايع طرفاً سياسياً معيناً، لكن بعض الجهات دأبت منذ سنوات طويلة على التخويف من حزب العدالة والتنمية.

وتابع القيادي في حزب العدالة والتنمية بأن بعض الجهات تدفع أحياناً للعمل على قطع الطريق أمام هذا الحزب، مضيفاً أن الحنين لدى البعض إلى الماضي "الاستعماري" يجعلهم يعادون كل القوى التي تسعى للاستقلال في القرار السياسي للمغرب.

وشدد العثماني على أن المغرب تجاوز مرحلة الوصاية، والديمقراطية المغربية بدأت تطورها على الرغم من كل النقائص والخصاصات، موضحاً أن الكلمة الأخيرة هي للشعب المغربي، ويعبر عنها عن طريق صناديق الاقتراع.

وخلص العثماني إلى أنه إذا كانت أمثال تلك الكتابات تريد تسميم الأجواء حول العدالة والتنمية، فإن محاولاتها ستبوء بالفشل، كما باءت محاولات أخرى سابقة بالفشل، على حد تعبير القيادي الإسلامي.

وبدورها، ردت جريدة التجديد، القريبة من حزب العدالة والتنمية، على المجلة الفرنسية، حيث اعتبر مديرها مصطفى الخلفي تشبيه الحزب بالجبهة الوطنية في فرنسا أمر "لم يعد قادراً على إقناع القوى السياسية الجادة به".

ووصف الخلفي ما نشرته المجلة الفرنسية بتجارة الحضيض التي لم تعد رائجة، مردفاً أن أصحاب هذه التجارة "مجرد صوت نشاز يشوش، لكنه لن يوقف حركة التاريخ الجديد الذي يولد في المنطقة تحت شعار التحول الديمقراطي".

فايز الأشتر
10-24-2011, 11:47 AM
مظاهرات بالمغرب رفضا للانتخابات



http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/7/10/1_1073209_1_34.jpg




تظاهر الآلاف في عدد من مدن المغرب الأحد داعين إلى مقاطعة الانتخابات البرلمانية المبكرة التي تجري الشهر المقبل وستكون نتيجتها هامة لمستقبل الإصلاحات التي اقترحها الملك محمد السادس.

وفي أحدث احتجاجات في سلسلة من المظاهرات السلمية التي تنظمها حركة 20 فبراير المعارضة، قال مراسل رويترز إنه شاهد في العاصمة الرباط عشرات من شرطة مكافحة الشغب المزودة بهراوات تضرب وتركل محتجين تجمعوا أمام مبنى البرلمان في ختام مسيرة لنحو 3000 شخص.

وقال مسؤول محلي منتخب في الدار البيضاء إن نحو 8000 شخص شاركوا في احتجاج مماثل هناك، وشارك عدة آلاف في احتجاجات في مدن أخرى من بينها فاس وطنجة.

وأكد الناشط في اللجنة المحلية لحركة 20 فبراير في الرباط، عمر راضي أن هذه الاحتجاجات تنظم في كل أنحاء المغرب للدعوة إلى مقاطعة الانتخابات البرلمانية التي تجري في 25 نوفمبر/تشرين الثاني القادم.

وقال إن "الانتخابات ستؤدي إلى أن يصل إلى السلطة نفس الأشخاص الذين ينهبون منذ سنوات ثروة المغرب ويحتجزون مستقبل الشعب المغربي رهينة"، حسب تعبيره.

هتافات ولافتات
وهتف المحتجون في الرباط قائلين إن "الانتخابات تمثيلية"، وإنه لن يتم خداعهم هذه المرة باعتبار أن هذه الانتخابات ستمنح مصداقية لنظام غير ديمقراطي.

وكتب على لافتة حملها المحتجون "يجب الفصل بين المال والسلطة"، في الوقت الذي لوح فيه كثيرون بصور لجثة معمر القذافي كتب تحتها "هذا ما يحدث للطغاة". وانضم لهؤلاء المحتجين مئات من الخريجين العاطلين عن العمل لأول مرة هذا الأسبوع.

ووعد الملك محمد السادس في كلمات ألقاها في الآونة الأخيرة بأن تكون الانتخابات نزيهة وشفافة.

من جهته، انتقد حزب العدالة والتنمية وهو حزب المعارضة الرئيسي القوانين التي أجيزت في الآونة الأخيرة من أجل الانتخابات بوصفها لا تفعل شيئا يذكر لمنع شراء الأصوات.

وبموجب الإصلاحات التي تمت الموافقة عليها في استفتاء جرى في يوليو/تموز الماضي سيسلم ملك المغرب بعض السلطات لمسؤولين منتخبين، ولكنه سيحتفظ برأي قاطع بشأن القرارات الإستراتيجية.

وفي مارس/آذار وعد محمد السادس (48 عاما)، في رد سريع على احتجاجات استلهمت ثورتي تونس ومصر، بتقليص سلطاته من خلال إجراء تعديلات في الدستور، وتم تقديم موعد الانتخابات البرلمانية بعد أن كان من المقرر أن تجري في سبتمبر/أيلول 2012.
المصدر: وكالات

المصطفى الدقاري
10-24-2011, 12:09 PM
فتح هذا المتصفح خطوة جد هامة
لك كل الشكر صديقي
سأساعدك قدر الإمكان
محبتي

فايز الأشتر
10-24-2011, 12:14 PM
فتح هذا المتصفح خطوة جد هامة
لك كل الشكر صديقي
سأساعدك قدر الإمكان
محبتي

صديقي الغالي
اشكرك من كل قلبي
وسأكون سعيداً جداً لمشاركتك لي في اغناء هذا المتصفح باخبار المغرب
والاحداث الجارية في هذه المرحلة الهامة من تاريخنا العربي
محبتي

المصطفى الدقاري
10-24-2011, 12:20 PM
اجتماع في بيت الفاسي لاستقطاب العدالة والتنمية
الاثنين, 24 أكتوبر 2011 09:07 المدير
الكتلة تفتح الباب أمام بنكيران ردا على تحالف الأحرار وكواليس تنذر بصراع انتخابي قوي بين مكونات الأغلبية

ناقشت أحزاب الكتلة في اجتماع ببيت عباس الفاسي، انعقد أول أمس (الخميس)، سبل الرد على التحالفات التي يجري تشكيلها استعدادا للانتخابات التشريعية المقبلة. وعلمت «الصباح» من مصادر مطلعة، أن اجتماع أحزاب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية، وقف عن التحركات التي يقودها حزبان من داخل الأغلبية الحكومية، في إشارة إلى التجمع الوطني للأحرار والحركة الشعبية، وسعيهما وراء تشكيل تحالف انتخابي حكومي قبل موعد الانتخابات التشريعية، مضيفة أن ممثلي الأحزاب الثلاثة ناقشوا الرد المقبل على ترتيبات التحالف الثماني، الذي يقوده الأحرار، وتتهمه أحزاب داخل الأغلبية بالسعي إلى «تقويض» الحكومة.
ووفق معلومات «الصباح» فقد فوض الاجتماع إلى أحمد سعد العلمي، عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، صلاحية إعداد أرضية حول التحولات الجارية، يتضمن تحليلا للمرحلة وطبيعة التحالفات التي يجري تشكيلها وتأثيراتها الممكنة على الانتخابات المقبلة، كما ناقش زعماء الكتلة الديمقراطية، تضيف المصادر نفسها، فتح تجمع الكتلة أمام العدالة والتنمية بصفته «شريكا برلمانيا»، ما يعني أن التخطيط للتحالف الثماني، تقول المصادر نفسها، ستكون له نتائج عكسية كما وقع في الانتخابات الجماعية لسنة 2009، حينما دفع الصراع مع «البام» إلى التحالف بين الاتحاد الاشتراكي والاستقلال والعدالة والتنمية في تشكيل الأغلبية بعدد من المجالس الجماعية.
ومن شأن فتح باب الكتلة الديمقراطية أمام العدالة والتنمية أن يربك حسابات التحالف الثماني، الذي يضم أحزاب الحركة الشعبية والأحرار والاتحاد الدستوري والنهضة والفضيلة و«البام» والحزب العمالي والحزب الاشتراكي واليسار الأخضر، سيما أن التحالف ذاته ينظر إليه قياديون في العدالة والتنمية بوصفه إطارا لعزلهم داخل المشهد السياسي، خلال مرحلة ما بعد انتخابات 25 نونبر، كما لقي معارضة واحتجاجا من قبل عباس الفاسي بوصفه خروجا عن الأغلبية الحكومية. وأفادت مصادر «الصباح» أن فكرة الانفتاح على العدالة والتنمية لم تلق اعتراضا من أي طرف حزبي داخل الكتلة الديمقراطية، رغم أن بعض القيادات الحزبية طلبت التريث في طرح المسألة على قيادة العدالة والتنمية، وذلك حتى تتسنى لها مناقشة التصور حول المرحلة الذي يقدمه سعد العلمي في الاجتماع المقبل للكتلة.
وكشفت المصادر نفسها، أن الاجتماع الذي احتضنه منزل عباس الفاسي، طرح إعداد برنامج انتخابي مشترك للاستحقاقات التشريعية المقبلة، مضيفة أن الاتفاق جرى بشأن تشكيل لجنة مشتركة تضم ممثلين عن الأحزاب لبدء الإعداد لتصور أولي حول البرنامج الانتخابي المشترك، مثيرة الانتباه إلى أن التحركات التي يقوم بها التحالف الثماني منذ إعلانه رسميا، سرعت وتيرة اجتماعات الكتلة الديمقراطية، وعجلت بتجاوز كثير من القضايا الخلافية التي كانت تعيق لقاءاتها في السابق.

إحسان الحافظي
http://www.assabah.press.ma/index.php?option=com_content&view=article&id=17206:2011-10-24-09-08-21&catid=37:cat-laune&Itemid=782

المصطفى الدقاري
10-24-2011, 12:25 PM
لفريق الاشتراكي يعتبر فوز عبد الواحد الراضي برئاسة الاتحاد البرلماني الدولي تتويجا لمسار الإصلاحات الديموقراطية ببلادنا


اعتبرت زبيدة بوعياد، رئيسة الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين، أن انتخاب عبد الواحد الراضي رئيس مجلس النواب والكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، يعد تتويجا لمسار الإصلاح الديموقراطي الذي عرفته بلادنا منذ سنوات، والذي لعب فيه الاتحاد الاشتراكي أدوارا عميقة منذ انطلاق تجربة التناوب.
وأكدت رئيسة الفريق الاشتراكي أن ترؤس المغرب للاتحاد البرلماني الدولي في شخص عبد الواحد الراضي، من شأنه أن يقوي الدعم العالمي للقضايا العادلة للمملكة المغربية، وأن يحفز على تسريع وتيرة الإصلاحات الديموقراطية التي جعلت من البرلمان المغربي شريكا لأوربا في الديموقراطية.
وأوضحت بوعياد أن انتخاب الراضي في هذا الموقع البرلماني الدولي، جاء ثمرة جهود كبيرة على مستوى البرلمانات الوطنية وبخاصة العربية والإسلامية، بالإضافة إلى اقتناع البرلمانات العالمية بجدية وقوة الإصلاحات التي عرفتها التجربة المغربية في اتجاه تعزيز التوجه الديموقراطي.
ومن جانب آخر، صرحت زبيدة بوعياد بأن الفريق الاشتراكي يحس اليوم بأن انتخاب الأخ الراضي في هذا الموقع البرلماني المتقدم، هو بمثابة مسؤولية ملقاة على عاتق الفريق من أجل المزيد من النضال لتعميق الديموقراطية، لخدمة المصالح العليا للمملكة المغربية على الصعيد الدولي.
10/22/2011

http://www.alittihad.press.ma/def.asp?codelangue=29&id_info=137171&date_ar=2011-10-24%209:24:00

المصطفى الدقاري
10-24-2011, 01:12 PM
الريسوني يهاجم وزارة الأوقاف ويحذر من سياسة «توظيف» الصوفية والعلماء
تنبأ بظهور صوفية معارضة للسياسة الدينية الرسمية وقال إن الوزارة تريد ملء الفراغ خوفا من الحركات الإسلامية

عزيز الحور
هاجم أحمد الريسوني، القيادي في حركة التوحيد والإصلاح والخبير الأول بمجمع الفقه الإسلامي بجدة، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، معتبرا أنها ترتكب «جريمة تاريخية ودينية»
تتجلى في سياستها التي ترمي، حسبه، إلى «قتل العلماء وتوظيفهم وتحويلهم إلى مجرد وعاظ على نمط موحد وهو نمط وعقلية الوزارة ومسؤوليها».
وقال الريسوني، في حوار مع «المساء»، سننشره لاحقا، إن وزارة الأوقاف «تنزع من العلماء كل ذرة حرية أو مبادرة»، وذلك بهدف «ملء الفراغ حتى لا تملأه الحركات الإسلامية». واعتبر الريسوني هذه السياسة المنتهجة من طرف الوزارة خطرا على الشأن الديني بالمغرب. كما هاجم الريسوني المجلس العلمي الأعلى بالقول «ما يسمى بالمجلس العلمي الأعلى هو صناعة وزارة الأوقاف التي تقترح الأشخاص داخل المجلس وتعزلهم وتعين رؤساءه وأعضاءه».
وحذر الفقيه المغربي مما وصفه بـ«التلاعب السلطوي من أصحاب مركز وزاري أو مالي يحرك الطرق الصوفية»، مشيرا إلى أن هذا الأمر لو تطور فسيصبح المتصوفون مثل السلفيين. كما أضاف «للأسف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، رغم تحذيرات عديدة، أقحمت المساجد والخطباء والزوايا في الصراع السياسي، وهذا شيء سيء جدا، خاصة بالنسبة للزاوية البودشيشية التي لم تعرف قط باهتمامها بالسياسة».
وأبرز الريسوني أن ما اعتبره توظيفا لخطباء المساجد والزوايا الصوفية، خاصة البودشيشية، كان «إقحاما شاذا وسيئا»، معتبرا أن في الأمر مغامرة لأنه سيجر طرقا أخرى وعلماء إلى تبني مواقف سياسية معاكسة، متنبئا، في الوقت ذاته، بظهور «تصوف معارض وممانع، قريبا، إذا استمرت وزارة الأوقاف بتسخير الطرق الصوفية والركوب عليها في معاركها».
وتحدث العضو السابق في المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، بشأن الرسالة التي وصفت بشديدة اللهجة، والتي هاجم فيها برلمانيي الحزب الذين يترشحون لولايات عديدة، إذ قال لـ«المساء» إن سياق هذه الرسالة هو عدم قبول الأمانة العامة للعدالة والتنمية، بغالبية الأصوات، فكرة حصر الولاية البرلمانية في اثنتين، وذلك بعدما تمت مناقشتها في لجنة تنظيمية مسطرية.
وأكد أحمد الريسوني أن ترشح برلمانيين لولايات متكررة راجع إلى «طموحات نفسية وشخصية لبعض الأشخاص»، واصفا تبرير الترشح لمرات عديدة بالتجربة بـ«التفكير الكارثي»، مضيفا «هؤلاء الذين أصبحوا الآن برلمانيين وزعماء ناجحين لم يكونوا قبل هذا شيئا مذكورا».

http://www.almassae.ma/node/33289

Ahmed laassas
10-24-2011, 01:38 PM
سي مصطفى.
سنلقن درسا لا ينسى لحزب العدالة و التنمية و حزب الاستقلال، وداعا عباس لقد ظهرت شمس الحرية لتزيح القومجيين و المتأسلمين، سينتصر حزب الحركة الشعبية و سيشكل محند العنصر الحكومة المقبلة، و ستتم محاسبة المفسدين الفاسيين و سيقبعون في السجون.
مرحبا بالصوفيين ليشكلوا حزبا سياسيا، مرحبا بالسلفيين ليشكلوا حزبا سياسيا، مرحبا بالعدل و الاحسان ليشكلوا حزبا سياسيا.... اعترض حزب العدالة و التنمية على هذا الموقف لأنه يريد وحده أن يستغل الدين سياسيا. الاسلام دين للجميع فاذا استغله البعض فمن حق الجميع استغلاله.
عندها لن يبقى أي معنى لاستغلال الدين.
محبتي.

المصطفى الدقاري
10-25-2011, 10:59 AM
بنكيران يحذر الملك من المقربين منه ويصفهم بـ«الفئران»
قال إن المتلاعبين بأصوات الشعب سيكون مصيرهم مثل مبارك والقدافي وبنعلي

حليمة بوتمارت
حذر عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، الملك محمد السادس من المقربين منه، وقال بهذا الخصوص «أحذرك يا مولاي من المقربين منك الذين يدعون بأنهم يسيرون
في طريق الديمقراطية»، مضيفا «نحن يا مولاي نجحنا في مسارنا أيام الشدة، ولسنا كالذين كانوا يختبئون كـالفئران». وخاطب بنكيران ملك البلاد قائلا إن حزب العدالة والتنمية لا يبالي بتسريبات ويكيليكس ولا بمؤامرة المتآمرين.
وأوضح بنكيران، الذي كان يتحدث في المؤتمر التأسيسي لمنظمة نساء العدالة والتنمية، صباح أمس الأحد، أن حزبه قادر على الإصلاح ما دام متشبثا بالمرجعية الإسلامية والملكية والديمقراطية، مضيفا أنه لن يسكت هذه المرة إذا ما تأكد بأن الانتخابات المقبلة تحكم فيها المتلاعبون. وحمل بنكيران كل المتلاعبين المسؤولية كاملة «كانوا من كانوا».
وأشار الأمين العام لحزب العدالة والتنمية إلى أنه لا سبيل بعد اليوم للرجوع إلى الديكتاتورية والاستئثار بالسلطة، مضيفا أن الوقت قد حان ليفهم المتلاعبون أن الصوت الأقوى هو صوت الشعب، وأن كل من تجاهله وتنكر له سيكون مصيره مثل مصير بنعلي ومبارك والقدافي.
وعزا بنكيران سبب تأخر الإعلان عن تأسيس منظمة نساء العدالة والتنمية قبل هذا التاريخ إلى أن الرجال والنساء سواسية في حزبه، وأن المرأة لا مانع لديها من الاشتغال إلى جانب الرجل، مضيفا أن النساء أردن تأسيس منظمة تجمعهن.
وهاجم الأمين العام لحزب «المصباح» كل من كانوا يقفون ضد نجاح الحزب، منذ سنوات، وخاطبهم بالقول: «أخشى يوما أن تبحثوا عن حزب العدالة والتنمية فتجدون الوقت قد تأخر».
وأشاد بنكيران بدور النساء في حزب العدالة، وأنهن قادرات على تحمل المسؤوليات في جميع المجالات.
من جهتها، قالت بسيمة حقاوي، برلمانية في حزب العدالة والتنمية، إن النساء أبدين اليوم قدرتهن على المشاركة السياسية من أجل خدمة الوطن، وأن نساء العدالة والتنمية رفعن شعارا مفاده «حزب العدالة والتنمية للنساء والرجال، ونحن لا نعترف بعالم للرجال وآخر للنساء، فعالم السياسة للجميع، نساء ورجالا».
وأضافت حقاوي أن النساء من قبل كن لا يقدّرن إلا بمقدار در الرماد في العيون، وأن المرأة لم تكن ترشح إلا في الدوائر الانتخابية التي «عافها» الرجل، مؤكدة أن نساء اليوم قادرات ومؤهلات لخوض غمار العمل السياسي بنجاح. وقد حضر اللقاء عدد من الشخصيات البارزة وممثلو الهيئات السياسية والحقوقية، وطنية ودولية، قدموا من مختلف المناطق، على رأسها ممثلو حركة حماس وفتح.

http://www.almassae.ma/node/33348

فايز الأشتر
10-27-2011, 02:35 PM
إسلاميون مغاربة: فوز "النهضة" التونسي دعم لـ"العدالة والتنمية" في الانتخابات



http://images.alarabiya.net/e0/06/436x328_86247_173912.jpg





الرباط ـ حسن الأشرف

أثنى قياديون إسلاميون بالمغرب على تبوأ حزب النهضة أخيرا للمركز الأول في الانتخابات التونسية، معتبرين أن هذه النتائج دعم للتوجهات الإسلامية المعتدلة، ومساهمة في السلم الاجتماعي للمنطقة.

واعتبر القياديون أن فوز حزب النهضة التونسي يعد "نهاية" لفزاعة الإسلاميين التي اتخذتها بعض الجهات الاستئصالية لتخويف الشعوب، وبأنه انتصار سيكون ذا تأثير إيجابي على نتائج حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعارض، خلال الانتخابات البرلمانية المُزمع تنظيمها في 25 نوفمبر/تشرين الأول القادم.

وجدير بالذكر أن النتائج الأولية لانتخابات المجلس الوطني التأسيسي التي أجريت في تونس الأحد المنصرم، أظهرت تفوقا واضحا لحركة النهضة الإسلامية، بوجود فارق كبير على باقي الأحزاب الأخرى.
دعم للاعتدال

وقال الدكتور سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، في تصريحات لـ"العربية نت" إن الطريقة التي مرت بها الانتخابات التونسية هي، أولا وقبل كل شيء، انتصار للشعب التونسي وللثورة التونسية.

وتابع العثماني قائلا: إن القيام بالثورة قد يكون في بعض السياقات أسهل من بناء الديمقراطية وبناء الدولة؛ فالواجب أولا الإشادة بالإنجاز التاريخي للشعب التونسي، أما النتائج التي حصل عليها حزب النهضة فلم تكن مفاجئة على العموم، فاستطلاعات الرأي كانت تعطيه المرتبة الأولى.

وأكد القيادي الإسلامي أن هذا النجاح يدل مرة أخرى على اختيارات شعوب المنطقة التي تريد الديمقراطية والتنمية والنهضة، دون التفريط في هويتها الإسلامية والقومية، مضيفا أن الهيئات ذات الاتجاه الإسلامي، كلما توفرت شروط الحرية في بيئتها، تصبح أكثر فاعلية وتطورا وديمقراطية واستجابة لحاجات شعوبها.
واستطرد العثماني بأن هذه النتائج دعم للتوجهات الإسلامية المعتدلة والديمقراطية، وإسهام في السلم الاجتماعي في المنطقة بعد موجات من الدكتاتورية والشراسة والتطرف في مواجهتها، قبل أن يتوقع بأننا "سنشهد تجربة جديدة تشرف على المنطقة بأكملها".
التأثير على الانتخابات

ولم يُخْف العثماني أن للانتخابات التونسية تأثير موجود على السياق المغربي، من جهة دعم للمسار الديمقراطي الذي باشره المغرب منذ عقود، وفي الوقت نفسه الإعداد المتميز للانتخابات التونسية، ونسبة المشاركة المرتفعة، والقبول الواسع للنتائج، يطرح اليوم تحديا رئيسيا على المغرب، وعلى تطور الديمقراطية المغربية.

واسترسل العثماني بأن هذه النتائج سيكون لها تأثير إيجابي على مشاركة المواطن المغربي، ونسبيا على نتائج حزب العدالة والتنمية، مضيفا أنه من الضروري الإشارة إلى أن المشهد السياسي المغربي متعدد، ويشمل توجهات حزبية كثيرة متجذرة تاريخيا، إضافة إلى نمط الاقتراع المشتت للأصوات، كل ذلك سيجعل نتائج الانتخابات في الغالب مبلقنة، لا تمكن أي حزب من أن يكون طرفا غالبا في البرلمان المقبل.
"فزاعة الإسلاميين"

بدوره، اعتبر محمد الحمداوي، رئيس حركة التوحيد والإصلاح، أحد أبرز التنظيمات الإسلامية بالمغرب، أن الفوز الكبير لحركة النهضة التونسية يعد بمثابة مؤشر سياسي على نهاية "فزاعة" الإسلاميين، التي تحاول بعض الجهات أن تخيف بها الشعوب العربية والإسلامية.

واحتفت جريدة التجديد، التابعة لحركة التوحيد والإصلاح، في صدر صفحتها الأولى، بالنتائج الجيدة التي حققها حزب النهضة التونسي، مبرزة أن الحدث الانتخابي في تونس ستكون له آثار واضحة على الاستحقاقات الانتخابية التي تنتظر المغرب بعد أسابيع قليلة.

وشددت الصحيفة على أن استخدام الإسلاميين كفزاعات سياسية للتخويف منها، لم يعد "ورقة مجدية بقدر ما أصبح قوة دفع للشعوب من أجل الوعي بمسؤولياتها في تحقيق التغيير، وإنصاف الحركات الإسلامية المعتدلة".

وأوضحت افتتاحية التجديد بأن فوز حركة النهضة يمثل "رسالة واضحة إلى خطاب الاستئصال في بلدان العالم العربي من أن مناوراته عبث ومآلها الفشل، وأن الرهان على هذا الخطاب لإرباك إرادة شعوب المنطقة في التحول الديمقراطي رهان فاشل ومؤقت، مهما كانت الأدوات متقنة ومحكمة الإخراج".

وبفوز حركة النهضة في الانتخابات التونسية، تأكد الصعود السياسي للحركات الإسلامية، ما يزيد من تفاؤل الإسلاميين المغاربة، في شخص حزب العدالة والتنمية خصوصا، من إمكانية تحقيق نتائج طيبة في الانتخابات التشريعية المقبلة.

فايز الأشتر
10-27-2011, 06:00 PM
المغربي عبدالفتاح الجريني ينافس على جائزة أفضل مطرب في العالم


http://images.alarabiya.net/08/8e/436x328_15359_174015.jpg




دبي - العربية.نت

يدخل الفنان المغربي عبدالفتاح الجريني في منافسة حامية الوطيس، للفوز بجائزة أفضل مطرب في العالم، مع عدد نجوم الغناء والفرق الموسيقية.

وينافس الجريني، الذي يمثل إفريقيا، والهند، والشرق الأوسط، كلاً من المطربة لينا (عن أوروبا), وفرقة "بيغ بانغ" (عن آسيا والمحيط الهادئ), وبريتني سبيرز (عن أمريكا الشمالية), وفرقة "ريستارت" عن أمريكا اللاتينية.

وخلال الأسابيع الخمسة الماضية، منحت "إم. تي. في" للمعجبين فرصة التصويت لمطربيهم المحليين المفضلين، ودعمهم لتمثيل مناطقهم في جوائز "إم. تي. في" لهذا العام.

وابتداء من اليوم، سيتنافس المطربون الخمسة مع بعضهم البعض ضمن الجولة الأخيرة للتصويت، للفوز بجائزة "أفضل مطرب على مستوى العالم".

وستكون الفنانة المتعددة المواهب، سيلينا جوميز، المقدمة الرئيسية لحفل "إم. تي. في"، الذي سيبث على الهواء مباشرة يوم الأحد، 6 نوفمبر المقبل في تمام الساعة التاسعة مساءً بتوقيت وسط أوروبا، وذلك من أوديسي أرينا بلفاست في إيرلندا. ويحظى الحفل برعاية شركة "ديل"، و"ريبلي"، و"هييونداي"، و"سواتش".

ويمكن للمعجبين التصويت عبر الموقع www.mtvema.com حتى منتصف ليل يوم الجمعة, 4 نوفمبر المقبل, بتوقيت وسط أوروبا.

وتحتفل فئة "أفضل مطرب على مستوى العالم" بتنوع واتساع الموسيقى من خلال ترشيح فنانين بارزين من كافة أنحاء العالم.

وسيجري الإعلان عن الفائز بجائزة "أفضل مطرب على مستوى العالم" خلال حفل جوائز "إم. تي. في" في بلفاست.
موهبة منذ الصغر

وبدأ عبدالفتاح الجريني بالغناء منذ أن كان عمره 13 عاماً وانطلقت مسيرته الفنية منذ أربع سنوات من خلال اكتشاف موهبته في أحد برامج المواهب على شبكة "إم. بي. سي".

وقد أطلق أغنيتين له خلال شهر أبريل من العام 2008، وتم بيع أكثر من 21,000 نسخة. وسرعان ما دفعه ذلك إلى إطلاق أول ألبوم رسمي له يحمل عنوان "يا خسارتك في الليالي" بعد أربعة أشهر فقط.

ويعكف الجريني حالياً على العمل على ألبومه الرابع مع شركة "بلاتينيوم ريكوردز" التابعة لشبكة "إم. بي. سي"، ونجح الجريني في بيع نحو 30,000 نسخة من ألبوماته الحائزة على جوائز عالمية، كما يشاهد الملايين أغانيه الموسيقية على موقع "يوتيوب". ويخطط الجريني في المرحلة القادمة لدمج الأصوات الحديثة والكلاسيكية في أغانيه.

فايز الأشتر
10-28-2011, 09:35 PM
محكمة مغربية تقضي بالإعدام على عادل عثماني بعد إدانته بتهمة تفجير مقهى بمراكش في شهر أبريل/نيسان الماضي.

فايز الأشتر
10-28-2011, 10:56 PM
الإعدام للمتهم الرئيس في "اعتداء مراكش" الذي راح ضحيته 17 شخصاً



http://images.alarabiya.net/6f/fe/436x328_78482_174224.jpg




دبي - العربية نت

أصدرت محكمة مكافحة الإرهاب في سلا (قرب الرباط)، اليوم الجمعة، حكماً بإعدام المتهم الرئيس في قضية اعتداء مراكش الذي أودى بحياة 17 شخصاً في نيسان/أبريل الماضي، فيما حكم على شريكه بالسجن مدى الحياة.

ونصّ الحكم بحسب مراسل "فرانس برس" على إعدام المغربي عادل العثماني وعلى السجن مدى الحياة لشريكه حكيم داه.

ولا ينفذ المغرب حكم الإعدام منذ 1992 رغم انه لايزال مدرجاً في قانون العقوبات.

ويلحظ الدستور الجديد الذي تم التصويت عليه في تموز/يوليو، للمرة الأولى في شكل معلن "الحق في الحياة".

وحكم على أربعة متهمين آخرين في القضية بالسجن أربعة أعوام وعلى ثلاثة بالسجن عامين.

ووقع اعتداء مراكش في مقهى في ساحة جامع الفنا في 28 نيسان/ابريل وأسفر عن مقتل 17 شخصاً بينهم ثمانية فرنسيين.

وقد نفذ في ذروة موجة الاحتجاج الشعبية في إطار "حركة 20 فبراير" المطالبة بإصلاحات سياسية واجتماعية في المغرب بعد انطلاق "الربيع العربي".

وأثار الاعتداء أيضاً مخاوف من حصول موجة قمع من جانب السلطة مماثلة لتلك التي تسببت بها اعتداءات الدار البيضاء في عام 2003 والتي ادت الى سقوط 45 قتيلاً بينهم 12 انتحارياً.

فايز الأشتر
11-07-2011, 04:38 AM
العاهل المغربي يدعو في خطاب رسمي إلى وحدة جديدة في منطقة المغرب العربي


http://images.alarabiya.net/d4/48/436x328_96749_175791.jpg



أصيلة ـ عادل الزبيري

أكد العاهل المغربي محمد السادس استعداد الرباط، سواء على الصعيد الثنائي، وخاصة مع الجزائر التي وصفها بـ "الشقيقة"، أو على المستوى الإقليمي إلى انبثاق نظام مغاربي جديد، يتجاوز الانغلاق والخلافات العقيمة، ليفسح المجال للحوار والتشاور، والتكامل والتضامن والتنمية، في سياق ما وصفه العاهل المغربي بـ "نظام مغاربي جديد" يشكل بدوله الخمس محركا حقيقيا للوحدة العربية، وفاعلا رئيسيا في التعاون الأورومتوسطي، وفي الاستقرار والأمن في منطقة الساحل والصحراء، والاندماج الإفريقي.

جاء ذلك في خطاب رسمي بثه التلفزيون الحكومي المغربي، في الساعة الثامنة والنصف من ليلة اليوم الأحد بمناسبة مرور 36 عاما على ذكرى ما تسمى في المغرب بالمسيرة الخضراء، والتي قام بها 35 ألف مغربي، في العام 1975 لتحرير مدن الصحراء الغربية جنوبي المملكة، من الاستعمار الإسباني.

ودعا محمد السادس الفاعلين في الانتخابات التشريعية المقررة في 25 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، إلى الارتقاء لمستوى ما يقتضيه العهد الدستوري الجديد، لتكون المؤسسات التشريعية والتنفيذية محققة للمصالحة مع المواطن، مضيفا بأن انتخابات مجلس النواب- الغرفة الأولى في البرلمان- هي الأولى من نوعها في ظل الدستور الجديد، وهي المحك الأساسي لتفعيل ديمقراطي للوثيقة الدستورية الجديدة.
تحدي الانتخابات

ونادى الملك محمد السادس بما أسماها بـ "التعبئة الوطنية الشاملة" لتكون عماد رفع تحدي إنجاح انتخابات حرة ونزيهة وتنافسية، على أساس برامج مجتمعية واضحة وخلاقة، تستجيب للتطلعات المشروعة للمواطنين، وتفرز أغلبية حكومية تتحمل بشجاعة وانسجام وإقدام والتزام، وتكون مسؤولة عن تدبير الشأن العام، وتحاسب عليه من طرف معارضة بناءة، وذلك وفق ما شدد العاهل المغربي على أنها رؤية تبتغي بناء دولة المؤسسات التي يلتزم فيها الفاعلون بالدستور وبالقانون بعيدا عن تسخير المؤسسات الصورية لخدمة أغراض ذاتية أو فئوية ضيقة، وفق تعبير العاهل المغربي.

واحتل نزاع الصحراء حيزا هاما من خطاب العاهل المغربي، فمنطقة المحافظات الصحراوية ستكون نموذجا لما وصفها الملك محمد السادس بـ "الجهوية الموسعة" بما تنطوي عليه من انتخاب ديمقراطي لهيآتها، ومن تحويل واسع للسلطات والإمكانات من المركز إلى الجهات.
تحول ديمقراطي

وبيّن العاهل المغربي في خطابه أنه "انطلاقا من الإصلاحات العميقة التي أقدم عليها المغرب، وقدرته على التفاعل الإيجابي مع التحولات، فإنه اليوم أكثر ثقة وعزما على مواصلة هذه المسيرة المتجددة، لتوطيد الوحدة الترابية وترسيخ دولة الحق والمؤسسات، والحكامة الجيدة بكل جهات البلاد"، قبل أن يضيف بأن الدستور الجديد أحدث آليات حقوقية جهوية لحماية حقوق الإنسان والنهوض بها، بما في ذلك منطقة الأقاليم الصحراوية.

وتحدث الملك محمد السادس عن التحول الديمقراطي الذي أنجزه المغرب في خضم متغيرات جهوية غير مسبوقة، والذي مكن من تعزيز موقف الرباط ومصداقية مبادرتها لمنح الحكم الذاتي لمنطقة المحافظات الصحراوية في جنوبي البلاد، بالتوازي مع العزم على مواصلة التعاون مع الأمم المتحدة، وكل الأطراف المعنية للمضي قدما في مسار المفاوضات وفق المقاربات الخلاقة، التي طرحها المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي، وعلى أساس مبادرة الرباط لمنح للحكم الذاتي، لينتقل لتأكيد حرص المغرب على التنفيذ التام لقرارات مجلس الأمن للتوصل إلى حل سياسي نهائي متوافق عليه لهذا "النزاع الإقليمي المفتعل"، في إطار الوحدة الوطنية والترابية للمملكة.
دعوة لسكان مخيمات تيندوف

وربط الملك محمد السادس في خطابه ما بين إشراك الممثلين الحقيقيين لسكان منطقة المحافظات الصحراوية ضمن دينامية جادة وما بين وضع حد نهائي لمزاعم الذين ينصبون أنفسهم ممثلين حصريين لسكان المنطقة في محاولة يائسة منهم لإخفاء غياب أي سند قانوني أو دعم شعبي أو شرعية ديمقراطية لتمثيلهم لهؤلاء السكان، فإنجاح الدينامية التي تعرفها المملكة سيمكن من وصفهم العاهل المغربي بـ "إخواننا في مخيمات تيندوف" في مخاطبته للمغاربة، من التمتع بنفس الحقوق والفرص والآفاق، المفتوحة أمام سكان منطقة المحافظات الصحراوية، ضمن مغرب موحد ديمقراطي وتنموي لجهاته ومحتضن لكل أبنائه.

وتحدث العاهل المغربي عن سكان مخيمات تيندوف للبوليساريو في جنوبي غرب الجزائر، الذين ما يزالون يعانون، وفق تعبيره، في منطقة معزولة ومغلقة، أبشع أساليب الحرمان والقمع والإهانة، في تنكر لكرامتهم وحقوقهم الأساسية المشروعة، ليعبر العاهل المغربي عن رفض الرباط لهذا الوضع غير الإنساني المهين، وللمناورات السياسية الدنيئة، لمن وصفهم بـ "خصوم وحدة المغربة الترابية"، والذين يتجاهلون بشكل سافر كل النداءات الدولية، بما فيها دعوات مجلس الأمن الدولي والمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لإجراء إحصاء يضمن الحق الإنساني والطبيعي لسكان تيندوف في الحماية القانونية وتمكينهم من كافة حقوقهم، حسبما أوضح العاهل المغربي.

وبصريح العبارة أعلن العاهل المغربي أنه "آن الأوان ليتحمل كل طرف مسؤوليته"، فبدل الخضوع لنزعات الجمود والتجزئة والانفصال، يتعين اتخاذ قرارات اندماجية وتكاملية ومستقبلية شجاعة، مضيفا في دعوته المباشرة لاستثمار الفرص الجديدة التي تتيحها التحولات التي تعرفها المنطقة العربية والمغاربية، والتي كان المغرب سباقا لتفهم التطلعات الديمقراطية المشروعة لشعوبها والتضامن معها، وذلك في حرص على استقرار بلدانها، وعلى وحدتها الوطنية والترابية.

فايز الأشتر
11-07-2011, 04:38 AM
العاهل المغربي يدعو في خطاب رسمي إلى وحدة جديدة في منطقة المغرب العربي


http://images.alarabiya.net/d4/48/436x328_96749_175791.jpg



أصيلة ـ عادل الزبيري

أكد العاهل المغربي محمد السادس استعداد الرباط، سواء على الصعيد الثنائي، وخاصة مع الجزائر التي وصفها بـ "الشقيقة"، أو على المستوى الإقليمي إلى انبثاق نظام مغاربي جديد، يتجاوز الانغلاق والخلافات العقيمة، ليفسح المجال للحوار والتشاور، والتكامل والتضامن والتنمية، في سياق ما وصفه العاهل المغربي بـ "نظام مغاربي جديد" يشكل بدوله الخمس محركا حقيقيا للوحدة العربية، وفاعلا رئيسيا في التعاون الأورومتوسطي، وفي الاستقرار والأمن في منطقة الساحل والصحراء، والاندماج الإفريقي.

جاء ذلك في خطاب رسمي بثه التلفزيون الحكومي المغربي، في الساعة الثامنة والنصف من ليلة اليوم الأحد بمناسبة مرور 36 عاما على ذكرى ما تسمى في المغرب بالمسيرة الخضراء، والتي قام بها 35 ألف مغربي، في العام 1975 لتحرير مدن الصحراء الغربية جنوبي المملكة، من الاستعمار الإسباني.

ودعا محمد السادس الفاعلين في الانتخابات التشريعية المقررة في 25 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، إلى الارتقاء لمستوى ما يقتضيه العهد الدستوري الجديد، لتكون المؤسسات التشريعية والتنفيذية محققة للمصالحة مع المواطن، مضيفا بأن انتخابات مجلس النواب- الغرفة الأولى في البرلمان- هي الأولى من نوعها في ظل الدستور الجديد، وهي المحك الأساسي لتفعيل ديمقراطي للوثيقة الدستورية الجديدة.
تحدي الانتخابات

ونادى الملك محمد السادس بما أسماها بـ "التعبئة الوطنية الشاملة" لتكون عماد رفع تحدي إنجاح انتخابات حرة ونزيهة وتنافسية، على أساس برامج مجتمعية واضحة وخلاقة، تستجيب للتطلعات المشروعة للمواطنين، وتفرز أغلبية حكومية تتحمل بشجاعة وانسجام وإقدام والتزام، وتكون مسؤولة عن تدبير الشأن العام، وتحاسب عليه من طرف معارضة بناءة، وذلك وفق ما شدد العاهل المغربي على أنها رؤية تبتغي بناء دولة المؤسسات التي يلتزم فيها الفاعلون بالدستور وبالقانون بعيدا عن تسخير المؤسسات الصورية لخدمة أغراض ذاتية أو فئوية ضيقة، وفق تعبير العاهل المغربي.

واحتل نزاع الصحراء حيزا هاما من خطاب العاهل المغربي، فمنطقة المحافظات الصحراوية ستكون نموذجا لما وصفها الملك محمد السادس بـ "الجهوية الموسعة" بما تنطوي عليه من انتخاب ديمقراطي لهيآتها، ومن تحويل واسع للسلطات والإمكانات من المركز إلى الجهات.
تحول ديمقراطي

وبيّن العاهل المغربي في خطابه أنه "انطلاقا من الإصلاحات العميقة التي أقدم عليها المغرب، وقدرته على التفاعل الإيجابي مع التحولات، فإنه اليوم أكثر ثقة وعزما على مواصلة هذه المسيرة المتجددة، لتوطيد الوحدة الترابية وترسيخ دولة الحق والمؤسسات، والحكامة الجيدة بكل جهات البلاد"، قبل أن يضيف بأن الدستور الجديد أحدث آليات حقوقية جهوية لحماية حقوق الإنسان والنهوض بها، بما في ذلك منطقة الأقاليم الصحراوية.

وتحدث الملك محمد السادس عن التحول الديمقراطي الذي أنجزه المغرب في خضم متغيرات جهوية غير مسبوقة، والذي مكن من تعزيز موقف الرباط ومصداقية مبادرتها لمنح الحكم الذاتي لمنطقة المحافظات الصحراوية في جنوبي البلاد، بالتوازي مع العزم على مواصلة التعاون مع الأمم المتحدة، وكل الأطراف المعنية للمضي قدما في مسار المفاوضات وفق المقاربات الخلاقة، التي طرحها المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي، وعلى أساس مبادرة الرباط لمنح للحكم الذاتي، لينتقل لتأكيد حرص المغرب على التنفيذ التام لقرارات مجلس الأمن للتوصل إلى حل سياسي نهائي متوافق عليه لهذا "النزاع الإقليمي المفتعل"، في إطار الوحدة الوطنية والترابية للمملكة.
دعوة لسكان مخيمات تيندوف

وربط الملك محمد السادس في خطابه ما بين إشراك الممثلين الحقيقيين لسكان منطقة المحافظات الصحراوية ضمن دينامية جادة وما بين وضع حد نهائي لمزاعم الذين ينصبون أنفسهم ممثلين حصريين لسكان المنطقة في محاولة يائسة منهم لإخفاء غياب أي سند قانوني أو دعم شعبي أو شرعية ديمقراطية لتمثيلهم لهؤلاء السكان، فإنجاح الدينامية التي تعرفها المملكة سيمكن من وصفهم العاهل المغربي بـ "إخواننا في مخيمات تيندوف" في مخاطبته للمغاربة، من التمتع بنفس الحقوق والفرص والآفاق، المفتوحة أمام سكان منطقة المحافظات الصحراوية، ضمن مغرب موحد ديمقراطي وتنموي لجهاته ومحتضن لكل أبنائه.

وتحدث العاهل المغربي عن سكان مخيمات تيندوف للبوليساريو في جنوبي غرب الجزائر، الذين ما يزالون يعانون، وفق تعبيره، في منطقة معزولة ومغلقة، أبشع أساليب الحرمان والقمع والإهانة، في تنكر لكرامتهم وحقوقهم الأساسية المشروعة، ليعبر العاهل المغربي عن رفض الرباط لهذا الوضع غير الإنساني المهين، وللمناورات السياسية الدنيئة، لمن وصفهم بـ "خصوم وحدة المغربة الترابية"، والذين يتجاهلون بشكل سافر كل النداءات الدولية، بما فيها دعوات مجلس الأمن الدولي والمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لإجراء إحصاء يضمن الحق الإنساني والطبيعي لسكان تيندوف في الحماية القانونية وتمكينهم من كافة حقوقهم، حسبما أوضح العاهل المغربي.

وبصريح العبارة أعلن العاهل المغربي أنه "آن الأوان ليتحمل كل طرف مسؤوليته"، فبدل الخضوع لنزعات الجمود والتجزئة والانفصال، يتعين اتخاذ قرارات اندماجية وتكاملية ومستقبلية شجاعة، مضيفا في دعوته المباشرة لاستثمار الفرص الجديدة التي تتيحها التحولات التي تعرفها المنطقة العربية والمغاربية، والتي كان المغرب سباقا لتفهم التطلعات الديمقراطية المشروعة لشعوبها والتضامن معها، وذلك في حرص على استقرار بلدانها، وعلى وحدتها الوطنية والترابية.

فايز الأشتر
11-09-2011, 04:47 AM
الأمين العام لـ"العدالة والتنمية": إشكالية المغرب تكمن في "الحكم الرشيد"


http://images.alarabiya.net/58/86/436x328_84908_176171.jpg




الرباط ـ عادل الزبيري

أكد عبد الإله بن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي المعارض في المغرب، أن البرنامج الانتخابي لحزبه الذي قدمه للمجتمع أتى عقب عمل طويل وتحليل أساسي أوصل الحزب إلى أن اختيارات المملكة الاقتصادية كانت في الغالب موفقة من دون الوصول إلى النتائج المرجوة بسبب وجود "إشكالية الحكم الرشيد" التي وصفها القيادي الإسلامي بالعائق الرئيسي الذي يرغب حزبه في التغلب عليه، لتكون أمور البلاد بخير على حد تعبيره.

وشدد القيادي الإسلامي على أن الحكومة المغربية الحالية، كما سابقاتها، لا يمكنها أن تحدد مسؤولياتها عن الإنجازات وعن الإخفاقات، لأن الوضع الدستوري الذي كان متواجدا سابقا في المغرب يجعل جهة ما تتصرف باسم الحكومة لتتحمل لاحقا المسؤولية، وهذا خلق إشكاليات في المملكة في مسألة الحكامة (الحكم الرشيد ).

وقال بن كيران لـ"العربية.نت" إن "خطاب 9 مارس /آذار للعاهل المغربي محمد السادس الذي جاء استجابة للحراك السلمي في الشارع، يقدم إجابات على هذا الإشكال، وهو ما أفرز الدستور الجديد الذي وضّح صلاحيات الحكومة التي ستكون صلاحيات تنفيذية حقيقية، بالإضافة لصلاحيات العاهل المغربي التي ستمكنه من ترأس المجلس الوزاري، ما يعني أن المغرب على أبواب مرحلة جديدة".

وفيما إذا كان التوقيت مناسبا لدخول العدالة والتنمية للحكومة، أجاب بن كيران: "إن إشكال حزبنا هو مع الدولة، فعقب ما وقع في كل من تونس ومصر، وصلت للمغرب الرياح وأصابتها العدوى فنزل الناس للشارع، ولم تتعامل المملكة مع نزول الناس للشارع بطريقة تعامل باقي الدول العربية وهذا من لطف الله".

وتابع: " الرباط كان لها سلوك عقلاني وحضاري، والعدد الذي نزل للشارع كان كافيا لإحداث تغيير ولم يكن كافيا لإسقاط النظام، فالإشكال لا يزال قائما، فالحزب ينتظر إجابة على سؤال هل الدولة ستنجح في امتحان الانتخابات، حيث إذا كانت ستكون نزيهة فالكل سيعترف بها".


واعتبر أن أحزاب "التحالف من أجل الديمقراطية" التي يغلب عليها الطابع الليبرالي لم يتوقفوا عن محاربة وانتقاد حزب العدالة والتنمية، مردفا: "هذه الحرب ليست وليدة اليوم، والمشكلة ليست في حزبنا، بل في وجود مسؤولين يديرون الدولة بطريقة رديئة يستنكرها الحزب، مما جعلنا نحظى بشعبية كبيرة بين الناس".

ووصف بن كيران من يحاربون حزبه بالأوفياء لمنهجهم التاريخي في وقوفهم ضد الحزب منذ سنوات ماضية، عوض حل إشكاليات المملكة وهم بذلك يضيعون وقتهم.
توقعات بفوز "العدالة"

من جانب آخر، كشف بن كيران أن حزبه يأتي في الترتيب الأول من حيث الأصوات بنسبة 15%، مشيرا إلى أنه في الانتخابات البرلمانية 25 نوفمبر/ تشرين ثاني الحالي ستكون هناك 92 دائرة، وسيغطي الحزب معظمها، مضيفا بأن غالبية التحليلات تجعل حزبه في المرتبة الأولى في نتائج التشريعيات، ومهم للحزب أن تكون الانتخابات نزيهة وغير مطعون فيها، فإذا أتى الحزب أولا سيكون للحزب تدبيره المناسب وإذا حل ثانيا أو ثالثا فلكل نتيجة ترتيباتها الخاصة.

ودعا إلى عدم عقد مقارنة بين حزبي "العدالة والتنمية" في تركيا والمغرب إلا في الاسم، مردفا: "فبالرغم من أخذ الأتراك التسمية لحزبهم من الحزب المغربي، إلا أنه من الصعب الادعاء بالنسبة لي كأمين عام للحزب المغربي أن أقول إن تنظيمنا السياسي يضاهي النموذج الحزبي التركي، لأن حزبنا سبق بـ 20 سنة، كما أن وضعنا مختلف عما كان عليه الحال في تركيا، فعندما صعد "العدالة والتنمية "في تركيا كانت البلاد على باب الانهيار، بينما المغرب اليوم يعاني وليس على أبواب الانهيار".

وفي قراءته للداخل المغربي، اعتبر بن كيران أن المملكة نجحت في تجاوز حمام الدم، بالرغم من كونها تعيش الحراك العربي، وإن ضمن خصوصية معينة، فالبلاد لا تزال تواجه الامتحان وتجاوزته بالدستور الجديد وبخطاب 9 مارس للعاهل المغربي وستتجاوزه بطريقة مطلقة إذا مرت الانتخابات القادمة بنزاهة.

وزاد: "أيا يكن الحزب الفائر فالمغرب سيكون بأمان، لأن البلاد تنعم بالاستقرار، وإذا اضطرب هذا الاستقرار لا أحد يمكنه أن يجزم ماذا سيحدث مستقبلا في المملكة".

وفي ملف علاقة حزبه مع الغرب، قال: "الرباط حليفة للأوروبيين وللأمريكيين منذ الاستقلال، وليس في نية (العدالة والتنمية) كتنظيم سياسي إرباك هذا التحالف، فالأمريكيون يعرفون الحزب منذ 20 سنة. واستبعد وجود أية تخوفات عند الغرب من الحزب، رغم محاولات البعض أن يخيف المجتمع الدولي من الحزب".

فايز الأشتر
11-11-2011, 11:20 AM
دعوات لاحتجاجات قبل انتخابات المغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/11/11/1_1095828_1_34.jpg




الجزيرة نت-خاص

دعت بيانات صادرة عن تنسيقيات حركة 20 فبراير المعارضة ببعض المدن المغربية للتعبئة الشاملة من أجل تنظيم مسيرات حاشدة يوم الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وذلك قبل خمسة أيام من الانتخابات التشريعية التي ستجرى في الـ25 من الشهر ذاته.

وتأتي هذه النداءات تزامنا مع الحملات الانتخابية للمرشحين التي تنطلق غدا السبت وأيضا بعد تزايد التوتر بين حركة 20 فبراير والنظام المغربي إثر توالي سقوط الضحايا من شباب الحركة.

وكان آخر هؤلاء كمال الحساني، الناشط في حركة 20 فبراير والجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين، الذي قتله "بلطجي" في مدينة بني بوعياش شمالي المغرب، في حين اعتبرت السلطات القضائية أنه سقط ضحية تصفية لـ"حسابات شخصية".

وقبل الحساني، توفي محمد بودروة إثر تفريق اعتصام كان يقوده بمدينة آسفي (غرب)، في حين ما زال التحقيق لم يحسم في وفاة كمال العماري الذي توفي بدوره جراء تدخل أمني استهدف مسيرة احتجاجية بالمدينة نفسها في الثاني من يونيو/حزيران الماضي.

وردا على هذه التطورات، أعلن رئيس المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف مصطفى المنوزي بداية الشهر الجاري عن تقديم استقالته من رئاسة المنتدى احتجاجا على ما وصفه بـ"الانتهاكات المستمرة في مجال حقوق الإنسان".

وانتقد المنوزي "العنف الممارس من جهات غير معلومة تجاه المواطنين عامة وعلى الناشطين الاجتماعيين والحقوقيين خاصة".



استهداف المناضلين
في السياق ذاته، عبرت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه عن قلقها بسبب تنامي "مؤشرات عنيفة وخطيرة" في مختلف مناطق وجهات المغرب خلال مظاهرات حركة 20 فبراير مع ما ينتج عنها من مآس اجتماعية وانزلاقات مثيرة.

وأشارت المنظمة إلى اعتقال عدد من شابات وشبان الحركة بكل من الدار البيضاء والرباط وفاس قبل إخضاعهم للاستنطاق وإطلاق سراحهم بعد ذلك، مسجلة تنامي العنف بكافة أشكاله في الآونة الأخيرة ضد مواطنات ومواطنين يمارسون حقا مشروعا في الاحتجاج السلمي.

وسبق لجمعية حقوقية أخرى هي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أن حذرت في بيان سابق لها من تصاعد "الطابع القمعي" للسلطات تجاه حركة 20 فبراير، محملة السلطات المغربية المسؤولية كاملة في حماية الحق في الحياة والأمان الشخصي لمناضلي ومناضلات الحركة.

وقال عضو التنسيقية المحلية لحركة 20 فبراير بطنجة خالد العسري للجزيرة نت إن السلطات المغربية تعيش حالة من الارتباك بعدما فشلت في دفع الحركة إلى تبني العنف في مسارها النضالي وعجزها عن نسف الحركة من الداخل.


"توازن الخوف"
ويرى العسري أنه بعد الربيع العربي تحقق في المغرب ما أسماه بـ"توازن الخوف بين فئات الشعب وأساطين السلطة"، وأن نتائج أي تغيير لقواعد التعامل مع حركة 20 فبراير تكون -بحسب المتحدث- "غير مأمونة العواقب".

وذهب العضو الناشط في حركة 20 فبراير بالرباط نجيب شوقي في حديث للجزيرة نت إلى أن التصعيد ضد حركات الاحتجاج بالمغرب يرجع سببه إلى أن السلطات المغربية لديها تخوف من تدني نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية واحتمال مقاطعتها من قبل شريحة واسعة من المجتمع.

وقال إن الاحتجاج بعد الانتخابات سيستمر وبزخم أكبر لأن "أجندة الدولة في الإصلاحات التي قامت بها منذ التاسع من مارس/آذار الماضي أبانت عن إفلاسها" من خلال عودة ترؤس رموز الفساد للوائح الانتخابية الحالية.

مطالب الحركة
وأضاف شوقي أن الإصلاح الدستوري الجديد لا يلبي مطالب الحركة في تأكيد فصل السلطات وخضوع الحاكم للمراقبة والمحاسبة.

كما عبر عضو تنسيقية الرباط عن نية حركة 20 فبراير في تعبئة الشارع المغربي من أجل مقاطعة الانتخابات التشريعية في أكبر مظاهرة سيشهدها المغرب خمسة أيام قبل الاقتراع.

وشدد على أن التظاهر سيتم من أجل تحقيق مطالب الحركة المتمثلة في الحرية والعدالة والكرامة لجميع المغاربة، وملكية برلمانية يسود فيها الملك ولا يحكم، وإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين، ومحاكمة المفسدين وناهبي المال العام.

جدير بالذكر أن ملك المغرب محمد السادس وعد في مارس/آذار الماضي في رد سريع على احتجاجات شعبية -استلهمت من ربيع الثورات العربية- بتقليص سلطاته من خلال إجراء تعديلات دستورية وافق عليها الشعب في استفتاء بأغلبية ساحقة في فاتح يوليو/تموز الماضي، كما تم تقديم موعد الانتخابات البرلمانية بعد أن كان من المقرر أن تجرى في سبتمبر/أيلول 2012.
المصدر: الجزيرة

فايز الأشتر
11-11-2011, 11:20 AM
دعوات لاحتجاجات قبل انتخابات المغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/11/11/1_1095828_1_34.jpg




الجزيرة نت-خاص

دعت بيانات صادرة عن تنسيقيات حركة 20 فبراير المعارضة ببعض المدن المغربية للتعبئة الشاملة من أجل تنظيم مسيرات حاشدة يوم الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وذلك قبل خمسة أيام من الانتخابات التشريعية التي ستجرى في الـ25 من الشهر ذاته.

وتأتي هذه النداءات تزامنا مع الحملات الانتخابية للمرشحين التي تنطلق غدا السبت وأيضا بعد تزايد التوتر بين حركة 20 فبراير والنظام المغربي إثر توالي سقوط الضحايا من شباب الحركة.

وكان آخر هؤلاء كمال الحساني، الناشط في حركة 20 فبراير والجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين، الذي قتله "بلطجي" في مدينة بني بوعياش شمالي المغرب، في حين اعتبرت السلطات القضائية أنه سقط ضحية تصفية لـ"حسابات شخصية".

وقبل الحساني، توفي محمد بودروة إثر تفريق اعتصام كان يقوده بمدينة آسفي (غرب)، في حين ما زال التحقيق لم يحسم في وفاة كمال العماري الذي توفي بدوره جراء تدخل أمني استهدف مسيرة احتجاجية بالمدينة نفسها في الثاني من يونيو/حزيران الماضي.

وردا على هذه التطورات، أعلن رئيس المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف مصطفى المنوزي بداية الشهر الجاري عن تقديم استقالته من رئاسة المنتدى احتجاجا على ما وصفه بـ"الانتهاكات المستمرة في مجال حقوق الإنسان".

وانتقد المنوزي "العنف الممارس من جهات غير معلومة تجاه المواطنين عامة وعلى الناشطين الاجتماعيين والحقوقيين خاصة".



استهداف المناضلين
في السياق ذاته، عبرت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه عن قلقها بسبب تنامي "مؤشرات عنيفة وخطيرة" في مختلف مناطق وجهات المغرب خلال مظاهرات حركة 20 فبراير مع ما ينتج عنها من مآس اجتماعية وانزلاقات مثيرة.

وأشارت المنظمة إلى اعتقال عدد من شابات وشبان الحركة بكل من الدار البيضاء والرباط وفاس قبل إخضاعهم للاستنطاق وإطلاق سراحهم بعد ذلك، مسجلة تنامي العنف بكافة أشكاله في الآونة الأخيرة ضد مواطنات ومواطنين يمارسون حقا مشروعا في الاحتجاج السلمي.

وسبق لجمعية حقوقية أخرى هي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أن حذرت في بيان سابق لها من تصاعد "الطابع القمعي" للسلطات تجاه حركة 20 فبراير، محملة السلطات المغربية المسؤولية كاملة في حماية الحق في الحياة والأمان الشخصي لمناضلي ومناضلات الحركة.

وقال عضو التنسيقية المحلية لحركة 20 فبراير بطنجة خالد العسري للجزيرة نت إن السلطات المغربية تعيش حالة من الارتباك بعدما فشلت في دفع الحركة إلى تبني العنف في مسارها النضالي وعجزها عن نسف الحركة من الداخل.


"توازن الخوف"
ويرى العسري أنه بعد الربيع العربي تحقق في المغرب ما أسماه بـ"توازن الخوف بين فئات الشعب وأساطين السلطة"، وأن نتائج أي تغيير لقواعد التعامل مع حركة 20 فبراير تكون -بحسب المتحدث- "غير مأمونة العواقب".

وذهب العضو الناشط في حركة 20 فبراير بالرباط نجيب شوقي في حديث للجزيرة نت إلى أن التصعيد ضد حركات الاحتجاج بالمغرب يرجع سببه إلى أن السلطات المغربية لديها تخوف من تدني نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية واحتمال مقاطعتها من قبل شريحة واسعة من المجتمع.

وقال إن الاحتجاج بعد الانتخابات سيستمر وبزخم أكبر لأن "أجندة الدولة في الإصلاحات التي قامت بها منذ التاسع من مارس/آذار الماضي أبانت عن إفلاسها" من خلال عودة ترؤس رموز الفساد للوائح الانتخابية الحالية.

مطالب الحركة
وأضاف شوقي أن الإصلاح الدستوري الجديد لا يلبي مطالب الحركة في تأكيد فصل السلطات وخضوع الحاكم للمراقبة والمحاسبة.

كما عبر عضو تنسيقية الرباط عن نية حركة 20 فبراير في تعبئة الشارع المغربي من أجل مقاطعة الانتخابات التشريعية في أكبر مظاهرة سيشهدها المغرب خمسة أيام قبل الاقتراع.

وشدد على أن التظاهر سيتم من أجل تحقيق مطالب الحركة المتمثلة في الحرية والعدالة والكرامة لجميع المغاربة، وملكية برلمانية يسود فيها الملك ولا يحكم، وإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين، ومحاكمة المفسدين وناهبي المال العام.

جدير بالذكر أن ملك المغرب محمد السادس وعد في مارس/آذار الماضي في رد سريع على احتجاجات شعبية -استلهمت من ربيع الثورات العربية- بتقليص سلطاته من خلال إجراء تعديلات دستورية وافق عليها الشعب في استفتاء بأغلبية ساحقة في فاتح يوليو/تموز الماضي، كما تم تقديم موعد الانتخابات البرلمانية بعد أن كان من المقرر أن تجرى في سبتمبر/أيلول 2012.
المصدر: الجزيرة

المصطفى الدقاري
11-13-2011, 03:50 AM
ملف الأسبوعي
برنامج الاتحاد الاشتراكي من أجل بناء مغرب المواطنة


مغرب المواطنة

ففي برنامجنا هذا نلتزم بتطوير وتحديث طرق وأساليب التدخلات العمومية، المركزية يستند هذا البرنامج على التوجه الذي يناضل الاتحاد الاشتراكي من أجله في مجال الإصلاح السياسي والدستوري وفي أفق بناء نظام الملكية البرلمانية بالمغرب. وتتجسد ترجمة هذا الاختيار الاستراتيجي وبلادنا تعيش على إيقاع تدشين مرحلة جديدة من تاريخها السياسي،مرحلة تفعيل مضامين دستور جديد، مرحلة بداية ارتقاء العمل الحكومي إلى عمل محكوم بضوابط فصل السلط والمسؤولية والمحاسبة والخضوع للتقييم الدوريوالمحلية، لتصبح فعلا أدوات مصاحبة وتأطير استراتيجي لمشاريع التنمية الاقتصادية والاجتماعية في إطار الاختيارات والبرامج التي تبلورها وتقررها وتعطي الحساب بشأنها المؤسسات التمثيلية.
وفي إطار مشروعه المجتمعي التقدمي يلتزم الاتحاد الاشتراكي بتوجيه العمل الحكومي نحو المساهمة الفعلية في بناء أسس اقتصاد قوي ومجتمع العدالة والإنصاف من خلال مباشرة إصلاحات هيكلية وجريئة على بنية ونمط التطور الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والثقافي وتحديد الأدوار المنوطة بمؤسسات الدولة والقطاع الخاص والمجتمع المدني ودمقرطة آليات المساهمة الخلاقة للفرقاء الاقتصاديين والاجتماعيين، في ظل مقتضيات فصل السلط وحكامة الشأن الاقتصادي والاجتماعي التي ينص عليها الدستور الجديد.
إنه التزام تدعمه اقتراحات برنامج الاتحاد الاشتراكي على شكل إجراءات وتدابير قابلة للتحقيق قطعية مع اقتصاد الريع كمنطق عام وكممارسات وامتداداته في الحقل السياسي والمجتمعي على شكل مظاهر فساد الممارسة السياسية وإفساد وتلويث المشهد السياسي وإشاعة التيئيس والإحباط ونزعات الفردانية والانتهازية والوصولية والانتفاعية. وتتلخص الأهداف الرئيسية في تطوير قدرة اقتصادنا على خلق الثروات عبر الرفع من نسبة النمو للتمكن من تجاوز معضلة البطالة وتوفير وسائل الحد الملموس من تراكمات الفقر والخصاص والحيف داخل النسيج الاجتماعي.
إن الغاية من بلورة هذا البرنامج هي تقديم مقترحات تصب في اتجاه إعادة بناء التوازنات الاجتماعية والاقتصادية الكبرى للبلاد في أفق استرجاع الثقة لدى المواطنين والمستثمرين. ولذلك فإن برنامجنا هو برنامج التدبير الديمقراطي لشؤون وطننا وهو من تم برنامج متناغم مع أهداف هذه المرحلة الانتقالية والتي تتميز بتحولات عميقة وبحاجيات متجددة ومتزايدة. إنه برنامج يرتكز على منهجية إرادية تروم الارتقاء بتدبير الشأن العام إلى ممارسة موضوعية قوامها اعتماد المصلحة العامة كنبراس وكأفق للانجاز وللمحاسبة الدورية في إطار مؤسساتي ينبثق عن التعبير الأسمى للسيادة كما نص على ممارستها من طرف الأمة الفصل 2 من الدستور الجديد للمملكة.
البرنامج كذلك حصيلة تجربة ونتيجة تراكمات عملنا السياسي كحزب استوعب الأسباب المؤسساتية التي شكلت عوارض وحدود أمام مبادرات حكومة «التناوب التوافقي» بشكل خاص ومشاركة الاتحاد الاشتراكي في الحكومة بوجه عام والتي حالت دون تطور المنجزات والجواب على حاجيات البلاد وتطلعات وانتظارات المواطنات والمواطنين.
وهو كذلك في أهدافه وإجراءاته برنامج يستحضر السياق الدولي وإكراهاته على الاقتصاد المغربي وما يتطلبه إعماله من مجهودات إضافية ومتضافرة لمواجهة ما تحبل به الأزمة العالمية من مخاطر الانكماش في تيارات التبادل السلعي وتدفقات الاستثمار الخارجي وما ستتيحه من فرص وتحولات في بنية مبادلاتنا وشراكاتنا.
يرتكز البرنامج الانتخابي المقترح في المجال الاقتصادي والاجتماعي على خمسة توجهات إستراتيجية، تشكل الدعامات الموضوعية لبناء سياسات عمومية شاملة ومنسجمة تضمن الربط بين مختلف الاستراتيجيات القطاعية وتوفر شروط التماسك الاجتماعي المنشود.

التوجهات الاستراتيجية
يتلخص برنامج الاتحاد في ستة توجهات إستراتيجية:
{ أولا: تجديد أسس العمل السياسي والمبادرات الحقوقية من منطلق الفلسفة الجديدة لمقتضيات دستور 31 يوليوز 2011 لوضع حد لمظاهر وآليات الفساد والمحسوبية وتداخل سلطة المال والأعمال والنفوذ مع السياسة وهيمنة ثقافة الريع بما فيه الريع السياسي الذي شوه الممارسة السياسية وبخس من قيمتها.
{ ثانيا بناء اقتصاد وطني قوي، متنوع المكونات يتطور بنسبة نمو طموحة ومنتظمة، اقتصاد منتج للثروات وللشغل اللائق وقائم على توزيع عادل ومنصف للمداخيل.
{ ثالثا: التأسيس لتعاقد جديد بين المدرسة والمجتمع لإعطاء نفس جديد وقوي لحركية إصلاح منظومة التربية والتكوين والالتزام بإدخال تقويمات منتظمة على الإستراتيجية الوطنية للنهوض بالتعليم والرفع من قدرات البحث العلمي والابتكار.
{ رابعا : بناء مجتمع معبأ نحو ضمان فرص ومجالات التشغيل والإدماج الاجتماعي وخاصة الشباب في إطار تعاقدي بين الدولة والشركاء والاقتصاديين وتشجيع لامركزية إنعاش التشغيل.
{ خامسا : إعادة توجيه السياسات الاجتماعية خاصة في مجالات السكن والصحة والحماية الاجتماعية، نحو خدمة مستلزمات الاستقرار الاجتماعي ومحاربة الهشاشة والفقر وكل مظاهر الحيف والإقصاء الاجتماعي والمجالي، عبر تطوير آليات التضامن والتآزر وضمان المناصفة بين المرأة والرجل وتكافؤ الفرص بين مختلف المواطنات والمواطنين.
{ سادسا : تطوير مقومات المشهد الثقافي والإعلامي لبناء أرضية صلبة لتطور المجتمع المغربي الديمقراطي والدينامي، تتفاعل فيه وتتلاقح إرادات واعية ومسؤولة وينشأ داخلها المواطنون والمواطنات وهم متشبعون بروح المواطنة الفاعلة والبناءة ومشبعون بقيم الحوار والتسامح واحترام كرامة وحقوق الغير.


التوجه الاستراتيجي الأول:

إرساء مقومات مشهد سياسي موضوعي
يحتكم لقواعد التعامل الديمقراطي

تشكل الانتخابات التشريعية في نظر الاتحاد الاشتراكي محطة دقيقة ومحورية في المسار الديمقراطي لبلادنا وفرصة حقيقية لجعل عملية إفراز التمثيلية النيابية وتحيين الخريطة السياسية في مستوى الحراك الديمقراطي والاجتماعي الذي يعيشه المغرب في سياق الربيع العربي والتحولات الدولية. وهو الحراك الذي يهدف من خلال كل تجلياته إلى وضع حد لمظاهر وآليات الفساد والمحسوبية وتداخل سلطة المال والأعمال والنفوذ مع السياسة وهيمنة ثقافة الريع بما فيه الريع السياسي الذي شوه الممارسة السياسية وبخس من قيمتها. ولربما كانت هذه المناسبة أحسن مردودية لو تسنت لها أجندة أخرى تيسر ظروف الاستيعاب والتحضير.
تبين الأحداث في محيطنا وتؤكد زيف الاختيارات القائمة على نهج التسلط والتحكم في كل دواليب السلطة والدولة وتعطي الدليل الملموس على خواء ولامردودية النهج القائم على إنتاج الأحزاب والتحالفات الصورية الموالية. إنها تؤكد عمق الحاجة إلى بناء مجتمع ديمقراطي يقر للشعب امتلاك حقه في بناء نظامه السياسي المرتكز على سمو القانون والمؤسسات. وإذا كان للمغرب من تميز فهو يكمن في التحلي بذكاء اللحظة من طرف كل المكونات الأساسية في مشهدنا السياسي حيث لعبت حركة 20 فبراير دورها التنبيهي وشكل مضمون الخطاب الملكي في 9 مارس عامل تجاوب واستباق بتشكيل لجنة استشارية لإعداد مشروع الدستور وما واكب هذا التحضير من دينامية سياسية ونقابية، مدنية وإعلامية وأكاديمية، توجت بالموافقة العريضة عليه وصولا إلى ما نشهده اليوم من انتخابات تشريعية.

وضمن هذا الأفق ومن موقع المسؤولية، انخرط الاتحاد الاشتراكي في مختلف محطات هذا الحراك الوطني. وهو يتجند اليوم، بالتفاؤل الذي يذكيه منطوق الدستور الجديد، من أجل العمل على المدى القريب وخلال المرحلة التشريعية المقبلة، على تجسيد المأسسة الملائمة لروحه وفلسفته ومقتضياته وإيجاد شروط تفعيل كل ذلك على أرضية الواقع.

I - تملك المجتمع للدولة :
نحو شرعية متجددة ومهام
جديدة للدولة

وكما ناضل الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بقيادة المرحوم عبد الرحيم بوعبيد في اتجاه « تأميم الدولة»، تكمن المهمة المركزية التي يعمل اليوم على إنجازها في تحويل الدولة من جهاز تكبله مظاهر التحكم والتسلط ، إلى أداة راعية ومصاحبة للتحول الديمقراطي بكل ما يتطلبه ذلك من ضمان للأمن والطمأنينة والتوازن الاجتماعي وسعي نحو توزيع أكثر عدلا للثروات وخدمة المصلحة العامة وإشاعة مناخ التمتع بالحريات والحقوق. وذلك من أجل إرساء مواطنة نشيطة تشرك فعليا المواطن عبر الإنصات إلى انشغالاته والاستجابة لطموحاته وتجعله يعيش بكرامة ويعتز بالانتماء لوطنه ويتفاني في تقديم جميع التضحيات من أجله كواجبات والتزامات، وذلك من خلال :
1. إعادة صياغة وظائف الدولة وأدوارها بما يتلاءم مع الدستور ومقتضياته في دخول عهد الملكية البرلمانية، الديمقراطية والاجتماعية، وبما يجعلها متصالحة ومتناغمة مع المجتمع وفي خدمته.
2. العمل بكل حزم على محاربة الفساد بكل مظاهره ومستوياته وآلياته وذلك ب:
* تفعيل المؤسسات والآليات القائمة، وإبداع آليات جديدة وناجعة لمحاربته
* فصل سلطة المال والأعمال والنفوذ عن السياسة وفضاءاتها،
* القطع مع كل أشكال التمييع السياسي، بما يساهم في تخليق الحياة السياسية وضمان انتخابات نزيهة وشفافة تفضي إلى إفراز مؤسسات تمثيلية حقيقية تتجدد دوريا وتضمن إمكانات التداول على مراكز السلطة والقرار
* إقرار أدوات للحكامة الجيدة تتسم بالشفافية والفعالية في تدبير المؤسسات والهيئات والعلاقات بما يحترم الروح الديمقراطية والنجاعة في ممارسة اختصاصاتها.
* إقرار قانون يحدد بوضوح وضعيات تنازع المصالح في كافة المجالات.
3. إذكاء الديمقراطية التشاركية من خلال تمكين المواطنات والمواطنين من المساهمة المباشرة في الحياة السياسية الوطنية وفي تدبير الشأن المحلي .
4. تفعيل الجهوية الموسعة كنموذج للحكامة المحلية يضع حدا لاختناقات تجربة اللامركزية واللاتركيز ، ويسمح بإفراز مؤسسات ديمقراطية ذات تمثيلية حقيقية لإبراز الخصوصيات الجهوية وخلق الطاقات بها وتحقيق أهداف التنمية الجهوية والعدالة الاجتماعية.
5. إبرام ميثاق تعاقد للشراكة والحكامة الجيدة وتوزيع العمل في برامج التنمية بين الدولة والجماعات الترابية بما يحدد التزامات كل طرف ويرفع من معدلات إنجاز مشاريع التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

II - ترسيخ الحقوق
والحريات

إن عملية تنزيل الحقوق والحريات التي أقرها الدستور الجديد، والتي لم يتوان الاتحاد الاشتراكي في النضال والتضحية من أجلها في كل المحطات والواجهات، تمثل توجها أساسيا في عمله السياسي التقدمي لأنها مقترنة هي الأخرى بالإرادة السياسية الراسخة لتحرير الإنسان المغربي من جهة ومرتبطة بآفاق تطوير المجتمع المغربي ككل من جهة أخرى. وفي هذا الأفق يلتزم الاتحاد بجعل عمل الحكومة المرتقبة يتجه نحو :
6. اعتماد الآليات الدولية في مجال التمتع الفعلي بالحريات والحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وتأهيل الهيئات المعنية المتخصصة وبإشراك الأحزاب والنقابات والمنظمات غير الحكومية في مسلسل التطبيق الفعلي لهذه الحقوق.
7. تفعيل خطة وطنية للنهوض بثقافة حقوق الإنسان وفق مقاربة تشاركية تدمج مختلف الفاعلات والفاعلين. وتلتزم بها جميع هيئات ومؤسسات ومرافق الدولة،
8. الرفع من عدد النساء بما لا يقل عن الثلث في مواقع القرار والمسؤولية داخل المؤسسات التمثيلية و الادرات العمومية ومقاولات القطاع العام .
9. تفعيل المجلس الأعلى للمناصفة من خلال منح رئاسته لامرأة وتشكيل تركيبته على أساس المناصفة ليعطي النموذج ويلعب دوره الحقيقي والفاعل في تحقيق هذا المبدأ
10. اعتبار المناصفة في الترشيحات وفي مناصب المسؤولية معيارا مرجحا من معايير تمويل الأحزاب.
11. إصدار إجراءات تنص على الحدود الدنيا لإشراك للمرأة في مراكز القرار في القطاع الخاص وخاصة في المجالس الإدارية للمقاولات وتطوريها دوريا.
12. إدماج مقاربة النوع الاجتماعي في كل السياسات العمومية وتضمين قضاياه في الحوار الاجتماعي وفي هيآته ومكوناته.
13. .تفعيل الإجراءات المتعلقة بمناهضة وتجريم العنف ضد النساء.
14. إقرار إجراءات ضرورية قانونية ضد ممارسات التحرش الجنسي بالنساء في مقرات العمل والأماكن العمومية.
15. تفعيل المجلس الاستشاري للأسرة والطفولة ليقوم بأدواره في تأهيل توجه بلادنا نحو تحقيق توازن الأسرة واستقرارها وتوفير كافة الشروط لتنهض بمهامها في التربية والتنشئة الاجتماعية ورعاية الطفولة في إطار جو من العلاقات المتكافئة والسلوكيات التي تجعل منها بحق النموذج الذي يعكس الحياة المغربية في إطار مجتمع يؤسس للحداثة والديمقراطية في العلاقات الاجتماعية، وبالأخص العمل على الرفع من الدعم الاجتماعي للأسر المعوزة وذات الدخل المحدود وذوي الحاجات الخاصة.
16. إحداث المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي حتى يتسنى له الإسهام في تحقيق أهداف تعبئة الطاقات وتطوير مداركها وتأهيلها للانخراط في معركة التنمية والمساهمة في مواجهة آفات الأمية والجهل والبطالة.

III = من أجل فصل للسلطات متوازن وناجع

17. يشكل الفصل بين السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية مبدأ أساسيا وعمادا لا تستقيم بدونه الديمقراطية.ولتفعيل هذا المبدأ طبقا لمقتضيات دستور المملكة يلتزم حزبنا بالعمل على:
18. أن تكون الحكومة، حكومة سياسية تزاوج بين الحس السياسي العميق وكفاءة التسيير، ذات برنامج متكامل، قادرة على تدبير المرحلة:
19. العمل على تفعيل الاختصاصات الجديدة المنوطة بالبرلمان، وكذا السهر على تخويله الإمكانيات والموارد المادية والبشرية التي تمكنه من القيام بدوره الكامل في التشريع والرقابة وتقويم السياسات العمومية.
20. وضع مدونة لقواعد السلوك وأخلاقيات البرلماني تساهم في تحسين صورة البرلمان لدى الرأي العام الوطني.
21. إحداث لجنة جديدة داخل المجلسين تتعلق بتكافؤ الفرص في سياق إعمال المناصفة بين الجنسين.
22. تسريع وتيرة مواصلة ورش إصلاح القضاء لضمان استقلاليته الفعلية عن باقي السلطات ومختلف المؤثرات والرفع من مردوديته العامة ونجاعته وتحسين أساليب الولوج إلى مهنة القضاء والتكوين وإصلاح كافة المهن المرتبطة بالعدالة.
23. تحسين بنيات استقبال المتقاضين والتعجيل بالبث في القضايا المعروضة على المحاكم وإيلاء العناية القصوى للعنصر البشري العامل في مجال العدالة سواء من حيث التكوين أو التأهيل أو الارتقاء المهني وتحسين الأوضاع المادية والاجتماعية.
24. اتخاذ الإجراءات والتدابير لملاءمة الترسانة القانونية مع مبادئ حقوق الإنسان وروح الدستور الجديد من جهة ولتنسجم وتتكامل مع بعضها البعض من جهة أخرى.
25. إحداث مجلس للدولة كمحكمة للنقض الإدارية، وكمستشار قانوني إلزامي للسلطة التنفيذية.
26. العمل على إخراج القوانين المنظمة لمؤسسات وهيئات حماية حقوق الإنسان والحكامة الجيدة والتقنين والتنمية المستدامة أخذا بعين الاعتبار مجال تخصصه وفي نفس الوقت التشبث بضرورة احترام معايير الشفافية والكفاءة والالتزام والمناصفة في تشكيلها.
27. التنصيص على إلزام السلطات العمومية بطلب الرأي والاستشارة وجوبا من هذه المجالس والهيئات والمؤسسات في كل ما يدخل ضمن اختصاصها.
IV - من أجل موقع متميز لبلادنا
في النظام العالمي

إن ترسيخ الإصلاحات الداخلية يتطلب بالموازاة، سياسة خارجية متكاملة تعتمد دبلوماسية فاعلة ومبادرة تمكن من مواجهة التحديات الكبرى المضطربة والمتسارعة التي يشهدها النظام الإقليمي والعالمي، وتيسر الارتقاء إلى الموقع المتقدم والمشرف الذي يستحقه المغرب ويطمح فيه.
وفي هذا السياق، يؤكد الاتحاد الاشتراكي عزمه الراسخ على الدفاع عن نهج سياسة خارجية تتوخى، في أهدافها الأساسية، المساهمة في الجهود الدولية من أجل عولمة متحكم فيها وذات بعد إنساني يضمن حق الدول في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وحق شعوبها في العيش الكريم، ومن أبرز تجليات هذا التوجه :
28. مواصلة الجهود الدبلوماسية من أجل إقرار حل سياسي متفاوض عليه لقضية وحدتنا الترابية ارتكازا على مبادرة الحكم الذاتي بشكل يكرس سيادة المغرب على صحرائه في ظل المشروع الديمقراطي الحداثي الذي انخرط فيه المغرب بكل مكوناته.
29. استثمار التحولات التي تعرفها منطقة المغرب الكبير والتي أفضت إلى سقوط رموز أنظمة استبدادية في تونس وليبيا من أجل إعادة تحريك البناء المغاربي على أسس ديمقراطية وتعددية. واعتبار العلاقة مع الجزائر أساسية في هذا البناء ومواجهة المخاطر الجيو سياسية النابعة من محيط الساحل الصحراوي، والعمل على الإقناع بإشراك المغرب وحضوره في كل الترتيبات الإقليمية الهادفة إلى مواجهة تلك المخاطر.
30. العمل على إعادة بناء النظام العربي، وخاصة المؤسساتي منه على أسس الديمقراطية والفعالية والبحث عن مختلف صيغ التكامل والتقارب. واستمرار التضامن مع الشعب الفلسطيني من أجل إنشاء دولة مستقلة وعاصمتها القدس.
31. مواصلة الانفتاح على الفضاء الإفريقي من خلال إنماء مجالات التعاون مع كافة الدول، ومن بينها تلك المناوئة لوحدتنا الترابية، واستكشاف السبل التي ستمكن المغرب من استرجاع مقعده في الاتحاد الإفريقي.
32. تعميق الشراكة الأورو متوسطية من خلال إعطاء الوضع المتقدم محتوى يناسب مركزه سواء تعلق الأمر بالمغرب الذي يقع عليه عبئ تحسين مؤشرات الحكامة الدمقرطة أو بالنسبة للجانب الأوربي الذي ينبغي أن ينخرط بشكل أكبر في مسلسل مصاحبة ودعم إنماء المغرب سياسيا واجتماعيا واقتصاديا.
33. اعتبار الثقل البشري والجيو اقتصادي الذي تمثله الهجرة المغربية في أوربا والتي تتأثر سلبا أو إيجابا بتحولات دول الاستقبال، لمواصلة الجهود من أجل محاربة شبكات الهجرة السرية، وتوسيع فرص التنمية والتفاوض مع الجانب الأوربي حول تدبير منظم للهجرة متوافق عليه.
34. مواصلة تأهيل الأداة الدبلوماسية سواء فيما يتعلق بوزارة الخارجية أو فيما يخص البعثات الدبلوماسية والقنصلية وذلك لضمان حماية أحسن لمصالح المغرب وللدفاع عن حقوق مواطنينا في الخارج، وكذا إعادة توجيه تحركاتها وفقا لمستلزمات النهوض بالاقتصاد الوطني خاصة فيما يتعلق بجلب الاستثمارات الخارجية وتعضيد جهود التنمية البشرية لبلادنا.
35. التأكيد على أهمية الدبلوماسية الموازية الحزبية منها والنقابية ومنظمات المجتمع المدني، وتقديم كل أشكال الدعم اللازمة لها حتى تقوم بدورها في تكامل مع الدبلوماسية الرسمية.

التوجه الاستراتيجي الثاني:

اقتصاد وطني قوي ومتنوع بنسبة نمو طموحة ومستقرة، منتج للشغل اللائق وقائم على توزيع عادل للثروات

لقد انخرط المغرب منذ سنة 1998 في إصلاحات هيكلية أسست لانطلاق مسلسل بناء اقتصاد عصري قائم على إرادة صريحة لبناء شروط التحكم التدريجي في التوازنات الماكرو-الاقتصادية والتضخم والمديونية، ويسرت للرفع من الاستثمار في المشاريع الكبرى للبنيات التحتية وتحضير الأرضية للدفع نحو تنويع القطاعات المنتجة في إطار استراتيجيات قطاعية متميزة.
وقد مكنت هذه الإصلاحات من خلق دينامية اقتصادية تمثلت أساسا في الرفع من حجم الاستثمارات ومن مستوى الناتج الداخلي الإجمالي الفردي من 14000 درهم سنة 1998 إلى 24000 درهم سنة 2010. كما يسرت كذلك تحقيق نسبة نمو تقارب %5 بالرغم من عدد من الإكراهات الناجمة عن الظرفية الوطنية( توالي سنوات الجفاف) وتقلبات المشهد الاقتصادي والمالي،حيث مكنت هذه الإصلاحات من تقوية مناعة اقتصادنا، بشكل ملموس، أمام انعكاسات الأزمة الاقتصادية والمالية والعالمية.
لكن ولأسباب ذات طابع مؤسساتي شكلت عوارض أمام الدينامية الجديدة التي أطلقتها مبادرات حكومة «التناوب التوافقي»، لا تزال بنية الاقتصاد المغربي تعاني من الهشاشة، بفعل عوامل عديدة من بينها:
* تواضع مستوى النمو وعدم استقراره وتبعيته لتقلبات المحصول الفلاحي الذي يرتهن بانعكاسات درجات وآثار التقلبات المناخية؛
* عدم قدرة بعض القطاعات الواعدة كالسياحة، النسيج، الألبسة، البناء والأشغال العمومية...، على مواجهة آثار الأزمة العالمية، من جراء تواضع قدراتها التنافسية؛
* ضعف الترابط وغياب الانسجام الملموس بين الاستراتيجيات القطاعية
* محدودية إعمال سياسة الانفتاح التي ساهمت في رفع مستوى الواردات أكثر منه نمو وتيرة الصادرات حيث سيطرة المواد الأولية على بنية العرض المغربي القابل للتصدير وحيث يعاني الميزان التجاري من ثقل الفاتورة النفطية ومن ميل متفاقم نحو تسجيل عجز متعاظم ومقلق قد يرهن قدرات البلاد على التطور ؛
* تراجع قيمة الاستثمارات الأجنبية خلال السنتين الأخيرتين من جراء الأعطاب التي يعاني منها مناخ الأعمال ومظاهر التداخل غير الموضوعي بين السياسي والاقتصادي. وعلى العموم تظل الاختلالات الأساسية مرتبطة باستمرار منطق اقتصاد الريع والاحتكار ومظاهر التداخل بين السياسي- الإداري والاقتصادي والفساد بكل أشكاله ومستواياته وتفشي ظاهرة الاقتصاد غير المنظم وتظافر رواسبه على السير العام للاقتصاد الوطني.
ومع التأكيد على الالتزام بأهداف الاستراتيجيات القطاعية التي أظهرت التجربة ضرورة تقويتها وصهرها في خطة شمولية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية تيسر اندماج بعضها ببعض وتكاملها في اتجاه تنويع وتحديث جهاز الإنتاج، يعتبر الاتحاد الاشتراكي أن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية التي تجتازها بلادنا تستدعي مباشرة إصلاحات بنيوية واتخاذ مبادرات وإجراءات جريئة تتوخى تحقيق قفزة نوعية لبلوغ إنجاز معدل نمو متصاعد في العشرية القادمة يصل إلى 7% ليتوافق مع حاجياتنا الأساسية في تطوير التشغيل والمداخيل وتدارك عجز الميزان التجاري عبر تحقيق الأهداف الأربعة التالية:
I. تطوير ودمقرطة حكامة السياسات العمومية وتطهير مناخ الأعمال وتخليصه من منطق الامتيازات الممنوحة وآليات اقتصاد الريع والاحتكار ومظاهر فساد دوائر العمل الاقتصادي وإرساء قواعد تكافؤ الفرص والمنافسة الحرة،
II. الرفع من المقدرات التنافسية للاقتصاد الوطني في أفق مضاعفة الناتج الداخلي الإجمالي الفردي خلال العشر سنوات المقبلة،
III. تحسين شروط تمويل التنمية الاقتصادية وتطوير أنماط جديدة للتمويل قائمة على الشراكة بين القطاعين العام والخاص،
IV. جعل النظام الضريبي في خدمة العدالة الاجتماعية والنهوض بأهداف التنمية البشرية،

I. حكامة ديمقراطية وشفافية في نهج السياسات والتدخلات العمومية في الشأن الاقتصادي وتطهير مناخ الأعمال من اقتصاد الريع والاحتكار وإرساء أسس قواعد المنافسة الشريفة:

36. اضطلاع السلطات التشريعية والتنفيذية بكامل المهام المنوطة بها في إطار الدستور الجديد، في مجال إعداد وتوجيه وتنسيق وتقييم الاستراتيجيات القطاعية وعقلنة الموارد المرصودة لها،
37. اعتماد تنظيم جديد للسلطة الحكومية يكفل التقارب والتعاون بين التدخلات العمومية ذات البعد الاقتصادي من خلال وضع خطاطة تتجاوز المنطق القطاعي التقليدي وتتفادى التعدد الشكلي والازدواجيات المكلفة للمرافق الوزارية وتتوخى الفعالية والاقتصاد في النفقات وفي مدة الانجاز،
38. تقوية وتفعيل الآليات القانونية والمسطرية لمحاربة ظاهرة استغلال النفوذ واستعمال مناصب السلطة في تخويل الامتيازات والصفقات داخل دوائر العمل الاقتصادي واستشراء الفساد ومواقع الاحتكار والريع الاقتصادي واستغلال الوضع المهيمن (قانون حرية الأسعار والمنافسة، قانون حماية الشهود، التصريح بالممتلكات، تداخل المصالح، قانون المستهلك،...)؛
39. ضمان تفعيل فوري وملموس لاختصاصات هيآت حكامة المشهد الاقتصادي وعالم الأعمال (الهيئة الوطنية للشفافية ومحاربة الرشوة، مجلس المنافسة... ) وتقوية وسائل تدخلها واستقلاليتها في إطار من التكامل في الوظائف مع السلطات القضائية والتشريعية والتنفيذية،
40. إقرار إلزامية التصريح المسبق من طرف المنتخبين وأعضاء الحكومة والموظفين السامين، بكل منفعة مباشرة أو غير مباشرة يمكن كسبها من قرارات تتخذ في مجال الصفقات العمومية وتصاميم التهيئة، والملفات التي تسلك مساطر استثنائية، وكذا التي تنجم عن تعيينات أو تكليف بمهام حساسة وذات علاقة بالشأن الاقتصادي والتعمير... إلخ.
41. تيسير سبل اللجوء إلى قاعدة التحكيم والوساطة كآلية لحل النزاعات بين المستثمرين والدولة على أساس الشفافية والقانون.
42. وضع حد للممارسات المخلة بالمنافسة بالحد من هوامش الربح المفرط في القطاعات ذات الآثار البليغة على القدرة الشرائية للمواطنين (العقار، الاتصالات، الإسمنت ومواد البناء، التوزيع، المواد الغذائية، الأبناك، التأمين...) من خلال إدخال الإصلاحات التي ينص عليها منطوق الفصل 166 من الدستور الجديد للمملكة.
43. تسريع وتيرة أوراش إصلاح القضاء والمحاكم التجارية والإدارة والمساطر التي تنظم المعاملات التجارية وتنعش النشاط الاقتصادي بإرساء بنيات موضوعية وسريعة لقضاء الأعمال؛
الارتقاء بخدمات المرفق العمومي وبث روح المواطنة في عمل الإدارة من خلال:
44. التقليص من السلطة التقديرية للإدارة ومنعها في أجل ثلاث سنوات من التمادي في طلب وثائق من المواطنين يمكن الحصول عليها من إدارات عمومية أخرى وتبسيط الإجراءات الإدارية في مجال الاستثمار والتعمير والبناء.
45. وضع حد لنظام الرخص والامتيازات في قطاعات الصيد البحري والنقل والمقالع والاستغلال الغابوي والمنجمي، وتعويضه بمسطره طلبات مشاريع مفتوح يتم البث فيها وفق مساطر وشروط محددة سلفا ومعروفة لدى الجميع ؛
46. مراجعة مساطر تحويل الممتلكات العمومية للخواص في اتجاه تعميم اللجوء إلى مساطر المناقصة المفتوحة في وجه العموم وقواعد المنافسة ما عدا الحالات الاستثنائية التي يبث فيها مجلس الحكومة؛
47. مراجعة القوانين والمساطر المتعلقة بنزع الملكية في اتجاه الحد من السلطة المفرطة للإدارة وثقل مساطرها في اتجاه حفظ حقوق الملاك دون الإخلال بمستلزمات تعبئة العقار وفق منطق المصلحة العامة وخدمة أهداف التنمية الجهوية والمحلية؛
48. التصدي الحازم لمختلف مظاهر التحايل والتجاوز المضرة بالبيئة والمخلة بالقوانين من قبيل نهب مقالع الرمال والأحجار وتلويث المياه والسواحل التي تهدد الصيد الساحلي والمجال الغابوي وتشوه المشاهد الطبيعية والتوازن البيئي ؛

II.الرفع من المقدرات التنافسية للاقتصاد الوطني في أفق مضاعفة الناتج الداخلي الإجمالي الفردي خلال العشر سنوات المقبلة، وذلك من خلال:

49. اعتماد نهج التصنيع كأولوية لبناء اقتصاد مغربي قوي، قوامه تخطيط استراتيجي للتنمية الصناعية يدمج فعلا وبشكل متصاعد مختلف قطاعات الخدمات والفلاحة والصيد البحري والأنشطة الإيكولوجية والموجهة بالأساس نحو التخصصات ذات القيمة المضافة العالية، وذلك عبر مقاربة شمولية تضمن:
50. التناسق بين الاستراتيجيات القطاعية الحالية، وكذا إبراز ومواكبة قطاعات جديدة كالطاقات المتجددة، الصناعة الإيكولوجية، الكيميائية الصيدلية والصناعات الثقافية والتكنولوجيات المرتبطة بالخدمات الجديدة وذلك بهدف تنويع النسيج الإنتاجي في إطار عقود التنمية من أجل الاستثمار والشغل؛
51. أجرأة البعد الترابي الجهوي في الاستراتيجيات القطاعية بما يضمن بناء القواعد الجهوية للتنمية كأرضيات لتحضير مشروع الجهوية الموسعة من خلال تفعيل حقيقي لنهج اللاتركز واللاتمركز لآليات التدخل العمومي ومصاحبة مشاريع النشاط الاقتصادي
52. اعتماد مقاييس موضوعية تضمن الشفافية والالتزام بالانجاز في عمليات إطلاق مشاريع عمومية وطنية وجهوية للبنيات التحتية والتجهيزات الأساسية حول المناطق والمحطات الصناعية المندمجة ؛
53. إقرار إلزامية الأفضلية في الصفقات العمومية في المواد المنتجة والمصنعة بالمغرب بنسبة لا تقل عن 15% ؛
54. إقرار إلزامية التعويض الصناعي في الصفقات العمومية وعقود الامتياز التي تتجاوز قيمتها 200 مليون درهم وخاصة في مجال النقل والطاقة عبر إدماج مباشر للمواد المنتجة بالمغرب أو الالتزام بالتزود لدى الفاعلين المغاربة.
55. تكثيف وساءل دعم ومواكبة عرض المنتوج المغربي القابل للتصدير بهدف تدارك الميل المتزايد لعجز الميزان التجاري والتقليص منه وتشجيع الاستهلاك الداخلي للمنتوج المغربي من خلال دعم الطلب الداخلي والقدرة الشرائية؛ والرفع من الحد الأدنى للأجور والتشغيل.
56. الإرساء التدريجي لمراكز البحث والتنمية في مختلف الجماعات الترابية الجهوية لولوج هذه التخصصات وتجاوز الحواجز التكنولوجية والعمل على إنعاش سياسة وطنية للجودة؛
57. الالتزام بالتخطيط المنهجي لتلبية الحاجيات الكمية والنوعية للتكوين، في إطار مؤسسات للتكوين حسب أولوية التخصصات القطاعية، يتم تدبيرها من قبل المهنيين طبقا لدفتر تحملات مدقق وفي إطار مؤسساتي واضح للتدبير المفوض؛
58. إعداد مخطط وطني وبرامج جهوية لتجاوز المشاكل البنيوية للعقار الناجمة عن استمرار تعدد وتعقد أنظمة الأوقاف والجموع والكيش ملكية الأراضي الخليفية في اتجاه تعبئتها لصالح حاجيات تحديث الاستغلال الزراعي والتوسع الحضري وتطوير سلاسل الإنتاج النباتي والحيواني والتنمية الفلاحية في المناطق الجبلية والواحات والمناطق الجافة وإحداث مناطق الأنشطة الصناعية وفضاءات الخدمات الجديدة.
إنعاش وتنمية نسيج المقاولات الصغرى والمتوسطة ومواصلة دعمها من خلال:
59. تقوية آليات المصاحبة العمومية المحدثة (امتياز، مساندة، تطوير)؛بهدف الرفع من وتيرة تأهيل المقاولات الصغرى والمتوسطة بإقرار نظام مرن وخاص بها؛
60. تخصيص نسبة 20% من الصفقات العمومية للمقاولات الصغرى والمتوسطة؛
61. العمل على وضع آليات تضمن التشجيع والمؤازرة الملموسة لمبادرات المقاولات الفردية للشباب؛
إعداد إستراتيجية لإنعاش الاستثمار في الاقتصاد الأخضر وتطبيق ميثاق المحافظة على البيئة والتنمية المستديمة :
62. تفعيل وتحسين الإطار القانوني لأشكال توجهات الميثاق الوطني للبيئة ومراعاة لضرورات التنمية المستدامة في اتجاه تفادي المشاكل المترتبة عن التطهير السائل والصلب، التلوث المترتب عن كثافة الأنشطة البشرية وحاجيات النجاعة الطاقوية.
63. إرساء جبايات متعلقة بالبيئة بهدف الوقاية أو التحفيز أو التحويل.
64. التحفيز على اعتماد صناعة ايكولوجية بواسطة نقل التكنولوجيات النظيفة والاقتصاد في الموارد ( الماء، الكهرباء،العابات، البترول،..)

III . تحسين شروط تمويل التنمية الاقتصادية وتطوير أنماط جديدة للتمويل قائمة على الشراكة بين القطاعين العام والخاص،

65. دعم تطور الجهاز المصرفي والبنكي واستقلاليته وفقا لتوجهات القانون البنكي في استقلالية القطاع وتمشيا مع متطلبات وشروط الاحترازية ومعايير الحصافة والاحتياط المالي؛
66. إشراك مختلف مؤسسات التمويل المتواجدة بالمغرب في مشاريع التنمية الجهوية وفي مختلف المراحل لجعلها قنوات لتعبئة الادخار المحلي والبحث عن شروط تمويل ميسرة وملائمة لحاجيات قطاعية وترابية متنوعة؛
67. تيسير شروط الرفع من معدل التبنيك كحق اقتصادي لكل مواطنة ولكل مواطن وكدعامة لتحديث المعاملات وشفافيتها ولضمان الحق في ولوج دوائر الائتمان والقرض والمساهمة في توسيع قدرات الادخار الوطني وتعبئته نحو تلبية حاجيات تمويل الاقتصاد الوطني؛ 68. تعبئة مختلف قنوات العمل الدبلوماسي وإعادة توجيه تحركاتها وفقا لمستلزمات النهوض بالاقتصاد الوطني وحاجياته إلى دعم التمويلات الخارجية ومؤازرتها للاستراتيجيات القطاعية ولمخططات التنمية الجهوية ولمجهود التنمية البشرية؛
69. تطوير مجهود ترشيد النفقات والمصاريف العمومية للتسيير والتجهيز وإعادة رسم أولويات الإنفاق داخل الإدارة والمقاولات والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية بما يمكن من تقوية الرصيد المخصص لنفقات الاستثمار( حظيرة سيارات الدولة، نوعية البنايات العمومية وتجهيزاتها المكتبية، نفقات المناسبات...).
70. ضمان انخراط فعلي للأبناك في تمويل الاقتصاد من خلال:
* تقوية الاحتياطات الخاصة للأبناك وحثها على مصاحبة المقاولات وخاصة المقاولات الصغرى والمتوسطة.
* حث النظام البنكي على تحضير الشروط الكفيلة بضمان تبسيط مساطر الحصول على القروض وتقليص مستوى ونوعية الضمانات المعتمدة للحصول على القروض لتسهيل ولوج المقاولات وخاصة الصغيرة والمتوسطة، إلى التمويل البنكي المباشر والتقليص من أجل صرف القروض.
* دفع الأبناك للمساهمة الوازنة في تمويل وتنفيذ المشاريع والبرامج القطاعية وتقوية وتنويع مساهماتها في مسلسل التنمية الجهوية.
71. إقرار معدل فائدة منخفض للإقلاع بالنسبة للسنوات الأولى لاستغلال مشاريع المقاولات الصغيرة والمتوسطة.
72. إحداث ميكانيزمات جديدة للنهوض بالادخار الصغير وتطوير الادخار بعيد المدى وتعزيز فضاءات الادخار المؤسساتي ( صناديق التقاعد، الصندوق الوطني للادخار، شركات التأمين وصندوق الإيداع والتدبير).
73. تطوير وتحسين تسيير صندوق »مغاربة العالم» لدعم الاستثمارات بأرض الوطن.
IV . جعل النظام الضريبي في خدمة العدالة الاجتماعية والنهوض بأهداف التنمية البشرية،
74. الالتزام بإخضاع الجميع( مواطنين، شركات، هيآت مربحة...) لواجب الإلزام الجبائي والتخفيف من معدل الضغط الضريبي على المقاولات الناشئة الصغرى والمتوسطة وعلى الرأسمال المنتج، مقابل إخضاع الرأسمال غير المنتج لثروات والأصول مجمدة إلى اقتطاع ضريبي محفز ومستنهض من خلال الإجراءات التالية:
75. إقرار مساهمة استثنائية للتضامن لمواجهة العجز الاجتماعي المزمن وفي اتجاه استسواء مجتمعي موضوعي وضامن لمستلزم الاستقرار الاجتماعي،
76. تخفيف العبئ الضريبي على مداخيل الطبقات المتوسطة وخاصة مداخيل العمل بمراجعة الأشطر الحالية للضريبة على الدخل وإضافة أشطر جديدة على أساس مبدأ تحميل المداخيل المرتفعة مجهودا أكبر،
77. الرفع من سقف الضريبة على الشركات إلى 35% بالنسبة للقطاعات التي تنعم بظروف وضع احتكار أو حالة تنافس ضعيف أو منعدم كقطاع الاتصالات والاسمنت والمساحات التجارية الكبرى،
78. إعادة إقرار العمل بالإعفاء الضريبي على التمويل الذاتي للاستثمار وفق التزامات ملموسة في غضون5 سنوات
79. إقرار معدلات تدريجية حقيقية في هذه الضريبة لفائدة المقاولات الصغرى والمتوسطة
80. توسيع الوعاء الضريبي ليشمل بطريقة تدريجية الأنشطة الفلاحية للاستغلاليات المصنعة التصديرية الكبرى دون المساس بصغار الفلاحين،
81. إقرار ضريبة على قيمة العقار الغير مبني في المناطق الحضرية وعلى المساكن الشاغرة وكذا الرفع من الضريبة على أرباح المضاربات العقارية من 20% إلى 35%
82. إعادة النظر في معدلات الضريبة على القيمة المضافة في اتجاه التخفيف لتحسين القدرة الشرائية للمواطنين،
83. رصد عائدات الاقتطاعات الإضافية لدعم الطلب الداخلي للاستهلاك والاستثمار المنتج دون الرفع من الضغط الضريبي على تنافسية الاقتصاد.
84. إصلاح ضريبة الباطانطا لتشجيع الاستثمار.


التوجه الاستراتيجي الثالث:

التأسيس لتعاقد جديد بين المدرسة والمجتمع يمكن المدرسة المغربية من استرجاع وتعزيز مقوماتها كمؤسسة لتيسير الاندماج وضمان تكافؤ الفرص

على الرغم مما حققته منظومة التربية والتكوين من تقدم في إطار الإعمال المبتور للميثاق الوطني للتربية والتكوين، وخاصة في مجالات تعميم التمدرس وتعبئة الموارد البشرية والمادية والمالية المواكبة وكذا الجوانب البيداغوجية والتدبيرية، تظل مظاهر التعثر والخصاص والاختلالات مترسخة بل وتستفحل في كل ما يرتبط بالصورة العامة للتعليم بالمغرب والقيمة العالقة بمستواه العام. ومن تم يتعين وضع خطة عمل محددة الأهداف لاسترجاع ثقة المجتمع في مدرسته العمومية من خلال النهوض الفعلي، كما وكيفا، بالنظام التربوي ومكوناته.
وفي هذا السياق، يتطلع البرنامج المقترح من طرف الاتحاد الاشتراكي إلى التأسيس لتعاقد جديد بين المدرسة والمجتمع يتوخى تجاوز التعثرات المستخلصة من التطبيق المبتور لتوجهات ميثاق التربية والتكوين وإعطاء نفس جديد وقوي لمتطلب تقويم وتحيين الإصلاح في العشرية المقبلة. ففي إطار المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي كما أقره الدستور الجديد، وجعل من تفعيله أولى الأسبقيات في غضون سنة 2012 باعتباره مؤسسة ديمقراطية لتبادل الرأي المتعدد حول السياسات العمومية وتقويم نتائجها ومردوديتها وفضاء لتحمل المسؤولية الكاملة إزاء قضايا ترهن حاضر ومستقبل أجيال بكاملها، تتجلى إمكانية حقيقية لتجاوز ونبذ التوافقات الشكلية وخاصة التردد الذي عانت منها أجرأة سياسة التعليم بالمغرب.
لذلك يقترح هذا البرنامج اتخاذ تدابير ملموسة وإجراءات حازمة في أفق بلوغ خمسة أهداف رئيسية ومتكاملة لا تدين إلا إلى الصالح العام ومن منظور مستقبلي يخدم التنمية البشرية المنشودة لبلادنا.إن هذه القناعة هي التي أسست لانتقاء هذه الأهداف الستة:
I. الرفع من المعدل العام لمدة التمدرس بالنسبة للساكنة من 5 سنوات حاليا الى 7 سنوات وبالتالي العمل على تمديد أمد الحياة المدرسي إلى 14 سنة أي الباكالوريا فما فوق وذلك من خلال:
II. التقليص من الفوارق المجالية والاجتماعية على مستوى الولوج إلى خدمات التربية كحق أولي من حقوق المواطنة، والتي لا تزال فوارق مرتفعة بالمغرب( %57 مقابل 30 بالبرازيل و27 بالمكسيك) والعمل على تخفيض هذا المؤشر العام إلى 30 في المائة وذلك من خلال:
III. تثمين الموارد البشرية ماديا ومعنويا والارتقاء بمقدراتها بهدف اعادة الاعتبار لمهن التعليم والتكوين
IV. إيلاء أهمية كبرى لمعالجة القضايا ذات الأثر الحاسم على جودة المنظومة التربوية، ( والتي مازالت عالقة)، والمرتبطة أساسا ب :
V. إرساء نظام للإشراف على منظومة التربية والتكوين قائم على توضيح وتدقيق المسؤوليات على آليات التقويم:
VI. انفتاح حقيقي للمنظومة على محيطها الاقتصادي وانخراط قوي لعالم الإنتاج.

I. الرفع من المعدل العام لمدة التمدرس بالنسبة للساكنة من 5 سنوات حاليا إلى 7 سنوات وبالتالي العمل على تمديد أمد الحياة المدرسي إلى 14 سنة أي الباكالوريا فما فوق وذلك من خلال:
85. التفعيل الحقيقي لإلزامية ومجانية تعليم جميع الأطفال في سن التمدرس إلى غاية 15 سنة من خلال توطيد مجهود توسيع العرض التربوي بوتيرة أسرع في الأسلاك الثلاثة للتعليم الإجباري (توفير معقد لكل تلميذ في سن التمدرس) وتنويعه والرفع من جودته،
86. التعميم التدريجي للتعليم الأولي من خلال مبادرات عمومية مباشرة وفي إطار تطوير صيغ الشراكة بين الدولة والجماعات الترابية والقطاع الخاص.
87. التصدي لكل مظاهر الهدر والانقطاع الدراسي من خلال تعزيز برامج الدعم التربوي لتفادي التكرار وكذا تقوية برامج الدعم الاجتماعي بهدف تغطية حاجيات كل الأسر المعوزة، وتوسيع نطاق الاستفادة من الداخليات والمطاعم المدرسية لفائدة التلاميذ المنحدرين من الأسر الفقيرة ورفع القيمة المخصصة لكل تلميذ وتلميذة.
88. وضع برنامج استعجالي للقضاء على الأمية في صفوف الشباب ( 15- 35 سنة ) توكل مهمة تنفيذه لوكالة محاربة الأمية المحدثة هذه السنة والتي يتعين التعجيل بتفعيلها.
89. تعزيز المجهود الرامي إلى انتفاع العملية التربوية من التكنولوجيات الجديدة للإعلام والتواصل.
90. الرفع من حصة التعليم الثانوي التأهيلي وتنويعه والرفع من جودته لاستيعاب الطلب المتزايد للتلاميذ وجعله أكثر ملائمة لمستلزمات الحياة المهنية
91. تقوية وضع ومكانة التكوين المهني ضمن مسالك التعلم ما بعد الإلزامي،باعتباره مسلكا تكوينيا موجه بالأساس لإعداد الكفاءات التقنية والمهنية وفق حاجيات الاقتصاد الوطني، مرتكز على نظام حقيقي للتناوب بين مؤسسة التكوين والمقاولة كفضاء للتكوين والاندماج المهني، ومنفتح على باقي أسلاك التعليم الثانوي والعالي في إطار نظام معقلن للجسور والممرات.
92. تحسين نسبة الولوج إلى الجامعة لتدارك النقص الحاصل مقارنة مع دول مثيلة، وتعزيز التخصصات العلمية والتكنولوجية ودمقرطة حكامة التعليم العالي
93. تعميق مسلسل استقلالية الجامعة والرفع من إنتاجيتها لترقى إلى مستوى رهانات التنافسية الدولية وخاصة في مجالات البحث والابتكار العلمي في قطاعات محددة ذات قيمة مضافة وبتعاون وطيد مع النسيج المقاولاتي خاصة في مجالات الخصاص الملحوظ كالطب والمهن الصحية ذات الطلب المتزايد والتي ستمكن بلادنا من سد العجز الحاصل في التأطير الاستشفائي والصحي.
94. بناء مطاعم وأحياء جامعية للاستجابة لحاجيات الطلبة.
II . التقليص من الفوارق المجالية والاجتماعية على مستوى الولوج إلى خدمات التربية كحق أولي من حقوق المواطنة، والتي لا تزال فوارق مرتفعة بالمغرب( %57 مقابل 30 بالبرازيل و27 بالمكسيك) والعمل على تخفيض هذا المؤشر العام إلى 30 في المائة وذلك من خلال:
95. اعتماد سياسات عمومية على المستوى الترابي لاستهداف المناطق والمجالات التي تعرف نسبة في الفوارق بناء على خريطة مدققة، وتوجيه الاعتمادات الضرورية للحد من الفوارق.
III . تثمين الموارد البشرية ماديا ومعنويا والارتقاء بمقدراتها بهدف اعادة الاعتبار لمهن التعليم والتكوين
96. ملأ الخصاص في التأطير باعتماد مقاييس موضوعية في انتقاء أفراد هيآت التأطير والتدريس لمواجهة المستوى الحالي لظاهرة الإكتضاض والخصاص في التأطير التربوي.
97. تمتيع أسرة التعليم والتكوين بكامل مقومات التحفيز المادي والمعنوي وتخويلها كافة الحقوق بما يكفل فعلا الانتفاع من الحق في التكوين الأساسي والمستمر واعتماده في عمليات الترقية،
98. تقنين وترسيخ الضوابط القانونية والبيداغوجية لمسؤولية ومهام هيأة التدريس والتأطير التربوي باعتبارها الفاعل الأساسي في إنجاح تعليم ذي جودة.
99. إعادة إقرار إلزامية التكوين الأساسي البيداغوجي لفائدة هيئة التعليم والتكوين قبل ممارسة المهنة وكذا وضع برنامج للتكوين المستمر ولإعادة التأهيل لفائدة العاملين في مجال التربية والتكوين.
IV . إيلاء أهمية كبرى لمعالجة القضايا ذات الأثر الحاسم على جودة المنظومة التربوية، ( والتي مازالت عالقة)، والمرتبطة أساسا ب :
100. مباشرة إصلاح نظام التوجيه داخل منظومة التربية والتكوين في اتجاه الرفع من نسب التوجيه نحو المسالك العلمية والتقنية والمهنية لتحقيق توازن بشري وموضوعي بين المسالك، وضمان أفضل ملائمة ممكنة مع حاجيات المحيط الاقتصادي وعالم الإنتاج من حيث الشعب والتخصصات والكفاءات الواجب اكتسابها، وكذا الرفع من عدد مستشاري التوجيه وتفعيل شبكات التربية والتكوين.
101. نهج مقاربة جديدة للتحكم في استيعاب اللغات الوطنية والأجنبية في إطار مخطط وطني يتم إعداده في إطار المجلس الوطني للغات والثقافات المغربية الذي أقره الدستور الجديد والذي يتعين الإسراع بتفعيله في غضون سنة 2012.
V . إرساء نظام للإشراف على منظومة التربية والتكوين قائم على توضيح وتدقيق المسؤوليات على آليات التقويم:
102. إرساء ثقافة حكومية جديدة في مقاربة قضايا التربية والتكوين تنطلق من وضع حد نهائي لغلبة النزعة القطاعية التي تقلص من عطاءاته ومردود يته وتحول دون إبراز وقع السياسات العمومية ومجهوداتها الاستثمارية. ويتعين أن يتحلى التوجه الحكومي الجديد اعتماد المقاربة الشمولية المندمجة باعتبار أن قضايا التربية والتكوين قضايا متداخلة الأبعاد تهم عموديا وأفقيا كل القطاعات ولا يمكن أن تعالج من منظور قطاعي أو تقني أو مالي صرف. وفي هذا الإطار أصبح لزاما إعادة هيكلة الأجهزة الحكومية المكلفة بالتربية والتكوين والبحث العلمي في اتجاه إحداث قطب وزاري، موحد و وازن، للإشراف على كل مكونات المنظومة وتتبع ترابط حلقاتها، مع مراعاة خصوصيات ووظائف كل مكون.
103. الدفع بنهج اللاتمركز واللامركزية إلى أقصى مداه في انسجام تام مع توجه بلادنا القائم على الجهوية الموسعة ( لا تمركز ترابي ووظيفي يسمح بتخويل الاستقلالية الإدارية والبيداغوجية للمؤسسات التعليمية، إشراك أقوى وأوسع للجماعات المحلية في حياة المدرسة).
VI- انفتاح حقيقي للمنظومة على محيطها الاقتصادي وانخراط قوى لعالم الإنتاج في منظومة التكوين
104. إقرار إشراك منهجي لعالم الإنتاج في وضع برامج مؤسسات التكوين المهني وفي رسم معالم الخريطة الجهوية المتعلقة بمجالات التكوين المهني،
105. مأسسة برامج للتداريب واكتساب المهارات والكفاءات المهنية على أساس تعاقد بين مؤسسات التكوين والمقاولات والجمعيات المهنية،وإقرار مدة أو فترة للتكوين والتدريب لتكريس الحصول على شواهد جامعية أو مهنية معينة تحدد شروطها ولائحتها دوريا في إطار أشغال المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي،
106. تطوير صيغ ملزمة لتداول المعلومات والمعطيات الكفيلة بتزويد دوائر البحث العلمي والتقني بالمعطيات التي تغذي حاجيات تطور مختبرات البحث التطبيقي والنظري داخل المدارس والمعاهد العليا والجامعات،
107. اعتماد أنظمة جديدة للعمل الدوري للأساتذة ولمؤطري المقاولات ولطواقمها التقنية والتدبيرية تيسر تكثيف صيغ التعاون وتطوير البحث- التنمية.


التوجه الاستراتيجي الرابع:
بناء مجتمع للتشغيل وخاصة الشباب في إطار تعاقدي بين الدولة والقطاع الخاص وتشجيع لامركزية إنعاش التشغيل

يضع البرنامج الانتخابي للاتحاد الاشتراكي قضية التشغيل وخاصة الشباب (15 إلى 35 سنة) بمثابة رهان محوري لاختيارات السياسية الحكومية في السنوات المقبلة لاعتبارين أساسيين: اعتبار أول يرتبط بالوزن الديمغرافي الذي تحتله هذه الشريحة (38% من مجموع الساكنة) وانعكاسه على مستقبل النسيج الاجتماعي ككل، واعتبار ثان تترتب أهميته عن استفحال البطالة في صفوف هذه الشريحة بشكل متنام و بنسبة 16% وخاصة في الوسط الحضري (30%) حيث يقطن جيل جديد من العاطلين يشمل الذكور والإناث على حد سواء، جيل من حاملي الشهادات أكثر منهم من اللامتمدرسين، تفوق مدة بحثهم عن العمل أزيد من سنة، بما يجعل من القطاع الغير مهيكل وما عداه من الأنشطة الغير قانونية ومن مزالق الهجرة خارج التراب الوطني بمختلف أشكالها البدائل الأكثر جدبا في ظل الأوضاع الحالية التي تميز مختلف أجزاء سوق الشغل والتي تسفر تدريجيا عن حرمان الاقتصاد الوطني من قدرات بشرية هامة.

وعلى العموم إذا كان حل معضلة البطالة حلا مرتبطا أساسا بالقدرة الفعلية على تقوية الاقتصاد الوطني والرفع الملموس من وتيرة النمو المحددة في التوجهات الإستراتيجية لهذا البرنامج، فإن معالجة هذه الآفة تفرض بموازاة ذلك بلورة و تفعيل سياسات عمومية إرادية لإنعاش تشغيل الشباب لاسترجاع ثقتهم في المجتمع من خلال مبادرات منسقة وإجراءات هادفة إلى إعطاء دينامية جديدة لسوق الشغل بشكل عام ولأجزائه الأكثر استيعابا وتوفيرا لمناصب الشغل في المدى القصير والمتوسط بشكل خاص. وهو ما يتطلب:
I. الارتقاء بالتدابير العمومية الحالية لإنعاش التشغيل في القطاع الخاص والجمعيات ذات المنفعة الاجتماعية (عقد من أجل التشغيل، عقد الإدماج المهني، التكوين التعاقدي من أجل التشغيل، عقد إدماج الباحثين عن عمل في وضعية إعاقة...)
II. إقرار صيغة جديدة لنظام خدمة وطنية في مرافق الوظيفة العمومية يتم توسيعه ليشمل الجماعات المحلية المؤسسات العمومية
III. تشجيع مختلف صيغ التشغيل الذاتي

I. الارتقاء بالتدابير العمومية الحالية لإنعاش التشغيل في القطاع الخاص والجمعيات ذات المنفعة الاجتماعية (عقد من أجل التشغيل، عقد الإدماج المهني، التكوين التعاقدي من أجل التشغيل، عقد إدماج الباحثين عن عمل في وضعية إعاقة...)

108. إلى مستوى إطار تعاقدي مؤسس بين الدولة والقطاع الخاص يتيح للشباب حاملي الشهادات ولوج أول شغل في إطار عقدة محددة (2 أو 3 سنوات) للشغل والتزامات واضحة للمشغلين وللسلطات العمومية في مجالات:
109. تحمل الدولة حصة المشتغلين في انخراطات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي خلال مدة العقد على أساس أجر شهري لا يقل عن 3000 درهم.
110. وضع برنامج للتكوين والاندماج في المقاولة لفائدة الشباب خلال مدة العقد يمول من مداخيل رسم التكوين المهني.
111. مواكبة الفئات الحاصلة على شهادات جامعية من تكوين عام وكذا الفئات ذات الاحتياجات الخاصة من إعادة تكوين لتسيير اندماجهم في المقاولات في إطار برامج محدد تمول في إطار صندوق النهوض بتشغيل الشباب.

II. إقرار صيغة جديدة لنظام خدمة وطنية في مرافق الوظيفة العمومية يتم توسيعه ليشمل الجماعات المحلية المؤسسات العمومية

112. سد الخصاص والعجز البين في التأطير لبعض القطاعات الحيوية (التعليم، الصحة، محاربة الأمية، الوقاية المدنية... والمرافق موضوع اتفاقيات شراكة بين الدولة والمؤسسات العمومية في مجال إدماج الشباب حاملي الشهادات المعطلين، تأطير الأشغال ذات النفع المحلي على مستوى الجماعات المحلية ... إلخ).
113. اعتماد هذا النظام كآلية لاكتساب تجربة مهنية يتم مواكبتها بإجراءات مصاحبة للتكوين والتهييئ للاندماج المهني في إطار المناصب المالية المحدثة لهذه الغاية ووفق مساطر شفافة ومنظمة على الصعيد المركزي، الجهوي والمحلي،

III. تشجيع مختلف صيغ التشغيل الذاتي

114. وضع إطار قانوني جديد لإحداث نظام تحفيزي للمشغل الذاتي الفردي مع تخويله إمدادات ومساعدات عمومية على المستوى المركزي والمحلي، وتطوير منظومة الاحتضان الكفيلة برعاية مشاريع التشغيل الذاتي في أولى سنوات انطلاقها (5 سنوات).

115. إرساء إطار قانوني جديد للتمرس المهني اعتماد عقدة ثلاثية بين المتمرس، مؤسسة التكوين والمقاولة ويحضى بموجبه المتمرس بوضعية أجير لمدة العقد يتم تأطيره في إطار برنامج محدد بين مؤسسة التكوين والمقاولة، في سياق استفادة المقاولة المعنية وتبعا لعدد المتمرسين المستفيدين من إعفاء المقاولات المتخصصة للمتمرسين من التحملات الاجتماعية وتحفيزات جبائية،
116. التعميم التدريجي لهذا الإطار على مختلف قطاعات الإنتاج ومستوى وأسلاك التعليم والتكوين المهني والعالي.

117. إنشاء صندوق وطني قار لإعادة هيكلة المقاولات في وضعية صعبة بهدف المحافظة على مناصب الشغل في هذه القطاعات بمساهمة صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية؛
118. التعجيل بإصلاح منظومة التكوين المستمر الموجه لفائدة أجراء القطاع الخاص بتشاور مع الشركاء الاقتصاديين أو الاجتماعيين في اتجاه إقراره كحق للأجير وواجب للمشغل وإعادة النظر في طرق تمويله (رسم التكوين المهني) وتدبيره (مشكل العقود الخاصة للتكوين CSF)


التوجه الاستراتيجي الخامس:
إعادة توجيه السياسات الاجتماعية نحو خدمة التوازنات الاجتماعية الكبرى ومحاربة الهشاشة والفقر وكل مظاهر الإقصاء الاجتماعي والمجالي وذلك من خلال مبادرات وإجراءات تهم المجالات ذات الأولوية التالية:


إعادة توجيه السياسات الاجتماعية نحو خدمة التوازنات الاجتماعية الكبرى ومحاربة الهشاشة والفقر وكل مظاهر الإقصاء الاجتماعي والمجالي وذلك من خلال مبادرات وإجراءات تهم المجالات ذات الأولوية التالية:

I . العمل على توفير سكن لائق
ومتنوع :

119. تطوير سياسة للسكن تستجيب للحاجيات المتنوعة والمتجددة لمختلف الفئات الاجتماعية لمواجهة العجز المتراكم وتحسين مناخ الاستثمار في السكن والرفع من مهنيته وجودته من خلال الإجراءات المترابطة التالية (8 إجراءات).
120. تسريع وتيرة إنتاج السكن الاجتماعي بتشجيع الاستثمارات الخصوصية عن طريق تشجيع خلق صناديق ودعم آليات تمويل الاستثمار في مجال السكن الاجتماعي ومراجعة النظام الجبائي المعتمد لتحفيز دوائر عرض السكن الاجتماعي وجعله أكثر جاذبية للإستثمارات ليتلاءم وحاجيات الجهات (تعميم الاستفادة من استرداد الضريبة على القيمة المضافة لتشمل المنعشين الصغار الذين ينتجون 50 شقة أو أكثر خلال خمس سنوات على أقصى تقدير، وجعل الجودة والسلامة عناصر أساسية للإستفادة من التحفيزات الجبائية وكدا تحفيز الجماعات المحلية على تطوير سياسات محلية لتيسير التجهيزات التحتية للسكن الاجتماعي وفقا لحاجياتها بتمكينها من التمويل والعقار في إطار جيل جديد من التعاقدات)
121. تقديم تحفيزات ضريبية للإستثمارات التي تهم المساكن التي لا تتعدى قيمتها العقارية 500 ألف درهم : إعفاء جزئي من الضريبة على الأرباح لفائدة الاستثمارات التي تهم إنتاج 50 شقة أو أكثر خلال خمس سنوات على الأكثر وتقديم تحفيزات عقارية وجبائية للتعاونيات السكنية وخلق إطار جديد لتنمية العمل التعاوني في مجال السكن.
122. الرفع من الاستثمارات داخل قطاع الكراء عن طريق تقديم تحفيزات ضريبية جديدة سواء للشركات أو للأفراد.
123. مراجعة الإطار القانوني المنظم لقطاع الكراء مع الفصل بين الكراء السكني والمهني).
124. وضع آليات جديدة تساهم في تنشيط القطاع : قانون لشركات الوساطة وكدا إرساء آليات للضمان من قبل شركات التأمين مدعمة بضمان عمومي لفائدة ذوي الدخل المحدود على شاكلة فوكاريم (Fogarim).
125. تقديم تحفيزات ضريبية للأسر التي تتجه نحو الكراء.
126. سن ضريبة جديدة تحد من المضاربات العقارية المتجلية في ظاهرة تنامي المساكن المغلقة على غرار ما هو معمول في عدد من الدول ( 5%) من القيمة الكرائية.
127. إعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز، الأنسجة والمدن القديمة والمساكن الآيلة للسقوط من خلال تكليف الوكالات الحضرية بمهام التتبع والإشراف على مشاريع إعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز والمدن الناشئة في العالم القروي بتمويل من الجماعات المحلية كما تتكلف بالأنسجة القديمة والمساكن الآهلة للسقوط ولإعادة التأهيل الحضري.
128. تحويل صندوق التضامن السكني لوكالة للتضامن السكني تستفيد من الضريبة على الإسمنت ومن تمويلات أخرى
129. وضع آليات جديدة لضبط سوق العقار وحمايته من كل أشكال المضاربة والإحتكار.
130. إقرار ضريبة 10% على قيمة الأراضي الغير مبنية والتي تدخل في مخطط التهيئة ابتداءا من السنة الثالثة للاقتناء أو اعتماد مخطط التهيئة لجعل سوق العقار أكثر سيولة،
131. فرض آجال محددة لإنجاز تصاميم التهيئة للجهات التي تشكو من خصاص في إنتاج السكن وتقييد الفوائد خلال مرحلة إنجاز هذه التصاميم،
132. إرساء مرصد لقياس ملاءمة العرض والطلب في مجال السكن ومن حيث الكم والجودة والكلفة،

II . إعادة بناء المنظومة الوطنية للصحة على قاعدة مبدإ الصحة للجميع الذي أقره الدستور الجديد وذلك في إطار «ميثاق وطني للصحة» يتم اعتماده بتشاور مع كافة المتدخلين ويحدد مسؤوليات ومجالات تدخلهم لضمان تفعيل الولوج إلى الصحة للجميع.يتضمن التدابير والإجراءات الاستعجالية التالية :

133. التعجيل بإصلاح المستشفيات العمومية في أفق جعلها مرجعيات لجودة الخدمات الطبية ولكلفة العلاج والرفع من بعض المستشفيات العمومية الإقليمية إلى مستوى مراكز استشفائية جامعية ومراكز ذات التخصص العالي.
134. إعادة النظر في الخريطة الصحية في اتجاه العقلنة والتوزيع العادل للمواد البشرية والبنيات التحتية قائم على التكامل بين القطاعين العام والخاص والتوازن بين الحواضر والبوادي،
135. وضع مخطط لتكوين الأطباء ومهنيي الصحة لسد الخصاص الحاصل في هذا المجال ( المغرب بحاجة إلى أكثر من 3300 إطار طبي) لبلوغ نسبة التأطير حسب المعايير الدولية وذلك من خلال برمجة وإحداث كلية الطب لكل جهات المملكة في آفاق 15 سنة المقبلة بمعدل إحداث كلية كل سنتين وإحداث مراكز تكوين في مجالات أخرى للصحة،
136. تثمين مهمة وهيئة التأطير الطبي وحفزها ماديا ومعنويا ووضع أنظمة خاصة ببعض المهن.
137. التخفيض من أثمنة الأدوية والتعجيل بالإصلاحات المعتمدة في هذا المجال مع تشجيع استعمال الأدوية الجنيسة.
138. جعل قطاع الصحة دعامة للتنمية ولخلق الشغل بوضع آليات لتشجيع الاستثمار في المجال الصحي وإنتاج وابتكار الأدوية وصناعتها وصناعة المعدات بهدف التقليص من كلفة الإنتاج والخدمات.

III ضمان الحد الأدنى المشترك للحماية الاجتماعية للجميع.

على الرغم من التقدم الحاصل في مجال الحماية الاجتماعية منذ حكومة التناوب، والمتمثل خاصة في إقرار التأمين الإجباري على المرض AMO، وتوسيع قاعدة التغطية من 15% إلى 34% من الساكنة، فإن رهان تعميم الحد الأدنى المشترك للحماية الاجتماعية كما تقره المنظمة العالمية للشغل والمنظمة الدولية للصحة أصبح حاليا ضرورة ملحة للتنمية والبشرية.
ويرتكز التصور المقترح للحماية الاجتماعية على منظومة متكاملة تدمج التغطية الأساسية وأنظمة التغطية التكميلية، عصرية ودائمة، قائمة على مبدإ التضامن والعدالة والحكامة الجيدة، وممول من مساهمات المنخرطين وأرباب العمل ولتفعيل هذا التصور يقترح ما يلي :
139. توسيع التغطية الأساسية للجميع ليشمل كل الأخطار الاجتماعية في أجل 5 سنوات (تغطية صحية، فقدان العمل، التقاعد، نظام التعويضات العائلية....)
140. إصلاح النظام الأساسي للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ومدونة التجارة من أجل تمكين أصحاب المقاولات الصغيرة جدا، والحرفيين والمهن الحرة والمستقلة والفلاحين الصغار من الاستفادة من وضعية المأجورين لدى مقاولاتهم والانخراط في الصندوق. كما يتعين استفادة أعوان المنازل والعاملين الاجتماعيين من خدمات الصندوق.
141. وضع حد للحالة الاستثنائية للمقاولات المؤمنة لدى شركات التأمين وذلك بإلغاء الفصل 144 من مدونة التغطية الصحية.
142. مراجعة نظام التأمين عن حوادث الشغل في اتجاه دمجه بمنظومة الحماية الاجتماعية
143. إعادة النظر في حكامة منظومة الحماية الاجتماعية عبر ما يلي :
144. خلق تجانس بين أنظمة التغطية الاجتماعية في اتجاه توحيد الصناديق وتقويه وتوسيع التعاضد لتغطية واسعة لكل خطر اجتماعي
145. إحداث إطار مؤسساتي لتجميع التأمينات الاجتماعية الأساسية على أساس طبيعة الخطر الاجتماعي وليس على أساس الفئات الاجتماعية.
146. اعتماد مدونة عامة لأنظمة التقاعد تعنى في نفس الوقت بالنظام الأساسي والأنظمة التكميلية، الإلزامية والاختيارية، وذلك في أفق تحقيق العدالة الاجتماعية والتوازنات المالية الدائمة.
147. إخضاع مالية وحسابات أنظمة الحماية والمساعدة الاجتماعية للمناقشة والمصادقة من قبل البرلمان
148. إرساء نظام للمساعدة الاجتماعية،بجانب منظومة الحماية الاجتماعية، لفائدة الأشخاص ذوي الدخل المحدود، ممول من طرف السلطات العمومية، من خلال تفعيل RAMED ابتداء من سنة 2012 وإرساء معاش الزمانة لفائدة المسنين في وضعية صعبة وإرساء مجانية التغطية بالنسبة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والموجودون خارج التغطية الصحية الاجتماعية
149. توسيع ومراجعة الاتفاقيات المبرمة مع دول المهجر في مجال الحماية الاجتماعية والرعاية الصحية

IV . إرساء دعامات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني:
يقتضي النهوض بهذا المكون الاقتصادي والاجتماعي الهام والحيوي بالنسبة للتوازن العام للمجتمع المغربي اتخاذ التدابير التالية :
150. تحسين وتأهيل الإطار المؤسساتي والقانوني لمكونات الاقتصادي الاجتماعي والتضامني تحدد على وجه الخصوص دور الفاعلين ومجالات تدخلهم وطرق تدبير الموارد المالية والبشرية من خلال:
151. مراجعة شاملة للقانون المنظم للتعاونيات (توجد حاليا 9 آلاف تعاونية تنخرط فيها ما لا يقل عن 400 ألف منخرط ويستفيد منها 3 ملايين شخص) في اتجاه الرقي بها إلى مستوى المقاولة وتحسين طرق تسييرها وفق مبادئ الشفافية والحكامة الجيدة.
152. إعادة النظر في مهام وادوار وهيكلة مكتب تنمية التعاون في اتجاه جعله أداة لتأهيل وتنسيق عمل التعاونيات والجمعيات التنموية، في إطار شبكات للجمعيات والتعاونيات.
153. مراجعة القانون 1963 المنظم للتعاضديات، في اتجاه يضمن الحفاظ على مبادئ التعاضد والتضامن والتعاون ويؤسس لتدبير شفاف وناجع وديمقراطي لأنشطة التعاضديات ويوسع مجال تدخلاتها في الاقتصاد الاجتماعي.
154. وضع إطار قانوني يحدد طبيعة وخصوصيات الجمعيات التنموية باعتبارها فاعل اقتصادي واجتماعي،
155. إعداد بتنسيق مع المؤسسات العاملة في هذا المجال والفاعلين الاجتماعيين، لبرامج عقد، تهدف إلى التأهيل والرفع من قدرات الفاعلين وفق أهداف ومشاريع محددة يتم تقويمها على أساس مساهماتها في مجهودات التنمية وخلق فرص الشغل ينتجها هذا القطاع.
156. إحداث صندوق وطني لدعم الجمعيات التنموية المؤهلة كآلية للتمويل التضامني وإنعاش الجودة باعتبارها الأساس لدعم صادرات الاقتصاد الاجتماعي.

V . إصلاح صندوق المقاصة باعتباره آلية للحفاظ على استقرار الأسعار والقدرة الشرائية للمواطنين، في اتجاه الحد من آثاره المالية على الميزانية العامة للدول وتصحيح توزيعه غير العادل وذلك من خلال:
157. حصر الاستفادة من قنينة الغاز المدعم على الاستعمالات المنزلية للعائلات.
158. وضع نظام للاقتطاعات على المستهلكين الميسورين لاستعادة الدعم الذي استفادوا منه من خلال رسم 200 درهم على فاتورة الماء والكهرباء التي تفوق 2000 درهم، وضريبة سنوية بقيمة 5000 درهم على السيارات التي تفوق قيمتها 300.000 درهم وضريبة على المشروبات التي تحتوي على سكر إضافي.
وبموازاة ذلك يتعين تعزيز وتنويع برامج المساعدة والدعم المباشرة المشروطة كبرنامج تيسير لفائدة المحتاجين.
VI . تعبئة شاملة لمواجهة مظاهر الفقر والهشاشة الاجتماعية:
159. تسريع التفعيل الملموس للبرامج الاستثنائية لتجهيز العالم القروي ومحاور برنامج المغرب الأخضر وكذا المشاريع المبرمجة في إطار صندوق التنمية القروية الرامية إلى فك العزلة بإنجاز التجهيزات الأساسية من طرق ومسالك قروية وحضرية وماء شروب ومرافق الخدمات العمومية الأساسية.
160. تقوية أسس وموارد وخدمات صندوق التضامن العائلي المخصص للنساء المطلقات وتوسيع مجاله للأرامل في وضعية حرجة وضيق اجتماعي أو وضعية تحمل للأشخاص في وضعية إعاقة وحاجيات خاصة
161. الرفع من الحد الأدنى لمعاشات الصندوق المغربي للتقاعد والنظام الجبائي لصرف التقاعد إلى مبلغ 1000 درهم على غرار ما هو معمول به من طرف الصندوق الوطني للتضامن الاجتماعي.
162. وضع إطار رئيسي لتوسيع وتقوية آليات وصفوف جهاز الإسعاف الاجتماعي والمتدخلين في الحقل الاجتماعي في أفق ضمان تأطير نوعي اجتماعي للقرب وتمكين مختلف سكان المغرب من فرص الخدمات الاجتماعية الإسعافية والتضامنية. وذلك بضمان تكوين للمتدخلين الاجتماعيين وإصلاح المساطر الإدارية والمالية بهدف الاستجابة لتطلعات العمل داخل مختلف مكونات الفضاء الاجتماعي.
163. تقوية التنسيق بين هذه السياسيات العمومية والمشاريع والبرامج التي تنجز في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية آو المجتمع المدني بهدف تحقيق التقائية ترفع من مردودية ومن وقع هذه السياسيات العمومية.

التوجه الاستراتيجي الساس:

تطوير مقومات المشهد الثقافي والإعلامي ينشأ داخلها المواطنون والمواطنات وهم متشبعون بقيم الحوار والتسامح واحترام كرامة وحقوق الغير

تعتبر كل من الثقافة والإعلام من المقومات الأساسية لمجتمع ديمقراطي ودينامي، تتفاعل فيه الإرادات الواعية والمسؤولة التي تكون فيها المواطنات والمواطنون ذوات متشبعة بروح المواطنة الفاعلة التي تضمن مناعة مجتمعية وازنة تقطع الطريق أمام كل أشكال الوصاية.

أولا . المسألة الثقافية.

تتطلب المرحلة الراهنة معالجة المسالة الثقافية كسياسة عمومية تستلزم الإجراءات التالية :
164. إعداد ميثاق وطني للثقافة، بمشاركة مختلف الفاعلات والفاعلين،يحدد التوجهات الأساسية للسياسة الثقافية ويبرز الإنسية المغربية التي تجسد هوية الإنسان المغربي المتعددة المشارب والمتماسكة حول القيم الثقافية التي تجعل منه ذلك المواطن(ة) المعتز(ة) بإرثه الثقافي والمتفتح(ة) على تطورات العصر وثقافاته.
165. العمل على إيجاد الآليات والإجراءات الملائمة لخلق تناغم ضروري بين تنوع مختلف المكونات الثقافية المغربية في إطار منظومة ثقافية وطنية حديثة متنوعة ومتماسكة.
166. إذكاء سياسة ثقافية نابعة من الوسط الثقافي والمجالي تعطي أولوية للبعد الجهوي والإقليمي سواء على مستوى البنيات أو على مستوى الحكامة أو التمويل.
167. إصلاح المؤسسات الثقافية ودمقرطة أساليب عملها، مع التركيز على أن تصبح المؤسسات التعليمية ودور الشباب فضاءات ثقافية بامتياز، تفتح المجال للناشئة على الخلق والإبداع والابتكار والمبادرة وروح المسؤولية وكل ما يؤسس لمواطنة فاعلة.
168. تأهيل الموارد البشرية واللوجيستيكية، بما ينهض بمختلف الصناعات الثقافية ويطور عطاءاتها ويسهم في تقليص الفجوة الرقمية التي تعوق الانخراط في عالم المعرفة والثقافة العالية.
169. تشجيع المنتوج الثقافي الوطني، وتقديم كافة أشكال الدعم له، إن على المستوى الجبائي أو على مستوى الإعلام،
170. العمل على خلق الأدوات والبنيات لترويج المنتوج الثقافي والعمل على إشعاعه وحث وسائل الإعلام المكتوبة والسمعية البصرية العمومية على إعطاء الأهمية للبرامج الثقافية بمختلف أشكالها وأنواعها.
171. حماية الملكية الفكرية للمبدعين من خلال سن سياسة فعالة لمحاربة كل أشكال القرصنة.
172. الاهتمام بالذاكرة الوطنية وذلك بأرشفة التراث المغربي بالوسائل المتطورة الحديثة وفتحه على المختصين والمبدعين.

ثانيا . الإعلام والتواصل

يعتبر مجال الإعلام والتواصل من الرهانات الأساسية في مسلسل التحديث والدمقرطة والتنمية . وهو يستلزم اليوم لتمكينه من مواجهة تحديات الانخراط في مجتمع المعرفة والاتصال ، والتحول إلى فضاء للنقاش الديموقراطي الحر اتخاذ الإجراءات التالية :
173. التأكيد على دور الدولة كضرورة من أجل إقرار بيئة إعلامية تتسم بحرية التعبير والتعددية والتنوع. وكذا وضع الإطار القانوني الملائم لبلورة هذه الأهداف سواء تعلق الأمر بوسائل الإعلام السمعية البصرية أو وسائل الإعلام المكتوبة.
174. إصدار قانون يضمن الحق في الولوج إلى المعلومة يقلص من الاحترازات التي تريد تقييده ، ويلزم كافة السلطات والإدارات والمؤسسات العمومية بتمكين المواطن من المعلومات التي يحتاجها في ظل احترام المقتضيات القانونية.
175. اتخاذ التدابير اللازمة للاندماج بشكل فاعل وايجابي في مجتمع المعرفة والاتصال من خلال تيسير الولوج إلى التكنولوجيات الحديثة للتواصل على كافة المستويات، وتكوين الموارد البشرية الكفؤة لتحسين جودة المنتوج الإعلامي لتحقيق التنمية والديموقراطية.
176. ملاءمة الوضعية القانونية والإدارية والمهنية للقنوات التلفزية والإذاعات التي تملكها الدولة وكدا وكالة المغرب العربي للأنباء مع المبادئ التي نص عليها الدستور مع اعتبارها مؤسسات عمومية استراتيجية ينبغي أن تخضع في حكامتها لمسطرة الشفافية والاستحقاق وتكافئ الفرص.
177. وضع قانون خاص يؤطر وسائل الإعلام العمومية حتى تقوم بدور المرفق العام ، سواء على مستوى حكامتها أو على مستوى مهامها، أو على مستوى تمويلها.
178. مراجعة القانون 77.03 المنظم للاتصال السمعي البصري على أساس توسيع مجال منح الترخيص قصد إحداث محطات إذاعية أو تلفزية إلى أشخاص معنويين ينتمون إلى المجتمع المدني يتوفرون على شروط المهنية والشفافية والنجاعة في التدبير.
179. مراجعة الإطار القانوني المنظم للهيأة العليا للاتصال السمعي البصري ، وخاصة ما يتعلق بالمجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري الذي ينبغي أن يكون اختيار أعضائه خاضعا لمعايير أكثر موضوعية منفتحة على أهل الاختصاص والمجتمع المدني . وكذا توسيع مجال تدخلها وأساسا فيما يتعلق بضمان الحق في الخبر والتعددية والتنوع وتحسين جودة الخدمات ، خاصة في القطاع السمعي البصري العمومي.
180. تعديل القانون المنظم للصحافة تماشيا مع المبادئ التي نص عليها الدستور ولا سيما ضمان حرية التعبير وحقوق الإنسان مما يتطلب حذف العقوبات السالبة للحرية والإجراءات التعسفية والتحكمية وكافة المقتضيات التي تتعارض وإشعاع القيم الديموقراطية .
181. العمل على تنظيم مهنة الصحافة وتطويرها من خلال إقرار معايير مضبوطة للمقاولة الصحفية المنظمة التي تحترم الحقوق والواجبات والشفافية في الحكامة والتمويل. مما يتطلب تطويرها من خلال دعم المقاولات الصحفية طبقا لتعاقد واضح يضمن عصرنة إدارتها ووتطوير منتوجها وخلق المناخ الملائم لازدهارها، مع السهر على التوزيع الموضوعي والعادل للإعلانات، وكذا مواجهة الاحتكار والتمركز.
182. السهر على إصلاح المشهد الصحفي والإعلامي من خلال تقوية التنظيم الذاتي للمهنة بشكل مستقل وديمقراطي لضمان احترام أخلاقيات المهنة ودعمها بالصلاحيات والإمكانيات اللازمة للقيام بالأدوار المتوخاة منها.

http://www.alittihad.press.ma/def.asp?codelangue=29&id_info=138033

فايز الأشتر
11-13-2011, 06:31 AM
الأمازيغ يعدون تقريراً للعاهل المغربي عن تدني أداء قناتهم التلفزيونية


http://images.alarabiya.net/13/3a/436x328_66778_176881.gif




الدار البيضاء - خديجة الفتحي

أعربت الحركة الأمازيغية المغربية عن عدم رضاها عن أداء القناة الأمازيغية، وتنوي إعداد تقرير في هذا الشأن سترفعه إلى العاهل المغربي، وسيتناول التقرير تقييم الخط التحريري للقناة، إضافة إلى رصد ما وصفه مصدر لـ"العربية نت" بالاختلالات المتعلقة بإدارة القناة، التي هي موضوع دراسة تشرف عليها لجنة تمخضت عن اجتماع ضم العديد من الجمعيات من المغرب ومن بلدان المهجر، وهي لجنة تشتغل في الحقل الثقافي والإعلامي الأمازيغي. وعُقد الاجتماع المذكور مؤخرا بمدينة الخميسات شمال العاصمة الرباط.
انتقادات بالجملة

وأكد المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، لـ"العربية نت" أن هذه القناة كانت ثمرة لنضال الحركة الأمازيغية، وشرعت في بث برامجها منذ شهر مارس/أذار 2010 ، لكنها لم تستطع أن تحقق نسبة مشاهدة تذكر، مع العلم أن الأمازيغ يشكلون 70 بالمائة من سكان المغرب، وكان هناك رهان في أن يمتد إشعاع القناة إلى شمال أفريقيا وأوروبا.

وقال الناشط الجمعوي الأمازيغي عبد الله بادو، في تصريح لـ "العربية نت"، إن طبيعة الإنتاج الذي تبثه القناة الأمازيغية يفتقر بشكل كبير إلى المهنية والحرفية، والبرامج ضعيفة ويغلب عليها طابع الإعادة والقدم خاصة تلك التي تم بثها على القناتين المغربيتين الأولى والثانية، وبحسبه، فإن توزيع ساعات البث ما بين اللهجات (سوسية، ريفية، تمازيغت) والفقرات يخلو من التوازن، وهو ما يخلق من وجهة نظره صعوبة في تتبع هذه البرامج التي يغلب عليها البعد الفلكلوري.

وأكد عبد الله أن اللوبي المتحكم في الإنتاج السمعي البصري في المغرب هو نفسه المتحكم في الخط التحريري للقناة، وأن القناة لا تخضع للمعايير المعمول بها في الصناعة التلفزيونية، متسائلا فيما إذا كانت إدارة القناة قادرة على تفعيل معايير الجودة والمهارة والفاعلية والانفتاح، وإن لم يكن كذلك - على حد تعبيره- "سنتحدث عن غياب الإرادة لدى إدارة القناة في تجاوز هذه العراقيل المصطنعة وفضح الجهات التي تضعها".
التقييم بعد عقد كامل

ويرى محمد مماد، المدير المركزي للبرامج الأمازيغية في مؤسسات القطب العمومي بالمغرب، في تصريح لـ "العربية نت"، أن المحاسبة يجب أن تتم بعد عشر سنوات وليس الآن، باعتبار أن تجربة القناة لا زالت في بدايتها وتواجه منافسة من طرف قنوات أخرى، مشيرا إلى أن القناة انطلقت من فراغ وبإمكانات محدودة، واعتمدت في برامجها على شركات إنتاج بنسبة 70 في المائة، وأن عملية الانتقاء تمت بناء على صفقات عروض.

ويؤكد مدير القناة، أنه وبالرغم من هذه الظروف البسيطة التي انطلقت بها القناة، أنه راض للغاية على حصيلة سنتين ولديه طموح في تحسين مستوى الكم والأداء والمهنية ، قائلا إن المحطة استطاعت أن تستجيب لتطلعات المشاهدين في مستويات عدة، وأن تجلب المعلنين، وتقدم برامج لا تقتصر فقط على الناطقين بالأمازيغية، بل توجه لعموم المغاربة الذين تجمعهم وحدة الهوية.

ونفى بأن تكون المحسوبية هي المحدد في انتقاء البرامج، معتبرا نفسه بأنه خارج هذه اللعبة وأن ما يفد على القناة من برامج من طرف شركات الإنتاج يُعرض على لجان للقراءة، وهي التي لها سلطة القرار، موضحا أن اللجنة لا يمكنها أن تستجيب لطلبات أكثر من 500 شركة إنتاج، العديد منها لا يشغل أطقما محترفة، ولا يملك معدات وآليات إنتاج، فضلا عن افتقادها للخبرة وعملها بدون تسديد ضرائب للدولة.

يشار إلى أن نسبة المشاهدة المسجلة في اليوم الواحد للقنوات المغربية خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي بحسب تقرير شركة القياس "ماروك ميتري"، بلغت بالنسبة للقناة الأولى 10 بالمائة والثانية 26 بالمائة والمغربية 2.3 بالمائة، فيما تقاسمت باقي القنوات وهي أربعة ضمنها قناة الأمازيغية 2.1 بالمائة، وهو معدل شبه ثابت بل يسجل تراجعا أحيانا، وهو ما يطرح تحديا بالنسبة لقناة الأمازيغية خاصة في ظل تبني المغرب في دستور يوليو/تموز 2011، الأمازيغية لغة رسمية.

فايز الأشتر
11-13-2011, 06:31 AM
الأمازيغ يعدون تقريراً للعاهل المغربي عن تدني أداء قناتهم التلفزيونية


http://images.alarabiya.net/13/3a/436x328_66778_176881.gif




الدار البيضاء - خديجة الفتحي

أعربت الحركة الأمازيغية المغربية عن عدم رضاها عن أداء القناة الأمازيغية، وتنوي إعداد تقرير في هذا الشأن سترفعه إلى العاهل المغربي، وسيتناول التقرير تقييم الخط التحريري للقناة، إضافة إلى رصد ما وصفه مصدر لـ"العربية نت" بالاختلالات المتعلقة بإدارة القناة، التي هي موضوع دراسة تشرف عليها لجنة تمخضت عن اجتماع ضم العديد من الجمعيات من المغرب ومن بلدان المهجر، وهي لجنة تشتغل في الحقل الثقافي والإعلامي الأمازيغي. وعُقد الاجتماع المذكور مؤخرا بمدينة الخميسات شمال العاصمة الرباط.
انتقادات بالجملة

وأكد المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، لـ"العربية نت" أن هذه القناة كانت ثمرة لنضال الحركة الأمازيغية، وشرعت في بث برامجها منذ شهر مارس/أذار 2010 ، لكنها لم تستطع أن تحقق نسبة مشاهدة تذكر، مع العلم أن الأمازيغ يشكلون 70 بالمائة من سكان المغرب، وكان هناك رهان في أن يمتد إشعاع القناة إلى شمال أفريقيا وأوروبا.

وقال الناشط الجمعوي الأمازيغي عبد الله بادو، في تصريح لـ "العربية نت"، إن طبيعة الإنتاج الذي تبثه القناة الأمازيغية يفتقر بشكل كبير إلى المهنية والحرفية، والبرامج ضعيفة ويغلب عليها طابع الإعادة والقدم خاصة تلك التي تم بثها على القناتين المغربيتين الأولى والثانية، وبحسبه، فإن توزيع ساعات البث ما بين اللهجات (سوسية، ريفية، تمازيغت) والفقرات يخلو من التوازن، وهو ما يخلق من وجهة نظره صعوبة في تتبع هذه البرامج التي يغلب عليها البعد الفلكلوري.

وأكد عبد الله أن اللوبي المتحكم في الإنتاج السمعي البصري في المغرب هو نفسه المتحكم في الخط التحريري للقناة، وأن القناة لا تخضع للمعايير المعمول بها في الصناعة التلفزيونية، متسائلا فيما إذا كانت إدارة القناة قادرة على تفعيل معايير الجودة والمهارة والفاعلية والانفتاح، وإن لم يكن كذلك - على حد تعبيره- "سنتحدث عن غياب الإرادة لدى إدارة القناة في تجاوز هذه العراقيل المصطنعة وفضح الجهات التي تضعها".
التقييم بعد عقد كامل

ويرى محمد مماد، المدير المركزي للبرامج الأمازيغية في مؤسسات القطب العمومي بالمغرب، في تصريح لـ "العربية نت"، أن المحاسبة يجب أن تتم بعد عشر سنوات وليس الآن، باعتبار أن تجربة القناة لا زالت في بدايتها وتواجه منافسة من طرف قنوات أخرى، مشيرا إلى أن القناة انطلقت من فراغ وبإمكانات محدودة، واعتمدت في برامجها على شركات إنتاج بنسبة 70 في المائة، وأن عملية الانتقاء تمت بناء على صفقات عروض.

ويؤكد مدير القناة، أنه وبالرغم من هذه الظروف البسيطة التي انطلقت بها القناة، أنه راض للغاية على حصيلة سنتين ولديه طموح في تحسين مستوى الكم والأداء والمهنية ، قائلا إن المحطة استطاعت أن تستجيب لتطلعات المشاهدين في مستويات عدة، وأن تجلب المعلنين، وتقدم برامج لا تقتصر فقط على الناطقين بالأمازيغية، بل توجه لعموم المغاربة الذين تجمعهم وحدة الهوية.

ونفى بأن تكون المحسوبية هي المحدد في انتقاء البرامج، معتبرا نفسه بأنه خارج هذه اللعبة وأن ما يفد على القناة من برامج من طرف شركات الإنتاج يُعرض على لجان للقراءة، وهي التي لها سلطة القرار، موضحا أن اللجنة لا يمكنها أن تستجيب لطلبات أكثر من 500 شركة إنتاج، العديد منها لا يشغل أطقما محترفة، ولا يملك معدات وآليات إنتاج، فضلا عن افتقادها للخبرة وعملها بدون تسديد ضرائب للدولة.

يشار إلى أن نسبة المشاهدة المسجلة في اليوم الواحد للقنوات المغربية خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي بحسب تقرير شركة القياس "ماروك ميتري"، بلغت بالنسبة للقناة الأولى 10 بالمائة والثانية 26 بالمائة والمغربية 2.3 بالمائة، فيما تقاسمت باقي القنوات وهي أربعة ضمنها قناة الأمازيغية 2.1 بالمائة، وهو معدل شبه ثابت بل يسجل تراجعا أحيانا، وهو ما يطرح تحديا بالنسبة لقناة الأمازيغية خاصة في ظل تبني المغرب في دستور يوليو/تموز 2011، الأمازيغية لغة رسمية.

فايز الأشتر
11-13-2011, 02:22 PM
بدء حملة الدعاية الانتخابية في المغرب

http://wscdn.bbc.co.uk/worldservice/assets/images/2011/11/12/111112102324_morocco_304x171__nocredit.jpg



تبدأ السبت في المغرب حملة الانتخابات التشريعية المبكرة المقررة في 25 نوفمبر/تشرين الثاني بمشاركة نحو ثلاثين حزبا.

وتجرى الانتخابات على اساس تعديلات دستورية اقرت قبل اربعة اشهر.


وتعد هذه الانتخابات ثاني عملية اقتراع يدعى اليها الناخبون المغاربة منذ بداية السنة بعد استفتاء الاول من يوليو/تموز الذي ادى الى المصادقة على دستور جديد.

ويحق التصويت لاكثر من 13 مليون مغربي يدعون الى انتخاب 395 نائبا في مجلس النواب الجديد.

وسيفسح المجال خلال اسبوعين قبل الاقتراع امام برامج دعائية تلفزيونية تحدد مدتها حسب اهمية الاحزاب.

ويتوقع ان يشرف نحو اربعة الاف مراقب محلي ودولي على عمليات الاقتراع في بلد غالبا ما شهدت فيه الانتخابات مخالفات، لا سيما من خلال شراء الاصوات، في حين اعلنت الحكومة انها اتخذت اجراءات اضافية لضمان شفافية الاقتراع.

وعشية الاقتراع دعا الملك محمد السادس في خطاب الاحد الماضي الى انتخابات شفافة تنبثق عنها حكومة "شجاعة" تبادر باصلاحات تقابلها معارضة قوية.

وتتمثل اكبر رهانات الاقتراع في نسبة المشاركة، التي جرت العادة ان تكون متندية، ونتيجة التصويت لاكبر حزب معارض، حزب العدالة والتنمية الاسلامي المعتدل.

وكانت اخر انتخابات تشريعية في المغرب عام 2007 شهدت نسبة اقبال تدول حول 38 في المئة من الناخبين الذين يحق لهم التصويت.

وتنص بنود الدستور الجديد على ان يقود الفائز بالانتخابات التشريعية حكومة ائتلافية.

ودعت حركة "20 فبراير" التي تاسست في سياق الربيع العربي وتضم اغلبية من الشباب وراديكاليين يساريين واسلاميين، الى مقاطعة الانتخابات.

وشهد المغرب احتجاجات منذ مطلع العام، كان اخرها قبل ايام للخريجين العاطلين عن العمل.

rana
11-13-2011, 02:30 PM
هكذا هم في كل مكان ... يدعون إلى مقاطعة الانتخابات ثم يندبون الحظ الذي جعل الأغبياء يحكمون!
من كان يرى نفسه أهلا للقيادة فلينزل إلى الميدان و ليترك برجه العاجي الذي يوجه منه خطاباته المفرغة من محتواها!
عفوا على خطابي العصبي! نحن من حسن الحظ أُنقذت الانتخابات عندنا في تونس بفعل مناداة رموز دينية محبوبة إلى عدم مقاطعة الانتخابات حتى لا يستأثر بالحكم من لا يخاف الله فينا!
مودتي

Ahmed laassas
11-13-2011, 04:26 PM
سي فايز.
شكرا على المتابعة.

ان الذي يدعوا الى مقاطعة الانتخابات هو عميل الاستبداد و الفساد بوعي او بجهل. فعندما يقاطع الشباب المتنور الانتخابات يسهل على سماسرة الانتخابات شراء باقي الأصوت.
فلنصوت بكثافة لنزلزل عروش المفسدين.
محبتي.

فايز الأشتر
11-14-2011, 03:03 AM
تباين في مواقف الجماعات والأحزاب الإسلامية إزاء الانتخابات التشريعية المغربية

http://images.alarabiya.net/19/94/436x328_34264_176983.jpg



الرباط - حسن الأشرف

تباينت مواقف عدد من الهيئات والمنظمات الإسلامية إزاء الانتخابات التشريعية المُزمع تنظيمها بالمغرب في الخامس والعشرين من نوفمبر/ تشرين الثاني، بين من دعت إلى مقاطعة هذه الانتخابات، ومن وقفت في الوسط بين المقاطعة والمشاركة، فيما شددت أخرى على ضرورة التفاعل الإيجابي في هذه المحطة السياسية الهامة في تاريخ البلاد.

وفيما أصدرت جماعة العدل والإحسان أخيرا وثيقة تبرز فيها الأسباب الدستورية والسياسية والقانونية التي جعلتها تقاطع الانتخابات وتدعو إلى مقاطعتها، حثت حركة التوحيد والإصلاح المغاربة على المساهمة الفعال في الاقتراع المقبل، بينما اتخذت حركة "الشبيبة الإسلامية" قبل أيام قليلة موقفا وسطا في هذا الشأن.

وجدير بالذكر أن المغرب يستعد لتنظيم أول انتخابات تشريعية في ظل الدستور الجديد في 25 نونبر/ تشرين الثاني، لاختيار أعضاء مجلس النواب، ومن ثم تشكيل الحكومة الجديدة انطلاقا من نتائج هذا الاقتراع.
انتخابات لـ"تزيين الصورة"

وأبرزت الوثيقة التي أصدرها المجلس القُطري للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان الأسباب المختلفة التي دفعتها للدعوة إلى مقاطعة الانتخابات، باعتبارها عوامل تُفرغها من أي محتوى ديمقراطي، ويجعل وظيفتها الأساس تزيين صورة النظام السياسي، وإلهاء النخب والشعب بلعبة انتخابية لا أثر لها في القرار السياسي، ولا اعتبار لها في امتلاك السلطة"، بحسب لغة الوثيقة.

وبالنسبة للأسباب الدستورية، ترى " العدل والإحسان" وجود اختلالات فظيعة كثيرة، لعل أبرزها يتجلى في ما سمته "هيمنة المؤسسة الملكية"، من خلال سُلط مهمة في ما يتعلق بالحكومة والبرلمان والقضاء والدستور.

أما الأسباب السياسية، وفق الوثيقة ذاتها، فتتمثل في "المناخ السياسي الذي تجري فيه الانتخابات"، نظرا لوجود اختلالات سياسية كبرى تطرح على الانتخابات المقبلة أكثر من سؤال، منها سؤال الجدوى من تنظيم انتخابات في مناخ استبدادي، بحسب تعبير وثيقة الجماعة.

وسرد البيان أبرز الاختلالات السياسية التي أفرغت الانتخابات المقبلة من جدواها، ومن ذلك ما سماه " إقصاء منهجي للجزء الأكبر من الشعب، ولقواه السياسية الحية، من خلال الإصرار على إجراء انتخابات شكلية لا تستجيب لأدنى معايير الديمقراطية، فضلا عن "إجراء الانتخابات في جو يكرس الشك والريبة وفقدان الثقة، من قبيل استمرار الاعتقال السياسي، واستمرار الاختطافات، والاعتداء على الحقوقيين، وملفات الفساد، ومحاكمة الرأي.
دعوات لـ"المشاركة الإيجابية"

وعلى نقيض "العدل والإحسان"، اتخذت حركة التوحيد والإصلاح موقفا واضحا يدعو إلى المشاركة الإيجابية في الانتخابات البرلمانية القادمة، تحت شعار "التغيير، من أنفسنا نبدأه، وجميعا نصنعه".

واعتبرت الحركة في نداء سابق لها أن "الاستحقاقات القادمة تشكل اختبارا حقيقيا للمغاربة جميعا"، مطالبة إياهم بالتعاون على "توفير كل شروط وضمانات نزاهة الانتخابات"، لكون التصويت ""شهادة لا تُكتم، وإذا دُعي لها المسلم لا يمتنع"، والعمل السياسي هو باب من أبواب المعروف".

وجاء موقف الشيخ عبد الكريم مطيع الحمداوي، المرشد العام لحركة "الشبيبة الإسلامية" ليقف منزلة بين منزلتي المقاطعة والمشاركة، حيث أصدر شريطا مرئيا نُشر أخيرا في الموقع الرسمي للحركة، تحدث فيه عن الانتخابات المقبلة كفرصة لاختبار نويا الدولة والأحزاب معا.

وتابع مطيع بأن الاختيار بين مرشحي الأحزاب ليس بالأمر الهين إذا مورس بدون روية أو تثبت، مردفا أنه "على من يريد الاختيار أن يبحث عن الرجل الصالح المصلح من بين كل الأحزاب بدون استثناء، وأن يحكم مصلحة الوطن قبل كل اعتبار حزبي أو طائفي أو عرقي.

وعاد مطيع ليرى، من جهة أخرى، أن "مقاطعة الانتخابات يظل حقا لكل مواطن، إذا بدت عليها بوادر السفاهة والتزوير وقلب الحقائق، أو لم يجد مرشحا توفرت فيه الشروط المعتبرة، وذلك هو الأسلم لذوي المروءة والدين، والأحفظ لهم من شهادة زور يسألون عنها يوم الدين.."، وفق تعبير زعيم الشبيبة الإسلامية.

فايز الأشتر
11-14-2011, 03:03 AM
تباين في مواقف الجماعات والأحزاب الإسلامية إزاء الانتخابات التشريعية المغربية

http://images.alarabiya.net/19/94/436x328_34264_176983.jpg



الرباط - حسن الأشرف

تباينت مواقف عدد من الهيئات والمنظمات الإسلامية إزاء الانتخابات التشريعية المُزمع تنظيمها بالمغرب في الخامس والعشرين من نوفمبر/ تشرين الثاني، بين من دعت إلى مقاطعة هذه الانتخابات، ومن وقفت في الوسط بين المقاطعة والمشاركة، فيما شددت أخرى على ضرورة التفاعل الإيجابي في هذه المحطة السياسية الهامة في تاريخ البلاد.

وفيما أصدرت جماعة العدل والإحسان أخيرا وثيقة تبرز فيها الأسباب الدستورية والسياسية والقانونية التي جعلتها تقاطع الانتخابات وتدعو إلى مقاطعتها، حثت حركة التوحيد والإصلاح المغاربة على المساهمة الفعال في الاقتراع المقبل، بينما اتخذت حركة "الشبيبة الإسلامية" قبل أيام قليلة موقفا وسطا في هذا الشأن.

وجدير بالذكر أن المغرب يستعد لتنظيم أول انتخابات تشريعية في ظل الدستور الجديد في 25 نونبر/ تشرين الثاني، لاختيار أعضاء مجلس النواب، ومن ثم تشكيل الحكومة الجديدة انطلاقا من نتائج هذا الاقتراع.
انتخابات لـ"تزيين الصورة"

وأبرزت الوثيقة التي أصدرها المجلس القُطري للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان الأسباب المختلفة التي دفعتها للدعوة إلى مقاطعة الانتخابات، باعتبارها عوامل تُفرغها من أي محتوى ديمقراطي، ويجعل وظيفتها الأساس تزيين صورة النظام السياسي، وإلهاء النخب والشعب بلعبة انتخابية لا أثر لها في القرار السياسي، ولا اعتبار لها في امتلاك السلطة"، بحسب لغة الوثيقة.

وبالنسبة للأسباب الدستورية، ترى " العدل والإحسان" وجود اختلالات فظيعة كثيرة، لعل أبرزها يتجلى في ما سمته "هيمنة المؤسسة الملكية"، من خلال سُلط مهمة في ما يتعلق بالحكومة والبرلمان والقضاء والدستور.

أما الأسباب السياسية، وفق الوثيقة ذاتها، فتتمثل في "المناخ السياسي الذي تجري فيه الانتخابات"، نظرا لوجود اختلالات سياسية كبرى تطرح على الانتخابات المقبلة أكثر من سؤال، منها سؤال الجدوى من تنظيم انتخابات في مناخ استبدادي، بحسب تعبير وثيقة الجماعة.

وسرد البيان أبرز الاختلالات السياسية التي أفرغت الانتخابات المقبلة من جدواها، ومن ذلك ما سماه " إقصاء منهجي للجزء الأكبر من الشعب، ولقواه السياسية الحية، من خلال الإصرار على إجراء انتخابات شكلية لا تستجيب لأدنى معايير الديمقراطية، فضلا عن "إجراء الانتخابات في جو يكرس الشك والريبة وفقدان الثقة، من قبيل استمرار الاعتقال السياسي، واستمرار الاختطافات، والاعتداء على الحقوقيين، وملفات الفساد، ومحاكمة الرأي.
دعوات لـ"المشاركة الإيجابية"

وعلى نقيض "العدل والإحسان"، اتخذت حركة التوحيد والإصلاح موقفا واضحا يدعو إلى المشاركة الإيجابية في الانتخابات البرلمانية القادمة، تحت شعار "التغيير، من أنفسنا نبدأه، وجميعا نصنعه".

واعتبرت الحركة في نداء سابق لها أن "الاستحقاقات القادمة تشكل اختبارا حقيقيا للمغاربة جميعا"، مطالبة إياهم بالتعاون على "توفير كل شروط وضمانات نزاهة الانتخابات"، لكون التصويت ""شهادة لا تُكتم، وإذا دُعي لها المسلم لا يمتنع"، والعمل السياسي هو باب من أبواب المعروف".

وجاء موقف الشيخ عبد الكريم مطيع الحمداوي، المرشد العام لحركة "الشبيبة الإسلامية" ليقف منزلة بين منزلتي المقاطعة والمشاركة، حيث أصدر شريطا مرئيا نُشر أخيرا في الموقع الرسمي للحركة، تحدث فيه عن الانتخابات المقبلة كفرصة لاختبار نويا الدولة والأحزاب معا.

وتابع مطيع بأن الاختيار بين مرشحي الأحزاب ليس بالأمر الهين إذا مورس بدون روية أو تثبت، مردفا أنه "على من يريد الاختيار أن يبحث عن الرجل الصالح المصلح من بين كل الأحزاب بدون استثناء، وأن يحكم مصلحة الوطن قبل كل اعتبار حزبي أو طائفي أو عرقي.

وعاد مطيع ليرى، من جهة أخرى، أن "مقاطعة الانتخابات يظل حقا لكل مواطن، إذا بدت عليها بوادر السفاهة والتزوير وقلب الحقائق، أو لم يجد مرشحا توفرت فيه الشروط المعتبرة، وذلك هو الأسلم لذوي المروءة والدين، والأحفظ لهم من شهادة زور يسألون عنها يوم الدين.."، وفق تعبير زعيم الشبيبة الإسلامية.

فايز الأشتر
11-14-2011, 08:40 AM
مراقبون يعبّرون عن قلقهم من عودة الممارسات غير الديمقراطية في المغرب


http://images.alarabiya.net/38/8e/436x328_69381_177088.jpg



الدار البيضاء - خديجة الفتحي

أعلن بعض المتحدثين من وفد الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في ختام زيارتهم للمغرب، عن قلقهم من احتمال تدني مشاركة المواطنين المغاربة في الانتخابات التشريعية ليوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني، وذلك على غرار انتخابات 2007.

وحسب بلاغ صادر عن الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، توصلت "العربية نت" إلى نسخة منه، أشار الوفد إلى أن الحملة التي انطلقت يوم 12 نوفمبر الماضي لم تعرف حماساً بين الناخبين.

وأضاف أنه ورغم مخاوف من عودة بعض الممارسات غير الديمقراطية التي سادت في الماضي فإن الانتخابات الجارية يمكن أن تعيد الثقة إلى الجماهير بالعملية الديمقراطية وفي تأكيد شرعية البرلمان الجديد، خاصة بعد تبني البرلمان المغربي الحالي للقانون المحدد لشروط وظروف المراقبة المحايدة والمستقلة للانتخابات، وبدعوة المنظمات الوطنية والدولية لمراقبة استحقاقات يوم 25 نوفمبر 2011.

وعقد الوفد الذي ترأسه السيناتور التشيكي طوماس جيرسا وكان يتألف من السويسرية فرانسين جون – كالام، والاستوانية مارغوس هانسن، عدة لقاءات مع عدد من المسؤولين المغاربة وممثلين عن المجتمع المدني ووسائل الإعلام والأحزاب غير الممثلة في البرلمان، ورحّب الوفد خلال زيارته للمغرب بتنوع وسائل الإعلام، متمنياً أن تكون تغطيتها متوازنة بغض النظر عن الحساسيات السياسية، كما طالبت هذه الجمعية التي منحت البرلمان المغربي، في 21 يونيو/حزيران الماضي، "وضع الشريك من أجل الديمقراطية"، السلطات المغربية بضمان حرية التعبير، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة وفق المعايير الدولية، والعمل على الرفع من مشاركة الجماهير في هذه الاستحقاقات.

وستعمل هذه الجمعية التي قامت بملاحظة أكثر من 140 عملية انتخابية في كل أوروبا، على إرسال وفد آخر مكوّن من 20 عضواً في 25 نوفمبر الجاري، "وسيتوزع على كل أرجاء المغرب لملاحظة سير العملية الانتخابية في مكاتب التصويت".
4000 مراقب

وفي هذا السياق، أكد محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، في تصريح لـ"العربية نت"، أن اللجنة الخاصة باعتماد مراقبي الانتخابات والتي هو عضو بها، استعانت بأربعة آلاف مندوب مراقب، يمثلون 16 هيئة وطنية ودولية ستقوم بمعاينة الحملة الانتخابية وعملية الاقتراع عبر مختلف ربوع التراب المغربي، معتبراً أن هذه التجربة الجديدة التي يعرفها المغرب ستضع انتخابات 25 نوفمبر الجاري تحت مجهر المراقبة المستقلة والمحايدة.

وقال الصبار إن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وهي جهة شبه رسمية، ممثلة بـ240 مراقباً، تمثل 3% من مجموع الدوائر، مضافاً إليها 15% تتشكل من باقي المنظمات والهيئات التي تقوم بمراقبة العملية الانتخابية، وهذا رقم في نظره يتجاوب مع النسبة المثلى للتجارب الدولية. مشيراً إلى أن هذا النسيج يعمل في إطار تنسيق دائم مع الوزارات الحكومية المعنية، وهي: الداخلية، والاتصال، والعدل، والخارجية، بالإضافة إلى خمس منظمات مهتمة بمراقبة العملية الانتخابية.
أساليب قديمة

وأعلن كمال الحبيب، منسق النسيج الجمعوي لمراقبة الانتخابات، في تصريح لـ"العربية نت"، أنه لا يمكنه إعطاء أي انطباع أو تقييم للحملة الانتخابية الجارية إلا بعد نهايتها تبعاً للقوانين المنظمة لعملية المراقبة والتتبع، مشيراً إلى أن النسيج الجمعوي الذي ينتمي إليه يعتمد على 800 مراقب، يشتغلون وفق جذاذات صيغت على ضوء التجارب الانتخابية السابقة، وترصد حالات العنف أو استعمال المال والإغراءات والأساليب غير الديمقراطية المتبعة في استمالة الناخبين.

وأوضح أن المراقبين يقومون ببعث تقارير كل يوم أو ثلاثة أيام عبر الفاكس أو البريد الإلكتروني، ويتم تحميلها في الحاسوب، ولا يبثون إلا في الحالات العاجلة، ويتم إعداد تقرير نهائي على غرار باقي المنظمات بعد نهاية جميع المراحل الانتخابية، فتقدم تفاصيله إلى الرأي العام.

يُذكر أن المنظمات الدولية غير الحكومية التي تم اعتمادها لمراقبة العملية الانتخابية بالمغرب تتكون من شبكة الانتخابات في العالم العربي، ومنظمة جندر كنسير إنترناشينال، ومجموعة الأبحاث الدولية للدراسات الناشئة وعبر الإقليمية، فضلاً عن المعهد الوطني الديمقراطي (إن دي آي)، الذي أعلن في بلاغ له أن بعثته إلى المغرب، تروم التعبير عن اهتمام المجموعة الدولية ودعمها للحكامة الديمقراطية والانتخابات التعددية التنافسية بالمملكة المغربية، وإعداد تقرير محايد ومضبوط عن هذه العملية الانتخابية وعرضه على المغاربة والمجتمع الدولي.

فايز الأشتر
11-14-2011, 08:40 AM
مراقبون يعبّرون عن قلقهم من عودة الممارسات غير الديمقراطية في المغرب


http://images.alarabiya.net/38/8e/436x328_69381_177088.jpg



الدار البيضاء - خديجة الفتحي

أعلن بعض المتحدثين من وفد الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في ختام زيارتهم للمغرب، عن قلقهم من احتمال تدني مشاركة المواطنين المغاربة في الانتخابات التشريعية ليوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني، وذلك على غرار انتخابات 2007.

وحسب بلاغ صادر عن الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، توصلت "العربية نت" إلى نسخة منه، أشار الوفد إلى أن الحملة التي انطلقت يوم 12 نوفمبر الماضي لم تعرف حماساً بين الناخبين.

وأضاف أنه ورغم مخاوف من عودة بعض الممارسات غير الديمقراطية التي سادت في الماضي فإن الانتخابات الجارية يمكن أن تعيد الثقة إلى الجماهير بالعملية الديمقراطية وفي تأكيد شرعية البرلمان الجديد، خاصة بعد تبني البرلمان المغربي الحالي للقانون المحدد لشروط وظروف المراقبة المحايدة والمستقلة للانتخابات، وبدعوة المنظمات الوطنية والدولية لمراقبة استحقاقات يوم 25 نوفمبر 2011.

وعقد الوفد الذي ترأسه السيناتور التشيكي طوماس جيرسا وكان يتألف من السويسرية فرانسين جون – كالام، والاستوانية مارغوس هانسن، عدة لقاءات مع عدد من المسؤولين المغاربة وممثلين عن المجتمع المدني ووسائل الإعلام والأحزاب غير الممثلة في البرلمان، ورحّب الوفد خلال زيارته للمغرب بتنوع وسائل الإعلام، متمنياً أن تكون تغطيتها متوازنة بغض النظر عن الحساسيات السياسية، كما طالبت هذه الجمعية التي منحت البرلمان المغربي، في 21 يونيو/حزيران الماضي، "وضع الشريك من أجل الديمقراطية"، السلطات المغربية بضمان حرية التعبير، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة وفق المعايير الدولية، والعمل على الرفع من مشاركة الجماهير في هذه الاستحقاقات.

وستعمل هذه الجمعية التي قامت بملاحظة أكثر من 140 عملية انتخابية في كل أوروبا، على إرسال وفد آخر مكوّن من 20 عضواً في 25 نوفمبر الجاري، "وسيتوزع على كل أرجاء المغرب لملاحظة سير العملية الانتخابية في مكاتب التصويت".
4000 مراقب

وفي هذا السياق، أكد محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، في تصريح لـ"العربية نت"، أن اللجنة الخاصة باعتماد مراقبي الانتخابات والتي هو عضو بها، استعانت بأربعة آلاف مندوب مراقب، يمثلون 16 هيئة وطنية ودولية ستقوم بمعاينة الحملة الانتخابية وعملية الاقتراع عبر مختلف ربوع التراب المغربي، معتبراً أن هذه التجربة الجديدة التي يعرفها المغرب ستضع انتخابات 25 نوفمبر الجاري تحت مجهر المراقبة المستقلة والمحايدة.

وقال الصبار إن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وهي جهة شبه رسمية، ممثلة بـ240 مراقباً، تمثل 3% من مجموع الدوائر، مضافاً إليها 15% تتشكل من باقي المنظمات والهيئات التي تقوم بمراقبة العملية الانتخابية، وهذا رقم في نظره يتجاوب مع النسبة المثلى للتجارب الدولية. مشيراً إلى أن هذا النسيج يعمل في إطار تنسيق دائم مع الوزارات الحكومية المعنية، وهي: الداخلية، والاتصال، والعدل، والخارجية، بالإضافة إلى خمس منظمات مهتمة بمراقبة العملية الانتخابية.
أساليب قديمة

وأعلن كمال الحبيب، منسق النسيج الجمعوي لمراقبة الانتخابات، في تصريح لـ"العربية نت"، أنه لا يمكنه إعطاء أي انطباع أو تقييم للحملة الانتخابية الجارية إلا بعد نهايتها تبعاً للقوانين المنظمة لعملية المراقبة والتتبع، مشيراً إلى أن النسيج الجمعوي الذي ينتمي إليه يعتمد على 800 مراقب، يشتغلون وفق جذاذات صيغت على ضوء التجارب الانتخابية السابقة، وترصد حالات العنف أو استعمال المال والإغراءات والأساليب غير الديمقراطية المتبعة في استمالة الناخبين.

وأوضح أن المراقبين يقومون ببعث تقارير كل يوم أو ثلاثة أيام عبر الفاكس أو البريد الإلكتروني، ويتم تحميلها في الحاسوب، ولا يبثون إلا في الحالات العاجلة، ويتم إعداد تقرير نهائي على غرار باقي المنظمات بعد نهاية جميع المراحل الانتخابية، فتقدم تفاصيله إلى الرأي العام.

يُذكر أن المنظمات الدولية غير الحكومية التي تم اعتمادها لمراقبة العملية الانتخابية بالمغرب تتكون من شبكة الانتخابات في العالم العربي، ومنظمة جندر كنسير إنترناشينال، ومجموعة الأبحاث الدولية للدراسات الناشئة وعبر الإقليمية، فضلاً عن المعهد الوطني الديمقراطي (إن دي آي)، الذي أعلن في بلاغ له أن بعثته إلى المغرب، تروم التعبير عن اهتمام المجموعة الدولية ودعمها للحكامة الديمقراطية والانتخابات التعددية التنافسية بالمملكة المغربية، وإعداد تقرير محايد ومضبوط عن هذه العملية الانتخابية وعرضه على المغاربة والمجتمع الدولي.

فايز الأشتر
11-16-2011, 11:43 AM
منع الحجاب في مدرسة بالمغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2007/12/24/1_746013_1_34.jpg



أدان آباء وأولياء طلاب مدرسة إعدادية بمؤسسة كاثوليكية بالمغرب ما قالوا إنه تدخل المؤسسة في حرية ممارسة التلاميذ لشؤونهم الدينية، بسبب منع إدارة المدرسة الطالبات من ارتداء الحجاب.

وذكر القسم الإعلامي لحركة التوحيد والإصلاح المغربية الذي أورد الخبر اليوم أن إدارة مدرسة "دون بوسكو" بمدينة القنيطرة المغربية، اعتمدت لمنع ارتداء الحجاب على فرض توقيع أولياء الطلاب على التزام مكتوب بالموافقة على مضامين قانون داخلي وضعته بشكل انفرادي يتضمن عدم ارتداء حجاب على الرأس.

أثار ذلك غضب مجموعة من آباء الطالبات اللاتي يرتدين الحجاب، خصوصا بعدما قامت إدارة المدرسة باستدعاء بعض أولياء الطالبات المحجبات.

"
التعليم الكاثوليكي بالمغرب يضم ست عشرة مؤسسة موزعة على الأراضي المغربية
"
وأكد أولياء أمور الطالبات والطالبات أنفسهن في مذكرات أنهن بعد اقتناعهن بارتداء الحجاب تعرضن لمضايقات من طرف إدارة المؤسسة، حيث تمت مساءلتهن حول دوافع ارتداء الحجاب، ومن كان وراء هذا القرار، وعن دور الأسرة في ذلك، ليتم إخبارهن بعد ذلك بأن ارتداء الحجاب داخل المؤسسة أمر مرفوض ومخالف للقانون الداخلي، وأنهن مطالبات بخلعه إذا أردن مواصلة الدراسة بالمدرسة، مما اضطر بعض الآباء إلى نقل بناتهم إلى مؤسسات تعليمية أخرى.

دروس
بالإضافة إلى ذلك أثار حفيظة أولياء الأمور تضمين القانون الداخلي المذكور الالتزام بقبول إدراج دروس التربية الجنسية بمقررات السنة الثامنة والتاسعة إعدادي، التي يصرّ مدير المؤسسة على تدريسها للتلاميذ بنفسه رغم افتقاره إلى المقومات العلمية والتربوية واللغوية في المجال، حسب المذكرات والتقارير.

يشار إلى أن التعليم الكاثوليكي بالمغرب يضم ست عشرة مؤسسة موزعة على الأراضي المغربية، أربع مؤسسات بالقنيطرة، وخمسا بالدار البيضاء، وثلاثا بالرباط، وواحدة بمكناس، واثنتين بالمحمدية، وواحدة بمراكش.
المصدر: قدس برس

فايز الأشتر
11-16-2011, 11:43 AM
منع الحجاب في مدرسة بالمغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2007/12/24/1_746013_1_34.jpg



أدان آباء وأولياء طلاب مدرسة إعدادية بمؤسسة كاثوليكية بالمغرب ما قالوا إنه تدخل المؤسسة في حرية ممارسة التلاميذ لشؤونهم الدينية، بسبب منع إدارة المدرسة الطالبات من ارتداء الحجاب.

وذكر القسم الإعلامي لحركة التوحيد والإصلاح المغربية الذي أورد الخبر اليوم أن إدارة مدرسة "دون بوسكو" بمدينة القنيطرة المغربية، اعتمدت لمنع ارتداء الحجاب على فرض توقيع أولياء الطلاب على التزام مكتوب بالموافقة على مضامين قانون داخلي وضعته بشكل انفرادي يتضمن عدم ارتداء حجاب على الرأس.

أثار ذلك غضب مجموعة من آباء الطالبات اللاتي يرتدين الحجاب، خصوصا بعدما قامت إدارة المدرسة باستدعاء بعض أولياء الطالبات المحجبات.

"
التعليم الكاثوليكي بالمغرب يضم ست عشرة مؤسسة موزعة على الأراضي المغربية
"
وأكد أولياء أمور الطالبات والطالبات أنفسهن في مذكرات أنهن بعد اقتناعهن بارتداء الحجاب تعرضن لمضايقات من طرف إدارة المؤسسة، حيث تمت مساءلتهن حول دوافع ارتداء الحجاب، ومن كان وراء هذا القرار، وعن دور الأسرة في ذلك، ليتم إخبارهن بعد ذلك بأن ارتداء الحجاب داخل المؤسسة أمر مرفوض ومخالف للقانون الداخلي، وأنهن مطالبات بخلعه إذا أردن مواصلة الدراسة بالمدرسة، مما اضطر بعض الآباء إلى نقل بناتهم إلى مؤسسات تعليمية أخرى.

دروس
بالإضافة إلى ذلك أثار حفيظة أولياء الأمور تضمين القانون الداخلي المذكور الالتزام بقبول إدراج دروس التربية الجنسية بمقررات السنة الثامنة والتاسعة إعدادي، التي يصرّ مدير المؤسسة على تدريسها للتلاميذ بنفسه رغم افتقاره إلى المقومات العلمية والتربوية واللغوية في المجال، حسب المذكرات والتقارير.

يشار إلى أن التعليم الكاثوليكي بالمغرب يضم ست عشرة مؤسسة موزعة على الأراضي المغربية، أربع مؤسسات بالقنيطرة، وخمسا بالدار البيضاء، وثلاثا بالرباط، وواحدة بمكناس، واثنتين بالمحمدية، وواحدة بمراكش.
المصدر: قدس برس

فايز الأشتر
11-18-2011, 12:32 PM
وزير الخارجية المغربي: الرباط ترغب في تطبيع كامل للعلاقات مع الجزائر


http://images.alarabiya.net/de/eb/436x328_15449_177825.jpg



دبي - العربية.نت

صرّح وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري أن الرباط ترغب في "تطبيع كامل" للعلاقات مع الجزائر, معتبراً أنه "ليس من الطبيعي أن لا تكون علاقة المغرب طبيعية مع هذا الجار".

وأضاف الوزير لوكالة "فرانس برس" الخميس: "أيا كانت الخلافات فإنه ليس من الطبيعي أن لا تكون علاقتنا طبيعية مع بلد جار" مثل الجزائر.

وتأتي تصريحات الفاسي الفهري غداة لقاء مع نظيره الجزائري مراد مدلسي على هامش الاجتماع الطارئ لجامعة الدول العربية حول سوريا الذي عقد في الرباط.

ودعا الوزير الى تعاون واسع بين البلدين, معربا عن الأسف "لاستمرار إغلاق الحدود" البرية بسبب الخلافات السياسية.

واعتبر أنه إذا سارت عملية التعاون التي بدأت أخيرا في العديد من القطاعات بين المغرب والجزائر على ما يرام, فإنها ستسفر عن تطبيع كامل للعلاقات.

وقال "سيقرر البلدان في مستقبل قريب جدا الخطوة المقبلة".

ويسود التوتر العلاقات بين الجزائر والرباط منذ عقود بسبب النزاع على الصحراء الغربية، وتأخذ الرباط على الجزائر دعمها لجبهة البوليساريو التي تحارب من أجل استقلال هذه المستعمرة الإسبانية السابقة التي ضمها المغرب عام 1975.

يعقوب احمد يعقوب
11-18-2011, 02:41 PM
فايز الأشتر
****
باقة زهر وتقدير
***
منذ شهور والأخ فايز الأشتر يقوم بدور رائع بمواكبة أحداث الثورات العربيه
ورصدها بموضوعية ومهنية عاليه
منذ شهور وهو يواكب تطور الأمور لحظة بلحظه
لذا من حقه علينا كلمة شكر وتقدير لجهوده الطيبه المباركه
فباسم الجميع تحية يا فايز............
شكراً لك باسم الحقيقة التي تحملها رايةً
وباركك الله
وبارك بجهودكم الكبيره
دمت بكل الخير
***

فايز الأشتر
11-21-2011, 11:02 AM
خبراء: "العثمانيون الجدد" يطرقون أبواب المغرب لمحاولة الدخول إلى إفريقيا


http://images.alarabiya.net/a6/61/436x328_22868_178298.jpg




الرباط ـ حسن الأشرف

يرى محللون ومراقبون مختصون أن تركيا تحاول استثمار موقع المغرب الجيوسياسي لإقامة شراكة استراتيجية معه، تتيح لها لعب أدوار سياسية بارزة في المحور الإفريقي، وذلك على خلفية إبرام تركيا قبل أيام قليلة لعدة اتفاقيات علمية وثقافية وعسكرية مع المملكة المغربية.

واعتبر الخبراء أن "العثمانيين الجدد" يهتمون أكثر بصعود الإسلاميين في عدة دول من شمال إفريقيا في خضم الثورات العربية، حيث يسعون إلى الحضور بقوة في تأمين مساراتها، كما يتطلع الأتراك من جهة أخرى إلى فوز محتمل لحزب العدالة والتنمية المغربي ـ ذي التوجه الإسلامي ـ في الانتخابات البرلمانية، وترأسه للحكومة المقبلة للبلاد.

وجدير بالذكر أن المغرب وتركيا وقعتا على مستوى وزيري خارجية البلدين، منذ أيام قليلة، على أربع اتفاقيات تتعلق بالتعاون العلمي والتكنولوجي، والاعتراف المتبادل برخصة القيادة والتعاون في مجال الصيد البحري، والشباب، والرياضة.
دولتان محوريتان

واعتبر الدكتور سعيد الصديقي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة فاس، أن ما اتفق عليه المغرب وتركيا قبل أيام يسمح لنا بالحديث عن خطوة جديدة ومتقدمة في العلاقات المغربية التركية، لاسيما اتفاقهما على إنشاء خلية خاصة لتوسيع وتعميق الحوار السياسي والاستراتيجي بين البلدين، وكذا التفكير في تنظيم زيارات متبادلة من أعلى مستوى خلال السنة القادمة، مشيرا إلى أن هذه الخطة ستُضاف إلى ما راكمه البلدان من علاقات اقتصادية، خاصة توقيعهما لاتفاقية التبادل الحر بينها عام 2004.

وقال الصديقي في حديث مع "العربية.نت" إن الخصائص المتشابهة التاريخية والجيوسياسية لكل من تركيا والمغرب، سواء من حيث عمقهما التاريخي، أو موقعهما الجغرافي المتميز، أو علاقاتهما المتشابكة مع أوروبا؛ يؤهلهما لتكون لهما دبلوماسية متقاربة، وتكونا دولتين محورتين في العالم الإسلامي.

وتابع الخبير في العلاقات الدولية أن التقارب بين المغرب وتركيا يأتي في ظل تحولات عميقة يشهدها العالم العربي، جعلتها تركيا على رأس أولويات دبلوماسيتها، لذلك ليس غريبا أن يسعى الأتراك لتعزيز علاقاتهم، على مختلف الأصعدة، مع الدول التي أصبح لها دور في ما يجري في المنطقة.

وأردف الصديقي قائلا "المغرب من الدول التي نشطت دبلوماسيتها على المستوى العربي خلال انتفاضات الربيع العربي، وهي دون شك من أكثر المستفيدين من التغيرات السياسية الجارية، بسقوط أنظمة إما معادية للوحدة الترابية للمغرب، مثل ليبيا، أو مبتزة له رغم دعمها للمواقف المغربية، مثل تونس؛ لذلك فمن الطبيعي أن تسعى الدبلوماسية التركية إلى تقوية العلاقة مع محيطها الجيوسياسي، والذي يشكل المغرب أحد مفاصله الأساسية".
صعود الإسلاميين

ولفت الدكتور الصديقي إلى ظهور عنصر سياسي جديد في المنطقة يحظى باهتمام كبير لدى الأتراك، وهو صعود الإسلاميين إلى سدة الحكم في أكثر من بلد في شمال إفريقيا، مشيرا إلى أنه بعد ترأس الإسلاميين للحكومة في تونس، وموقعهم المؤثر في ليبيا الجديدة، واحتمال حصولهم على مراكز متقدمة في الحكومة المصرية المنتخبة، فإنه لا شك أن أعين الأتراك مفتوحة على المغرب، وينتظرون ما ستسفر عنه الانتخابات التشريعية القادمة.

وزاد الصديقي بأن احتمالات ترأس حزب العدالة والتنمية المغربي للحكومة القادمة، في حالة فوزه بالرتبة الأولى في الانتخابات البرلمانية، سيعني الشيء الكثير للحكومة التركية، التي يرتبط الحزب المُشكل لها بعلاقات قوية مع الإسلاميين المغاربة.

واستطرد المتحدث بأن ذلك سيشكل منعطفا جديدا ومتميزا في العلاقات التركية المغربية، مضيفا أنه ربما سنشهد بروز حلف إسلامي مؤثر في العالم الإسلامي، يحتمل أن يضم أكثر من خمس دول على أقل تقدير، بحسب الخبير في العلاقات الدولية.
سياسة خارجية مؤثرة

ومن جهته، سجل الدكتور إدريس بووانو، أكاديمي مغربي متخصص في الشؤون التركية، أن تركيا كانت تعد لفترة طويلة دولة هامشية، وجزء من المعسكر الغربي، وأداة من أدواته، لكن منذ مجيء حزب العدالة والتنمية تغيرت هذه النظرة بشكل جذري، لتصبح تركيا دولة مركزية، وليست "دولة طرفا".

وأفاد بووانو، وهو مؤلف كتاب "إسلاميو تركيا.. العثمانيون الجدد"، في حديث مع العربية نت، أن دور تركيا أضحى هو إنتاج الأمن والاستقرار الإقليمي، ووسيلتها هي تجسير العلاقات مع دول الجوار بالطرق الودية، وأيضا إقامة تحالفات مبنية على مصالح متبادلة، وشراكات متوازنة على المستوى السياسي والاقتصادي.

وانطلاقا من هذا التغير، يضيف بووانو، أصبحت السياسة التركية اليوم، أكثر من أي وقت مضى، واعية بدورها المحوري، فهي لم تغير نمط سياستها مع حلفائها، كالولايات المتحدة الأمريكية، أو أوروبا، بقدر ما باتت تلعب أدوارها على محاور أخرى مختلفة، طبقا لمصالحها، سواء في منطقة القوقاز، أو آسيا الوسطى والشرق الأوسط، وشمال إفريقيا.

وأكد الخبير المغربي أن تركيا تبدو اليوم تملك إمكانات معتبرة من أجل سن سياسة خارجية مؤثرة في محيطها الجغرافي، بناء على موقعها في خريطة التجاذبات والتحالفات في المنطقة، وأيضا استثمارا لرصيدها التاريخي والثقافي، خاصة مع دول العالم الإسلامي، ومنها دول شمال إفريقيا عامة، والمغرب على وجه الخصوص.
الربيع العربي

وأبرز بووانو أن تركيا تتطلع إلى استثمار موقع المغرب الجيوسياسي، كما تنطلق من الروابط التاريخية التي تجمع بين تركيا والمغرب إبان المرحلة العثمانية، بهدف إقامة شراكة إستراتيجية مع المغرب، يمكن لها أن تلج لإفريقيا، وتلعب أدوارا سياسية طلائعية في المنطقة.

وزاد بووانو بالقول "حينما جاء الربيع العربي، لم تتأخر تركيا كثيرا في استثمار هذا الحدث لتكرس حضورها البارز في مسرح الأحداث، وسعيها نحو لعب دور بارز ونشط في تأمين مسارات هذا الربيع، حتى تتبرعم أزهاره ولا تتكسر، وهذا ما لاحظناه في مصر وتونس وليبيا بصفة أكثر، وكذا في سوريا بشكل أوضح".

وأما في المغرب، يردف المتحدث، فإن "تقرب تركيا من المغرب في هذا الظرف بالضبط يأتي لتدعيم مسار الإصلاحات التي بدأتها المملكة بكل شجاعة".

Ahmed laassas
11-23-2011, 02:27 AM
وكيل لائحة حزب الأصالة والمعاصرة بعمالة تنغير يضع أبناءه في الصفوف الأولى للائحته


كشفت لوائح انتخابية وضعت في مكاتب تلقي الترشيحات في بعض العمالات، طرائف عجيبة وغريبة، أبرزها من عمالة تنغير، إذ وضع وكيل لائحة حزب الأصالة والمعاصرة، أبناءه في الصفوف الأولى للائحته، إذ اختار نجله الأكبر وصيفا له، فيما عاد المركز الثالث إلى ابنته، ما دفع بعض سكان دائرته إلى تسمية لائحته، لائحة “القذافي”.
وغير بعيد عن عمالة تنغير، اختار مصطفى العماري، الذي طرده حزب الأصالة والمعاصرة في آخر لحظة قبل وضع الترشيحات، ابنه الأكبر، وصيفا للائحته في دائرة الرشيدية برمز التجمع الوطني للأحرار، بعدما ظل متشبثا بترشحه مع «البام»، ولم يسحب ترشيحه من عمالة الرشيدية، إلا بعد تلقي «فاكس» موقع من طرف الطيب الشرقاوي، وزير الداخلية، يفيد أن الأخير ليس من حقه الترشح باسم حزب «البام»، لأن كبار مسؤولي الأخير، تبرؤوا منه، وطالبوه بإرجاع التزكية، الأمر الذي دفعه إلى «عصيان» الأوامر الحزبية، قبل أن يضع «فاكس» وزارة الداخلية حدا لموقفه الرافض.
وخاف وكيل لائحة حزب الأصالة والمعاصرة في تنغير، أن يضع بعض الأشخاص في الرتب الأولى للائحته، ويسحبوا ترشيحهم في آخر لحظة، فتسقط لائحته، ويحرم من الترشح، وتبعا لذلك، دفعه ذكاؤه إلى اختيار أبنائه في المراكز الأولى، وذلك حتى يطمئن قلبه ويرتاح باله·
ويبقى الاستفهام الكبير الذي يطرح نفسه، هو كيف سمحت قيادة «البام» لمرشح بأن يختار أبناءه لوضعهم في لائحة واحدة، ألا يتعارض ذلك مع موقف «التوريث» الذي ما فتيء يرفعه الحزب، ويزايد به وسط الساحة ضد أحزاب أخرى، وهل «البام» أضحى عقيما إلى حد الحد؟ .

المصدر: جريدة الصباح

فايز الأشتر
11-23-2011, 11:44 AM
توزيع الأموال يهدد انتخابات المغرب

http://www.aljazeera.net/mritems/images/2009/6/12/1_920490_1_34.jpg



أدان القضاء المغربي مرشحا للانتخابات بحبسه سنتين نافذتين بتهمة تقديم رشوة لأحد الناخبين من أجل التصويت لصالحه في الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في 25 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وتأتي هذه الإدانة التي صدرت أول أمس، في وقت تعالت فيه أصوات عديدة تحذر من استعمال واسع للأموال في انتخابات تتبارى فيها ألف و546 لائحة للحصول على 395 مقعدا هي عدد المقاعد المخصصة لمجلس النواب (الغرفة الأولى) حسب الدستور الجديد للمملكة المغربية.

وقد سبق أن تحدث رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية (الإسلامي المعارض) الدكتور سعد الدين العثماني في أحد تجمعاته الانتخابية نهاية الأسبوع الماضي عن "إنزال فظيع للمال ضمن الحملة الانتخابية الحالية"، مما حمل وزارة الداخلية المغربية على تقديم استفسار له بشأن المعطيات التي حصل عليها بهذا الخصوص.


وكلاء لتوزيع المال
وحمل رئيس الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب طارق السباعي -في حديث للجزيرة نت- مسؤولية توزيع المال في الانتخابات للأحزاب السياسية لأنها لا تتحرى عن الأشخاص الذين ترشحهم ولا تتثبت من نزاهتهم.

وأفاد رئيس الهيئة بأن العديد من مرشحي الانتخابات متابعون أمام القضاء بجرائم تكتسي صبغة جنائية تتعلق بنهب المال العام والفساد الانتخابي، وبالرغم من أنهم لم تصدر في حقهم أحكام نهائية فإنه كان من الضروري إقصاؤهم من التنافس على مقاعد البرلمان ضمانا لنزاهة الانتخابات.

واستغرب السباعي كيف أن وزير الداخلية المغربي لم يبادر إلى اتخاذ إجراء قانوني يمنع المتابعين أمام القضاء من الترشح للانتخابات استئناسا بقانون المحاماة المغربي، الذي يشترط للترشح لمنصب نقيب هيئة المحامين أو الحصول على العضوية في مجالسها ألا يكون المرشح متابعا في قضية أمام المحاكم.

وقال لقد "توصلنا بتقارير تكشف بأن محترفي الانتخابات يوزعون الأموال بواسطة وكلاء يتلقون عمولات مالية مقابل خدماتهم"، بناء على تقارير يبعث بها مراقبون تابعون للمرصد الوطني لمراقبة استعمال المال العام في الانتخابات (مرصد تابع للهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب خاص بمراقبة توزيع المال في الانتخابات).

وتحدث رئيس الهيئة الوطنية لحماية المال العام عن توصل هيئته بتقرير من مراقبين بإحدى المدن المغربية يفيد بأن وزيرا يوزع مائتي درهم (حوالي 24 دولارا) لكل شخص يشارك في المهرجانات الخطابية التي يقيمها بمناسبة حملته الدعائية، وقد راسلنا -يضيف المتحدث- وزير الداخلية وأخبرنا الأحزاب السياسية بالواقعة.

وعبر السباعي عن دعمه الكامل لحركة 20 فبراير (حركة احتجاجية نشأت مع الحراك العربي تدعو لمحاربة الفساد والاستبداد ومقاطعة الانتخابات)، وقال "إن معركتنا ضد الفساد ما زالت مستمرة، وسيكون من أهدافنا في مرحلة ما بعد الانتخابات التشريعية هو المطالبة بحل البرلمان وإسقاط الحكومة" إذا تبين أن شيئا لم يتغير.


انتخابات مهددة
ومن جهته قال المدير المركزي للحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية جامع المعتصم للجزيرة نت إن انتخابات الجمعة القادمة يتهددها أمران خطيران هما العزوف السياسي واستعمال المال لاستمالة أصوات الناخبين.

وأضاف أن إدارة الحملة الانتخابية لحزبه تصلها شكايات يومية تتحدث عن "تنافس كبير" لبعض المرشحين في توزيع الأموال على الناخبين، وأن هناك "سماسرة محترفين" يشتغلون مع من يدفع أكثر، مما يهدد نزاهة وشفافية الانتخابات المقبلة.

وأكد المعتصم أن مسألة توزيع الأموال على الناخبين من الجرائم التي يصعب إثباتها، لأنها تتم بسرية تامة، مشيرا إلى تقرير توصل إليه بشأن عملية سحب واسعة للأموال من بنوك مغربية قام بها مرشحون في دائرة انتخابية تقع جنوبي المغرب.

ووجه نداء إلى وزارة الداخلية والسلطات القضائية بأن تقوم بواجبها وأن تفتح التحقيق في الشكايات المقدمة إليها بخصوص المخالفات التي تشهدها العملية الانتخابية، لأن لديها الوسائل والإمكانات الكفيلة لمحاصرة المفسدين، منبها إلى وجود "تقصير كبير جدا" في مراقبة العملية الانتخابية.

وسبق أن أصدرت خمسة أحزاب اجتمعت يوم 15 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بمدينة وجدة (شرقي المغرب) بيانا -حصلت الجزيرة نت على نسخة منه- بخصوص "صمت السلطات المحلية وتخاذلها في اتخاذ ما يلزم قانونا لوضع حد للعبث الجاري بالانتخابات".

وحمل البيان تلك السلطات المسؤولية في حماية نزاهة الانتخابات التي قال إنها تعرف فسادا بتوزيع "الأموال لاستمالة المواطنين وخاصة الفئات الفقيرة وبكثافة غير مسبوقة".

يذكر أن لجنة يشرف عليها المجلس الوطني لحقوق الإنسان (هيئة حقوقية رسمية) انتدبت حوالي أربعة آلاف مراقب سيتتبعون العملية الانتخابية يوم الجمعة القادم ينتمون إلى 16 منظمة مغربية ودولية، وسيرسلون تقاريرهم إلى السلطات المعنية من أجل التدخل.

وأنشأت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان (هيئة حقوقية غير رسمية) موقعا على الإنترنت يسمى "مرصد" سيكون رهن إشارة العموم لـ"تحديد أو تعيين مكان وقوع أحداث أو اختلالات أو خروق" عبر مختلف الوسائط الإلكترونية من رسائل نصية قصيرة أو رسائل إلكترونية أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
المصدر: الجزيرة

Ahmed laassas
11-23-2011, 12:35 PM
سي فايز:
شكرا على التغطية المستمرة لما يقع في المغرب.
أعادت الأحزاب الكرطونية نفس الوجوه للساحة الانتخابية و بالطبع سيشترون الأصوات بالمال، و من هدا المنبر أدعوا كافة المغاربة الى استنزاف هؤلاء اللصوص و مقاطعة الانتخابات المهزلة أو التصويت لبعض المترشحين النزهاء ادا وجدوا لأن الأغلبية هي نفس الوجوه الفاسدة المفسدة.
سيتم قريبا اعادة الانتخابات لأن هده المسرحية الحالية لن تسكت الشعب.
محبتي

فايز الأشتر
11-23-2011, 08:00 PM
سي فايز:
شكرا على التغطية المستمرة لما يقع في المغرب.
أعادت الأحزاب الكرطونية نفس الوجوه للساحة الانتخابية و بالطبع سيشترون الأصوات بالمال، و من هدا المنبر أدعوا كافة المغاربة الى استنزاف هؤلاء اللصوص و مقاطعة الانتخابات المهزلة أو التصويت لبعض المترشحين النزهاء ادا وجدوا لأن الأغلبية هي نفس الوجوه الفاسدة المفسدة.
سيتم قريبا اعادة الانتخابات لأن هده المسرحية الحالية لن تسكت الشعب.
محبتي

صديقي احمد
اهلا وسهلا بك
تحياتي

فايز الأشتر
11-23-2011, 08:02 PM
الحملات الانتخابية المغربية تتواصل في أجواء حماسية خلال الساعات الأخيرة

http://images.alarabiya.net/9b/b2/436x328_42093_178849.jpg


الرباط - عادل الزبيري

أعلنت السلطات المغربية أن الحملة الانتخابية التي تسبق انتخابات يوم الجمعة المقبلة، تتواصل في "ظروف عادية" وفي أجواء من "التعبئة والحماس"، بمشاركة مختلف الأحزاب السياسية ومرشحيها وذلك في مختلف جهات البلاد.

وكشفت وزارة الداخلية في بلاغ رسمي لها، أن الأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات، منذ بداية الحملة المستمرة حتى ليلة يوم غد الخميس في منتصف الليل، نظمت أكثر من 9500 نشاطا، استقطب ما يزيد على 608 آلاف من المشاركين، أي بمعدل يزيد عن 55.200 مشاركا في اليوم.

واستعمل المرشحون، وفق وزارة الداخلية، خلال حملاتهم الانتخابية مجموعة من الوسائل الدعائية، في إطار الإجراءات والضوابط الموضوعة، حيث تم التركيز أساسا على عملية توزيع المنشورات على المواطنين، ثم تنظيم المسيرات والمواكب واللقاءات والمهرجانات الخطابية، إضافة إلى وسائل أخرى للدعاية.

واستقطبت 8 أحزاب سياسية، من مجموع 31 حزبا مشاركا في هذا الانتخابات، حوالي 75 في المائة من مجموع المشاركين على صعيد المملكة.

وإلى جانب أنماط الدعاية التقليدية، استعمل المرشحون وسائل حديثة في التواصل مع الناخبين وإقناعهم من أجل التصويت لفائدتهم، وخاصة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد تم التركيز في سياق الحملة على البرامج المعدة من طرف الأحزاب السياسية، المدعمة بأرقام وبأهداف واضحة تهم المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، وخاصة منها ما يتعلق بالتشغيل والسكن والصحة والتعليم.

ومن حيث السير العام للحملة الانتخابية، أشار بيان الداخلية إلى أنه لم يحدث ما يؤثر سلبا على الجو العام لهذه الحملة وسيرها العادي، على الرغم من تسجيل بعض الحالات البسيطة والمعزولة التي لا تخرج عن نطاق المنافسة المعهودة .

وقد قامت وزارة الداخلية بإحداث لجنة مركزية لتلقي الشكاوى المرتبطة بسير العملية الانتخابية، ومعالجتها بالتنسيق مع مسؤولي الأقاليم واتخاذ التدابير اللازمة بشأنها.

وبلغ عدد الشكاوى المدروسة والتدابير والإجراءات المتخذة فيها إلى غاية 21 نوفمبر/تشرين الثاني ما مجموعه 349 شكوى.

Ahmed laassas
11-24-2011, 12:18 AM
الحملة الانتخابية في إقليم تنغير: ما بني على باطل فهو باطل

بدأت الحملة الانتخابية في الإقليم الفتي تنغير بأكثر همجية من سابقتها, وذلك باستغلال بشع لظروف الفقراء من طرف بعض ممثلي الأحزاب. فالشباب المغربي بكل مكوناته. عليه أن يكون قوة وطنية صلبة في وجه كل من يريد أن يلعب بمستقبله. المغرب بلد للجميع ليس حكرا على حكومة معينة ولا حزب معين ولا على جيوب البعض وأبناء الشعب عرضة للمخدرات وقوارب الموت والسجون. وعلى سبيل المثال بالمنطقة الأموال توزع في الحملات الانتخابية داخل الولائم التي يقيمها بعض المرشحين والسلطة الوصية تقف في وضع المتفرج والحكومة تلقي المحاضرات عن نزاهة الانتخابات المقبلة.
حيت أن وزارة الداخلية نجحت إلي حد اليوم بجماعة تلمي للحد من تنسيقية الشباب بالمنطقة بالدعوة للمقاطعة ووضعت مرشح يهدد السكان بعدم المقاطعة وهذا هو أسلوبه في التعامل (من لم يصوت بهذه الجماعة سيعرض للمشاكل) . أين التنسقية فقد تسبب في تعطيل الطريق ، هذه الانتخابات ليست حلا للفساد والمفسدين وتطبيق الدستور الجديد بل هي الوسيلة الأنجع لمصاصي الدماء والكذابين وجميع أنواع الاختلاس ففي هذه الحملة الانتخابية هناك تجاوزات لا رقابة عليها يباع البشر كالأكباش في واضح النهار وقد عاينت بعض هده التجاوزات كملاحظ في الانتخابات وجدت مرشح التراكتور ( حزب الاصالة والمعاصرة) صخر الناس مثل المسمى الحاج داود لشراء البشر والمساهمة في إصلاح المساجد والسواقي بعد أن وضع جل عائلته في اللائحة .وهناك مرشح بالكاط كاط مكلف بإمكون يراقب عمل البوكلان في بعض الدواوير وقد اتفقوا عليه بالإجماع في ثلاثة دواوير.
أما مرشح الطائرة ( حزب الأمل) فقد انتحل صفة موجز دولة ومتعدد الاختصاصات ليوهم الشباب العاطل والحقيقة انه ممرض بالمركز الصحي لبومالن ومستواه الرابعة إعدادي لماذا هذه الطرهات ، الكذب والانتحال على الناس. أما الميزان وما أدراك ما الميزان فالمحطة مفتوحة لمن يحمل الرمز بلان المازوط أو البنزين والمأكولات والمشروبات بالمجان والمال لمن يتفوه بالنائب . ولهذا نطالب سلطة الوصية البت أمام هذه الخروقات في الحين. و أطرح سؤال ماذا تنتظر أيها الشباب من هذه المهزلة أي تغيير ممكن في هذا المسلسل تغيرت القوانين والمساطر لكن من يغير البشر هذا جزء صغير من نزاهة الانتخابات من تنغير.

ملاحظ الانتخابات البرلمانية 2011

http://www.dades-infos.com/newscomment.php?lng=fr&pg=8294

فايز الأشتر
11-24-2011, 04:16 PM
أول يهودية قد تجلس على مقعد نيابي عربي: المغرب لنا قبل المسلمين



http://images.alarabiya.net/a0/07/436x328_75061_178948.jpg




لندن - العربية.نت

كتاب التاريخ العربي قد يفتح صفحاته بعد يومين ليدوّن فيها فقرات عن أول يهودية قد تجلس هذا العام على مقعد نيابي بالعالم العربي، وربما الإسلامي، إذا ما فازت "ماغي كاكون" في أشرس معركة انتخابية تجري في المغرب غدا الجمعة.

في هذه الانتخابات تتنافس 1565 قائمة، منها 19 وطنية، على 395 مقعدا يحلم بها أكثر من 7000 مرشح ينتمون إلى 31 حزبا، وجميعهم لن تغمض لهم عين إلى أن تطلع الشمس صباح السبت المقبل حاملة لهم وللمقترعين النتائج الموعودة.


والمعركة التي تخوضها كاكون، أو "مريم بنت دينا" كما يسمونها في مدينة مراكش، حيث أبصرت النور قبل 58 سنة، هي الثانية في حياتها، ففي 2007 خاضت الانتخابات عن "حزب الوسط الاجتماعي" الذي يتخذ من النحلة شعارا يرمز للنشاط ووفرة الإنتاج، ولم تفلح.

لكنها حصلت في تلك المعركة على 30 ألف صوت بقيت لها كرصيد شجعها على خوض الانتخابات ثانية هذا العام، وعن الحزب نفسه، آملة الجلوس على مقعد لم تجلس عليه سواها من اليهوديات.

ماغي، التي تحدثت إليها "العربية.نت" عبر الهاتف ليل أمس، هي من الأمازيغ أصلا، لكنها لا تعرف إلا كلمات قليلة من لغتهم، وهي تتعثر بالعربية بعض الشيء، كإنجليزيتها تقريبا.

أما بالفرنسية فهي تجيدها، لأنها درست بسويسرا وعاشت في باريس، وبالفرنسية ألفت 4 كتب، أهمها "المطبخ اليهودي في المغرب: من الأم لابنتها"، والثاني بعنوان "تقاليد وعادات يهود المغرب"، لذلك كان الحديث معها معولما لأنه جرى بالقليل من كل لغة.
والدتها وشقيقتها تقيمان قرب تل أبيب

وملخص الحديث أن ماغي، التي تصنف نفسها بسيدة أعمال تنشط كمستشارة في الشؤون العقارية لشركات عدة بالمغرب، تتصرف دائما كمغربية قبل أي شيء آخر "والباقي هو ديانة" طبقا لما تقول.

وهي تؤكد أنها وزوجها وأولادها الأربعة لا يحملون أي جنسية غير المغربية، لكن والدتها وشقيقتها تعيشان في مدينة "حولون" المجاورة لتل أبيب بإسرائيل التي زارتها 5 مرات، آخرها منذ 3 أعوام.

والاسم الحقيقي لماغي كاكون، هو ماري إيفون غاباي، ابنة دينا وديفيد غاباي، المعروف بأنه كان صناعيا شهيرا وواحدا من أغنى يهود مراكش، والذي انتقل بالعائلة منذ 1971 للعيش في باريس. وحين تزوجت ماغي من آيمي كاكون، الشهير بين المغاربة كواحد من أبرز المهندسين المدنيين، انتقلت للعيش معه في الدار البيضاء، وفيها أبصر النور أولادها الأربعة، بدءا بالابنة الوحيدة، آينا، وهي متزوجة وعمرها 35 سنة وتعمل مديرة لإحدى الكليات.

والذكور من أبنائها هم: وليام، البالغ من العمر 33 عاما، ويعمل كشقيقه ديفيد الذي يصغره بعامين، مستشارا لعدد من البنوك. "وكان ديفيد فاز بالبطولة العربية للغولف التي جرت في 2006 بدمشق" طبقا لقولها. أما صغير العائلة، نيتون، فما زال طالبا بالجامعة وعمره 20 سنة.
أجدادي كانوا هنا قبل أي عربي أو مسلم


وقبل أن تتحدث "العربية.نت" إلى ماغي، اتصلت بالأمين العام لحزب الوسط الاجتماعي، لحسن مديح، فعبر عن تفاؤله بفوزها، ووصفها بأنها وسطية التفكير والميول وديمقراطية المنهج والتطلعات. وقال مديح: "أما عن يهوديتها فلا سلبيات منها على الاطلاق، إنها مواطنة مغربية كسواها، حتى إن نائبي لأمانة الحزب جوزف ليفي، هو أيضا مغربي يهودي الديانة"، كما قال.

ومثله قالت ماغي كاكون، وزادت أنها لا تشعر إلا بالارتباط الوجداني مع المغرب، وانتفضت في إحدى اللحظات حين وصل الحديث إلى العرب والمسلمين واليهود في تاريخ المغرب القديم.

وقالت مع شيء من الحدة: "إسمع، أنا كلي مغربية، ولم أرغب بغير المغرب وطنا، واليهودية هي ديانة، لا جنسية، وكنا هنا قبل العرب وقبل المسلمين بمئات السنين. المغرب لنا قبلكم، وأجدادي كانوا فيه قبل جد أي عربي أو مسلم".

وقالت ماغي إن مشاركتها في الانتخابات النيابية غدا، والتي تتنافس فيها 700 مرشحة ضمن 24 لائحة وطنية نسائية "تغني التنوع المغربي، وتغني المناخ الديمقراطي للملكة، وأنا لو فزت فسأعمل على تجيير منصبي لتوظيف الطاقات من أجل المغاربة، وسأركز على التعليم وتطويره، وسأسعى لتعزيز السلام بين العرب والإسرائيليين، ومهما كانت النتيجة، فإن المغرب هو الرابح بالنهاية" على حد تعبيرها.

وماغي كاكون هي أول يهودية تخوض الانتخابات النيابية بالمغرب، لكنها ليست أول يهودي، ففي 1984 فاز جو حنا بعضوية البرلمان عن حزب الاتحاد الدستوري، وكان أول يهودي مغربي يصل إلى هذا المنصب. كما فاز شمعون ليفي، عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية بانتخابات المجالس البلدية والقروية التي جرت في 1977 عن مدينة الدار البيضاء.
اليهود المغاربة في الخارج مليون و500 ألف

والمعلومات عن يهود المغرب ليست دقيقة دائما، فهناك من يصعد بعددهم إلى 5 آلاف، وآخر ينزل بهم إلى 500 على الأكثر، لكن المنطقي هو أن هناك ما معدله 2000 يهودي فضلوا البقاء في المغرب من أصل 226 ألفا كانوا من مواطنيه حتى 1948 حين تأسيس إسرائيل كدولة على أراضي الفلسطينيين.

ويتركز اليهود المغاربة في مدينة أغادير وفي أحياء بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، يطلق عليها المغاربة اسم "الملاح"، حيث ينحصر نشاطهم تقريبا في عالم المال والأعمال، ويرأس الطائفة سيرج برديغو، الكاتب العام ليهود المغرب والذي شغل منصب وزير السياحة في عهد الملك الراحل، الحسن الثاني، بتسعينات القرن الماضي.

ويكتبون أن وجود اليهود في المغرب، حيث لهم الآن 36 كنيسا للعبادة، "يعود إلى أكثر من 2000 عام تقريبا". ويقدرون أن عددهم خارج المغرب يزيد عن مليون و500 ألف، معظمهم في أوروبا والولايات المتحدة، وبشكل خاص في إسرائيل التي يقيم فيها 500 ألف على الأقل.

وكان لليهود حضور دائم في المؤسسات السياسية بالمغرب، منذ استقلاله وفي الحكومة والبرلمان، فمستشار الملك الراحل كان اليهودي المغربي أندريه أزولاي، الذي ما زال مستشارا للملك الحالي.

ولم يقتصر حضور اليهود في مراكز القرار فقط، بل إن الساحة السياسية المغربية عرفت معارضين من اليهود، وكان بعضهم بارزا، وأهمهم أبراهام البير سرفاتي، الذي توفي العام الماضي.

فايز الأشتر
11-24-2011, 10:36 PM
المغرب.. خبراء إعلام يصفون حملة الأحزاب في وسائل الإعلام بـ"أحادية الاتجاه"



الدارالبيضاء- خديجة الفتحي

قال عبد الوهاب الرامي الأستاذ بالمعهد العالي للاعلام والاتصال بالرباط، في تقييمه للحصص التي خصصتها الدولة للأحزاب المغربية في وسائل الاعلام العمومية لتقديم برامجها السياسية، لم تتسم بالأخذ والرد، بقدر ما كانت في اتجاه أحادي، وهو في رأيه، اتصال نازل من الأحزاب في اتجاه المواطنين.

أسلوب لم يعد ناجعا، كما جاء على لسانه، لأن العالم حسبه، يتطور كله في اتجاه المشاركة، المساءلة في الاتجاهين.

وأوضح الباحث، أن هذه الطريقة التقليدية في تقديم البرامج الانتخابية للأحزاب على قنوات الإعلام العمومي أصبحت في نظر عدد من المتخصصين متجاوزة، معتبرا أن البرامج السياسية الكبرى في الغرب هي تلك التي تحقق " الفرجة السياسية"، بمعنى أنها تحذب المواطنين، وتثير اهتمامهم وتحمسهم للمشاركة السياسية، وتجعلهم يستقرون من خلالها على رأي انتخابي واضح، مبني على أساس اقتناع بأن هذا المرشح أو ذاك هو الأفضل للمرحلة الراهنة، يقول الرامي.

وأكد الخبير الإعلامي، على أن برامج الأحزاب التي لا تنبني على صراع الأفكار وصقلها على محك أفكار الآخرين، لا يمكن أن تؤدي إلا للضبابية والارتباك، معتبرا أن انعدام الجرأة الكافية للتميز عن الآخرين، وكذا جو المجاملة العام الذي يطبع العمل السياسي بالمغرب، يعدان العاملين الأساسين اللذان يجعلان في طرح الخطاب السياسي لدى الأحزاب المغربية "فوضويا وضبابا".
غير كافي للتكهن بالنتائج

من جهته، قال الحسين بن أحمد المالقي، المنتح السينمائي والفاعل الجمعوي، في حديث لـ "العربية نت"، إن الأحزاب، وإن نجحت في تقديم مرشحين يتوفر ما يقارب منهم النصف على شواهد جامعية ،حسب وزارة الداخلية ، كمؤشر على تغيير بعض النخب القديمة بالجديدة، فإنها مع ذلك لم تستثمر بشكل جيد وسائل الاعلام العمومية في تسخين الحملة الانتخابية، وإبراز الاختلاف فيما بين برامجها، مما قد يساعد في نظره، على استجلاء الجهة التي يمكن أن تميل لها الكفة اعتمادا على استقراء تعاطف الناخبين، معتبرا أن الاستنادعلى حجم نسبة تغطية الأحزاب للدوائر الانتخابية غير كافي للتكهن بالنتائج.

وتابع الحسين، إن حزب الاستقلال والعدالة والتمنية اللذان يحتلان الصفوف الأمامية على مستوى التغطية، الأول مطوق بحصيلة الحكومة التي كان يرأسها وهي ضعيفة في رأيه، تبعا للكثير من المواطنين، ويقول عن العدالة والتنمية التي كان لها العديد من رؤساء المجالس المحلية في الفترة الحالية، بأنه هو الآخر سقط في عدة مطبات خاصة موقفه الرافض للأمازيغية باعتبارها لغة وطنية في الدستور والتي تعامل معها تبعا للمتحدث باستهجان ، مما جعل الأوساط المعنية بهذه اللغة تخرجه من اهتمامها، على غرار العديد من فئات المجتمع المغربي التي ترفض بدورها في أن يمارس عليها حزب من الأحزاب الوصاية والأبوة.
استبعاد وصول الإسلاميين إلى السلطة

وبالتالي يستبعد المنتح السينمائي والفاعل الجمعوي وصول العدالة والتنمية إلى السلطة لأنه في حاجة إلى عقد تحالفات لا ترغب فيها الأحزاب الأخرى، على عكس حزب النهضة في تونس الذي تحقق له ذلك لأنه يقول المتحدث، كان واضحا في اختياراته من مسألة الدولة المدنية، عكس العدالة والتنمية المغربي، وبأن الأول عاش تحت وطأة القمع والحضر العملي، وهو ما جعل الناس يتعاطفون معه بعيداعن منطق الشعبوية و الاتهامات المجانية لخصومه.

ودعا المنتح السينمائي والفاعل الجمعوي، الأحزاب المغربية لكي ترضى بنتائج الانتخابات، لأنه لم يعد مسموحا لها أن تتهم مرة أخرى وزارة الداخلية، بالتآمر لصالح هذا الحزب أو ذاك، لكونها أبعدت كل المسؤولين من المناطق التي ترشح فيها أقربائهم، ووضعت الآليات الكفيلة بإنجاح العملية الديمقراطية، من تصحيح اللوائح إلى التصويت ببطاقة الهوية، والقبول بمتابعة الاستحقاقات من طرف حوالي 4000 آلاف ملاحظ وطني ودولي، وذلك لضمان شفافيتها بما يساهم تبعا له، في دخول المغرب مرحلة جديدة من حياته السياسية، بعد أن حقق اللعدالة الانتقالية، واستجاب لمطالب التغيير من خلال تبنيه لدستور جديد ومتقدم.

ويرى المنتح السينمائي والفاعل الجمعوي أن نسبة المشاركة في استحاقات 25 نوفمبر ستناهز 75 في المائة على غرار استفتاء التعديل الدستوري في شهر يوليوز المنصرم .

Ahmed laassas
11-25-2011, 12:34 AM
ورطة السلطة في مأزق 25 نوفمبر

المصدر: أحمد عصيد

إذا كانت السلطة ترمي من وراء انتخابات 25 نونبر القادم إلى إنهاء حالة التوتر التي تسود منذ 20 فبراير، واستعادة حالة الإستقرار التي تمثل استثناء المملكة السعيدة، فإن المعطيات المتوفرة حتى الآن تشير إلى صعوبة اجتياز هذا الإمتحان العسير بدون عواقب، خاصة بعد أن ثبت ضعف الإرادة السياسية للإصلاح الفعلي، من خلال الطريقة التي تم بها تمرير وثيقة دستورية متناقضة حدّ الهذيان، والإعداد للإنتخابات داخل كواليس وزارة الداخلية.
إذا ثبت لدينا بشكل يقيني استمرار السلطة في التحكم المسبق في الخريطة الإنتخابية، وهو ما لم نلمس خلافه حتى الآن، فكيف ستقوم السلطة بتدبير الإنتخابات القادمة ؟ ما هي السيناريوهات المحتملة وما تبعاتها ؟

في الواجهة نجد مجموعة الثمانية التي تمّ تقديمها باحتفالية ظاهرة، يزكيها استطلاع للرأي صدر عن معهد أمريكي لا تخفى مآربه في توجيه الرأي العام المغربي، وهو استطلاع يتنبأ بالفوز لحزب التجمع الوطني للأحرار، لماذا الأحرار بالذات، مع العلم أن الواقع يقول إن هناك أحزابا أخرى تتصدر المشهد وتتقدم حزب مزوار؟ لسبب بسيط هو أن السلطة ليس لها خيار آخر، فمن جهة سيكون أمرا بالغ الخطورة بالنسبة للنظام بشكل عام أن يعود حزب الإستقلال إلى تصدر المشهد السياسي، لأن نتيجة ذلك من الناحية السياسية هي استمرار حكم العائلات الأوليكارشية التي طالبها متظاهرو 20 فبراير بالرحيل، ومن شأن عودة الإستقلال أن يوتر الأجواء بشكل كبير ويضاعف عدد المتظاهرين الذين ملوا وجوه آل الفاسي وأصبحوا يرون في استئثارهم بالمناصب أحد مظاهر الأزمة السياسية بالبلاد، وهو ما قد يجعل مطالب الشارع أكثر راديكالية.

وليس واردا البتة الحديث عن الإتحاد الإشتراكي الذي لحقت به أضرار كبيرة في تجربة حكومة التناوب التوافقي، حيث أفقدته لوبيات المخزن المتحكمة شرعيته النضالية التي كانت تجعل منه أكبر حزب سياسي بالمغرب، مما أدى إلى أن يتخلى عنه أزيد من ثمانمائة ألف مناضل وعاطف عاقبوه بالتخلي عنه سنة 2007.

من ناحية أخرى نجد حزب الأصالة والمعاصرة حاضرا ضمن مجموعة الثمانية، لكن الضوضاء التي رافقت تأسيس هذا الحزب والبوليميك الذي أحاط بنشأته جعلاه يصنف بالنسبة لغالبية المغاربة باعتباره حزب السلطة أو حزب الملك، في وقت عرف فيه شمال إفريقيا والشرق الأوسط هزات قوية أفضت إلى سقوط أنظمة حزب الرئيس في تونس ومصر، مع اقتراب سقوط نظام حزب البعث السوري، وهو ما يجعل من الصعب المراهنة على حزب الأصالة والمعاصرة في تشكيل الحكومة القادمة، ما دام الرهان الأقوى بالنسبة للملكية في السياق الحالي هو ضمان الإستقرار واستعادة الثقة وتهدئة النفوس الثائرة.

ومن جانب آخر نجد حزب العدالة والتنمية الإسلامي مدفوعا بقوة الأشياء إلى الواجهة، يساعده على ذلك سياق عرف بروز دور الإسلاميين في عدد من البلدان بعد سقوط الرؤساء في تونس ومصر وليبيا، وكذا في الحراك القوي الذي تعرفه سوريا واليمن، وإذا كان هذا الحزب يقدم نفسه كتيار سياسي معتدل يطمح إلى أن يحظى بثقة الملك، وكـ"صمام أمان" ضد التطرف والغلو الجهادي، إلا أنه يعاني من ضعف على مستويين، الأول أن مواقفه اليمينية المفرطة في الإنبطاح جعلته يفقد ثقة الشارع المغربي، حيث أدت تصريحات الأمين العام للحزب ضد حركة 20 فبراير ومن أجل تكريس الحكم المطلق لإمارة المؤمنين، وكذا مواقف قيادة الحزب التي ظهر فيها جليا سعي محموم إلى الرغبة في تولي مسؤولية في الحكومة القادمة بأي ثمن وفق شعار "أمولى نوبة !"، أدّت إلى النظر إلى هذا الحزب على أنه أحد أحزاب السلطة المخزنية، وهو ما لا يؤهله لأن يكون بديلا لما هو قائم، في الوقت الذي لا يمكن فيه تهدئة الشارع المغربي إلا بوجود تغيير حقيقي، والمستوى الثاني من الضعف يتجلى في السلوك السياسي للحزب الذي أظهر عداء كبيرا للمكاسب الديمقراطية للمرحلة السابقة، حيث تصدى للحريات وحقوق النساء ومكاسب الحركة الأمازيغية بشكل جعله يبدو كما لو أنه أسوأ مما هو قائم.

غير أنّ عيوب العدالة والتنمية رغم ذلك قد لا تمنعه من تصدر المشهد السياسي في حالة ما إذا كان حجم مقاطعة الإنتخابات كبيرا، فكما استفاد حزب الإستقلال سنة 2007 من حجم المقاطعة والعزوف السياسي ليتولى الحكومة بنسبة ضئيلة من الأصوات لا تمنح الحكومة شرعية فعلية، يمكن أن يقع نفس الشيء بالنسبة للحزب الإسلامي، كما أنه من الممكن أن تجد السلطة والولايات المتحدة الأمريكية في هذا الحزب ورقة غير محترقة للإيهام بوجود "تغيير" ما من أجل تهدئة الخواطر، خاصة وأنه لم يسبق له أن تولى مناصب المسؤولية الحكومية، غير أن ذلك سيضع السلطة أمام ثلاثة مشاكل عويصة: الأول تهديد العلاقة الإيجابية المتقدمة للمغرب مع الإتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والمنتظم الحقوقي الدولي، وتهديد الإستثمارات الخارجية، والثاني أن تولي حزب بنكيران السلطة من شأنه أن يخلق تكتلا كبيرا لقوى اليسار والعلمانيين والحركة النسائية والحركة الأمازيغية والمجتمع المدني المغربي عموما، مما قد يخلق حالة توتر دائمة مع الحكومة في حالة ما إذا أراد الحزب الشروع في أسلمة المؤسسات والحياة العامة والقوانين، والمشكل الثالث هو في حالة ما إذا استطاعت السلطة ترويض حزب العدالة والتنمية وجعله يضطر إلى التحالف مع أحزاب يمينية أو يسارية لتشكيل حكومة يصبح فيها الحزب أقلية غير مؤثرة، فإن ذلك سيفضي حتما كما حدث بالنسبة للإتحاد الإشتراكي إلى تخلي المناضلين الإسلاميين المعتدلين عن حزبهم، بعد أن يفشل في أسلمة الدولة والمجتمع ويصبح في وعي هؤلاء المناضلين مثل غيره من الأحزاب، وهو ما من شأنه أن يؤدي حتما إلى تزايد رصيد جماعة العدل والإحسان والجماعات السلفية المتشددة بفضل المنخرطين الجدد الوافذين من الحزب المحطم في محرقة المخزن.

نفهم من هذا كله الأسباب التي جعلت السلطة توجه الرأي العام المغربي والدولي إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، باعتباره نوعا من "الحلّ الوسط" لتجنب الكوارث السياسية المشار إليها، لكن فوز الأحرار رغم ذلك لا يخرج السلطة من ورطتها، إذ يطرح بدوره مشكلين عويصين، الأول أن حزب التجمع الوطني للأحرار معروف لدى المغاربة بكونه حزبا إداريا يمينيا وأداة طيعة في يد السلطة، حيث لم يستطع على مدى العقود المنصرمة التي تلت فبركته في مصنع وزير الداخلية الأسبق ادريس البصري، أن يؤسس له إيديولوجيا واضحة أو فكرا سياسيا متميزا، وظلت لازمة "طبقا للتوجيهات الملكية السامية" تختزل كل تجربته السياسية الفقيرة، مما يجعله غير مؤهل لمساعدة السلطة على اجتياز صعوبات المرحلة القادمة، التي تحتاج إلى مصداقية حقيقية مفتقدة حاليا لدى كل الأحزاب المتبارية على كراسي الحكومة والبرلمان.

المشكل الثاني أن حزب الأحرار لا يمكنه بإمكانياته الطبيعية وقدراته تصدر المشهد السياسي بدون دعم من السلطة، التي سيكون عليها أن تتدخل بشكل مباشر لجعل نتائج الإنتخابات لصالحه حتى يتمكن من تشكيل حكومة، وهو ما سيعيدنا إلى الوراء من جديد في الوقت الذي يطالب فيه الجميع بالقطع مع مثل هذه السلوكات.

تتواجد السلطة إذن في موقع لا تحسد عليه، والسبب في ذلك يعود بالدرجة الأولى إلى طبيعة النسق السياسي الذي يدعوه المغاربة "المخزن"، والذي هو عبارة عن لوبيات إدارية واقتصادية وسياسية ذات امتدادات أخطبوطية في المجتمع، تعتبر أي تغيير لفائدة البلد تهديدا خطيرا لمصالحها، إنها في الواقع اللحظة الحاسمة التي قد يدرك فيها النظام بوضوح فداحة الأخطاء التي ارتكبها في السنوات العشر المنصرمة، والتي كان من الممكن فيها بدء إصلاحات حقيقية بإمكانيات ووسائل حقيقية، تضمن شرعية ديمقراطية للسلطة، وتنهي مرحلة التردد والإرتباك التي طالت حتى كادت تصبح هي القاعدة.

ماذا بعد 25 نونبر ؟

لن تفضي الإنتخابات القادمة إلا إلى أحد السيناريوهات المذكورة، وهي كلها في الواقع دون انتظارات المغاربة، لأنها ستفضي حتما إلى استمرار تكريس الواقع الراهن بجميع عيوبه، مما يرجح لدينا تزايد أصوات الإحتجاج، التي قد تفضي إما إلى القمع الوحشي غير مأمون العواقب، أو إلى إرغام المسؤولين على التفكير الجدّي في حلول حقيقية.

فايز الأشتر
11-25-2011, 10:14 AM
بدء التصويت في الانتخابات البرلمانية في المغرب

فايز الأشتر
11-25-2011, 02:31 PM
3 دول خليجية تضخ 3 مليارات دولار في شرايين الاقتصاد المغربي


http://images.alarabiya.net/fa/a6/436x328_84628_179118.jpg



دبي – العربية.نت

تعهدت صناديق الثروة السيادية في قطر والكويت باستثمار نحو 3 مليارات دولار في المغرب الذي يعاني من نقص السيولة النقدية في خطوة من شأنها تعزيز العلاقات في وقت تشهد فيه المنطقة اضطرابات سياسية.

وجاء في بيان للحكومة المغربية أن صندوق الثروة السيادية القطري والمغرب اتفقا على إنشاء مشروع استثمار مشترك بالمناصفة قيمته ملياري دولار، وذلك بهدف مساعدة الرباط في تمويل مشرعات تنمية رئيسية.

وبحسب ما بثته وكالة "رويترز" فقد حضر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الذي يزور المغرب والملك محمد السادس عاهل المغرب حفل توقيع الاتفاق في الرباط لإنشاء صندوق المشروع المشترك بين جهاز قطر للاستثمار ونظيره المغربي.

واتفقت قطر القابضة التابعة لجهاز قطر للاستثمار وصندوق الأجيال الكويتي الذي تديره الهيئة العامة للاستثمار وآبار للاستثمار التابعة لصندوق أبوظبي للثروة السيادية مع الصندوق المغربي للتنمية السياحية على ضخ 20.8 مليار درهم (2.5 مليار دولار) في آلية للاستثمار أنشئت في الآونة الأخيرة أطلق عليها اسم "وصال كابيتال".

وقالت وزارة السياحة في بيان إن الاتفاق سيركز على تطوير منتجعات جديدة في المغرب.

وحضر ولي عهد الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أيضا حفل التوقيع لإنشاء وصال.

وقال مصدر مطلع على الموضوع إن الشركاء الأربعة سيسهمون بالتساوي في وصال وإن نسبة كل منهم ستكون 25 بالمئة.

وأضاف المصدر أن "وصال" ستنشئ شركة استثمار برئاسة المغرب لتمويل فرص الاستثمار التي تقترح بموجب خطة تنمية السياحة في المغرب بحلول 2020.

ويأتي الاتفاق عقب دعوة مفاجئة أطلقها في مايو/ أيار مجلس التعاون الخليجي الذي تنتمي إليه قطر الى الأردن والمغرب للانضمام الى المجلس.

إيمان يوسف
11-26-2011, 07:34 AM
اعلن حزب العدالة والتنمية انه فاز باكبر عدد من المقاعد في الانتخابات البرلمانية التي جرت بالمغرب يوم الجمعة.

وقال لاشين داودي نائب زعيم حزب العدالة والتنمية الاسلامي المعتدل لرويترز انه بناء على التقارير التي قدمها ممثلو الحزب في مراكز الاقتراع في كل انحاء المغرب فقد فاز حزب العدالة والتنمية.

واضاف ان الحزب فاز في الرباط والدار البيضاء وطنجة والقنيطرة وسلا وبني ملال وسيدي ايفني وذلك على سبيل المثال لا الحصر.

وقال ان الحزب فاز بأكبر عدد من المقاعد.

ولم يتسن الاتصال بالفور بالمسؤولين الحكوميين لتأكيد اعلان الحزب.

وسيكون حزب العدالة والتنمية ثاني حزب اسلامي معتدل يقود حكومة دولة بشمال افريقيا منذ بدء انتفاضات الربيع العربي بالمنطقة بعد تونس.



المصدر : شبكة رصد الاخبارية
(http://www.facebook.com/RNN.NEWS#)

فايز الأشتر
11-26-2011, 10:42 AM
نيويورك تايمز: شكوك باقتراع المغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/11/25/1_1098478_1_34.jpg


رصدت صحيفة نيويورك تايمز آراء بعض المغاربة في الانتخابات والوضع بالبلاد، لتخلص إلى أن عددا كبيرا من الشباب وغيرهم ممن يشعرون بخيبة الأمل اختاروا عدم الإدلاء بأصواتهم بأول انتخابات برلمانية منذ تمرير دستور جديد العام الماضي، لتشكيكهم بما ستؤول إليه هذه العملية الانتخابية.

فنقلت عن الطباخ ياسين بوسليم (26 عاما) من منطقة فقيرة في درب سلطان، قوله "لن أذهب للتصويت لأنني لا أعتقد أن شيئا ما سيتمخض عن ذلك".

ويقول بوسليم، وهو واحد من 57% من أصل 13.5 مليونا من المؤهلين للإدلاء بأصواتهم "كل مرة نواجه دستورا جديدا. نحن نريد الاحترام في المعاملة".

وحتى حزب العدالة والتنمية الإسلامي صاحب الحظوظ في الفوز بالانتخابات، يواجه آراء متباينة.

فبينما يرى البعض أن هذا الحزب هو الذي سيكافح الفساد، كما تقول الناخبة إيمان باجيبور، يشعر البعض الآخر بالسخط تجاهه لما يعتقدوه بأن الحزب سيدعم السياسات المناهضة للغرب إذا ما وصل إلى السلطة.

وتشير نيويورك تايمز إلى أن الانتخابات في المغرب -بالنسبة للبعض- قد تعزز الدفعة الديمقراطية التي دعا إليها الملك محمد السادس الذي استجاب لمتطلبات الربيع العربي، وفق تعبيرها.

فرجل الأعمال مروان (30 عاما) يقول "أعتقد أن من واجب المواطنين أن يتوجهوا إلى صناديق الاقتراع". ويضيف "المغرب أضحى أكثر ديمقراطية، وأنا أريد أن أدعم ذلك".


استياء
غير أن الاستياء تجاه النخبة السياسية حقيقي بأوساط الناخبين وبعض الناشطين الاجتماعيين الذين دعوا إلى مقاطعة الانتخابات، وفق تعبير الصحيفة.

وقد دعت حركة 20 فبراير للتغيير -التي قادت الاحتجاجات ضد الحكومة هذا العام- مؤيديها إلى مقاطعة الانتخابات.

وقال بوسليم إنه كان يريد الانضمام إلى تلك الحركة، ولكن خوفه من انتقام الشرطة حال دون ذلك.

يُذكر أن حركة 20 فبراير دعت لملكية دستورية بحيث يملك الملك ولا يحكم.

وترى الحركة أن التعديلات الدستورية الجديدة تعزز من امتيازات الملك، وأن الانتخابات البرلمانية التي جرت أمس ستجلب مجلسا فاسدا آخر للسلطة.

ويقول فؤاد عبد المومني، وهو اقتصادي ومنسق بارز بالحركة، إن الملك ما زال يحظى بالسلطة الرئيسية في يده مضيفا أن الظروف ما زالت غير مهيأة للديمقراطية.

بعض المحللين يرى أن النظام الانتخابي النسبي المعقد بالمغرب والعوامل المحدودة لجذب المرشحين والأحزاب (5873 مرشحا من 30 حزبا) تجعل الأمر عصيا على فوز حزب واحد بالأغلبية.
المصدر: نيويورك تايمز

فايز الأشتر
11-26-2011, 10:51 AM
الإسلاميون يعلنون الفوز بانتخابات المغرب


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/11/26/1_1098498_1_34.jpg



أعلن حزب العدالة والتنمية الإسلامي المغربي في وقت مبكر اليوم السبت، فوزه بالعدد الأكبر من مقاعد البرلمان في أول انتخابات تجرى بعد التعديلات الدستورية التي أقرت الصيف الماضي, وهو ما قد يتيح له قيادة الحكومة الجديدة.

وقال عضو الأمانة العامة للحزب مصطفى الرميد في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن النتائج الأولية تؤكد أن الحزب في طريقه إلى الفوز، وأنه سيكون أمام امتحان ممارسة الحكم.

وشدد الرميد على أن الحزب سيتحالف مع جهات أخرى لم يحددها، مضيفا أنه يعد برنامجا للعمل الحكومي في المرحلة المقبلة.

وكان حزب العدالة والتنمية بقيادة عبد الإله بن كيران من بين 31 حزبا تنافست في هذه الانتخابات التي قاطعتها ثلاثة أحزاب يسارية بالإضافة إلى حركة 20 فبراير.

وكانت توقعات قد أشارت إلى تقدم مرتقب للإسلاميين, وإلى منافسة قوية بينهم وبين حزبي الاستقلال بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته عباس الفاسي, والتجمع الوطني للأحرار (ليبرالي) بزعامة وزير الاقتصاد والمالية صلاح الدين مزوار.

وقال مراسل الجزيرة أيمن الزبير إن عمليات الفرز لا تزال مستمرة, إلا أنه أشار إلى التوقعات المتطابقة بفوز العدالة والتنمية في هذه الانتخابات التي ستعلن نتائجها بعد ظهر غد الأحد.


وبعد نحو ثلاث ساعات من غلق مكاتب الاقتراع, أعلن لاشين داودي نائب زعيم حزب العدالة والتنمية فوز حزبه بالعدد الأكبر من مقاعد البرلمان (المؤلف من 395 مقعدا)، بناء على تقارير قدمها ممثلو الحزب في مراكز الاقتراع في كل أنحاء المغرب.

وأكد في تصريحات لرويترز أن الحزب فاز في مدن الرباط والدار البيضاء وطنجة والقنيطرة وسلا وبني ملال وسيدي إيفني, وقال إن ذلك "على سبيل المثال لا الحصر". ولم يعط داودي رقما ولو تقريبيا لعدد المقاعد التي فاز بها الحزب.

بدوره, أكد عضو المكتب السياسي لحزب العدالة مصطفى الخلفي أن الحزب فاز في الانتخابات, بيد أنه بدا متحفظا بقوله إنه يتعين انتظار الإعلان الرسمي لنتائج الانتخابات.

وبمقتضى التعديلات الدستورية الأخيرة, يتعين أن يكلف الملك الحزب الذي فاز بأكبر عدد من المقاعد بتشكيل الحكومة. وكان هذا الحزب الإسلامي –الذي وعد في حملته الانتخابية بالحد من الفقر ورفع الأجور بنسبة 50%- قد حل في المرتبة الثانية في الانتخابات البرلمانية الماضية عام 2007 بحصوله على 47 مقعدا مقابل 52 لحزب الاستقلال.

واستبعد وزير الاتصالات المغربي خالد الناصري في وقت سابق أن يهيمن الإسلاميون على البرلمان، قائلا إن المغرب ليس كتونس حيث فازت حركة النهضة في أول انتخابات ديمقراطية بالعدد الأكبر من مقاعد المجلس الوطني التأسيسي.


المشاركة وظروف الانتخابات
وقبيل إعلان حزب العدالة والتنمية فوزه بالعدد الأكبر من مقاعد البرلمان, قال وزير الداخلية المغربي الطيب الشرقاوي إن نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت 45% وفقا لتقديرات أولية. وتزيد هذه النسبة عن النسبة المسجلة في انتخابات 2007 والتي بلغت 37%.

وأضاف الشرقاوي أن عملية التصويت –التي دعي إلى المشاركة فيها أكثر من 13 مليون مغربي- مرت في ظروف عادية بفضل ما سماه الممارسة الشريفة للناخبين ولمرشحي الأحزاب السياسية. وأشار إلى أن عملية التصويت جرت في كنف المسؤولية بفضل تضافر جهود مختلف الفاعلين.

من جهته قال وزير الاتصال خالد الناصري إن المنافسة كانت حادة, وإن مسيرة النضج الديمقراطي بدأت في المغرب. وأضاف أن السلطات بذلت كل ما في وسعها كي تكون الانتخابات نزيهة وشفافة.

بيد أن مراسل الجزيرة لبيب فهمي نقل عن معارضين وصفهم الانتخابات البرلمانية التي جرت أمس بأنها "مهزلة", مشيرين في هذا السياق إلى ممارسات غير ديمقراطية تشمل استخدام المال في بعض المناطق.

يشار إلى أن نحو أربعة آلاف مراقب محلي وأجنبي راقبوا سير الانتخابات التي تأتي بعد خمسة أشهر تقريبا من إقرار تعديلات دستورية -عبر استفتاء شعبي- عززت صلاحيات البرلمان في مقابل سلطات الملك محمد السادس الذي يحتفظ مع ذلك بسلطات واسعة خاصة.

وتعهدت حركة 20 فبراير بالاستمرار في الاحتجاجات بعد هذه الانتخابات التي تقول إنها لا تعبر عن تحول ديمقراطي لأنها جرت تحت إشراف وزارة الداخلية المغربية.
المصدر: الجزيرة + وكالات

فايز الأشتر
11-26-2011, 02:20 PM
زعيم حزب العدالة والتنمية الإسلامي مستعد لتشكيل ائتلاف حكومي بالمغرب


http://images.alarabiya.net/09/99/436x328_87997_179228.jpg



الرباط - عادل الزبيري، دبي - العربية.نت

أكد عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة والتنمية الذي كان قد أعلن إحراز "فوز واسع" في الانتخابات التشريعية المغربية، السبت أنه مستعد لتشكيل ائتلاف حكومي للدفاع عن "الديمقراطية" و"الحكم الرشيد"، نقلا عن تقرير لفرانس برس.

وأوضح بن كيران في تصريحات لقناة تلفزيونية "أن الأمر الأساسي في برنامجنا وبرنامج من سيحكمون معنا يقوم على محورين؛ هما الديمقراطية والحكم الرشيد. وما يمكنني أن أعد به اليوم المغاربة هو أني سأحاول والفريق الذي سيعمل معي أن نكون أكثر جدية وعقلانية".

وفي وقت سابق، قالت قيادات من حزب العدالة والتنمية الإسلامي بالمغرب إنها تحقق تقدما متواصلا في نتائج الانتخابات التشريعية، والتي يتم الإعلان عنها بشكل تدريجي عبر وكالة الأنباء المغربية الرسمية، ما يشير إلى تصدر يسجله الحزب لأول مرة في تاريخ مشاركاته في الانتخابات التشريعية، ويؤهله للحصول على حقيبة رئيس الحكومة والدخول في مفاوضات مع أحزاب سياسية أخرى لتركيبة حكومية جديدة.

وتشير تقديرات الحزب إلى أنه سيحقق مجموع مقاعد يصل إلى 100 مقعد في مجلس النواب "الغرفة الأولى" في البرلمان، بحسب النتائج المؤقتة.

وبحسب العدالة والتنمية، فإن المغاربة بتصويتهم عليه يعلنون رغبتهم في الاستقرار السياسي في المملكة.

ولا تستبعد التحليلات الأولية أن يتجه حزب العدالة والتنمية إلى التحالف مع الكتلة الديمقراطية المكونة من حزب الاتحاد الاشتراكي اليساري، وحزب الاستقلال المحافظ، وحزب التقدم، والاشتراكي اليساري، وهو التحالف الذي سبق أن تبادل بشأنه الطرفان إشارات مباشرة.

فايز الأشتر
11-26-2011, 02:21 PM
زعيم حزب العدالة والتنمية الإسلامي مستعد لتشكيل ائتلاف حكومي بالمغرب


http://images.alarabiya.net/09/99/436x328_87997_179228.jpg



الرباط - عادل الزبيري، دبي - العربية.نت

أكد عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة والتنمية الذي كان قد أعلن إحراز "فوز واسع" في الانتخابات التشريعية المغربية، السبت أنه مستعد لتشكيل ائتلاف حكومي للدفاع عن "الديمقراطية" و"الحكم الرشيد"، نقلا عن تقرير لفرانس برس.

وأوضح بن كيران في تصريحات لقناة تلفزيونية "أن الأمر الأساسي في برنامجنا وبرنامج من سيحكمون معنا يقوم على محورين؛ هما الديمقراطية والحكم الرشيد. وما يمكنني أن أعد به اليوم المغاربة هو أني سأحاول والفريق الذي سيعمل معي أن نكون أكثر جدية وعقلانية".

وفي وقت سابق، قالت قيادات من حزب العدالة والتنمية الإسلامي بالمغرب إنها تحقق تقدما متواصلا في نتائج الانتخابات التشريعية، والتي يتم الإعلان عنها بشكل تدريجي عبر وكالة الأنباء المغربية الرسمية، ما يشير إلى تصدر يسجله الحزب لأول مرة في تاريخ مشاركاته في الانتخابات التشريعية، ويؤهله للحصول على حقيبة رئيس الحكومة والدخول في مفاوضات مع أحزاب سياسية أخرى لتركيبة حكومية جديدة.

وتشير تقديرات الحزب إلى أنه سيحقق مجموع مقاعد يصل إلى 100 مقعد في مجلس النواب "الغرفة الأولى" في البرلمان، بحسب النتائج المؤقتة.

وبحسب العدالة والتنمية، فإن المغاربة بتصويتهم عليه يعلنون رغبتهم في الاستقرار السياسي في المملكة.

ولا تستبعد التحليلات الأولية أن يتجه حزب العدالة والتنمية إلى التحالف مع الكتلة الديمقراطية المكونة من حزب الاتحاد الاشتراكي اليساري، وحزب الاستقلال المحافظ، وحزب التقدم، والاشتراكي اليساري، وهو التحالف الذي سبق أن تبادل بشأنه الطرفان إشارات مباشرة.

يعقوب احمد يعقوب
11-26-2011, 02:26 PM
الأخ فايز الأشتر تحية تليق بجهودكم الكبيره .......................مودة وتقدير

فايز الأشتر
11-26-2011, 09:37 PM
أئمة المساجد يساهمون في رفع نسبة المشاركة في الانتخابات المغربية

http://images.alarabiya.net/60/04/436x328_29525_179299.jpg



الدار البيضاء - خديجة الفتحي

من المرتقب أن يتم الإعلان اليوم السبت عن الحزب الفائز بالأغلبية في الانتخابات التشريعية بالمغرب، والتي سجلت نسبة مشاركة ضعيفة لم تتجاوز 4 في المائة حتى حدود العاشرة من صباح يوم الاقتراع، حسب بلاغ لوزارة الداخلية، لتعرف ارتفاعا نسبيا بعد صلاة الجمعة، التي خصص خلالها أئمة المساجد خطبهم لموضوع الانتخابات، حيث حثوا المصلين على التوجه إلى مكاتب التصويت وأداء ما وصفوه بالواجب الوطني.

كما اعتبرت بعض الفتاوى الدينية صدرت عن فقهاء مغاربة أن التخلف عن أداء صلاة الجمعة في هذا اليوم أمر لا حرج فيه، أي أن التصويت فريضة وترك الصلاة جائز، وهو موضوع أثار جدلا بين بعض الفقهاء.

وظل مراسلو القناة المغربية الأولى، ومن خلال تغطيتها لعملية الاقتراع بالعديد من المناطق المغربية، يتحدثون طيلة اليوم عن مشاركة مكثفة للمواطنين دون تقديم صور للطوابير والصفوف التي تؤكد كثافة هذه المشاركة، مع تركيزهم على مستجوبين كانوا يدعون من خلال كلماتهم المواطنين المغاربة إلى أداء واجبهم الوطني.

وساهمت دعوة الأئمة والتلفزيون في بلوغ نسبة المشاركة الى 45 في المائة، والذي أعلنت عنه وزارة الداخلية. وفي غياب أرقام رسمية حول نسبة المشاركة في مختلف الدوائر الانتخابية، تشير تقارير توصلت بها "العربية.نت"، إلى أن المناطق الشمالية عرفت أقل النسب على مستوى المشاركة كما هو الحال في منطقة بوعياش نواحي محافظة الحسيمة.

في هذا السياق، يقول نبيل الأندلسي، وكيل لائحة حزب العدالة والتنمية بهذه الدائرة، إن نسبة المشاركة كانت جد ضعيفة، نظرا لما عرفته المنطقة من احتقان بعد اغتيال كمال الحساني، أحد الناشطين بحركة 20 فبراير قبل انطلاق الحملة الانتخابية، وما واكب ذلك، تبعا للمتحدث، من تصعيد نضالي للحركة بالمنطقة ودعوتها لمقاطعة الانتخابات، مضيفا أن الأحزاب المتنافسة بهذه الدائرة، وهي 11 حزبا، لم تستطع القيام بحملتها الانتخابية باستثناء حزب العدالة والتمنية الذي نظم مهرجانا خطابيا تعاملت معه الحركة بشكل حضاري.

وفي قرية الرقادة، نواحي مدينة العرائش الواقعة شمال المغرب، قال مصدر مطلع لـ
"العربية.نت"، إن عدد المصوتين بهذه المنطقة لم يتجاوز 20 مشاركا في الاقتراع من أصل 900 فرد مسجل باللوائح الانتخابية، مشيرا إلى أن جُل المصوتين ينتمون إلى قطاع الوظيفة العمومية بوزارة الداخلية.

ويعود عزوف الناخبين عن التصويت بهذه المنطقة بدوره، إلى عدم استجابة السلطات لمطالبهم في استرجاع أراضيهم المنهوبة من أصحاب مشروع سياحي، أو على الأقل تعويضهم عن ذلك، بما يعتبرونه "شكلا معقولا"، حسب نفس المصدر، وهو ما ترتبت عنه مواجهات في وقت سابق بين السكان ورجال الأمن، إثر الاحتجاجات التي تم خوضها في هذا السياق.
الاحتقان الاجتماعي يؤثر سلباً

وفي مدينة تنغير، نواحي محافظة مدينة ورزازات، جنوب المغرب، كان للاحتقان الاجتماعي الذي تعرفه المنطقة، تأثير سلبي على عملية الاقتراع، التي تميزت بمشاركة جد ضعيفة.

في هذا السياق يقول أحمد صدقي، وكيل لائحة العدالة والتنمية بهذه الدائرة الانتخابية، في تصريح لـ "العربية.نت"، إن المشاركة كانت ضئيلة جدا بسبب الاحتقان الاجتماعي الذي ظلت المنطقة تعرفه، والمرتبط حسبه بسوء التدبير للملفات الاجتماعية، وكذلك بسبب طبيعة رؤساء اللوائح المشاركة في الانتخابات على مستوى المنطقة، والبالغ عددها ثمانية عشر، ويملكون نفوذا ماليا وقبليا.

وبعيدا عن الاحتقان الاجتماعي، دفعت تصرفات بعض أعوان السلطة ومراقبي المكاتب الانتخابية، العشرات من الشباب إلى عدم التصويت، حين لم يجدوا أسماءهم مدرجة ضمن اللوائح الانتخابية في المكاتب المنتمين إليها، وهو ما أشار إليه أحد المراقبين للعملية الانتخابية. وسيصدر مراقبو الانتخابات تقريرا شاملا عن العملية برمتها.

وتجدر الإشارة، إلى أن الخلية المركزية لوزارة العدل المغربية، رصدت خلال الحملة الانتخابية 42 طعنا في الترشيحات، و576 شكوى انتخابية، كما سجلت بعض المناطق مواجهات بين أنصار الأحزاب المتنافسة، واستعمال المال أو الدعاية لوكلائها داخل مكاتب التصويت.

فايز الأشتر
11-27-2011, 06:41 PM
أمين حزب العدالة الإسلامي سيرتدي ربطة العنق.. فقط في لقاء الملك

http://images.alarabiya.net/a1/1e/436x328_16717_179494.jpg



الرباط - حسن الأشرف

تفاجأ الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي عبد الإله بنكيران بسؤال طريف حول إمكانية ارتداء ربطة العنق ( الكرافاته) بعد فوز حزبه بالانتخابات المغربية، خصوصا وأن الإسلاميين في معظم الأحوال لا يفضلون ارتدائها، ويعلنون كراهيتهم لها دون حرج.

لكن بنكيران حاول أن يكون دبلوماسياً، فقال أنه سيرتديها فقط عند لقاء العاهل المغربي محمد السادس، ولكنه لا يضمن استمراره في ذلك بعد اللقاء.

يُذكر أن علاقة "الكراهية" التي تجمع بنكيران بربطة العنق ليست جديدة على أي حال، حيث عُرف عن الإسلاميين بصفة عامة وليس بالضرورة في المغرب جفاؤهم العاطفي والتاريخي اتجاه بعض مظاهر اللباس الأوروبي، من قبيل ربطة العنق ولباس الجينز، وغيرهما، ولكن بالنسبة لإسلاميي المغرب يظهر أنهم ليسوا على قلب رجل واحد، فمنهم من يستنكف عن ارتداء ربطة العنق وخاصة السلفيين، بينما آخرون من حزب "العدالة والتنمية" و"العدل والإحسان" وغيرهما يرتدون ربطة العنق بكل حرية.

ويُعرف القيادي الإسلامي بنكيران بأنه لا يرتدي ربطة العنق ولم يسبق له أن وضعها في حياته، وذلك لأسباب شخصية تتمثل في "جهله" بكيفية ربطها ولعدم استئناسه بها، حيث يجد راحته أكثر في بدلة بدون ربطة عنق.

ويعيد تصريح بنكيران الذي ظهر في مقطع فيديو، حول عزمه ارتداء ربطة عنق عند لقاء الملك في أفق تكليفه المرتقب بتشكيل الحكومة الجديدة إلى الأذهان قصة "الخصومة" الخفية بين الإسلاميين بصفة عامة، وبين بعض مظاهر اللباس الأوروبي، ومن بينها ربطة العنق.
تركيب ربطة العنق

ولم يتسنّ لـ"العربية.نت" أخذ تصريح من بنكيران حول هذا الموضوع الطريف بسبب تواجده في اجتماع داخلي للحزب على إثر النتائج المُعلنة للانتخابات البرلمانية، لكن مصدرا مقربا منه بيَّن أن بنكيران لا يُتقن طريقة وضع ربطة العنق، وأنه لم يرتدها من قبل، لهذا السبب ولكونه لا يشعر بالارتياح بربطة العنق، إذ أن بنكيران عُرف بعفويته وبُعده عن الزخرفة في اللباس والقول أيضا.

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه لـ"العربية.نت": "إن الأهم ليس هو ربطة عنق بنكيران أو بدلته أو شكله، بل إن الأساس هو الجواب على تطلعات المغاربة الذين ينتظرون من حزب العدالة والتنمية تحقيق أمانيهم والاستجابة لمطالبهم في العديد من المجالات الحياتية، باعتبار أن الحزب ظهر بصورة منظمة وجدية طيلة فترات السنوات التي نشط فيها في صف المعارضة البرلمانية، الأمر الذي أكسبه العديد من المكاسب والتعاطف الشعبي".
عفوية وشعبوية

وأثار التصريح الطريف لزعيم حزب " المصباح" حول ربطة العنق مجموعة من التعليقات في بعض المواقع الإلكترونية التي بثت مقطع الفيديو، والتي تفاوتت بين من كال المديح للرجل ومن انتقد طريقته في التعبير، وآخرون قالوا إن القضية أكبر من مجرد وضع ربطة عنق من عدمه.

وقال معلقون إن الأهمية لا تكمن في اللباس، بل في طبيعة الشخص الذي يرتدي الزي ومدى قدرته على قيادة الحكومة الجديدة والمساهمة بشكل فعال وجاد في تسيير الشأن العام بالبلاد، لأن هذه الغاية هي التي يترقبها الشعب المغربي بفارغ الصبر.

وكتب معلق آخر بأن بنكيران، من خلال جوابه، يُظهر مرة أخرى خصال العفوية والتواضع التي يتصف بها. وأضاف معلق آخر بأنه (بنكيران) رجل المرحلة السياسية التي تعيشها البلاد، حيث يبدو عليه أنه سيكون رئيس حكومة قوي وصريح لا يعرف لغة الخشب ويتحدث بصراحة ودون مواربة.

ورأى معلقون آخرون أن هذه الخصال الذاتية مجرد "شعبوية" يستغلها بنكيران لكسب تعاطف الناس، بينما استطرد معلق طريف بأن بنكيران إذا تنازل عن مبدئه في عدم ارتداء ربطة العنق منذ البداية فهذا سيكون بداية مسلسل التنازلات السياسية للحزب، فيما تساءل آخر هل بنكيران سيغير الحلاق أو الحمام الشعبي الذي دأب على ارتياده وهو زعيم حزب حينما يكلف بقيادة الحكومة الجديدة.

Ahmed laassas
11-27-2011, 07:29 PM
سي فايز
شكرا على مجهوداتك الطيبة.
ادا عين بنكيران رئيسا للحكومة سيكون أول مسمار في نعش حزب العدالة و التنمية، لأن الرجل مرفوض شعبيا و لي أصدقاء مناضلين في هدا الحزب يفضلون الداودي او العثماني.
محبتي.

فايز الأشتر
11-27-2011, 09:52 PM
النتائج النهائية للانتخابات المغربية تؤكد فوز حزب العدالة والتنمية بـ107 مقعدا بالبرلمان مما يعطيه الحق في ترؤس حكومة ائتلافية

Ahmed laassas
11-27-2011, 10:43 PM
نصيحتي للعدالة و التنمية هي ألا يقبلوا ترأس الحكومة الا بشرط التحكم الكلي في كل أجهزة الدولة، فالفاسدون الحقيقيون يريدون الاختفاء ورائكم و التحكم بكل القرارات المهمة عبر حكومة الظل، لا تكونوا أغبياء كالاتحاد الاشتراكي ابان حكومة التناوب فتفقدون كل رصيدكم، خدوا هده النصيحة من علماني غيور على وطنه. شاهدوا هدا الفيديو لتعرفوا ما تخبأه الأيام، فالفاسدون المفسدون يستطيعون الدخول وسطه ادا أحسوا بالخطورة و سيقلبون عليكم الطاولة.
تحاوروا مع حركة 20 فبراير لتكون حليفتكم في فرض المزيد من الاصلاحات.


http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=IpF8t9PdorE

Ahmed laassas
11-28-2011, 01:55 AM
حركة 20 فبراير خرجت اليوم في مظاهرات حاشدة كرد على الانتخابات البرلمانية.


http://www.youtube.com/watch?v=A9C_gMsg76g&feature=player_embedded



http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=2MiG7c1mWC0#!

فايز الأشتر
11-28-2011, 09:55 AM
خالا ملك المغرب وعم زوجته يخسرون في الانتخابات التشريعية


http://images.alarabiya.net/a5/57/436x328_21338_179583.jpg



لندن - العربية.نت

لم يتمكن الشقيقان حسن وجمال أمحزون، وهما خالا العاهل المغربي، الملك محمد السادس، من الفوز بأي مقعد بدائرة إقليم خنيفر في الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد الماضي في المغرب.

ومثلهما لم يتمكن عبد الواحد بناني، وهو عم الأميرة لالة سلمى، زوجة الملك، من الظفر أيضا بمقعد بعد ترشحه وكيلا للائحة حزب العدالة والتنمية بدائرة سيدي سليمان، بحسب ما ذكرت معظم وسائل الإعلام المغربية، وفي مقدمتها صحيفة "المساء" المغربية في عددها اليوم الاثنين، وكذلك موقع "كود" الإلكتروني المغربي.

وكان الأخ الأكبر، حسن أمحزون، خاض الانتخابات ضمن لائحة التجمع الوطني للأحرار بدائرة خنيفرة، بينما خاضها شقيقه جمال وكيلا للائحة الأصالة والمعاصرة بخنيفر أيضا، فلم يحالفه الحظ بالمحافظة على مقعده في البرلمان.

واعتبرت وسائل الإعلام المغربية أن خسارة خالي الملك وعم زوجته للانتخابات مؤشر عن المناخ الديمقراطي الجديد في المغرب.

المصطفى الدقاري
11-28-2011, 10:48 AM
النتائج النهائية لاقتراع 25 نوفمبر 2011 لانتخاب أعضاء مجلس النواب
الجمعة, 25 نوفمبر 2011 15:20 المدير
وحسب النتائج التي حصرتها اللجنة الوطنية للإحصاء برسم الدائرة الانتخابية الوطنية البالغ عدد المقاعد المخصصة لها 90 مقعدا , منها 60 مقعدا للجزء الأول المخصص للنساء و 30 مقعدا للجزء الثاني المخصص للشباب الذكور, الذين لا تزيد سنهم عن أربعين سنة, فإن المقاعد السالفة الذكر تتوزع على الأحزاب السياسية كما يلي : حزب العدالة والتنمية : 24 مقعدا , منها 16 مقعدا للنساء و 8 مقاعد للشباب
حزب الاستقلال : 13 مقعدا , منها 9 مقاعد للنساء و 4 مقاعد للشباب
حزب التجمع الوطني للأحرار : 12 مقعدا , منها 8 مقاعد للنساء و 4 مقاعد للشباب
حزب الأصالة والمعاصرة : 12 مقعدا , منها 8 مقاعد للنساء و 4 مقاعد للشباب
حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية : 9 مقاعد , منها 6 مقاعد للنساء و 3 مقاعد للشباب
حزب الحركة الشعبية : 8 مقاعد , منها 5 مقاعد للنساء و 3 مقاعد للشباب
حزب الاتحاد الدستوري : 6 مقاعد , منها 4 للنساء ومقعدان اثنان للشباب
حزب التقدم والاشتراكية : 6 مقاعد , منها 4 مقاعد للنساء ومقعدان اثنان للشباب.

وللتذكير فإن النتائج الكاملة لاقتراع 25 نوفمبر 2011 على مستوى الدوائر الانتخابية المحلية والبالغ عدد المقاعد المخصصة لها 305 مقعدا يمكن تقديمها على الشكل التالي :

حزب العدالة والتنمية : 83 مقعدا
حزب الاستقلال : 47 مقعدا
حزب التجمع الوطني للأحرار : 40 مقعدا
حزب الاصالة والمعاصرة : 35 مقعدا
حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية : 30 مقعدا
حزب الحركة الشعبية : 24 مقعدا
حزب الاتحاد الدستوري : 17 مقعدا
حزب التقدم والاشتراكية : 12 مقعدا
الحزب العمالي : 4 مقاعد
حزب الحركة الديموقراطية الاجتماعية : مقعدان
حزب التجديد والانصاف : مقعدان
حزب البيئة والتنمية المستدامة : مقعدان
حزب العهد الديموقراطي : مقعدان
حزب اليسار الأخضر المغربي : مقعد واحد
حزب الحرية والعدالة الاجتماعية : مقعد واحد
حزب جبهة القوى الديموقراطية : مقعد واحد
حزب العمل : مقعد واحد
حزب الوحدة والديموقراطية : مقعد واحد .

وبذلك يكون التوزيع النهائي لمجموع المقاعد التي يتألف منها مجلس النواب والبالغ عددها 395 مقعدا كما يلي :

حزب العدالة والتنمية : 107 مقعدا
حزب الاستقلال : 60 مقعدا
حزب التجمع الوطني للأحرار : 52 مقعدا
حزب الأصالة والمعاصرة : 47 مقعدا
حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية : 39 مقعدا
حزب الحركة الشعبية : 32 مقعدا
حزب الاتحاد الدستوري : 23 مقعدا
حزب التقدم والاشتراكية : 18 مقعدا
الحزب العمالي : 4 مقاعد
حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية : مقعدان
حزب التجديد والإنصاف : مقعدان
حزب البيئة والتنمية المستدامة : مقعدان
حزب العهد الديمقراطي : مقعدان
حزب اليسار الأخضر المغربي : مقعد واحد
حزب الحرية والعدالة الاجتماعية : مقعد واحد
حزب جبهة القوى الديمقراطية : مقعد واحد
حزب العمل : مقعد واحد
حزب الوحدة والديمقراطية : مقعد واحد
http://www.assabah.press.ma/index.php?option=com_content&view=article&id=18652:2011-11-25-15-21-23&catid=37:cat-laune&Itemid=782

فايز الأشتر
11-28-2011, 06:50 PM
بن كيران: محاربة الفساد على رأس أولويات حكومة المغرب المقبلة

http://images.alarabiya.net/f3/38/436x328_31167_179682.jpg



الدار البيضاء - خديجة الفتحي

قال عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة والتنمية المغربي، إن "من أهم الإصلاحات التي جاءت في الدستور الجديد، التقليص من سلطات الملك لصالح رئيس الحكومة، مع الاحتفاظ بالقرارات الهامة والاستراتيجية في يد الملك، وأن رئيس الدولة- حسب نفس الدستور- هو الملك، ولا يمكن أن نحكم ضد إرادته"، في إشارة إلى حزبه الذي سيترأس الحكومة المزمع تشكيلها في غضون الأيام المقبلة، بناء على الفوز الذي حققه في الانتخابات التشريعية التي جرت الجمعة الماضي، وحصوله على 107 مقعد في البرلمان المؤلف من 395 عضوا.

وأضاف بن كيران، في ندوة صحفية، نظمت بالمقر الرئيسي لحزبه بالرباط، يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني، "أن حزب العدالة والتنمية، يعي جيدا الإشكالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الكبرى التي تواجه البلاد في المرحلة المقبلة، مشددا على أن المغرب قطع بالمرة مع إمكانية العودة إلى الاستبداد، "وأن هذه الخطة الديمقراطية التي خطتها بلاده، ستجعل الحزب مسرورا مهما كانت نتائجه مستقبلا".
حقائب وزارية

وكشف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عن تلقيه اتصالات من أحزاب الكتلة، التي عبرت له عن قبولها التحالف مع حزبه، وأنه هو لم يتصل بعد بأي حزب في هذا الشأن، وأن ذلك لن يتم إلا بعد التعيين الملكي لرئيس الحكومة، معبرا عن استعداد حزبه للتحالف مع أي حزب ما عدا حزب سياسي واحد، لم يرد ذكره بالاسم، في إشارة إلى حزب "الأصالة والمعاصرة".

وبخصوص الحقائب الوزارية التي يطمح لها الحزب، أشار الأمين العام، إلى أنه ولحدود الساعة، لم يحدد أي الحقائب التي ستؤول إلى حزبه، الذي تناقش قيادته إمكانية تقليص عدد الحقائب الوزارية والاكتفاء بالكتاب العامين، مضيفا، بأنه سيتم اختيار الوزراء بناء على مواصفات الكفاءة والنزاهة، وأن ما يهمهم هو خدمة هذا الوطن، وبالتالي سيبحثون عن الأكثر قدرة على العطاء.

وفي موضوع ذي صلة، يتعلق ببرنامج الحزب في موضوع التشغيل، رأى بن كران، بأن حل هذه المعضلة، تقتضي في نظره، حل العديد من المشاكل التي يتخبط فيها المجتمع المغربي، وعلى رأسها الفساد السياسي والمالي، معتبرا محاربتها من أولويات الحكومة الجديدة.

وحمل الأمين العام، حزبا سياسيا ولد في نظره في أحضان الإدارة، مسؤولية الوضع السياسي الذي ساد في المغرب قبل هبوب رياح التغيير، مبرزا بأنه عمل على التحكم في مجريات الشأن العام، وأنه "استهدف أغلب الأحزاب السياسية بالعديد من الأساليب سواء عن طريق التضييق عليها أو اتهامها عبر الصحافة أو سجن مناضليها مثلما وقع لجامع المعتصم العضو بالمكتب التنفيذي لحزبه" يقول بن كيران، مضيفا بأن الوضع تغير عقب الرياح العربية التي أسقطت مجموعة من الطغاة في تونس أو مصر أو ليبيا، وفي انتظار إسقاط طاغية سوريا واليمن.

وأشار إلى أن حزب العدالة والتنمية، تعامل مع رياح الربيع العربي على أساس قاعدة ذهبية وهي الحفاظ على الاستقرار والملكية مع الصرامة في المطالبة بالإصلاحات، دون إحداث القطيعة مع الإدارة، وفي رأيه، يعد الخطاب الملكي لـ 09 مارس، خطابا تاريخيا وقويا، لأنه ساهم حسبه، في "تَنْفيس" الوضع السياسي بالمغرب بشكل كبير".
حركة 20 فبراير

وذهب في حديثه إلى ممثلي وسائل الإعلام، بأن المسؤولين المغاربة فهموا أن مصلحة الوطن تقتضي السير بكل وضوح في الاتجاه الديمقراطي تبعا له، مشيرا إلى أن حزب العدالة والتنمية انخرط منذ البداية في المطالبة بالإصلاحات، "بالموازاة مع ذلك قرر عدم المغامرة باستقرار البلاد، و بعدم المشاركة في المظاهرات قصد الحفاظ على الاستقرار وعلى الملكية"، كما جاء على لسانه، ويعني بذلك احتجاجات حركة 20 فبراير.

وعن كيفية تعاطي الحكومة المقبلة مع هذه الحركة، قال: "بأن أعضاء هذه الحركة هم إخوان لنا وأبناؤنا، وأن ابني شارك معهم، وأنا مستعد للحوار معهم من اليوم، وأني سبق وأن التقيت بهم، وما يقترحونه من قضايا معقولة لا يمكن إلا القبول بها دون أي مشكلة".

ودعا من جهة أخرى، جماعة العدل والإحسان، إلى مراجعة موقفها بعدما تابعت حسبه، الكيفية التي تمت بها انتخابات 2011، التي وصفها بــــ(أنزه انتخابات عرفها المغرب، قائلا بأنه "يجب أن يفهم العدل والإحسان أن بلادنا تغيرت اضطرارا وليس اختيارا، ومن الأفضل لهم أن ينخرطوا بالمساهمة في الإصلاح من داخل المؤسسات، بدل البقاء خارجها.

فايز الأشتر
11-28-2011, 08:46 PM
أسباب صعود "العدالة والتنمية" بالمغرب

http://www.aljazeera.net/mritems/images/2011/11/28/1_1099004_1_34.jpg



الجزيرة نت-خاص

سجلت نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة في المغرب فوزا لافتا لحزب العدالة والتنمية، الحزب الإسلامي المعارض، بحصوله على 107 مقاعد متقدما على جميع المنافسين.

وقد لفت هذا الفوز أنظار وسائل الإعلام الدولية والسياسيين في العالم واهتمام الباحثين المتخصصين في العلوم الاجتماعية والسياسية.

ويكاد يجمع الملاحظون على أن ما يعرفه المغرب من تحولات عميقة ومتسارعة لم يكن إلا نتيجة حتمية لرياح ربيع الثورات العربية التي أسقطت أنظمة عتيدة في تونس ومصر وليبيا.

ويرى الباحثون أنه بفوز حزب حركة النهضة الإسلامي في تونس وصعود الإسلاميين في المغرب إلى السلطة وهيمنة الأحزاب الإسلامية على المشهد السياسي بمصر، بدأت بوادر واضحة تشكل خريطة جديدة للعالم العربي يلونها الإسلاميون بلون "أخضر".
مناخ إقليمي
ويقول أستاذ العلوم السياسية في جامعة محمد الخامس بالرباط منار السليمي في حديثه للجزيرة نت إن ربيع الإسلاميين وصل إلى المغرب بسبب تأثير المناخ الإقليمي أو ما يسمى بربيع الثورات العربي على المغرب، لكن بدرجة أقل وبطريقة مغايرة.

ويوضح بالإشارة إلى أن رياح الثورة القادمة من العالم العربي ليست كافية وحدها لإحداث التغيير بالمغرب، فهناك عوامل ذاتية وموضوعية جعلت المغاربة يمنحون أصواتهم لحزب العدالة والتنمية.

ويتابع السليمي القول "إننا أمام حزب منظم مارس المعارضة أكثر من 14 سنة، أعطته قاعدة شعبية، ونجح في إعادة إنتاج ما يسمى بالطبقة المتوسطة التي كان يملكها اليسار في السنوات الماضية في المغرب".

ويؤكد الأستاذ الجامعي أن رغبة المغرب، وهو ينظر إلى تساقط دول الجوار تباعا، في إجراء انتخابات نزيهة لأول مرة في تاريخه قادت حزب العدالة والتنمية إلى السلطة، وهي رسالة يريد النظام السياسي توجيهها إلى المجتمع "ليكون لها وقع سيكولوجي لدى جميع المغاربة".

ولا يخفي الباحث تخوفه من المستقبل لأن الحكومة القادمة التي سيقودها الإسلاميون ستجد نفسها في مواجهة الشارع الذي تتحكم في إيقاعه حركة 20 فبراير.

كما أنها ستجد نفسها وجها لوجه أمام معارضة شرسة تقودها جماعة العدل والإحسان المحظورة، التي فتح لها المجال للانتشار في المساحات التمثيلية الشعبية التي كان يمثلها حزب العدالة والتنمية.

اتساع الدعم
من جهته يشير لحسن الداودي نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية إلى سبب آخر لم ينتبه إليه الباحثون وهو تغلغل الإسلاميين لأول مرة في البوادي والقرى.

ويلفت الداودي إلى أنه في سنة 2007 "كان تواصل الحزب مع العالم القروي ضعيفا جدا، أما الآن فلم يعد هناك فرق بين العالم القروي والمدينة، ومنحت المرأة في أعالي الجبال صوتها لصالح العدالة والتنمية".

أما أستاذ العلوم السياسية بجامعة الحسن الثاني بالمحمدية محمد ضريف فيعود إلى انتخابات 2007 ويقول إنه كان من المفروض أن يفوز حزب العدالة والتنمية فيها لو التزمت الإدارة المغربية "الحياد الإيجابي"، وكان من الممكن أن يهيمن على مقاعد البرلمان والحكومة، لكن الرياح لم تكن في صالحه وقتها وهي الآن تسير في اتجاه السفينة التي يركبها.

وهناك سبب آخر لفوز الإسلاميين المغاربة، ينبه إليه الباحث المتخصص في الأحزاب المغربية، وهو الأخطاء الفادحة التي ارتكبتها أحزاب مغربية أعلنت عداءها الواضح لحزب العدالة والتنمية.

ويشير هنا إلى حزب الأصالة والمعاصرة (أسسه فؤاد عالي الهمة صديق الملك محمد السادس صيف 2008)، ويرى أن هذا السلوك جعل المغاربة يتعاطفون مع الإسلاميين وينتصرون له.

ويؤكد ضريف أن حركة 20 فبراير، وهي حركة احتجاجية شعبية من ثمار ربيع الثورات، لعبت دورا كبيرا في فوز العدالة والتنمية وقدمت له خدمة كبيرة لأنها استهدفت حزب الأصالة والمعاصرة وأضعفته لصالح الإسلاميين، وجعلت جزءا من الرأي العام يذهب في اتجاه آخر.

كما أن الحزب، حسب الباحث، استفاد من تدني المشاركة في الانتخابات التشريعية الأخيرة التي بلغت نسبتها 45%، لأنه يتوفر على كتلة ناخبة منضبطة في حين فشلت الأحزاب الأخرى في تعبئة الجماهير.

تفسير ديني
وهناك تفسير ديني لما يحدث في المغرب يذهب إليه إدريس هاني، وهو كاتب ومثقف مغربي، عندما كتب حول أسباب نجاح العدالة والتنمية بأن هذا الحزب "ظل مدركا لأهمية الحفاظ على هيئة دعوية دينية تمنحه المصداقية في حراكه السياسي عند جمهور عريض من المتدينين"، ومارس تعددية في الخطاب وتفوّق على غيره في الدفاع عن أفكاره.

ويقول الباحث إنه في الوقت الذي تراجعت فيه شعبية الأحزاب السياسية كان الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران يقود حملة انتخابية "بشعبوية فاقت نظراءه بامتياز"، وكان يلفت بها الأنظار إلى حزبه وهي عملية إعلامية ناجحة بامتياز.

وأيا كانت الأسباب التي أدت إلى فوز العدالة والتنمية، فالسؤال الذي ينبغي أن يطرح بحدة -في نظر الباحث محمد ضريف- ليس لماذا صوت المغاربة لصالح الإسلاميين؟ ولكن ينبغي أن ننظر إلى التحديات والرهانات الصعبة التي تواجه الإسلاميين أمام توقعات المغاربة الكثيرة.
المصدر: الجزيرة

فايز الأشتر
11-29-2011, 06:36 PM
العاهل المغربي يكلف بن كيران بتشكيل الحكومة الجديدة

http://images.alarabiya.net/38/80/436x328_14577_179928.jpg

الرباط - عادل الزبيري

كلف العاهل المغربي محمد السادس عبد الإله بن كيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي الفائز في الانتخابات التشريعية ليوم الجمعة الماضي بتشكيل الحكومة الجديدة بعد مرور يومين اثنين على إعلان النتائج النهائية لتشريعيات الخريف من قبل وزارة الداخلية.

واستعمل رئيس الحكومة المغربية الجديد عبارات الأمل في أن يتوفق في أداء مهامه لخدمة المغاربة، معربا عن رغبته في أن يبر بالقسم العظيم الذي أداه أمام العاهل المغربي.

وولد عبد الإله بنكيران، في عام 1954 في العاصمة المغربية الرباط، ويسكن في حي الليمون فيها، وله 6 أولاد، والتحق بالشبيبة الإسلامية سنة 1976، وحصل على الإجازة في الفيزياء سنة 1979 ثم عين أستاذا بالمدرسة العليا للأساتذة في الرباط.

وتكليف العاهل المغربي لعبد الإله بن كيران إشارة لانطلاقة المشاورات مع الأحزاب السياسية المغربية لتشكيل الحكومة المقبلة، خاصة وأن النظام الانتخابي المغربي لا يمكن أي حزب من الحصول على الأغلبية المريحة في البرلمان، ومشاورات بن كيران رئيس الحكومة الجديدة تنطلق من حزب الاستقلال الذي حل ثانيا في نتائج تشريعيات الجمعة الماضية، ولن تشمل المشاورات كل من حزب التجمع الوطني للأحرار الذي أتى ثالثا بسبب إعلان الحزب عن توجهه صوب المعارضة، ولن يتشاور رئيس الحكومة المكلف مع حزب الأصالة والمعاصرة الذي حل رابعا بسبب رفض الإسلاميين التعاطي مع هذا الحزب الذي يصفونه بالمتحكم ولاستئصالي.

وتشير تسريبات إلى رغبة حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أكبر حزب يساري، والذي حل خامسا في التشريعيات، في التوجه صوب المعارضة، خاصة وأن قياديين من العدالة والتنمية شددوا على ضرورة عدم استوزار من سبق له أن كان في الحكومة، إلا أن حزب الوردة (نسبة لرمزه الانتخابي) لا يستبعد احتمال تحالفه مع الإسلاميين، وهو ما سبق لقياديين من الحزب اليساري أن عبروا عنه بشكل واضح حتى قبل إجراء تشريعيات الجمعة الماضية.

وفي داخل حزب التقدم والاشتراكية المنتمي لما تسمى بالكتلة الديمقراطية يسود تخوف، خاصة عند ذراعه النسائي، من الحكومة التي يصفونها بالإسلامية، والتي يتخوفون من معاداتها للحريات النسائية ونضالات الحركة النسائية، إلا أن قيادة الحزب ترغب في التحالف مع الإسلاميين، ويبقى فقط الحسم على مستوى المكتب السياسي للحزب الذي حل تاسعا في التشريعيات التي عرفها المغرب.
وعلى الجانب الثاني من المشهد الحزبي تشير الأخبار إلى انهيار متسارع للتحالف من أجل الديمقراطية وخروج حزب الحركة الشعبية اليميني الذي حل سادسا في الانتخابات من التحالف، وقد يتحالف مع الإسلاميين في الحكومة على اعتبار أنه حزب تعود على الأغلبية الحكومية، ولا يضبط إيقاع المعارضة.

المعلومات المتوفرة للعربية لحد الساعة تشير إلى أن التحالفات مفتوحة على جميع الاحتمالات، خاصة وأن الإسلاميين عبروا عن فتح باب المشاورات مع غالبية الأحزاب التي أتت من بعدهم في ترتيب تشريعيات الجمعة الماضية، ما عدا حزبين اثنين فقط ينتميان للتحالف من أجل الديمقراطية.

فايز الأشتر
11-29-2011, 07:35 PM
رئيس وزراء المغرب المكلف: لو كانت أمي بعمري لأصبحت أمينة الحزب بدلاً مني

http://images.alarabiya.net/ba/a6/436x328_64991_179941.jpg



لندن - كمال قبيسي

ما أتعس الصحافي الذي يحاول جمع المعلومات الشخصية عن رئيس وزراء المغرب المكلف، عبد الإله بن كيران، لأنه سيجهد ويتعب ويعود بسلة فارغة، فليس فيما كتبوا عنه الشيء الكثير عن حياته الشخصية، لأن الإسلاميين لا يميلون لهذا النوع من الأحاديث.

مع ذلك انشرح بن كيران حين اتصلت به "العربية.نت" ليل اليوم الثلاثاء، وكان محاطا على ما بدا من الضجيج المترامي من هاتفه النقال بحشود من المهنئين، وهو وسطهم في مدينة مدليت، أو "باريس الصغيرة" كما يسمونها، بعد أن اجتمع الى الملك محمد السادس وكلفه بتشكيل أول رئاسة وزراء يعرفها المغاربة مباشرة بالتصويت الشعبي.

ورئيس وزراء المغرب المكلف هو صاحب نكتة وضحوك بامتياز، الى درجة أنه ينهي كل عبارة بضحكة واضحة، خصوصا عندما سألته "العربية.نت" عما لا يعرفه، ولا المغاربة يعرفونه أيضا، وهو: ما معنى كلمة كيران؟

قال: "كيران.. كيران. تعرف، لم يسألني أحد عنها قبل الآن. انها ليست كلمة عربية، ولا معنى لها. الا اذا كانت مثنى كير" ثم تلاها بضحكة قوية.

ووردت كير في قول للرسول، صلى الله عليه وسلم: "انما مثل الجليس الصالح والجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك أما أن يجذبك واما أن تبتاع منه واما أن تجد منه ريحا طيبة. ونافخ الكير اما أن يحرق ثيابك واما أن تجد منه ريحا منتنة". الا أن عبد الاله بن كيران كان يمزح بالطبع، فالكلمة بالمغربية العامية القديمة ولا تعني شيئا، انما هي اسم فقط.

وقال رئيس الوزراء المغربي الجديد انه ارتدى ربطة عنق حين قابل الملك اليوم كما تقضي الأعراف، فسألته "العربية.نت" من أين حصل عليها، هل استعارها من أحدهم أم منحوها له في القصر قبل دقائق من مقابلته الملك، أم اشتراها، وكم دفع ثمنها ؟
قال: "لا، ليس هذا كله، انما وجدتها عندي في البيت". وسألناه: "كيف يكون عندك ربطة عنق في البيت وأنت عدو لربطات العنق لا ترتديها أبدا" ؟ قال: "لا أدري، وجدتها هناك. انها للمناسبات فقط".

وذكر بن كيران، الذي يهوى المشي ولعب الشطرنج "ولكن باعتدال كبير" انه لا يعاني من أي مرض "سوى بعض الضغط العالي، ونسبته يمكن السيطرة عليها". وتحدث عن والده الذي توفي عن عمر 90 سنة، فقال انه كان له وما يزال المثل الأعلى في حياته "لقد توفي وأنا مراهق عمري 16 سنة، وبقيت أبكيه طوال أكثر من 7 أعوام (..) كان عزيزا وطيفه دائما في مخيلتي، وصورته في رأسي".
ابنته المعاقة بشلل تام

وتحدث عن والدته، التي ما زالت حية وعمرها أكثر من 90 سنة وتقيم معه، فذكر أنها مصدر ارتباطه بكل ما هو مثالي وجميل في هذه الحياة "ولو كانت بعمري الآن لتولت عني منصب أمين حزب العدالة والتنمية.. قد يكون هذا التعبير مجازيا، لكنه يلخص كل شيء" كما قال.

وذكر عبد الاله بن كيران، الذي ولد في 1954 بحي العكاري الشعبي في الرباط، أنه متزوج من مغربية، وهي لا تعمل بل ناشطة معه في الحزب، وهو أب منها لستة أبناء، جميعهم بالغين ومتزوجين "إلا صغيرة البنات، وآخر صغير الذكور، وهو ما زال طالبا في الجامعة، وعمره 20 سنة". وعن صغيرة البنات البالغ عمرها 12 عاما، قال إنها مصابة بإعاقة كاملة "يعني مشلولة شللا تاما" وفق تعبيره.

وقال رئيس الوزراء المكلف إنه لا يلزم بناته بارتداء الحجاب، ويهوى الموسيقى المعتدلة والجميلة فقط "وحين كنت شابا كنت أميل لأي موسيقى. أما الآن، فلا أميل لهذه التي يسمونها موسيقى فاحشة. وعلى أي حال فنحن في المغرب لن نمنع شيئا، إلا كما يتيحه القانون".

وكان يمكن لهذا الحديث الذي استمر بين 8 و10 دقائق أن يستمر أكثر ويمتد الى قضايا كثيرة، لكن بن كيران الذي علمت "العربية.نت" بأنه لم يقبل يد الملك حين لقائه به في ميدلت، كان منهمكا بالمهنئين وسمعناه يشكرهم واحدا واحدا، ومعهم شكر "العربية.نت" أيضا، وقال: "هذا يكفي اليوم، والطريق أمامنا طويل، وأنا منهمك كما تسمع".

Ahmed laassas
11-29-2011, 07:44 PM
سي فايز
شكرا على المتابعة
يمكن أن ينضم حزب الحركة الشعبية الى الحكومة لاسكات شريحة واسعة من الأمازيغ المؤيدون لحركة 20 فبراير. سبق أن قلت في مشاركة قبل الانتخابات ان محند العنصر هو الذي سيشكل الحكومة، هههههه لكن حدث أن شكلها العدالة و التنمية لاسكات العدل و الاحسان.
هناك مهندسي السياسة يعملون في الخفاء لانتاج حكومة عجيبة يشارك فيها اليمين و اليسار و الشرق و الغرب..... ههههههه
محبتي

فايز الأشتر
11-29-2011, 07:50 PM
سي فايز
شكرا على المتابعة
يمكن أن ينضم حزب الحركة الشعبية الى الحكومة لاسكات شريحة واسعة من الأمازيغ المؤيدون لحركة 20 فبراير. سبق أن قلت في مشاركة قبل الانتخابات ان محند العنصر هو الذي سيشكل الحكومة، هههههه لكن حدث أن شكلها العدالة و التنمية لاسكات العدل و الاحسان.
هناك مهندسي السياسة يعملون في الخفاء لانتاج حكومة عجيبة. ههههههه
محبتي

اهلا صديقي احمد
المهم ان يلتزم الحزب الحاكم بوعوده الانتخابية ويحفظ حريات كل الناس ويسير بالمغرب الى الافضل
ننتظر الايام القادمة..
تحياتي

فايز الأشتر
11-29-2011, 09:39 PM
حزب "العدالة والتنمية" المغربي: لن نغلق حانات الخمور والأولوية للشغل والتعليم


http://images.alarabiya.net/b0/08/436x328_61968_179931.jpg



الرباط - حسن الأشرف

يحاول حزب العدالة والتنمية، ذو المرجعية الإسلامية بالمغرب، جاهدا طمأنة مختلف الجهات والأطراف داخل البلاد وخارجها بأنه لن يمس الحريات الفردية والشخصية للمواطنين في شيء، وأنه لن يدخل في جدل الصراع حول قضايا حظر الخمور أو فرض الحجاب على المغربيات.

وأكد قادة هذا الحزب "الإسلامي"، الذي حقق فوزا باهرا في الانتخابات البرلمانية ليوم الجمعة المنصرم، أن الأولوية يجب أن تُوجه إلى مشاكل الشغل والتعليم والصحة، وملفات آنية أخرى أكثر أهمية، لكن دون التفريط في مسألة تجديد نظام القيم المغربية الأصيلة.

وسبق لحزب العدالة والتنمية، الذي يرأسه رئيس الحكومة المرتقب عبد الإله بنكيران، أن أثار مرارا قضية مخاطر رواج الخمور في البلاد، وانتقد المهرجانات الغنائية التي تتضمن مظاهر الميوعة والانحلال، وذلك في العديد من المناسبات سواء في البرلمان أو في بعض الصحف ووسائل الإعلام، طيلة فترة تواجده في صف المعارضة للحكومات السابقة.
لا لحانات جديدة

وسارع قادة حزب العدالة والتنمية المغربي في الأيام الأخيرة، مباشرة بعد إعلان فوزه الكاسح بأزيد من ربع مقاعد مجلس النواب، إلى توجيه رسائل "طمأنة" إلى جميع الاتجاهات والجهات، تفند فيها ما يروجه البعض أحيانا من كون الحزب ، لدى قيادته للحكومة الجديدة، قد يضيق على الحريات الشخصية، أو سيسن قوانين تمنع الخمور في البلاد، أو سيُجبر النساء على ارتداء الحجاب، وغيرها من الأقاويل والادعاءات.

وعلق الدكتور لحسن الداودي، القيادي في "العدالة والتنمية" على ما يروج حول نوايا الحزب عند تسييره للشأن العام، بالقول إن الأجدر بالمناقشة والخوض في هذه الظرفية بالتحديد هو المشاكل الكبرى للمغرب، عوض التفرغ في الرد على من يروج مثل هذه الأقاويل المغلوطة وغير الصائبة تماما.

وتابع الدوادي بأن حزب العدالة والتنمية، وإن كان متهيبا من جسامة المسؤولية الملقاة على عاتقه من طرف المغاربة سواء من صوت لفائدة الحزب أو من لم يصوت، فإنه لن يتردد أبدا في تحمل مسؤولياته في تدبير الشأن العام بكل ما أوتي من صدق وأمانة، خاصة محاولة إيجاد الحلول المُرضية في ملفات عويصة، من قبيل الشغل والتعليم والصحة، التي شهدت تراجعات ملموسة خلال السنوات الأخيرة.

وفند المتحدث نزوع حزب "العدالة والتنمية" نحو التضييق على الحريات الشخصية، خاصة بالنسبة للنساء، موضحا أن الحزب طالما دافع ـ انطلاقا من مبادئه ومرجعيته الإسلامية ـ عن حقوق المرأة في إطار هوية المجتمع وقيمه الأصيلة، وأن النساء في الحزب ناضلن وما زلن يشتغلن بكل حرية داخل مؤسسات الهيئة، دون أي مشكل أو مُركب نقص يذكر.
وكان مصطفى الرميد، أحد قياديي حزب الإسلاميين بالمغرب، قد أكد لإذاعة محلية أمس الاثنين، بأن العدالة والتنمية "لن يقفل الحانات الموجودة في البلاد، لكنه لن يسمح بفتح حانات جديدة"، وذلك في جوابه لسؤال حول مدى صحة اعتزام حزب "المصباح" إغلاق حانات الخمور، بعد تسلمه مقاليد تسيير الشأن العام في البلاد.
الهوية والقيم

وتأتي تصريحات قياديي العدالة والتنمية المغربي في نفس اتجاه ما ذهب إليه أمينه العام، ورئيس الحكومة المنتظر الذي سيستقبله العاهل المغربي لتعيينه رسميا في هذا المنصب، وذلك عندما تحدث ـ في مؤتمر صحفي له عقب الفوز بالانتخابات ـ بأن العدالة والتنمية لديه أولويات سيتولاها رأسا، ولن يدخل في صراع أو جدال مع "شبكة المخمورين، أو في قضية اللباس الخاص بالمغربيات".

وأعرب بنكيران على أنه يمتلك قناعة شخصية تفيد أن حل الحكومة لمشاكل العديد من فئات المجتمع المغربي، في مجالات الشغل والتعليم وغيرها، سيفضي بدون شك إلى الحد من تعاطي الكثيرين لتناول الخمور، مردفا أنه "في ما يهم الحريات الشخصية، فلا توجد هناك حكومة يحق لها أن تمسها".

وكان حزب العدالة والتنمية قد دخل الانتخابات التشريعية ليوم الجمعة المنصرم ببرنامج سياسي طموح جلب اهتمام وتعاطف الكتلة الناخبة، متضمنا لخمس توجهات كبرى تعهد بالالتزام بها إذا ما قاد الحكومة الجديدة، ومن ضمنها "إحياء وتجديد نظام القيم المغربية الأصيلة على أساس المرجعية الإسلامية والهوية المغربية".

ويركز برنامج الحزب، الذي أوصله إلى سدة الحكم بالمغرب، على جانب القيم الأخلاقية كأساس لنهضة المجتمع، ويسعى في سبيل ذلك إلى أن يجعل من وزارة الأوقاف وزارة محورية تشترك في كافة البرامج التي تشتغل على ملفات القيم والهوية في الوزارات الأخرى، وذلك بهدف "نشر قيم الوسطية والاعتدال ومعالجة تحديات القيم والتدين في ظل العولمة المتسارعة، وفق قيم الانفتاح الإيجابي والفعال"، بحسب تعبير البرنامج السياسي للحزب.

وتُثار قضايا الحريات الخاصة ومنع الخمور عند تولي "العدالة" للحكم، بسبب مواقف الحزب السابقة التي كان ينتقد فيها بحدة مظاهر إفساد الأخلاق في المجتمع، وكان أعضاؤه نشيطين في العمل البرلماني من خلال مساءلة الحكومات المنصرمة حول هذه الاختلالات التي تمس الجانب الهوياتي والسلوكي للمواطنين.

وسبق للحزب الإسلامي أن انتقد كثيرا ما سماه الفراغ القانوني الذي أفضى إلى تحويل بعض الفنادق والمؤسسات السياحية إلى أماكن للفساد والميوعة، وتعاطي الخمور بكل أنواعها، كما هاجم غير مرة تنظيم مهرجانات غنائية تتسم بآفات سلوكية وشذوذ أخلاقي، يسيء إلى الطبيعة المحافظة للمجتمع المحلي، وفق عدد من تدخلات الفريق البرلماني لحزب الإسلاميين.

المصطفى الدقاري
11-29-2011, 10:33 PM
جلالة الملك يعين عبد الاله بنكيران رئيسا للحكومة
التصنيف : 29 نوفمبر 2011.

استقبل جلالة الملك محمد السادس بمدينة ميدلت عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية زوال اليوم الثلاثاء، وعينه رئيسا للحكومة.
وقال البلاغ الذي وزعته وكالة المغرب العربي للأنباء، إن جلالة الملك كلف بمقتضى الدستور الجديد عبد الاله بنكيران بتشكيل الحكومة الجديدة.
وجاء هذا التعيين بعد فوز حزب العدالة والتنمية ب107مقعد بمجلس النواب في الانتخابات التشريعية ليوم 25 نونبر، محتلا المرتبة الأولى ومتفوقا على حزب الاستقلال الذي احتل المرتبة الثانية بستين مقعد ثم التجمع الوطني للأحرار وحزب الأصالة والمعاصرة.
رئيس الحكومة الجديد المزداد سنة 1954 سبق له أن كان عضوا في الشبيبة الإسلامية وهو حاصل على الإجازة في الفيزياء سنة 1979 وعين أستاذا بالمدرسة العليا للأساتذة بالرباط. وهو متزوج وله ستة أولاد.
وشغل عبد الاله بنكيران عدة مناصب منها منصب مدير لكل من جريدة الإصلاح والراية والتجديد، ورئيس سابق لكل من حركة الإصلاح والتجديد، والمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية.
وكان بنكيران قد انتخب أيضا عضوا متطوعا بالمجلس العلمي بالرباط، وعضوا بكل من المجلس الاعلى للتعليم، واللجنة الخاصة بالتربية والتكوين. كما انتخب نائبا برلمانيا أربع مرات.

http://www.ahdath.info/?p=19134

Ahmed laassas
11-30-2011, 01:19 AM
شبكة 20 فبراير الإخبارية ||العدالة والتنمية أو الفوز على طريقة الهاراكيري.

قلنا في مقال سابق، نشره مشكورا موقع" لكم"، عنوانه "من دستور قتل السلط إلى البارشوك الانتخابي " ،إن الانتخابات تشكل الشوط الثاني من عملية الالتفاف المخزني على المطالب الحقيقية للشعب المغربي.
سأحاول في هذا المقال تأكيد عملية الالتفاف مرة أخرى، مستفيدا من دليل جديد هو فوز حزب العدالة والتنمية.

1: "العدالة والتنمية" البارشوك الجديد:

سرب موقع ويكيليكس في الأيام الأخيرة، خبرا يفيد أن الملك لا يحب الإسلاميين، ويحذر الأمريكيين منهم. وسبق لياسين المنصوري مدير "المديرية العامة للدراسات والوثائق" المعروفة اختصارا " لادجيد"، إبان يوميات محاكمة ما يعرف بملف بليرج، لصحيفة أمريكية أن الدولة المغربية لها إرادة في الإصلاح الديمقراطي، إلا أن الإسلاميين يجعلونها تفكر ألف مرة قبل الإقدام على إصلاحات لن يستفيد منها إلا هذا الطيف المعادي للديمقراطية. السؤال اليوم هو ما الذي تغير كي يسمح مهندسو الخريطة السياسية بالمغرب بفوز العدالة والتنمية؟ هل أصبح الإسلاميون مقبولون؟ لا أظن ذلك خصوصا وان هجمة النظام على العدل والإحسان لم تتوقف، وأن حزب الأمة لازال ممنوعا بقوة الاستبداد، ومعتقلو بليرج والسلفية لازالوا يعانون في الاعتقال وفي ظروف جد قاسية، رغم صدور تقارير حقوقية ومواقف سياسية أن المحاكمات والاعتقال لم يحترم شروط المحاكمة العادلة ولم يحترم الشروط القانونية والحقوقية. ما الجديد إذن؟

لقد كان المخزن مستمعا جيدا وتلميذا منضبطا وهو يعمل بتوجيهات فرنسا التي نصحته بعدم الرد بقوة، والقيام بدل ذلك بالتفاف سياسي، خصوصا وان هناك نظامين ( المخلوع والهارب) سقطا في ثلاثة أسابيع مثل ورقة خريف ولم تغن عنهما الآلة الرهيبة التي كانا يتوفران عليها ولا علاقاتها مع قوى الاستكبار العالمي شيئا، حينما أراد الشعب الحياة.

كان الشوط الأول هو دستور العبيد. وقد تم تمريره بالصوفية والبلطجية والأحزاب المخزنية.

أما الشوط الثاني فهو البارشوك الانتخابي.

كان الرهان الأكبر للنظام هو تحقيق أعلى نسبة من المشاركة. فالنظام يؤول ارتفاع النسبة على أنها تزكية شعبية وارتياح للعرض الدستوري الذي هو الإطار العام الذي تنتظم داخله العملية الانتخابية

إضافة إلى تحدي نسبة المشاركة، واجه النظام تحدي آخر يتعلق بالبارشوك السياسي الذي ستفرزه هذه الانتخابات ليتلقى ضربات المعارضة الحية في الشارع بدلا عن النظام.

هنا احتار النظام، فحزب الدولة الاغلبي ( البام) احترق. لكن النظام الذي احتار قام مع ذلك واختار: اختار "جي ويت" الذي ليس إلا الاسم الحركي واللقب السري للبام. اعترض الرأي العام، وسقط في يد النظام. في هذه اللحظة تخلى النظام عن النسخة bللبام، ولم تعد له تحفظات على الإسلاميين، مدفوعا بالتوصيات غير المباشرة لأمريكا وفرنسا اللتان قبلتا بالنهضة في تونس وأصبحتا مستعدتان لقبول الإخوان المسلمين في مصر، وتعاملا مع بقايا الجماعة الليبية المقاتلة.

فوائد العدالة بالنسبة للنظام:

2:بارشوك متعدد الفوائد:

من المحتمل أن حزب العدالة والتنمية، حينما يتناول بالتحليل مسالة قيادة العمل الحكومي، فإنه ينظر إليه باعتباره بوابة الحزب نحو تطبيع وجوده على المستوى المؤسساتي الخاص بالدولة. كما أنه ينظر إلى المشاركة الحكومية على أنها طريق للتجذر داخل الإدارة. إن هذا الأمر غير صحيح بعد البوعزيزي. فالتطبيع (وهذه لغة انبطاحية) أو الشرعية تنتزع من الساحات الثائرة، والتجذر داخل الإدارة لم يمنع الاتحاد الاشتراكي من التراجع بعد عقدين من الحضور داخل دواليب الإدارة.

يمكن القول إذن أن فوز العدالة لن يكون مفيدا للحزب في هذا السياق العام الوطني والمغاربي والعربي، خصوصا انه جاء على قاعدة إنقاذ نظام لا يريد دفع مستحقات اللحظة. بل سيكون هذا الفوز مفيدا للنظام من زاويتين: الأولى انه سيجعل من الحزب مصاص صعقات سياسية، كما سيكون هذا الفوز بمثابة مصباح تحترق فوقه الفراشات التي يبهرها الضوء.

♦♦♦♦♦♦

سيكون حزب العدالة والتنمية " دفتر وسخ" من جهة و "منشفة " من جهة أخرى.

سيكتب النظام كل الإخفاقات، المنتظرة في ظل الأزمة الاقتصادية التي تتحرك على شكل موجات متتالية تبدأ بالمركز لتنتقل بعده إلى الهوامش التابعة، على دفتر الوسخ. أما النجاحات، إن تحققت، فسيعمل النظام على تجميعها في دلوه اعتمادا على المنشفة.

إن النظام لم يسمح للعدالة والتنمية بالفوز حبا فيها، أو رغبة في إخراج المغرب من الأزمة، بل غرضه هو ربح الوقت والإفلات من دفع مستحقات الإصلاح الحقيقي والشامل الذي يتطلبه السياق العربي والمغاربي. وهذا يشبه إلى حد ما ما حصل للاتحاد الاشتراكي لما ألحقه الحسن الثاني بالحكومة، لا حبا فيه، أو حرصا كما كان يقال على تجنيب المغرب ما كان يسمى بالسكتة القلبية، بل كان الغرض هو تامين انتقال الملك. وبقية القصة نعرفها جميعا.

♦♦♦♦♦♦

من بين فوائد هذا الفوز لصالح النظام، انه سيمهد لتآكل قوة العدالة والتنمية إن لم يعمل على إنهائها كلية. وفي هذا تحقيق للرغبات السياسية الحقيقية للنظام. ويمكن لهذا التآكل أن يحدث بفعل الأضرار المحتملة لقيادة العدالة والتنمية للحكومة.

تتوزع هذه الأضرار، إلى أضرار تتعلق بما هو سياسي وما هو نقابي وما هو حقوقي؟

سياسيا، يجب على حزب العدالة والتنمية ألا يحلم بأنه سينعم بهدوء في البرلمان. ففي الوقت الذي يقدم العدالة والتنمية نفسه خدمة للنظام وحماية له من صدمات الربيع العربي والمغاربي، فالنظام لن يعمل على لجم أي اعتراض من داخل البرلمان يشوش على هذه المهمة " الوطنية". فنحن لسنا أيام التناوب التوافقي، لما ضمن الحسن الثاني للاتحاد الاشتراكي، وهو يحضر شروط انتقال الملك، ألا تقوم أي معارضة بإفشال حكومته. نحن مع نظام لم يقبل بالعدالة والتنمية إلا على مضض، وعليه فمن سابع المستحيلات أن يحكم حزب العدالة والتنمية في هدوء، فالفصائل السياسية للبام ستجعل جلسات الأربعاء جلسات ساخنة.

نقابيا، على العدالة والتنمية أن ينتظر صراعا رهيبا ستخوضه النقابات. وسنرى نقابات اعتادت ألا تتحرك غلا لنصب منصات الخطابة في فاتح ماي تنافس النقابات التاريخية في خوض معارك لن تنتهي.

حقوقيا، سيكون على العدالة والتنمية أن يتوقع معارك حقوقية شرسة ستقودها الجمعيات الحقوقية والنسائية، الجدي منها للدفاع عما تعتبره مكتسبات، والبعض الآخر لأخذ الثار من العدالة والتنمية صاحب المعارك الأخلاقية.

إذا قارنا بين ما يراه حزب العدالة والتنمية في هذا الفوز وهذا التكليف المترتب عنه إيجابيات بالنسبة له، وبين ما هو إيجابيات بالنسبة للمخزن وسلبيات بالنتيجة للحزب، لجاز لنا أن نقول إن هذا الفوز هو هدية مسمومة، وقنبلة موقوتة.

لكل ذلك يمكن القول إن فوز العدالة والتنمية هو ضربة هاراكيري، مع اختلاف بسيط أن الساموراي ذو النفس الأبية، هو الذي يختار الانتحار بطريقة الهاراكيري، دلالة على سمو نفسه وعزتها ورفضها للإهانة، أما الهاراكيري في حالة العدالة والتنمية فهو فعل صدر عن خطأ في التقدير، لن يستفيق الحزب من نشوته إلا وحاله كحال الاتحاد الاشتراكي.

كريبي عبد الكريم

فايز الأشتر
11-30-2011, 06:26 PM
زوجة رئيس حكومة المغرب: لا أقبل التعدد.. وأبي رفض اقتراني بزوجي بسبب "يساريته"


http://images.alarabiya.net/41/13/436x328_48290_180128.jpg



الدار البيضاء - خديجة الفتحي

أكدت نبيلة بن كيران زوجة رئيس الحكومة المغربية المكلف لـ"العربية.نت" أنها ترفض بشكل قاطع تعدد الزوجات، مشيرة إلى أن والدها كان معترضا في البداية على ارتباطها بعبد السلام بن كيران، لكونه كان ينتمي إلى التيار اليساري الذي يختلف مع قناعات أسرتها المحافظة.

وأوضحت نبيلة أن علاقة حب قوية جمعتها مع بن كران الذي كان ناشطا سياسيا في اليسار المغربي الجديد في بداية السبعينات من القرن الماضي، حيث كانت هي تتابع دراستها الثانوية.

وأشارت إلى أن تلك العلاقة استمرت 4 سنوات، وأن أسرتها لم توافق في البداية على ارتباطها به، رغم أنه ابن عمها، وتابعت: "أسباب عدم القبول كانت تعود إلى القناعات الفكرية والثقافية اليسارية التي كانت تطبع روح عبد الإله، بينما كنت أنا فتاة متدينة متحجبة منتمية إلى أسرة محافظة.
"لحظات فرح لا تنسى"


وتتابع "الاختلاف في القناعات، لم يكن حاجزا بيننا، بل إن والدي رحمه الله، والذي كان جد محافظ، هو من كانت تحدوه المخاوف، من أن يؤثر بن كيران على قناعتي الشخصية، ويدفع بي نحو التبرج والتخلص من الحجاب، ليكون منسجما مع تصوراته التحررية كما كانت تتبدى له خلال تلك المرحلة من تجربته السياسية".


وعن علاقتها بزوجها، تقول لـ"العربية.نت": "عشت معه لحظات الفرح، كما تقاسمت معه المحن والشدائد السياسية، منذ التحاقه بالشبيبة الإسلامية، وما تلى ذلك من تعرضه للاعتقال، و تركي حاملا بابني البكر، ولم يكن أمامي وقتها إلا الاستعانة بالصبر والتقرب إلى الله".

ولدى سؤالها فيما إذا كانت هي من كان يدعمه ويمده بالمال خلال مساره السياسي، قالت: "زوجي كان يعتمد على نفسه، ويكافح لأجل أن يوفر مصاريف البيت، والشيء الوحيد الذي استفدنا منه، هو بيت السكن الذي وهبه لنا والدي مباشرة بعد زواجنا".
"أرفض التعدد"


وفيما إذا كانت قد تعطي موافقتها إذا أراد زوجها الاقتران بغيرها، ضحكت نبيلة بقوة، وأجابت إجابة "ماكرة"، قائلة: دعيه يمرح كما يشاء، ويروح عن نفسه، فمهما تودد في الحديث إلى نون النسوة، وأنعشهن بدعاباته، وسحرهن بشخصيته، فلا تتوهم إحداهن أيا كانت بأن تأسر قلبه، فأنا أعرف جديته، وأن ليس في قلبه إلا أم أبنائه، وأحفاده الذين يجد فيهم المقام الأجمل والأفضل، وهو يعرف أن الحب لا يمكن أن يتوزع بين أربع، وعبد الاله كما عرفته رجل عادل، لذلك فأنا مطمئنة من هذه الناحية، كما يدرك بأنني لا أقبل التعدد على الإطلاق".


ولا تنس نبيلة بن كيران أن تتحدث عن شخصية زوجها داخل البيت، قائلة: "هو رجل مرح، ممتع المجالسة، يتعامل مع الأمور بحكمة وضمير، يمتاز بإيجابيات عديدة، لكن في بعض الأحيان تنتابه حالة من التوتر والقلق، لأن ما يشغله ليست حياة بسيطة وأحلام صغرى مهووسة بالجانب الاستهلاكي في الحياة، وإنما ينشغل بأحلام الوطن الكبرى بالنضال من أجل تحقيق العدالة والكرامة للناس، والآن هو أمام مسؤولية كبيرة، و أنا متأكدة أن المناصب لن تغير من طيبته وتواضعه شيئا".

فايز الأشتر
12-01-2011, 02:25 PM
سيناريوهات تشكيل الحكومة المغربية



الجزيرة نت-خاص

قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية (إسلامي) عبد الإله بنكيران عقب تعيينه من قبل ملك المغرب محمد السادس رئيسا للحكومة المغربية، إنه سيبدأ مشاورات تشكيل الحكومة مع أحزاب الكتلة الديمقراطية، وهي حزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب التقدم والاشتراكية.

وأكد الرئيس الجديد للحكومة المغربية أن المشاورات ستشمل أيضا إمكانية التحالف مع بعض الأحزاب المكونة لما يسمى بالتحالف من أجل الديمقراطية (جي 8) باستثناء حزب الأصالة والمعاصرة، الحزب الذي خاض معه الإسلاميون معارك طاحنة ومع مؤسسه فؤاد عالي الهمة، المعروف بأنه مقرب من الملك.

وبهذا التعيين سينطلق مسلسل المشاورات لتشكيل حكومة جديدة على ضوء نتائج انتخابات 25 نوفمبر/تشرين الثاني التي فاز فيها حزب العدالة والتنمية بـ107 من مقاعد الغرفة الأولى للبرلمان المغربي البالغ عدد أعضائها 395.

وبلغة الأرقام، فإن على الإسلاميين بالمغرب البحث عن 91 مقعدا آخر من أجل تشكيل حكومة بحد أدنى من الأغلبية، وهي 198 مقعدا، وهي الإمكانية التي لا يرتاح إليها حزب العدالة والتنمية، الذي يطمح إلى تكوين حكومة ذات أغلبية مريحة قادرة على مواجهات التحديات.

ويجد الإسلاميون المغاربة أنفسهم أمام تحالفين قويين، هما تحالف أحزاب الكتلة الديمقراطية المكون من حزب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب التقدم والاشتراكية (117 مقعدا في المجموع)، والتحالف من أجل الديمقراطية والمكون من أحزاب ثمانية فاز فيها ستة أحزب بمجموع مقاعد بلغت (159).




التحالف النموذجي
هذه المؤشرات دفعت المحللين السياسيين بالمغرب إلى القول بأن السيناريو الأرجح هو تحالف حزب العدالة والتنمية مع أحزاب الكتلة الديمقراطية، مما يعطي أغلبية داخل مجلس النواب تبلغ 224 مقعدا.

وحسب مصادر مطلعة من داخل الإسلاميين، فإن هؤلاء يتحدثون عن إضافة حزب آخر إلى تحالفهم هو حزب الحركة الشعبية (أحد مكونات التحالف من أجل الديمقراطية) من أجل الحصول على أغلبية مريحة داخل البرلمان (256 مقعدا).

وتفسر هذه المصادر أن حزب العدالة والتنمية يحرص على ضمان هامش إضافي من المناورة ويرغب في استمرارية الحكومة في حالة تخلف أحد مكونات الكتلة الديمقراطية عن التحالف الحكومي المرتقب.

وكان الائتلاف الحكومي السابق قادته أحزاب الكتلة بالإضافة إلى بعض أحزاب اليمين، وعلى رأسها حزب التجمع الوطني للأحرار، وقد وجهت إليه انتقادات واسعة من حزب العدالة والتنمية نفسه عندما كان في المعارضة.

كما أن بعض مكونات الكتلة الديمقراطية مثل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والتقدم الاشتراكية ذات التوجه اليساري تختلف مع الإسلاميين، وقد نشبت بينهم معارك في السابق في قضايا حول المرأة والفن والسينما وبعض التعاملات المالية.

وقال رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني في تصريح إعلامي إنه من الضروري نسج تحالف قوي ومنسجم قادر على تدبير الملفات والقضايا الوطنية مثل "مقاومة الفساد وتطوير الحكامة والحد من ظاهرة البطالة وإصلاح الإدارة والقضاء".

من جانبه أكد المؤرخ والباحث المعطي المنجب في حديثه للجزيرة نت أن التحالف النموذجي هو العدالة والتنمية مع أحزاب الكتلة، لكنه أوضح أن هناك "سيناريو أسوأ" وهو تدخل ما أسماه بالمخزن (إشارة إلى القصر الملكي ومحيطه) في قلب المعادلة.




المعارضة الجديدة
وذكر بلاغ صدر أخيرا عن حزب التجمع الوطني للأحرار (أحد مكونات جي 8) أن الحزب "اختار بكل وعي ومسؤولية الاصطفاف في المعارضة".

وفي سؤال عن طبيعة المعارضة التي ستتبلور في المستقبل، قال المعطي المنجب إنها ستكون داخل البرلمان من الأحزاب الإدارية، وهي "أحزاب ليست لها دراية بمسألة المعارضة وغير مدربة عليها".

واستثنى المنجب حزب الأصالة والمعاصرة الذي له "أطر وحنكة سياسية وله اطلاع بدواليب السلطة بالمغرب"، ويمكن أن يشكل معارضة قوية، بالإضافة إلى أن بعض قيادييه ومناضليه كانوا في اليسار ومارسوا المعارضة لعقود طويلة.

من جانب آخر يتحدث المتابعون للشأن المغربي عن معضلة أخرى تواجه الحكومة القادمة، وهي الاحتجاجات الشعبية التي تقودها حركة 20 فبراير بمشاركة عدة أطراف بينها جماعة العدل والإحسان المحظورة.

وتقتسم هذه الجماعة مع حزب العدالة والتنمية المرجعية الإسلامية وتختلف معه في طريقة العمل السياسي، فالحزب يسعى إلى الإصلاح من داخل المؤسسات والجماعة تطالب بتغيير جذري.

وربما سينجح رفاق عبد الإله بنكيران في جر جماعة العدل والإحسان إلى تأسيس حزب سياسي والدخول في لعبة سياسية ديمقراطية تمكن المغرب من تجاوز شبح الثورات العربية الذي يلاحقه.

ويؤكد المؤرخ والباحث المعطي المنجب أن الأهم من كل هذا هو التأسيس لمرحلة جديدة لاقتسام السلطة، حيث "البرلمان يشرع والحكومة تحكم والملك يترأس"، دون إغفال معالجة قضايا أربع في غاية الأهمية، وهي تدبير مشكلات التعليم والصحة والسكن والتشغيل.






المصدر: الجزيرة

فايز الأشتر
12-03-2011, 09:50 PM
فعاليات مغربية تدعو أحزاباً يسارية إلى عدم المشاركة في حكومة "الإسلاميين"


http://images.alarabiya.net/9f/f1/436x328_56994_180653.jpg



الرباط ـ حسن الأشرف

طالبت فعاليات وشخصيات تنتمي إلى تيار اليسار بالمغرب، حزبي "الاتحاد الاشتراكي" و"التقدم والاشتراكية" خاصة، بعدم قبول عرض حزب العدالة والتنمية "الإسلامي" بالمشاركة في الحكومة المقبلة، حيث تجري حاليا مشاورات ومفاوضات مكثفة على قدم وساق بين الأحزاب ذات الصلة، من أجل إرساء التحالفات الممكنة لتشكيل الحكومة المُرتقبة قريبا.

وتزايدت أصوات قياديين من حزب الاتحاد الاشتراكي بالخصوص تدعو إلى رفض الحكم مع إسلاميي "العدالة والتنمية"، احتراما لما أفرزته صناديق الاقتراع، وللمسار الديمقراطي الذي يستوجب أن يحكم الفائز مع حلفائه السياسيين الأقرب إليه، إيديولوجيا وتاريخيا واستشرافا للمستقبل.

وجدير بالذكر أن عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أجرى أول أمس محادثات مع حزبي الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية، حيث فاتحهما في إمكانية التحالف من أجل تكوين الحكومة، فيما لم تحسم الأجهزة المسؤولة في هذه الهيئات قرارها بالمشاركة في الحكومة المقبلة بمعية "العدالة والتنمية" من عدمه.
بين السلطة والمعارضة

وعلمت "العربية.نت" من مصادر مطلعة أن مشاورات "العدالة والتنمية" مع حزب الاتحاد الاشتراكي همت مشاركته تدبير الشأن العام في البلاد، من خلال مناصب وزارية معتبرة قد تغريه بالقبول، من قبيل منصب "وزير دولة" يشغله القيادي الاتحادي محمد اليازغي، والذي يتبوأ المنصب ذاته في الحكومة الحالية، وأيضا منح منصب رئيس البرلمان لعبد الواحد الراضي الذي يوجد على رأس البرلمان الدولي، فضلا عن وزارات السياحة والسكنى، ومناصب وزارية عليا أخرى.

ويظل قبول عرض العدالة والتنمية من طرف حزب الاتحاد الاشتراكي رهينا بالاجتماع الذي ستعقده اللجان والمؤسسات التنفيذية داخل الحزب، حيث ستحسم الأمر في قرار المشاركة في الحكومة القادمة، أو التخندق في صف المعارضة كما كان عليه الأمر في سنوات الثمانينات من القرن المنصرم خصوصا.

وفي هذا السياق، صرح علي اليازغي، الكاتب العام لشبيبة حزب الاتحاد الاشتراكي، بأنه يرى المصلحة في رجوع الحزب إلى صفوف المعارضة التي له سابق تجربة قوية في ممارستها، كما أن العودة إلى المعارضة سيكون نتيجة منطقية للترتيب الذي حصل عليه الحزب، حيث جاء في المرتبة الخامسة بـ39 مقعدا، وراء أحزاب الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار والاستقلال، والعدالة والتنمية.

ومن جانبه، اعتبر محمد بوبكري، العضو في المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي، أن اختيار حزبه لممارسة السياسة من موقع المعارضة للحكومة الجديدة هو الوضع السليم والمنطقي، لاعتبارات سياسية ومعنوية، حيث إنه لا يجمعه بحزب العدالة الكثير من القواسم الفكرية والإيديولوجية التي تسنح له بتيسير مشاركته الحكومة، علاوة على أنه ينبغي على الحزب أن يقنع بسنوات عديدة من ممارسة السلطة التنفيذية، التي لم تجر على الحزب سوى خسائر تنظيمية كبيرة أدت إلى تراجع أسهمه لدى الكتلة الناخبة.

وكان محمد الأشعري، القيادي الحزبي ووزير الثقافة الأسبق، قد أعرب بدوره ـ في مقال له نُشر أمس في إحدى الصحف الوطنية ـ عن رغبته في عودة حزبه إلى المعارضة وعدم مشاركة العدالة والتنمية في الحكم، من أجل احترام إرادة المغاربة المنبثقة عبر صناديق الاقتراع، فضلا عن كون "المنهجية الديمقراطية تقتضي أن يحكم المنتصر مع أقرب الناس إليه، فكرا وتاريخا ورؤية للمستقبل".
معارضة على المقاس

وطالبت فعاليات مدنية من مختلف المشارب، يوحدها الانتماء إلى التيار اليساري، بأن تعدل الأجهزة التقريرية لحزبي الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية، وما سمته "مختلف فصائل الصف الديمقراطي والتقدمي"، عن القبول بالمشاركة في الحكومة التي يترأسها إسلاميو العدالة والتنمية.

والأسباب كثيرة، بحسب رسالة وجهتها أخيرا هذه الفعاليات ذات التوجه اليساري والحداثي إلى قياديي الأحزاب المعنية، منها أن نتائج الانتخابات التشريعية "جاءت كمحاولة يائسة للالتفاف على المطالب الديمقراطية لحركة 20 فبراير، من خلال القطع النهائي مع الفساد والاستبداد".

وأوضحت الرسالة بأن الخريطة السياسية للبلاد تتضمن ما سمته "صنع معارضة على المقاس، ثم الإعلان عن ائتلاف حكومي تكون إحدى أغراضه الرئيسية مواجهة الشارع المغربي الذي لم يستكن هيجانه منذ أكثر من 9 أشهر، والإجهاز على ما تبقى من مصداقية أحزاب وطنية سبق أن قدمت تضحيات كبيرة من أجل الحرية والانعتاق.

وناشد المصدر الأحزاب المعنية بعدم خوض مغامرة الالتحاق بحكومة تحت قيادة العدالة والتنمية، وهو الحزب الذي من ضمن أهدافه المعلنة مواجهة اليسار وحركة 20 فبراير، والرجوع بالمغرب قرونا إلى الوراء"، بحسب تعبير الشخصيات الموقعة على الرسالة الموجهة إلى قيادات حزب الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية، والهيئات اليسارية والتقدمية الأخرى.

واقترح هؤلاء أن يتم التفكير مستقبلا في العمل وفق صيغة جماعية، وذلك في إطار ما سموه "قطب ديمقراطي واسع يواجه الفساد والاستبداد بمختلف أشكالهما، ويعمل بحزم على تأسيس ديمقراطية فعلية بالمغرب.

naima baddar
12-03-2011, 11:00 PM
"نساء شُوفُوشِ".. محاولة من ناشطات مغربيات لمحاربة التحرش الجنسي


http://1.1.1.3/bmi/images.alarabiya.net/5e/ec/436x328_38857_171855.jpg





الرباط - حسن الأشرف

أطلقت مدونات وناشطات مغربيات حملة عبر الانترنت سمينها "نساء ـ شوفوش"، أي باللهجة المغربية "انظروا حل"، للتنديد بظاهرة التحرش الجنسي التي تفشت بشكل لافت في المجتمع المغربي، داعيات إلى مسيرة حاشدة تنظمها النساء ضد المضايقات الجنسية التي يتعرضن لها في الشوارع والحافلات وأماكن العمل.

وتستنكر هذه الحملة على صفحات الفيسبوك، والتي جذبت آلاف المنخرطات بالمغرب، استشراء التحرش الجنسي بطريقة لا تميز بين النساء، محجبات أو سافرات، وصغيرات أو كبيرات، عازبات أو متزوجات، ما يؤشر على هيمنة السلطة الذكورية داخل المجتمع المغربي.

وجدير بالذكر أن مشروع قانون يجرم التحرش الجنسي بالمغرب سبق أن اقترحته وزارة الأسرة والتضامن منذ عدة أشهر، لكنه ما يزال يراوح مكانه دون أن تتم المصادقة عليه بعد، ويعاقب مرتكبي جريمة التحرش بالسجن النافذ والغرامة المالية.
سلطة الذكور

وتؤكد تيفاوت بلعيد، إحدى مؤسسات مجموعة "نساء شوفوش" ومنشطة صفحتها على الفيسبوك، على أنه من بين أهداف هذه المجموعة على الانترنت هو حشد المغاربة من الجنسين معا، لاستيعاب خطورة تفشي التحرش الجنسي بالبلاد، وأيضا التحرك من أجل تنظيم مسيرة تنادي بمحاربة هذه الظاهرة المشينة، وذلك خلال شهر نونبر في حالة ما تم الترخيص لها من طرف السلطات المحلية للعاصمة الرباط.

وأبرزت الناشطة على الانترنت أن مسيرة نساء شوفوش المغربية تختلف كليا عن المسيرات التي أطلقتها مجموعات "سلاط ووك" slutwalk، وتعني "مسيرة المومسات" في كندا أولا، ثم في بلدان أوروبية أخرى، حيث خرجن النساء عاريات للمطالبة بحقوقهن، والتنديد بالاعتداءات الأخلاقية ضدهن.

وتشرح تيفاوت أن مسيرة استنكار التحرش الجنسي بالمغبر ستراعي حتما خصوصيات المجتمع المغربي، وتركيبته الثقافية والدينية، وأن الغاية الرئيسة من هذه المبادرة هو تحسيس الناس ـ من الجنسين معاـ بخطورة جريمة التحرش الجنسي، وكشف حقيقة هذا الفعل الذي يسيء إلى المرأة، فضلا عن إثارة الانتباه إلى التداعيات السلبية للظاهرة نفسيا واجتماعيا.

وتندد الناشطات في هذه المجموعة، التي أطلقتها في البداية الناشطة النسائية والحقوقية ماجدولين ليزيدي، بالصبغة الذكورية التي تهيمن على فعل التحرش الجنسي بالمغرب، حيث تتكتم أغلب ضحايا التحرش على ما جرى لهن، بسبب الطبيعة المحافظة للمجتمع، وخشية ردود الأفعال من الأسرة أو من الزملاء في العمل، الأمر الذي يزيد الطين بلة، ويدفع بالتحرش إلى أن يطول أمده، ويستشري بشكل متنامي.
التطبيع والكتمان

وتحفل الصحف والجرائد المغربية بقصص التحرش الجنسي، ضحاياه نساء وجدن أنفسهم أمام متحرشين يستغلون سلطة الوظيفة والعمل، أو آخرين يحتمون بذريعة الحرية الفردية والشخصية، بينما يكيف البعض ما يقوم به من تحرش جنسي بكونه مجرد إعجاب وغزل بالمرأة المُتحرَّش بها.

وحذر الباحث الإسلامي والداعية الدكتور عمر بنحماد من عامل خارجي، عدا الأسباب التي تتعلق بالمتحرش والمتحرش بها، يزيد من تأجج نار التحرش الجنسي داخل المجتمع المغربي، والذي يتمثل في التطبيع النفسي مع جريمة التحرش من لدن الكثيرين.

ويرى بنحماد أن التكتم أيضا على جريمة التحرش، لأسباب اجتماعية وذاتية وأسرية في أحيان كثيرة، يجعل من التحرش أمرا عاديا ينتشر أكثر فأكثر، لأن الجرأة تنقص عند عدد من النساء ضحايا هذه الجريمة الأخلاقية للإبلاغ عنها لدى السلطات المختصة.

وتابع المتحدث بأن صمت المرأة التي تعرضت للتحرش الجنسي، سواء بالكلمة أو بالفعل، بسبب خشيتها مثلا من عقوبات رئيسها في العمل، أو لتخوفها من ضجة تثار حولها، تساهم بشكل حاسم في تشجيع المتحرشين على ممارسة التحرش بأمان.

ويوجد في كواليس الأمانة العامة للحكومة مشروع قانون يعاقب على ارتكاب التحرش الجنسي، لكنه لم ير النور بعد، بسبب عدم المصادقة عليه من طرف البرلمان المغربي، رغم مطالبات المنظمات الحقوقية والفعاليات النسائية بسن قانون فعلي يجرم التحرش الجنسي بالبلاد.

ويتحدث مشروع القانون، الذي أعدته وزارة التضامن والأسرة، قبل عدة أشهر، عن معاقبة كل من تورط في التحرش بفتاة أو امرأة، بالسجن من شهرين إلى سنتين، وبغرامة مالية محددة تتراوح بين 1200 إلى 2000 درهم مغربي.



فعلا نعانني من التحرش الذي يتجاوز أحيانا اللفظي إلى جسدي
نتمنى اقرار قانون منع التحرش

حنين الروح
12-03-2011, 11:10 PM
فعلا نعانني من التحرش الذي يتجاوز أحيانا اللفظي إلى جسدي
نتمنى اقرار قانون منع التحرش

معاً لسن قانون العقوبات على من يمارسون التحرش الجنسي بكل أنواعه ضد الإناث والذكور على حد سواء

كان في الإتحاد السوفيتي قانون يقضي بالسجن ستة شهور على من يتلفظ بكلمة تؤذي المرأة في الشارع

أطيب تحياتي لكِ نعيمة
أعجبني توقيعك

naima baddar
12-03-2011, 11:33 PM
معاً لسن قانون العقوبات على من يمارسون التحرش الجنسي بكل أنواعه ضد الإناث والذكور على حد سواء

كان في الإتحاد السوفيتي قانون يقضي بالسجن ستة شهور على من يتلفظ بكلمة تؤذي المرأة في الشارع

أطيب تحياتي لكِ نعيمة
أعجبني توقيعك



ذاك ما نتمناه قانون جنسي يحفظ لنا كرامة أعزها الاسلام
فاذا الغرب الذي جعل من المرأة سلعة جنسية .. و نحن الدول الاسلامية عجز مسؤولونا عن اقرار قانون يجرم التحرش

شكرا لاعجابك ... عوفيت اختاه .. موفور سعادة و سؤدد لك
و تحية بحجم السماء

فايز الأشتر
12-04-2011, 11:58 AM
بن كيران: حزب العدالة والتنمية "دافع عن الملَكية في المغرب لوجه الله"


http://images.alarabiya.net/55/51/436x328_83347_180702.jpg



سلا ـ عادل الزبيري

في أول خروج جماهيري لعبد الإله بن كيران رئيس الحكومة المكلف، أكد أن المغاربة "صوتوا على حزبه العدالة والتنمية لأنه دافع عن الملَكية بإخلاص لوجه الله"، وقال إن "المغاربة شعب ذكي نظروا في أمر الانتخابات وقرروا التصويت لصالح الإسلاميين".

ودعا المغاربة للتسلح في المرحلة المقبلة بالإتقان في العمل، معلنا أن حزبه سيحارب الفساد، وحث القضاء في المملكة على التمسك بالعدل، كما ناشد الأغنياء الرحمة بالفقراء، مطالبا بالقطع مع اقتصاد الريع مع تشجيع الاستثمار الداخلي والخارجي.

واختار بن كيران، مدينة سلا، معقله الانتخابي، لمخاطبة الرأي العام المغربي من خلال رسالة شكر لمن صوّت لصالحه في الانتخابات.

وبدت علامات التأُثر على وجه رئيس الحكومة المكلف الذي وجد حماسة من المغاربة الذين ملئوا جنبات القاعة المغطاة. وتلقى بن كيران سيلا من الرسائل التي عمل على قبولها وتسليمها لمساعديه.

وقال بن كيران إنه يحمد الله على فوز حزب العدالة والتنمية الإسلامي في النتائج النهائية لتشريعيات نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وأعلن شكره للمغاربة الذين وصفهم بالعظام ممن اختاروا رمز حزبه الانتخابي المصباح، وشكر الملك محمد السادس على ثقته في الأمين العام للإسلاميين وتعيينه رئيسا للحكومة الجديدة.

واهتز الحضور المقدر بالآلاف هتافا عندما أعلن بن كيران شكره الجزيل لسكان مدينة سلا الذين أوصلوه من جديد لقبة البرلمان، بالرغم من كونه ابن العاصمة الرباط، موضحا بأن انتصار حزبه في الانتخابات أتى عقب معارك وصفها بالطويلة وبالعريضة وبالقديمة، مشددا على أنها بدأت مع الراحل الدكتور عبد الكريم الخطيب الذي رسخ المرجعية الإسلامية لحزب العدالة والتنمية.

وبخصوص الملَكية في المغرب، شدد رئيس الحكومة المكلف على أن النظام الملكي وحد البلاد والعباد وجعل الشعب المغربي رافعا رأسه، وأوضح القيادي الإسلامي أن حزبه استعمل أسلوب التدرج للوصول إلى الحكم، وقرر الصمود والمشاركة إيمانا بالمغرب.

وحافظ بن كيران على لباسه الاعتيادي مع وضع شارة حملة التضامن لمحاربة الفقر في المغرب والتي يشرف عليها العاهل المغربي.
أكبر حزب يساري يتجه للمعارضة

وفي تطورآخر، خرج اجتماع المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ليلة السبت الأحد، بقرار الخروج صوب المعارضة.

وكان الأمين العام للحزب عبد الواحد الراضي، قد اجتمع في وقت سابق مع بن كيران في سياق المشاورات التي يجريها الأخير لتشكيل الحكومة.

وسيطرح المكتب السياسي لأكبر حزب يساري في المغرب، والذي حل خامسا في الانتخابات، القرار على برلمان الحزب للتصويت عليه اليوم الأحد.

وبتحول حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية للمعارضة، يسقط الإجماع داخل ما تسمى بالكتلة الديمقراطية، التي سبق أن أعلنت قيادات داخلها رغبتها المشاركة في الحكومة المقبلة بشكل جماعي تحت مظلة تحالف الكتلة الديمقراطية إلى جانب حزب العدالة والتنمية الفائز في الانتخابات التشريعية.

Ahmed laassas
12-05-2011, 10:56 PM
أهم الأحزاب السياسية في المغرب ترفض المشاركة في حكومة الإسلاميين

أعلن حزب «الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية» وهو أحد أهم الأحزاب السياسية في المغرب عدوله عن المشاركة في الحكومة المغربية الجديدة واصطفافه في المعارضة التي سيرأسها الأمين العام لـ «حزب العدالة والتنمية الإسلامي» عبد الإله بنكيران. جاء ذلك في بيان اصدره حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أمس قبل الماضية والذي احتل المرتبة الخامسة في الانتخابات التشريعية التي جرت في المغرب يوم 25 نوفمبر الماضي بحصوله على 39 مقعدا في أعقاب اجتماع هيئته التقريرية (المجلس الوطني).

ورأى الحزب أن اختياره الانضمام الى المعارضة «سيسهم بشكل ايجابي وبناء في التطبيق السليم الديموقراطي للدستور الجديد للمملكة المغربية الذي يقتضي وجود برلمان بمعارضة قوية محنكة وناصحة وبناءة تفضي إلى التوازن السياسي والمؤسسي المطلوب في أية ديموقراطية عريقة كانت أم ناشئة».

واعتبر عودة الحزب وهو عضو رئيس في التحالف الاستراتيجي «الكتلة الديموقراطية» التي تشكل عصب الائتلاف الحكومي القائم والتي تضم حزبي «الاستقلال» و«التقدم والاشتراكية» إلى المعارضة مصلحة وطنية وضرورة سياسية اثر «تقدم الديموقراطية المغربية على قاعدة الفرز الواضح لتشكيلات سياسية متنوعة المرجعيات وفي اتجاه إرساء تناوب ديموقراطي حقيقي ومكتمل». وأكد أن قرار عدم المشاركة في الحكومة المقبلة بقيادة الإسلاميين والاصطفاف في المعارضة تم اتخاذه بالأغلبية المطلقة للمصوتين في اجتماع الهيئة التقريرية للحزب.

ويعود الحزب الذي يصنف في اليسار الوسط إلى المعارضة بعد 13 عاما من الحكم تولى خلالها رئاسة مجلس الوزراء في المغرب بقيادة سكرتيره الأول عبدالرحمن اليوسفي في الفترة بين عامي 1998 و2002.

وخاض حزب «الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية» صراعا مريرا مع النظام منذ مطلع ستينيات القرن الماضي وشهد فترات عصيبة في تاريخه منذ تأسيسه في عام 1959 وصفت في القاموس الحقوقي المغربي بـ «سنوات الجمر والرصاص» قبل أن يتبنى الحزب في عام 1975 موقف التعايش مع النظام ويقرر الاعتدال والوسطية والمشاركة في الحياة السياسية ويرضى بالانخراط في الممارسة الديموقراطية الناشئة في المغرب وقتئذ.

من جهة أخرى، تجتمع في غضون الأسبوع الجاري الهيئتان التقريريتان لحزب الاستقلال الذي يحتل الرتبة الثانية في الانتخابات التشريعية بـ 60 مقعدا وحزب التقدم والاشتراكية في الرتبة السادسة بـ 18 مقعدا في مجلس النواب (الغرفة العليا للبرلمان المغربي) الذي يتكون من 395 مقعدا.

Ahmed laassas
12-07-2011, 08:49 PM
الملك يشكل 'حكومة الظل' داخل القصر الملكي


فيما تسلط الأنظار حول المشاورات التي يجريها رئيس الحكومة المعين، عبد الإله بنكيران، لتشكيل حكومته، تتوالى الأنباء الرسمية عن تعيين الملك محمد السادس لمستشارين بالديوان الملكي من شخصيات كانت فاعلة في الحق السياسي.

فخلال أقل من أسبوعين، تم تعيين ثلاث شخصيات كمستشارين بالديوان الملكي، هم عمر عزيمان، سفير المغرب السابق بمدريد، ورئيس لجنة الجهوية، وقبيل يومين تم تعيين ياسر الزناكي وزير السياحة في الحكومة المنتهية ولايتها، وعضو حزب "التجمع الوطني للأحرار"، ويوم الأربعاء 7 ديسمبر أعلن عن تعيين فؤاد عالي الهمة، الشخصية السياسية الأكثر إثارة للجدل في الساحة السياسية المغربية، مستشارا بالديوان الملكي.

وقبل أسابع عين كل من عبد اللطيف المانوني، رئيس اللجنة المكلية التي تم تعيينها لتعديل الدستور الجديد، مستشارا بالديوان الملكي، هو ومصطفى الساهل، سفير المغرب السابق بباريس والذي سبق له أن شغل منصب وزير الداخلية في حكومات سابقة.

ويرى مراقبون في هذه التعيينات التي تستبق إعلان تشكيل حكومة بنكيران، التي ما زالت تتعثر في طريق بحثها عن أغلبية منسجمة، بمثابة تشكل لنواة ما يمكن أن يتحول مستقبلا إلى حكومة للظل تشتغل إلى جانب الملك. ففي التجارب الحكومية السابقة كان لمستشاري الملك دور كبير في إدارة الشأن العام من وراء الحجب، من خلال التأثير الكبير الذي يستمدونه من نفوذهم الذي يمنحه لهم قربهم من الملك، الذي ما زال يعتبر المركز الحقيقي لأهم السلط في المغرب.

وإذا كان تعيين شخصيات مثل المانوني والساهل وعزيمان والزناكي، قد اعتبر بمثابة مكافئة لكل منهم على ما أسداه للملكية من خدمات، فإن تعيين الهمة سيقرأ كمحاولة جديدة لإعادة ترتيب البيت الداخلي مع وصول الإسلاميين إلى الحكومة. فالهمة الذي لم يكن يخفي معارضته للإسلاميين ومشروعهم المجتمعي، سيجد نفسه في موقف قوة للتأثير في قرارات الدولة وتوجهاتها، وذلك بعد أن فشلت تجربته في احتواء المد الإسلامي من خلال مواجهته على أرض الواقع، عندما أسس حزبه "الأصالة والمعاصرة"، الذي كان يضع من بين أهدافه قطع الطريق على الإسلاميين من الوصول إلى الحكم.

http://www.lakome.com/

فايز الأشتر
12-08-2011, 06:22 PM
لباس تراثي "جريء" لممثلة معروفة بالمغرب يثير الكثير من الجدل

http://images.alarabiya.net/1c/c8/436x328_42489_181397.jpg



الرباط ـ حسن الأشرف

أثار القفطان الذي ظهرت به أخيراً الفنانة المغربية لطيفة أحرار، أمام عدسات المصورين فوق السجاد الأحمر للمهرجان الدولي للفيلم الذي تجرى فعالياته حاليا بمراكش، جدلاً واسعاً بين مؤيدين ورافضين لما قامت به هذه الممثلة، وهي تقف بقفطان مفتوح يكشف عن الجزء الأكبر من رجليها.

وفيما أكدت أحرار أنها "حرة" في ما تفعل، وأنها لم تقصد استفزاز أية جهة كانت، اعتبر منتقدو الفنانة بكونها ترد ـ من خلال لقطتها تلك ـ بطريقة غير مباشرة على حزب العدالة والتنمية الإسلامي، الذي يترأس الحكومة المقبلة، حيث سبق لقيادييه أن انتقدوا "تعري" هذه الممثلة في مسرحية سابقة لها.

وجدير بالذكر أن لطيفة أحرار أثارت عاصفة من الجدل، في الصحف المحلية وعلى المواقع الاجتماعية، بسبب ظهورها بلباس البحر في مسرحية "كفر ناعوم" التي تقوم ببطولتها، وتعرضها في عدد من المدن بالبلاد، وهو ما استفز حينها قياديين من حزب العدالة والتنمية.
"مجرد موضة"

وفاجأت الممثلة لطيفة أحرار الجمهور الذي كان يحيط بقصر المؤتمرات الذي يحتضن فعاليات الدورة 11 للمهرجان الدولي للفيلم، بحضورها فوق البساط الأحمر بقفطان وردي فاتح اللون، ومفتوح من الأمام، بشكل جعلها مكشوفة الأطراف السفلية بشكل مثير للانتباه، الشيء الذي فتح شهية المصورين لالتقاط أبهى الصور للممثلة الشابة.

ومباشرة بعد ظهور أحرار بقفطانها المثير، تعالت الأصوات في المواقع الاجتماعية والمنتديات الإلكترونية تستنكر فعلتها، وتعزوها إلى رغبتها في الظهور بجرأتها الزائدة عن اللزوم، وأيضا إلى رغبتها في "استفزاز" حزب العدالة والتنمية الذي سبق أن انتقد بعض أعضائه ظهور "أحرار" في مسرحية لها بلباس البحر، وهي تؤدي بطولتها فوق الخشبة، وفق تعليقات المنتقدين في ساحات الإنترنت.

وبالمقابل، وجد البعض الآخر صورة أحرار، وهي تقف ممشوقة القوام أمام عدسات مصوري القنوات العالمية، نوعا من الثقة الكبيرة بالنفس، واعتزازا باللباس الوطني للنساء بالمغرب، وترويجا له في مظاهرة فنية ضخمة تنقلها وسائل الإعلام الدولية، وأنها لم تعتد على أحد باختيارها ذلك الزي الجميل، وفق تعبيرات مناصري أحرار.

وحول تعمد الممثلة الظهور بالقفطان المثير للجدل من عدمه، أكدت أحرار بأنها حين ارتدائها لذلك الزي لم يَدُر في خلدها أبدا أن تثير حفيظة أي شخص، أو أن ترد على أية جهة سياسية كانت، مضيفة أنها تحب مواكبة الموضة والأناقة في اللباس كأي امرأة متحضرة ومنفتحة في المجتمع المغربي.

وأبرزت أحرار أن صورتها بالقفطان لا تعني أحدا سواها، نافية أن تكون ردة فعل على تصريحات قياديين من حزب العدالة والتنمية انتقدوا سابقا "عريها" في مسرحيتها "كفر ناعوم"، مردفة أنها فنانة إذا ما رغبت في الرد على شخص أو جهة ما، فإن الرد سيكون من خلال عمل فني، لا عبر الظهور في صور عادية، في إشارة إلى استمرار عرضها لتلك المسرحية، وبنفس المضمون في بعض المدن بالبلاد.

ورفضت الممثلة أن تدخل في جدل عقيم مع من يرغب في استغلال صورها لتظهر بمظهر "الخصم" الحداثي لحزب العدالة والتنمية، موضحة أن خصوم هذا الحزب لن يتأتى لهم أن يأكلوا الثوم بفمها، ومضيفة أنها تحترم هذا الحزب الذي يعبر عن توجهه السياسي كما يراه مناسبا، فيما تعبر هي أيضا عن أفكارها بكل حرية.

فايز الأشتر
12-09-2011, 10:26 AM
معارضة "العدل والإحسان".. صداع في رأس حكومة بنكيران بالمغرب


http://images.alarabiya.net/89/92/436x328_51055_181540.jpg




الرباط ـ حسن الأشرف

يشكل التعامل مع جماعة "العدل والإحسان" المعارضة، أقوى التنظيمات الإسلامية بالمغرب، أحد أبرز التحديات السياسية التي تواجهها الحكومة المُرتقبة بقيادة حزب "العدالة والتنمية" ذي المرجعية الإسلامية، حيث تبدو العلاقة بين الطرفين شبه مقطوعة، الأمر الذي قد يدفع في اتجاه وجود معارضة إسلامية في الشارع، من خلال حركة 20 فبراير، لحكومة يقودها إسلاميون أيضا.

وفيما أعلن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المُعَين، مده ليد الحوار مع جماعة الشيخ عبد السلام ياسين، فإن هذه الأخيرة لا ترى أي جدوى من مثل هذا الحوار، باعتبار أن وصول "العدالة والتنمية" للحكومة لن يستجيب لمطالب الشارع، والتي تتمثل أساسا في إرساء دستور ديمقراطي، وفي إسقاط الفساد والاستبداد.

وبالرغم من هذا التباين في المواقف، يرى بعض المتفائلين أن الحكومة الجديدة ربما تعمل على طي صفحة الماضي، وبدء صفحة جديدة مع جماعة العدل والإحسان، تقوم على مبدأ الإنصات والحوار، عوض سياسة المنع والحصار.
فخ للإسلاميين؟

ويرى فتح الله أرسلان، القيادي في جماعة العدل والإحسان، أن الجماعة مبدئياً لا ترفض الحوار، لكن لا يُنتظر عموماً حدوث شيء ملموس من طرف الدولة، في علاقتها مع جماعة العدل والإحسان، رغم قيادة حزب العدالة والتنمية للحكومة القادمة، لكون اتخاذ مثل هذا القرار في السياق الحالي هو أكبر من الحزب.

ويشرح أرسلان أن القرارات المصيرية وذات التأثير في البلاد تُتخذ من طرف النظام الحاكم، لهذا لا يُتوقع أن تكون الدولة جادة في مسعاها للحوار الجدي والمثمر مع جماعة العدل والإحسان، مضيفا أن الجماعة ستظل على مواقفها ومبادئها التي تتوافق مع ما يريده الشعب من مطالب رئيسية وحيوية، إذا تحققت سيحدث القطع حينها مع عهد الفساد والجور والاستبداد، من قبيل تأسيس دستور ديمقراطي غير ممنوح، وإفراز انتخابات نزيهة وذات مصداقية تعبر حقيقة عن إرادة الشعب، وإنهاء الفساد بشتى أنواعه.

وسبق لأعضاء من "العدل والإحسان" أن عبروا عن خشيتهم من وجود "فخ" يترصد الإسلاميين بالمغرب، متمثلا في "السماح" لجزء منهم بالفوز في الانتخابات التشريعية الأخيرة، وقيادة الحكومة المقبلة، في مواجهة جزء آخر من الإسلاميين ـ وهم "العدل والإحسان"ـ يعارضون الدولة في الشارع من خلال حركة 20 فبراير.

ويعلق الدكتور رشيد مقتدر، الباحث المتخصص في الشأن الديني بالمغرب، على هذا الموضوع بالقول إن تيار مواجهة الإسلاميين بالإسلاميين تظل واردة بشكل كبير، حيث إنه قد تصطدم توجهات تيارين إسلاميين يوجدان على طرفي النقيض في ما يخص مواقفهما من المشاركة السياسية.

التيار الأول، حسب مقتدر، هو إسلاميو العدالة والتنمية الذين وافقوا على المشاركة في الحياة السياسية بهدف ما يسمونه الإصلاح من داخل المؤسسات القائمة، وهم على رأس الحكومة المقبلة، بينما يتمثل التيار الثاني في إسلاميي "العدل والإحسان" الذين اختاروا التخندق في صلب المعارضة الراديكالية للدولة، وذلك من خارج المؤسسات السياسية.
"لا حكومة..لا بنكيران"

وكان قياديون من حزب "العدالة والتنمية" قد صرحوا أكثر من مرة، بُعَيْد فوزهم في الانتخابات البرلمانية، برغبتهم في تدشين حوار مع جماعة العدل والإحسان، كما طالب بعضهم الجماعة بمراجعة مواقفها بخصوص المشاركة السياسية، بدعوى أن الأوضاع السياسية تغيرت، وأن الانتخابات البرلمانية الأخيرة كانت نزيهة وشفافة، وأفرزت من اختارهم الشعب لقيادة سفينة حكومته.

ووصف بنكيران جماعة العدل والإحسان بكونها جماعة مسالمة وتنبذ العنف، وأنها تتفق مع حزب العدالة والتنمية في نقطة المرجعية الإسلامية التي ينطلقان منها معا، لكنهما يختلفان بخصوص مسألة المشاركة السياسية، هل من داخل المؤسسات أو من خارجها، مردفا أنه على أتم الاستعداد للحوار مع الجماعة، متمنيا أن تنحو في اتجاه المشاركة السياسية من أجل إصلاح الأوضاع بالبلاد.

ولم يتأخر الجواب على هذه التصريحات من قيادي العدالة والتنمية، حيث إنها جاءت على لسان مئات وآلاف المحتجين، خلال المسيرات الاحتجاجية الأخيرة التي دعت إليها حركة 20 فبراير في بعض المدن المغربية، والتي تشكل جماعة العدل والإحسان جزءا حيويا ومحوريا فيها.

ويرفع شباب حركة 20 فبراير شعارات تؤشر على رفض الحوار مع حكومة العدالة والتنمية، من قبيل: "لا حوار.. لا حوار"، وأيضا "عليك لامان عليك لامان، لا حكومة لا بنكيران"، وغيرها من الشعارات التي تجنح نحو استمرار وتصعيد الاحتجاجات في الشارع.

فايز الأشتر
12-10-2011, 01:17 PM
حقوقيون في المغرب يجددون مطالباتاتهم للحكومة بإلغاء عقوبة الإعدام


http://images.alarabiya.net/53/35/436x328_9814_181762.jpg




الدار البيضاء - خديجة الفتحي

جدد مرصد العدالة بالمغرب بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف العاشر من هذا الشهر، مطالبته الدولة المغربية بإلغاء عقوبة الإعدام، وهو مطلب يلتقي فيه مع باقي جمعيات المجتمع المدني العاملة في مجال حقوق الإنسان بالمغرب.

عبد الرحمان بن عمرو رئيس مرصد العدالة، ونقيب سابق لهيئة المحامين بالمغرب، قال في تصريح لـ "العربية.نت"، بأن عقوبة الإعدام تتعارض مع اختيارات الشعوب بالنسبة لحقوق الإنسان، التي نصت عليها العديد من المواثيق الدولية، ومن ضمنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي ينص على قداسة الحق في الحياة، مشيرا إلى العهد الدولي الذي صادق عليه المغرب، بأنه يشجع ويدفع الدول الموقعة عليه أن تنص في تشريعاتها على إلغاء عقوبة الإعدام، وتقول بأنه لا يمكن ذلك إلا في الأمور الخطيرة.

وأشار رئيس مرصد العدالة، أن العديد من الدول الأوروبية ومن أمريكا اللاتينية ومن باقي بلدان العالم صادقت على البروتوكول الاختياري الثاني الملحق بالحقوق المدنية والسياسية بهدف إلغاء عقوبة الإعدام، لكون هذه البلدان تؤمن في رأيه، بالديمقراطية وبحقوق الإنسان، وبأنها اقتنعت بأن هذه العقوبة من الناحية الواقعية لا تقلل من الجرائم حسب ما أثبتته تبعا له، العديد من الدراسات والإحصاءات الميدانية بما فيها تلك التي أجرتها الأمم المتحدة.

واعتبر، أن فوائد إلغائها أكثر بكثير من الإبقاء عليها، مبرزا خطورتها حين تستعمل كمقصلة لمعاقبة المعارضين السياسيين من طرف الأنظمة الديكتاتورية، المتسمة بعدم استقلالية القضاء ونزاهته، وانتفاء شروط المحاكمة العادلة، وانتزاع الاعترافات تحت التعذيب، إضافة إلى رفض حضور الشهود، مستعرضا في هذا السياق أحكام الإعدام الصادرة في حق العديد من المعارضين السياسيين بالمغرب خلال ستينيات وبداية السبعينيات من القرن الماضي.

وأوضح، أن المغرب لم يعد ينفذ عقوبة الإعدام منذ أكثر من 15 سنة، في حين لا زالت هذه العقوبة تصدر عن المحاكم الجنائية، وهو ما اعتبره بالأمر الخطير، لأن المحكوم عليه بالإعدام تبعا له، يظل ينتظر العقوبة كل يوم ما بعد صلاة المغرب أو صلاة العشاء، لأن الأحكام تنفذ غالبا في الليل أو الصباح الباكر، وبذلك فهو يظل يعاني من تعذيب أشد من تعذيب وقوفه أمام المقصلة، وأن هذه المعاناة تمتد إلى الأسرة على حد قوله.
أخطاء قضائية

وتوقف المتحدث عند الأخطاء التاريخية المرتكبة من طرف القضاء، وهي أحكام في حالة ما تبث أن المتهم بريء، فلا يمكن حينذاك حسبه، مواجهة الخطأ القضائي بنقض أو مراجعة، إذ لا يمكن إحياء العظام وهي رميم، واعتبارا لكل هذه المعطيات فهو يؤكد على النضال من أجل إلغائها، خاصة في غياب وجود قضاء مستقل ونزيه بالنسبة له.

مصطفى الرميد، العضو بالأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، والمحامي بهيئة الدار البيضاء، الذي ترشحه بعض الأوساط الإعلامية لشغل منصب وزير العدل في الحكومة المرتقبة، في تصريحه لـ "العربية نت"، يرى من موقعه السياسي الحزبي، بالحد من الحكم بعقوبة الإعدام، لا إلغاء العقوبة في حد ذاته، ويطالب في هذا السياق بمراجعة الترسانة القانونية، بقصر عقوبة الإعدام على الجرائم التي وصفها بالخطيرة، مشيرا إلى أن حزبه سيعمل على مراجعة تقليصها إلى الحبس المحدود، ولا مجال حسبه للحكم بالإعدام على مجرد محاولة.

إدريس اليازمي الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، قال لـ "العربية نت، أن هذا الموضوع سيكون من ضمن النقط التي سيتم الحديث عنها السبت في ندوة صحفية بالرباط.

naima baddar
12-10-2011, 03:23 PM
شكرا سيدي الكريم على مجهودك في الاخبار..
و كذا حياديتك التامة في الموضوع ..

كل التحايا و التقدير

فايز الأشتر
12-10-2011, 05:56 PM
شكرا سيدي الكريم على مجهودك في الاخبار..
و كذا حياديتك التامة في الموضوع ..

كل التحايا و التقدير



الاخت نعيمة
شكرا لك على المتابعة
تحياتي ومودتي

فايز الأشتر
12-10-2011, 06:05 PM
في سابقة من نوعها بالمغرب.. مجلة نسائية تنشر صورة "جريئة" لعارضة أزياء


http://images.alarabiya.net/a1/11/436x328_88178_181831.jpg



الرباط - حسن الأشرف

في سابقة من نوعها في الصحافة النسائية الصادرة باللغة العربية في المغرب، نشرت مجلة "نساء من المغرب" في عددها لشهر ديسمبر/كانون الأول الجاري صورة جريئة على الغلاف، تُظهر عارضة أزياء عارية الصدر والكتفين، مع التركيز على مكياجها وحليها، ومُرفقا بملف صحفي يطرح تساؤلا مفاده: "حكومة بقيادة الإسلاميين، هل تطيح بمكتسبات الحركة النسائية؟".

وفيما تحدثت المجلة عن استعداد الحركة النسائية للدفاع بشراسة عما سمته مكتسباتها وإنجازاتها ضد أي تهديد بالتراجع عنها، اعتبر قيادي في حزب العدالة والتنمية أن التخوفات التي تبديها جهات نسائية من اغتيال الإسلاميين لحقوق النساء، تشبه التخوفات التي يطلقها الإسرائيليون كلما رأوا ثورة في العالم العربي، أو صادفوا تحديا لجبروتهم وطغيانهم.

وجدير بالذكر أن هذا أول عدد من هذه المجلة النسائية، المثيرة للجدل بمواضيعها الصحفية التي تقتحم بعض التابوهات الاجتماعية والأسرية، يصدر بعد فوز إسلاميي حزب العدالة والتنمية وقيادتهم للحكومة المقبلة، بالرغم من أن مجلات نسائية ناطقة بالفرنسية سبق أن خلقت الحدث لمَا عرضته من صور جريئة جدا، كان من أشهرها صورة غلاف لإعلامية مغربية معروفة، ظهرت وهي حامل وعارية.
صورة وتساؤل

وكان لافتا أن العدد المطروح حاليا في الأسواق من مجلة "نساء من المغرب" تضمن صورة غلاف كبيرة لعارضة أزياء تدعى "وداد"، وهي تبدو عارية الصدر والكتفين، مبرزة لمجوهراتها في اليدين وأقراط الأذنين، مصحوبا بتساؤل عريض حول إطاحة الإسلاميين بمكتسبات الحركة النسائية.

ونشرت المجلة ملفا تتساءل فيه: "هل تُطيح حكومة بقيادة الإسلاميين بمكتسبات الحركة النسائية"، لتجيب ـ عبر حوار أجرته مع خديجة الرباح منسقة الحركة من أجل المناصفة ـ بأنه مهما كانت نتائج الانتخابات التشريعية، وتولي الإسلاميين الحكومة المقبلة، لا يمكن أن ينسف ذلك "ما حصلنا عليه من مكتسبات بفضل المجهودات والعمل المدني والنضالي، والحركة النسائية تشكل قوة اقتراحية في إطار ما يسمى بالديمقراطية التشاركية".

وشددت الرباح على أن المجتمع المدني ضروري، وينبغي أن يكون حاضرا بمواقفه حول السياسات العمومية، مؤكدة على "أننا لن نسكت إذا كان هناك منطق للتراجع، ولدينا قوى حليفة"، مشددة على أنه "يجب على المغرب أن يشتغل بمنطق تحكيم المواثيق الدولية التي صادقت عليها الحكومة، قبل أن تطالب الحكومة المقبلة باستحضار التراكمات الإيجابية في قضية النساء، وما يجب أن نطوره مستقبلا ينبغي أن يكون ذلك واضحا في التصريح الحكومي".

وجاء في ملف المجلة ذاتها أيضا أن تصدر إسلاميي العدالة والتنمية للانتخابات هو "ورطة أكثر منه فرصة لهم، وأن صعودهم ليس معناه انتصارا، ليخلص إلى كون الإسلاميين سيضطرون بقبول كل المواثيق الدولية، المرتبطة خصوصا بحقوق المرأة، ولن يكون بإمكانهم مواجهة المجتمع من خلال العودة إلى الوراء، وإلا تحول الأمر إلى سياسة انتحارية".
"تخوف مفتعل"

وتعليقا على ما نشرته المجلة النسائية، قال القيادي في حزب العدالة والتنمية الدكتور المقرئ الإدريسي أبو زيد، في تصريح لـ"العربية.نت"، إن هذا التخوف المُفتعل من الحركة النسائية من أن تشكل حكومة الإسلاميين خطورة على مكاسب هذه الحركة، يذكرنا بالتخوف المُفتعل الذي تُبديه إسرائيل كلما رأت ثورة في العالم العربي، أو لامست جدية وتحديا لعنجهيتها، حتى لو كانت خطوة محدودة في الزمان والمكان.

وتابع أبو زيد: "إن مثل هذه السياسة يتقنها الحداثيون من أجل ابتزاز الحركة الإسلامية التي تضطر إلى الدفاع عن نفسها، ولا تجد طريقا آخر سوى تكرار عبارات الطمأنة لكل من يتهمها بالتضييق على حريات النساء، حتى لا يظن أحد أننا جئنا لنجهز على حقوق ومكتسبات النساء، أو أتينا لنغتال ما حصلت عليه المرأة من حقوق".

والحقيقة، يخلص المقرئ أبو زيد، أنه ينبغي مناقشة هذه المكاسب المزعومة للحركة النسائية بين فيها من صواب، وما هو اختلال، وأحيانا عولمة وترسيخ لأنماط التغريب والميوعة، مضيفا أن سياق هذا النقاش الدائر يجب أن يكون من خلال مجال البحث والفكر الرصين، وليس غيره أو خارجه.

فايز الأشتر
12-12-2011, 04:35 PM
بن كيران: الحكومة المغربية الجديدة ستحصل على أصوات 226 نائباً


http://images.alarabiya.net/b3/32/436x328_82236_182213.jpg




الرباط - عادل الزبيري

كشف عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة المغربية المكلف أن الأغلبية البرلمانية التي حصل عليها تصل إلى 226 نائباً في مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان من أصل 395 عقب رد إيجابي بالمشاركة من كل من حزب الاستقلال وحزب الحركة الشعبية وحزب التقدم والاشتراكية بالإضافة إلى تحالف الوسط لـ 3 أحزاب صغيرة الحجم، وهي الأغلبية التي علق عليها رئيس الحكومة بأنها مريحة بطريقة كافية، في إشارة إلى أن الحكومة المقبلة ستحظى بثقة البرلمان عقب عرضها لمشروع عملها لاحقا على أنظار نواب الأمة المغربية.

وكشف رئيس الحكومة في ندوة صحافية في مقر حزب العدالة والتنمية في حي الليمون في وسط العاصمة الرباط، أن التوجه الأولي داخل الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية لنوفمبر/تشرين الأول الماضي كان صوب ما أسماها بالحكومة المقلصة إلا أن الواقع كشف أن 15 وزيراً أمر غير ممكن وأن 20 غير كافية للمغرب، وليظهر حديث عن 25 وزيرا وكاتب للدولة، وليوضح بن كيران أن التوجه اليوم هو صوب حكومة من 30 وزيرا وكاتب دولة، معلقا على أن الأهم ليس هو التقليص ولكن أن تكون الحكومة قوية مكونة من أشخاص يحترمهم المجتمع المغربي ويرى فيهم الأمل.

ويعقد بن كيران رئيس الحكومة المكلف اجتماعا مع الأمناء العامين للأحزاب الـ 3 المشكلة للأغلبية الحكومية، من أجل تدارس تفاصيل الحكومة المقبلة والبت في الحقائب الوزارية وأسماء الوزراء في الحكومة، والحديث عن مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان خاصة الشخصية التي سيقع عليها توافق لتتحمل مسؤولية رئاسة البرلمان المقبل إلا أن بن كيران كشف بأن وزارة المالية ستؤول لحزبه وبأن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية يسود توجه لترك الحسم فيها للعاهل المغربي على اعتبار اختصاص الملك بإمارة المؤمنين وبالشأن الديني في المغرب وليضيف بأن حزبه لا يمانع من وجود شخصيات مستقلة في التشكيلة الحكومية المرتقبة.

وسيمثل بن كيران حزب العدالة والتنمية الفائز في الانتخابات التشريعية، بينما حزب الاستقلال فيمثله عباس الفاسي الأمين العام للاستقلال الذي حل ثانيا، وحزب الحركة الشعبية اليميني يمثله امحند العنصر الأمين العام للحزب فيما سيكون حزب التقدم والاشتراكية ممثلا من قبل محمدج نبيل بن عبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، بحيث أن بن كيران حسم في أن التفاوض سيكون مع الأمناء العامين باعتبارهم أعلى منصب في الحزب. ومن أجل توسيع مرتقب للأغلبية الحكومية، أعلن ين كيران أنه يلتقي اليوم الاثنين لأول مرة محمد الأبيض الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري ولم يكشف رئيس الحكومة عن طبيعة المواضيع التي ستتم إثارتها في هذا الاجتماع.
"خطوة جبارة"

وفي تعليق جديد من رئيس الحكومة على الانتخابات التشريعية، شدد على أن الانتخابات كانت خطوة جبارة صوب ترسيخ الديمقراطية الحقيقية في المملكة المغربية، كاشفا لأول مرة عن تعهد من العاهل المغربي محمد السادس لعباس الفاسي رئيس الحكومة السابقة بأن الانتخابات بضمان نزاهة الانتخابات، وهذا الحديث بحسب بن كيران يعود لمرحلة سبقت ظهور حركة العشرين من فبراير، وليجدد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية شكره للملك المغربي الذي وضع ثقته فيه بتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، ليصف بن كيران العاهل المغربي برئيسه وفق ما ينص عليه الدستور الجديد.

وفي إطار المكشوف عنه لأول مرة من قبل رئيس الحكومة، فإن العاهل المغربي طالبه بأن يأتي بحكومة فيها أشخاص صالحين في إشارة إلى رغبة الملك محمد السادس في حكومة قوية قادرة على مواجهة المرحلة السياسية الجديدة، وأضاف رئيس الحكومة بأنه يتمنى أن يكون في تشكيلة حكومته وزراء أصغر منه سنا، ومشيرا إلى أنه تمنى على الأحزاب المتحالفة معه أن تأتيه بالشباب وبأناس جيدين يحبهم المغاربة، وتوقف عن نقطة مثيرة للجدل في المرحلة السياسية الراهنة وتتعلق بمن سيتفاوض بن كيران من محيط العاهل المغربي حول تشكيلة الحكومة المقبلة، ليحسم الجدل بأنه لن يفرض على العاهل المغربي من سيتفاوض معه في الأمر.

ولم يتردد عبد الإله بن كيران في الكشف عن مكالمة هاتفية هنأ فيها فؤاد عالي الهمة صديق العاهل المغربي والذي تم تعيينه مستشارا للملك، موضحا أنهما اتفقا على أن يعيدا العداد للصفر خاصة وأن الهمة وبن كيران تواجها منذ خروج صديق الملك من وزارة الداخلية في العام 2007، وإعلانه عن تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة وكشفه عن رغبته في محاربة الإسلاميين، وشدد بن كيران على أن تعيين الهمة مستشارا للملك محمد السادس أمر فيه راحة لجميع الأطراف وهو ما اتفق عليه كل قيادات العدالة والتنمية.

فايز الأشتر
12-12-2011, 04:35 PM
بن كيران: الحكومة المغربية الجديدة ستحصل على أصوات 226 نائباً


http://images.alarabiya.net/b3/32/436x328_82236_182213.jpg




الرباط - عادل الزبيري

كشف عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة المغربية المكلف أن الأغلبية البرلمانية التي حصل عليها تصل إلى 226 نائباً في مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان من أصل 395 عقب رد إيجابي بالمشاركة من كل من حزب الاستقلال وحزب الحركة الشعبية وحزب التقدم والاشتراكية بالإضافة إلى تحالف الوسط لـ 3 أحزاب صغيرة الحجم، وهي الأغلبية التي علق عليها رئيس الحكومة بأنها مريحة بطريقة كافية، في إشارة إلى أن الحكومة المقبلة ستحظى بثقة البرلمان عقب عرضها لمشروع عملها لاحقا على أنظار نواب الأمة المغربية.

وكشف رئيس الحكومة في ندوة صحافية في مقر حزب العدالة والتنمية في حي الليمون في وسط العاصمة الرباط، أن التوجه الأولي داخل الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية لنوفمبر/تشرين الأول الماضي كان صوب ما أسماها بالحكومة المقلصة إلا أن الواقع كشف أن 15 وزيراً أمر غير ممكن وأن 20 غير كافية للمغرب، وليظهر حديث عن 25 وزيرا وكاتب للدولة، وليوضح بن كيران أن التوجه اليوم هو صوب حكومة من 30 وزيرا وكاتب دولة، معلقا على أن الأهم ليس هو التقليص ولكن أن تكون الحكومة قوية مكونة من أشخاص يحترمهم المجتمع المغربي ويرى فيهم الأمل.

ويعقد بن كيران رئيس الحكومة المكلف اجتماعا مع الأمناء العامين للأحزاب الـ 3 المشكلة للأغلبية الحكومية، من أجل تدارس تفاصيل الحكومة المقبلة والبت في الحقائب الوزارية وأسماء الوزراء في الحكومة، والحديث عن مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان خاصة الشخصية التي سيقع عليها توافق لتتحمل مسؤولية رئاسة البرلمان المقبل إلا أن بن كيران كشف بأن وزارة المالية ستؤول لحزبه وبأن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية يسود توجه لترك الحسم فيها للعاهل المغربي على اعتبار اختصاص الملك بإمارة المؤمنين وبالشأن الديني في المغرب وليضيف بأن حزبه لا يمانع من وجود شخصيات مستقلة في التشكيلة الحكومية المرتقبة.

وسيمثل بن كيران حزب العدالة والتنمية الفائز في الانتخابات التشريعية، بينما حزب الاستقلال فيمثله عباس الفاسي الأمين العام للاستقلال الذي حل ثانيا، وحزب الحركة الشعبية اليميني يمثله امحند العنصر الأمين العام للحزب فيما سيكون حزب التقدم والاشتراكية ممثلا من قبل محمدج نبيل بن عبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، بحيث أن بن كيران حسم في أن التفاوض سيكون مع الأمناء العامين باعتبارهم أعلى منصب في الحزب. ومن أجل توسيع مرتقب للأغلبية الحكومية، أعلن ين كيران أنه يلتقي اليوم الاثنين لأول مرة محمد الأبيض الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري ولم يكشف رئيس الحكومة عن طبيعة المواضيع التي ستتم إثارتها في هذا الاجتماع.
"خطوة جبارة"

وفي تعليق جديد من رئيس الحكومة على الانتخابات التشريعية، شدد على أن الانتخابات كانت خطوة جبارة صوب ترسيخ الديمقراطية الحقيقية في المملكة المغربية، كاشفا لأول مرة عن تعهد من العاهل المغربي محمد السادس لعباس الفاسي رئيس الحكومة السابقة بأن الانتخابات بضمان نزاهة الانتخابات، وهذا الحديث بحسب بن كيران يعود لمرحلة سبقت ظهور حركة العشرين من فبراير، وليجدد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية شكره للملك المغربي الذي وضع ثقته فيه بتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، ليصف بن كيران العاهل المغربي برئيسه وفق ما ينص عليه الدستور الجديد.

وفي إطار المكشوف عنه لأول مرة من قبل رئيس الحكومة، فإن العاهل المغربي طالبه بأن يأتي بحكومة فيها أشخاص صالحين في إشارة إلى رغبة الملك محمد السادس في حكومة قوية قادرة على مواجهة المرحلة السياسية الجديدة، وأضاف رئيس الحكومة بأنه يتمنى أن يكون في تشكيلة حكومته وزراء أصغر منه سنا، ومشيرا إلى أنه تمنى على الأحزاب المتحالفة معه أن تأتيه بالشباب وبأناس جيدين يحبهم المغاربة، وتوقف عن نقطة مثيرة للجدل في المرحلة السياسية الراهنة وتتعلق بمن سيتفاوض بن كيران من محيط العاهل المغربي حول تشكيلة الحكومة المقبلة، ليحسم الجدل بأنه لن يفرض على العاهل المغربي من سيتفاوض معه في الأمر.

ولم يتردد عبد الإله بن كيران في الكشف عن مكالمة هاتفية هنأ فيها فؤاد عالي الهمة صديق العاهل المغربي والذي تم تعيينه مستشارا للملك، موضحا أنهما اتفقا على أن يعيدا العداد للصفر خاصة وأن الهمة وبن كيران تواجها منذ خروج صديق الملك من وزارة الداخلية في العام 2007، وإعلانه عن تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة وكشفه عن رغبته في محاربة الإسلاميين، وشدد بن كيران على أن تعيين الهمة مستشارا للملك محمد السادس أمر فيه راحة لجميع الأطراف وهو ما اتفق عليه كل قيادات العدالة والتنمية.

فايز الأشتر
12-14-2011, 01:23 PM
رئيس الحكومة المكلف في المغرب يقترح حكومة من 28 وزيراً وكاتب دولة


http://images.alarabiya.net/a6/6b/436x328_48572_182479.jpg



مراكش ـ عادل الزبيري

اقترح عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة تشكيلة حكومية من 28 وزيرا، على أن لا تتجاوز 30 وزيرا في أقصى الظروف، في اجتماع تنسيقي هو الثاني من نوعه مع الأمناء العامين للأحزاب السياسية الثلاثة المشكلة مع حزب العدالة والتنمية الإسلامي للأغلبية الحكومية، ويتعلق الأمر بكل من حزب الاستقلال والتقدم والاشتراكية وحزب الحركة الشعبية.

وكشف رئيس الحكومة المكلف بأن اجتماعا ينعقد يوم الخميس المقبل قد يكون الحاسم في تشكيلة الحكومة المقبلة على مستوى تسمية الوزراء، وفي الاجتماع التنسيقي ليلة الثلاثاء تم الشروع في مناقشة ما يسمى بالتصريح الحكومي الذي سيتم عرضه أمام أنظار البرلمان لتحصل الحكومة على ثقة المؤسسة التشريعية، وفق ما أعلنه رئيس الحكومة المكلف قبل أن يوضح بأن هنالك أرضية للعمل السياسي المشترك يشتغل عليها حزب التقدم والاشتراكية المشارك في التحالف الحكومي قبل عرضها للتشاور.

وتشير مصادر العربية إلى أن حزب العدالة والتنمية الإسلامي سيحتفظ بـ12 حقيبة وزارية، فيما سيتم تقسيم وزارة الداخلية إلى وزارتين اثنتين عكس ما كان معمولا به سابقا، فيما بات من حكم المؤكد أن منصب رئاسة مجلس النواب الغرفة الأولى للبرلمان ستؤول إلى كريم غلاب القيادي في حزب الاستقلال ووزير التجهيز والنقل في الحكومة المنتهية ولايتها، وذلك بموجب اتفاق تم التوصل له في اجتماع القيادات الحزبية الأربعة المشكلة للأغلبية الحكومية جرى الاثنين ليلا في مقر حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعتدل.

ومن جهة ثانية، يضغط الإسلاميون للظفر بأكبر حصة من الحقائب الوزارية في الحكومة المقبلة بالحصول على موافقة باقي الأطراف المشكلة للأغلبية، بتحمل مسؤولية 12 وزارة تشمل العدل والمالية والصحة والتعليم وشؤون المغتربين المغاربة عبر العالم والعلاقات مع البرلمان، فيما يرجح أن يتم جمع كل من وزارتي الإعلام والثقافة في وزارة واحدة، والتنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن، وهي حقائب وزارية يريد الإسلاميون من خلالها الظفر بثقة المغاربة من خلال العمل الوزاري عقب الفوز بمليون ونصف المليون صوت في تشريعيات نوفمبر المنصرم.

وبحسب مصادر العربية، فإن حزب الاستقلال الثاني في تشريعيات نوفمبر والشريك رقم 1 في حكومة بن كيران رئيس الحكومة المكلف، يسعى للضغط من أجل الظفر بـ8 حقائب على أقل تقدير تشمل المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، ولن يتنازل حزب الحركة الشعبية الثالث في الأهمية في التحالف الحكومي عن حقائب كبيرة الحجم، خاصة أن الأمين العام للحزب امحند العنصر يركز على الحصول على وزارة الداخلية في أول تسلم لشخصية حزبية لهذه الحقيبة في تاريخ المملكة، بالتوازي مع مطالبة الحزب الذي يتخذ من السنبلة رمزا انتخابيا بكل من وزارتي الخارجية والفلاحة، واللتان يريد أن تكونا من نصيب كل من حسن أبو أيوب سفير المغرب الحالي في إيطاليا، ومحمد أوزين كاتب الدولة في الخارجية.

ويطالب بدوره حزب التقدم والاشتراكية بـ 4 حقائب في الحكومة المقبلة، فهو الرابع من ناحية عدد البرلمانيين الذين حصل عليهم في الانتخابات التشريعية،
بـ18 برلمانيا، وتشير بعض التوقعات إلى أن أمينه العام محمد نبيل بن عبد الله سيحصل إما على حقيبة الخارجية أو وزير الدولة، ولا يزال يرغب في الاحتفاظ- للحكومة الثالثة على التوالي- بحقيبة الإعلام التي تحملها في الحكومة الحالية أحد قيادييه خالد الناصري.

naima baddar
12-14-2011, 02:34 PM
رئيس الحكومة المكلف في المغرب يقترح حكومة من 28 وزيراً وكاتب دولة


http://images.alarabiya.net/a6/6b/436x328_48572_182479.jpg



مراكش ـ عادل الزبيري

اقترح عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة تشكيلة حكومية من 28 وزيرا، على أن لا تتجاوز 30 وزيرا في أقصى الظروف، في اجتماع تنسيقي هو الثاني من نوعه مع الأمناء العامين للأحزاب السياسية الثلاثة المشكلة مع حزب العدالة والتنمية الإسلامي للأغلبية الحكومية، ويتعلق الأمر بكل من حزب الاستقلال والتقدم والاشتراكية وحزب الحركة الشعبية.

وكشف رئيس الحكومة المكلف بأن اجتماعا ينعقد يوم الخميس المقبل قد يكون الحاسم في تشكيلة الحكومة المقبلة على مستوى تسمية الوزراء، وفي الاجتماع التنسيقي ليلة الثلاثاء تم الشروع في مناقشة ما يسمى بالتصريح الحكومي الذي سيتم عرضه أمام أنظار البرلمان لتحصل الحكومة على ثقة المؤسسة التشريعية، وفق ما أعلنه رئيس الحكومة المكلف قبل أن يوضح بأن هنالك أرضية للعمل السياسي المشترك يشتغل عليها حزب التقدم والاشتراكية المشارك في التحالف الحكومي قبل عرضها للتشاور.

وتشير مصادر العربية إلى أن حزب العدالة والتنمية الإسلامي سيحتفظ بـ12 حقيبة وزارية، فيما سيتم تقسيم وزارة الداخلية إلى وزارتين اثنتين عكس ما كان معمولا به سابقا، فيما بات من حكم المؤكد أن منصب رئاسة مجلس النواب الغرفة الأولى للبرلمان ستؤول إلى كريم غلاب القيادي في حزب الاستقلال ووزير التجهيز والنقل في الحكومة المنتهية ولايتها، وذلك بموجب اتفاق تم التوصل له في اجتماع القيادات الحزبية الأربعة المشكلة للأغلبية الحكومية جرى الاثنين ليلا في مقر حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعتدل.

ومن جهة ثانية، يضغط الإسلاميون للظفر بأكبر حصة من الحقائب الوزارية في الحكومة المقبلة بالحصول على موافقة باقي الأطراف المشكلة للأغلبية، بتحمل مسؤولية 12 وزارة تشمل العدل والمالية والصحة والتعليم وشؤون المغتربين المغاربة عبر العالم والعلاقات مع البرلمان، فيما يرجح أن يتم جمع كل من وزارتي الإعلام والثقافة في وزارة واحدة، والتنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن، وهي حقائب وزارية يريد الإسلاميون من خلالها الظفر بثقة المغاربة من خلال العمل الوزاري عقب الفوز بمليون ونصف المليون صوت في تشريعيات نوفمبر المنصرم.

وبحسب مصادر العربية، فإن حزب الاستقلال الثاني في تشريعيات نوفمبر والشريك رقم 1 في حكومة بن كيران رئيس الحكومة المكلف، يسعى للضغط من أجل الظفر بـ8 حقائب على أقل تقدير تشمل المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، ولن يتنازل حزب الحركة الشعبية الثالث في الأهمية في التحالف الحكومي عن حقائب كبيرة الحجم، خاصة أن الأمين العام للحزب امحند العنصر يركز على الحصول على وزارة الداخلية في أول تسلم لشخصية حزبية لهذه الحقيبة في تاريخ المملكة، بالتوازي مع مطالبة الحزب الذي يتخذ من السنبلة رمزا انتخابيا بكل من وزارتي الخارجية والفلاحة، واللتان يريد أن تكونا من نصيب كل من حسن أبو أيوب سفير المغرب الحالي في إيطاليا، ومحمد أوزين كاتب الدولة في الخارجية.

ويطالب بدوره حزب التقدم والاشتراكية بـ 4 حقائب في الحكومة المقبلة، فهو الرابع من ناحية عدد البرلمانيين الذين حصل عليهم في الانتخابات التشريعية،
بـ18 برلمانيا، وتشير بعض التوقعات إلى أن أمينه العام محمد نبيل بن عبد الله سيحصل إما على حقيبة الخارجية أو وزير الدولة، ولا يزال يرغب في الاحتفاظ- للحكومة الثالثة على التوالي- بحقيبة الإعلام التي تحملها في الحكومة الحالية أحد قيادييه خالد الناصري.




الكل متخوف من احتفاظ حزب الاستقلال بالحقائب الحساسة التي أثبتوا بما لا يدع مجالا للشك فشلهم الذريع فيها..
الشعب يرفع يديه للسماء توسلا لكي لا تحصل الصهرة "المصونة " ياسمينة بادو على وزارة الصحة و تستمر معاناة الشعب المغربي في المستشفيات..
الله لا يكتبها ..
الله لا يكتبها..
الله لا يكتبها..
شكرا سيد فايز على مجهوداتك
تحياتي..

فايز الأشتر
12-15-2011, 10:24 AM
جدل في المغرب بعد نشر صحيفة أسبوعية تحقيقاً عن "فضائح المحجبات"


http://images.alarabiya.net/15/5a/436x328_45299_182657.jpg
مدير تحرير الصحيفة حاتم قسيمي

الرباط ـ حسن الأشرف

أثار العدد الأخير من الصحيفة الأسبوعية المغربية "البلاد الجديدة" جدلاً كبيراً، وردود فعل واسعة في أوساط مرتادي منتديات الإنترنت والمواقع الاجتماعية في الإنترنت مثل "فيسبوك" و"تويتر"، بسبب تضمنه لملف يعرض ما سمته الجريدة "فضائح" المحجبات في المجتمع، الأمر الذي دفع الكثيرين بنعت الأسبوعية بالجريدة الصفراء التي تبحث عن الإثارة وتسعى للشهرة السهلة.

وبالمقابل، يعتبر مدير الجريدة حاتم قسيمي أنه لا يرمي من وراء العدد الأخير لصحيفته إلى أية إثارة مجانية ورخيصة، بقدر ما هو عمل إعلامي صرف يرتكز على نقل الواقع الذي لا يمكن إنكاره، كاشفاً عبر حائطه الخاص في فيسبوك أنه تلقى أخيرا مكالمة هاتفية من مجهول، ينصحه بأن يأخذ حذره لكون "حياته مهددة".
"صحافة صفراء"

وعرضت جريدة "البلاد الجديدة" في عددها الثالث، المطروح حاليا في الأسواق، مجموعة صور، أغلبها مأخوذ من الإنترنت، مصحوبة بأخبار وتعليقات عن فتيات ونساء محجبات تورطن في "فضائح مثيرة"، تتعلق بإقامة علاقات غير شرعية تم كشفها عبر مقاطع بثتها مواقع شهيرة في النت، أو بأعمال السرقة وتهريب المخدرات، وفق ما جاء في الصحيفة المذكورة.

وتناول الملف، الذي أعده مدير الجريدة حاتم قسيمي، من ضمن ما تناوله قصة طبيبة محجبة تخلت عن مهنتها لتشتغل في "أقدم مهنة في العالم" بسبب نفسيتها المتأثرة باغتصاب سابق تعرضت له، وأيضا حكاية محجبة تحترف السرقة، وأخرى تم ضبطها وهي تقوم بتهريب الحشيش، فيما أخريات وقعن في الرذيلة، إما بمحض إرادتهن أو بداعي الرغبة في المال.

ولاقى هذا العدد، الذي يصدر في سياق وصول حزب إسلامي لقيادة الحكومة لأول مرة في تاريخ المغرب، الكثير من الجدل والنقاش بخصوص مضامين ملف "فضائح المحجبات"، والصور التي تم نشرها لفتيات محجبات ـ أغلبهن عربيات ـ في أوضاع مخلة بالأخلاق والآداب.
"الواقع المعطوب"

واعتبر المنتقدون أن ما نشرته الصحيفة الأسبوعية مجرد محاولة فاشلة لإحداث فرقعة إعلامية بغية حصد شيء من الشهرة والإثارة الصحفية، فيما رأى فيه البعض الآخر حرية في التعبير، لا ينبغي الوقوف ضدها، وأيضا فرصة مواتية لتجريب سعة صدر الإسلاميين.

ورأى معلقون على صفحات فيسبوك وتويتر وغيرهما، أن هذه الجريدة لا تعدو أن تكون من "الصحافة الصفراء" التي تنبش في الفضائح وأعراض الناس، كما أنها لم تقدم جديدا، ولم تحقق أي سبق صحفي، لأن أغلب ما نُشر أشياء معروفة لدى القاصي والداني، وتوجد في مواقع الإنترنت التي تحفل بصور محجبات من مختلف البلدان العربية، وهن في مشاهد مشبوهة وغير لائقة.

وتقول خديجة كرم، إحدى الناشطات في فيسبوك، إن "مثل هذه الصحف تنزل بالقارئ إلى أدنى المستويات، بحثا عن الأرباح المادية من خلال فضح العورات وإثارة مواضيع لا تتماشى مع الحراك الذي يعيشه المغرب"، فيما تساءل معلق آخر اسمه حسن زروال بالقول: "ماذا ستجني هذه الجريدة من فضحها للمحجبات وغير المحجبات، أم أنها دوافع إيديولوجية ترمي إلى استهداف الرموز الإسلامية، كخطوة أولى لضرب الإسلاميين؟.

أما حاتم قسيمي، مدير الصحيفة ومُعد الملف المذكور، فقد نفى أن يكون هدفه من ذلك هو ترويج جريدته، وأنه لم يقم سوى بنقل وكشف الواقع المعطوب في المجتمع، موضحا أنه تلقى أخيرا مكالمة هاتفية تتضمن نوعا من التهديد لسلامته الشخصية، وقد أقسم بالله بأنه لا يسعى لأية "دعاية لشخصه، ولا رغبة منه في شهرة مزيفة"، على حد قول هذا الصحفي.

يعقوب احمد يعقوب
12-15-2011, 02:31 PM
الأخ فايز تحية وتقدير ومتابعه لجهود طيبه.............................مودتي

فايز الأشتر
12-19-2011, 10:13 AM
شابات يكسرن الأعراف ويتقدمن لخطوبة عرسانهم في المغرب


http://images.alarabiya.net/8c/c0/436x328_8815_183337.jpg




الدارالبيضاء - خديجة الفتحي

طلب فتاة يد شاب من أجل الزواج مبادرة لا تكون دائما محفوفة بردود فعل سلبية في مجتمع محافظ كالمجتمع المغربي عكس ما قد يتوقع الكثيرون، فكثيرا ما تجد هذه الخطوة ترحيبا من العريس ومن أسرته.

وقالت نعيمة المنصوري في تصريح لـ "العربية نت" إنها كانت صاحبة المبادرة في خطبة زوجها من والدته، وذلك حين التقت هذه الأخيرة في حفل عرس، والأجواء كانت عفوية وحميمية، وأضافت: "كنا نتبادل أطراف الحديث وأقوم للرقص أحيانا، ثم أعود لصديقاتي، ثم التحقت بنا سيدة وسألت عن أحوال ابن السيدة التي ستصير فيما بعد حماتي، فكان جوابها أنه بخير ووجد وظيفة ولا ينقصه إلا بنت الحلال". وأفادت نعيمة أنها عرضت نفسها عليها وأخبرتها بأنها تجيد الطبخ والأشغال المنزلية.

وأفادت نعيمة أن حماتها أخبرتها بأن قلبها انفتح لها وأنها خفيفة الظل ولا مانع لديها في ذلك، إلا أن القرار النهائي سيبقى لابنها الذي طلب منها أن تدعوها إلى البيت ليتعرف عليه، ويضع عليها شروطه إذا أعجب بها، وهكذا كان شرطه الوحيد بأن تقيم في بيت والدته، خاصة وأنها بقيت وحيدة بعد زواج باقي بناتها وأبنائها، فكان من نصيبها وصارت لحماتها في مرتبة الابنة.
لا مانع من الفكرة

أما الشابة هند، التي هي في ربيعها الثالث، فتحكي بدورها لـ"العربية.نت" أنها كانت هي المبادرة في اختيار عريسها الذي سبق وأن عرضت عليه الزواج من باب الدعابة، وقالت له إنها مستعدة لتتقدم إليه محملة بباقة من الورد ليسألها إن كانت جدية في حديثها، لترد عليه بمقولة مأثورة وهي كالتالي: "الشخص الذي تطلب منه زوجته الطلاق ولا يطلقها ليس برجل، وكذلك الشخص الذي تعرض عليه فتاة نفسها لأجل الزواج ولا يتزوجها"، فكان رده: "أنا رجل ونصف"، فحددا موعدا للخطبة، وكان هو من زار بيت هند برفقة عائلته.

ومن جانبه، يرى رئيس تحرير موقع حزب العدالة والتنمية حسن الهيثمي بأن لا مانع لديه في أن تتقدم فتاة نحو أسرته لطلب يده، مادام الأمر في نظره يتعلق برباط مقدس، وأنه سيقبل منها الزواج متى وجد فيها المواصفات التي يرتضيها.

ويعتقد الهيثمي بأن خطبة الشاب للشابة تعد عادية، حيث إنها تعبير عن بوح بالإعجاب أو الحب، وهي مشاعر يجب أن لا يتم إخضاعها لمقاييس متخلفة ترى حسبه في مثل هكذا مبادرة خسة ومذلة، بينما هي تبعا له إقدام وشجاعة.
رفض للفكرة بالمطلق

وعبرت رقية زايد، وهي ربة بيت وأم لأربعة أبناء، عن رفضها للفكرة بالمطلق، لكونها تخرج عن العادات والتقاليد المعمول بها، وقالت إنه في حال ما إذا تقدمت شابة لطلب ابنها للزواج وقبل بها هذا الأخير، فإنها ستتنكر له إلى الأبد وتقطع معه صلة الرحم مدى الحياة، لأنه سيصبح في نظرها عديم الشخصية وفاقدا لوضعه الاعتباري في وسطه الأسري والاجتماعي.

ووصف الباحث في علم الاجتماع والأستاذ الجامعي عبد الصمد الديالمي الظاهرة بالجديدة وبأنها مبادرة نسائية تصب في مبدأ تكريس المساواة وتأكيدها، وأنها لم تعد تتخذ تحت ضغوط العنوسة، فالفتاة حسبه إذا ما أعجبت برجل وذهبت لخطبته فهذا مؤشر على أن المجتمع المغربي أصبح متساويا في الحق الاجتماعي، معتبرا أن الظاهرة لا تندرج في إطار الجرأة، أما الآن فنحن إزاء منظور أخلاق حداثية أصبحت ترى أن هذا حق من الحقوق، وعلينا أن نعترف به للمرأة.

ومن جانبه، يرى أستاذ السنة وعلومها بجامعة الرباط وعضو الدائرة العلمية للدراسات الإسلامية وعضو المجلس العلمي عبد الرزاق الجاي بأن العرف السائد يكرس تقدم الرجل لخطوبة المرأة وهذا ما جعل في نظره زواج الرسول من خديجة وخطبتها له غير معتمد كسنة.

وقال الجاي: "لا مانع في أن تتقدم الفتاة لخطبة الرجل إذا كان دافع هذا الاختيار يعود لأخلاق هذا الإنسان وقيمه الفاضلة، فالإسلام أعطى للمرأة حقها في الاختيار لأنه دين المساواة".

وأعاب الجاي سيادة بعض الأعراف الفاسدة والقيم الضعيفة، إذ أصبحت الفتاة تتقدم لخطبة الرجل لوسامته وجماله وأناقته فقط، غير مبالية بالأخلاق والقيم الحقيقية، متأثرة في ذلك ببعض الأفلام المكسيكية والتركية التي أصبحت تغزو المجتمعات العربية بقوة.

يعقوب احمد يعقوب
12-19-2011, 04:21 PM
متابعه وتحيه........................................مودتي

فايز الأشتر
12-19-2011, 09:30 PM
د ب أ: جماعة العدل والإحسان المغربية تعلن انسحابها من حركة 20 فبراير الاحتجاجية

Ahmed laassas
12-20-2011, 02:38 AM
تراجع الجماعة


قرار جماعة "العدل والإحسان"، التوقف عن المشاركة في مسيرات حركة 20 فبراير، لم يحمل سببا واحدا مقنعا بهذا الموقف المفاجئ. بل إن نفس القرار حمل بين طياته الكثير من التناقضات. فهو يتحدث عن التوقف عن الاحتجاج وفي نفس الوقت دعمه، ويتحدث عن التفرقة في صفوف الحركة وهو يفرقها أكثر مما يجمعها، وهو يتحدث عن محاولة البعض فرض هيمنته وتوجيهه على الحركة وفي نفس الوقت يتخلى عنها لأنه لم ينجح في فرض هيمنته ووصايته عليها، وهو ينتقد الحراك الذي تحول إلى عامل تنفيس عن الغضب الشعبي، وينسى أنه يحمل في طياته عامل تنفيس ليس للشعب وإنما للحكومة المقبلة من الضغط الشعبي الذي فرضه الحراك، وهو يوجه الدعوة لمن يصفهم بـ "الفضلاء" إلى الاصطفاف إلى جانب القوى المطالبة بالتغيير، وفي نفس البيان يعلن انسحابه من صفوفهم في منتصف الطريق، وهو يوجه الدعوة أيضا إلى حوار مجتمعي وميثاق جامع يوحد الصف ويجمع الجهود، وفي نفس الآن يفرق الجمع ويبث الوهن في النفوس...

قد تتعدد القراءات التي يمكن أن تؤول قرار الجماعة، لكن الأقرب منها إلى الوقع هي القول بأنها ربما تكون قد اتخذت قرارا سريا بدعم حكومة بنكيران، وهو أمر غير مستبعد بعد الغزل المباشر من بنكيران، والرسائل المشفرة من جماعة عبد السلام ياسين. أو قراءة أخرى لا ترى في هذا الموقف سوى انسحاب مبكر من حركة يعتقد الكثيرون أنها بدأت تفقد الكثير من وهجها، وحكم عليها البعض الآخر بالموت البطيء، وارتأت الجماعة، بحسها البراغماتي، الانسحاب المبكر منها حتى لا تظهر بمظهر الضعف الذي قد تجد فيه الحركة نفسها إذا ما استمرت وتيرة تآكلها...

ورغم أن الجماعة لم تعلن ذلك صراحة، فإن توقف أنصارها عن الخروج إلى التظاهر في الشارع هو أكبر هدية لحكومة بنكيران الذي غازلها منذ أو يوم فاز فيه حزبه بالمرتبة الأولى في الانتخابات الأخيرة، وما يبرر هذا الموقف هو توجيه أنصارها من المتظاهرين بعدم رفع شعارات ضد الحكومة التي يقودها إسلاميون. وفي هذا أيضا سقط بيان الجماعة في كثير من التناقض، لأنه لم يقرأ في إسناد رآسة الحكومة لإسلاميي "العدالة والتنمية" سوى مناورة أخرى من مناورات المخزن الهادفة حسب عبارات البيان إلى "امتصاص الغضب الشعبي لإطالة عمر المخزن وإجهاض آمال الشعب في التغيير الحقيقي وتلطيخ سمعة الإسلاميين، وإضفاء الشرعية الدينية على الإسلام المخزني الموظف للدين قصد تبرير الاستبداد"، وبالقابل ينسى من حرر بيان الجماعة أن تراجعها عن الخروج إلى الشارع مع المطالب بالتغيير والمنتفض ضد الفساد والاستبداد، إنما سيساهم في إضعاف هذا الغضب الشعبي، ويلطخ سمعة الإسلاميين الذين تخلوا عن الناس في الشارع بعدما أقسموا معهم بأن لا يتخلوا عنهم حتى إسقاط الفساد والاستبداد... فَمَنْ نَكَثَ فإنّمَا يَنْكُثُ على نَفْسِهِ...

عندما انطلقت حركة 20 فبراير في أول يوم لم يشارك فيها أتباع ياسين إلا كمراقبين، ولما لاحظوا زخمها وقوتها سارعوا إلى ركوب موجتها، ليس كباقي الأحزاب التي فعلت ذلك بكثير من البراغماتية إن لم نقل الانتهازية، ولكن بتخطيط لم يكن يخفي سعى الجماعة إلى فرض هيمنتها وأحيانا وصايتها على شباب الحركة لتوجيهها والتحكم فيها. وعندما تحسب الجماعة اليوم أن تراجعها فيه خدمة لنفس الأهداف التي خرجت من أجلها، تكون قد بدأت تفكر بمنطق السياسة، وهذا في حد ذاته تقدم في فكرها يعود الفضل فيه للحراك الذي أخرجها من خلوتها التي رهنت مقدرات شبابها بتأملات شيخها الذي رباها على التواكل وليس التوكل...في انتظار أن تسقط التفاحة عندما تنضج... لكن ما لم يفكر فيه أصحاب ياسين هو أن إسحاق نيوتن، صاحب نظرية التفاحة، لم يكن إسلاميا وأكثر من ذلك لم يكن صوفيا. ألم يأتي في القرآن الكريم الأمر إلى مريم وقد فأجاءها المخاض، أن تهز إليها جذع النخلة حتى تُسَاقِطْ عَلَيْها رُطَبًا جَنِيًّا...ولم يأمرها وهي في حالة وهن وضعف أن تستظل بظلها في انتظار أن يتساقط عليها الرُطَب جَنِيًّا... لأن ما يسقط من النخلة هو التمر الجاف واليابس الذي نخره السوس...


المصدر: علي أنوزلا http://www.lakome.com/%D8%B1%D8%A3%D9%8A/106-editorial/10913-2011-12-19.html

Ahmed laassas
12-20-2011, 02:43 AM
سي فايز
شكرا على المتابعة.

المتأسلمون انهازيون، حربائيون. باعوا الثورة المصرية للعسكر مقابل بعض الكراسي، يريدون بيع حلم المغرب في الديمقراطية مقابل الاعتراف المخزني.
نحن هنا حتى يزول الاستبداد و الفساد و المتأسلمون.

عاش الشعب و عاشت حركة 20 فبراير المجيدة.

محبتي

يعقوب احمد يعقوب
12-20-2011, 01:49 PM
الأخ فايز الأشتر متابعة وتحية لجهودكم الطيبه.........................مودة وتقدير

Ahmed laassas
12-20-2011, 11:55 PM
تحت حركة 20 فبراير’ امازيغ المغرب يعلنون مسيرات في كل المدن والقرى يوم 15 يناير بمناسبة راس السنة الأمازيغية 2962


4023


أعلنت مجموعة من الشباب المغاربة على موقع فايس بوك عن بداية استعداداتهم للقيام بمسيرات ضخمة في كل المدن والقرى المغربية تحت حركة 20 فبراير ودالك يوم 15 يناير 2012 الذي سيوافق بداية راس السنة الأمازيغية 2962. هده المسيرات أتت بعد إحباط كل الآمال من اجل النهوض بالامازيغية في المغرب. وتتحدث بعض الأوساط الأمازيغية بالمغرب أن الإحباط آت من النقط التالية:

1- تراجع الدستور المغربي الجديد عن الخطاب الملكي ليوم 9 مارس فيما يخص الأمازيغية: اد سبق أن حدد الملك مجموعة من الثوابت في الدستور الجديد’ لم ترقى الى ارضاء الجميع شكلا ومضمونا’ لكن المثير للانتباه انها كلها طبقت إلا التي تخص الأمازيغية’ مما يدعو الى وضع اكتر من علامة استفهام. أكد خطاب 9 مارس أن الأمازيغية هي صلب الهوية المغربية’ وادا بالنسخة المقترحة للاستفتاء في منتصف شهر يونيو تعتبر الأمازيغية فقط جزء من الهوية المغربية بعد أربعة أجزاء كلها عربية ! وقد عمد المشرع على اتباتها وهي العربية والأندلسية العربية والصحراوية العربية. ومما زاد الطين بلة هو أن هدا العمل أتى في الكواليس بعد انتهاء لجنة الدستور من عملها ومن اقتراف بعض الدوائر المخزنية والحزبين الإسلاميين العدالة والتنمية وحزب الاستقلال. والمصيبة أن بنكيران أمين عام العدالة والتنمية اعترف في إحدى لقاءاته الجماهرية بالحدث بكونه انتصار التيار العروبي الاسلامي عن التيار الديمقراطي والحداتي. فما الجدوى من لجنة الدستور ادا كان بنكيران قادر ان يغير وتيقتها؟ و هل انتهى دور المخزن ادا كان يرضخ لبنكيران وعباس الفاسي اللذان لو كانت لهم قوة لما اطروا حركة 20 فبراير؟ وما وزن الشعب المغربي ادا كانت فقط بعض الدوائر المخزنية وبنكيران تحدد مصير لغته وهوية ارض أجداده ومستقبله ككل؟

2- تراجع الدستور المغربي عن إقرار المساواة ككل بداية بالمساواة بين العربية و الأمازيغية’ اد قرر العنصرية من جهة باعتبار الأمازيغية لغة رسمية في الدرجة الثانية بعد العربية’ ومن جهة ثانية ربط دستوريتها بشروط وضع بين يدي البرلمان ! دالك البرلمان الذي يتهم من جهة بفقدان الثقة’ فلو كان فاعلا لما خرجت حركة 20 فبراير الاحتجاجية من رحم الشعب المغربي تطالب بحله’ ومن جهة أخرى فمتى كانت الحقوق تحددها الأغلبية؟ الم تكن مبادرة جمع الحقوق وتسطيرها في ميثاق عالمي سمي ميثاق حقوق الإنسان والإعلان عن عدم خضوعها لمنطق الأغلبية والأقلية؟ كان هدا سنة 1948 لكن الدوائر المخزنية المغربية وبعد 63 سنة ورغم اعترافها في ديباجة الدستور بان حقوق الإنسان جزء لا يتجزأ’ قامت بخرق روح هدا الميثاق بإخضاع هده الحقوق لمنطق الأغلبية بوضع هده الحقوق في يد الأغلبية البرلمانية والتي لسوء الحظ لم تكن الا الأحزاب التي تعادي اصلا حقوق الأمازيغ فمن المسئول؟ فمادا ينتظر الامازيغ من قوانين تنظيمية لدسترة اللغة الامازيغية من برلمان حزب العدالة والتنمية وحزب الاستقلال. ومن جهة اخرى قامت بخرق الدستور بتجزيء الحقوق الأمازيغية من مجمل الحقوق بالإعلان في الدستور نفسه بارتباط تفعيلها بشروط .

ونفس المصادر ترتب لمسيرات ضخمة يوم الأحد 19 فبراير 2012 للأحتقال بسنة من النضال الشعبي للحركة وتخليدا ليوم الانتفاضة يوم 20 فبراير 2011.

http://www.amazighworld.org/arabic/human_rights/index_show.php?id=2369

يعقوب احمد يعقوب
12-21-2011, 03:06 PM
الأخ فايز الأشتر متابعه وتقدير ..............................مودتي

Ahmed laassas
12-21-2011, 04:13 PM
بعد انسحاب 'العدل والإحسان' 'النهج الديمقراطي' يدعو إلى دعم حركة 20 فبراير والخروج بكثافة في مسيرة 25 ديسمبر


دعا حزب "النهج الديمقراطي" ما وصفها بـ "الجماهير الشعبية المناضلة"، إلى الخروج بكثافة للمشاركة في المسيرات الشعبية التي دعت إليها حركة 20 فبراير، وذلك يوم الأحد 25 ديسمبر من خلال تنظيم يوم وطني للاحتجاج.

ووجه "النهج الديمقراطي"، الذي يعتبر من بين المكونات الداعمة والمناضلة في صفوف الحركة الشبابية، بيانا إلى العمال والكادحين والطلبة والنساء من اجل التعبير عن رفضهم لـ "الديمقراطية المخزنية ومحاولات النظام لاسترجاع شرعيته المفقودة "

ويأتي بيان الحزب الراديكالي، في الوقت الذي أعلنت فيه جماعة "العدل والإحسان" الإسلامية توقيف مشاركتها في احتجاجات الحركة الشبابية بدعوى أن الحركة استنفذت أهدافها

اخبار الجنوب

Ahmed laassas
12-22-2011, 03:34 AM
AMUSSU 20 YIBRAYR – ANFA
حركة 20 فبراير – الدار البيضاء
Mouvement 20 Février – Casa
الفعاليات الأمازيغية
Alghu wiss kraD d meraw
... بلاغ إلى الرأي العام الوطني
بلاغ رقم : 13


تحية المجد و الخلود لشهداء الشعب المغربي العظيم و على رأسهم شهداء المقاومة المسلحة و جيش التحرير عبر التاريخ ، و كل شهداء المعارك و القضايا الوطنية النبيلة ، تحية إجلال و إكبار لشهداء حركة 20 فبراير المجيدة ، العزة و الشموخ و الصبر و الصمود لمعتقلي معاركنا النضالية المستمرة حتى إسقاط المخزن و كل رموزه و أذنابه و بطانته و مؤسساته الفاسدة و المستبدة ، الخزي و الذل و العار لكل من ارتد و تآمر و خان قضايا شعبنا الحر الأبي العادلة و المشروعة.

إن الفعاليات الأمازيغية المنخرطة في نضالات حركة 20 فبراير بالدار البيضاء ، إذ تتابع باهتمام بالغ تفاصيل ما تعرفه الساحة السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية و الثقافية ببلادنا ، و المتسمة أساسا في استمرار النظام المخزني في سياسته القديمة المتمثلة في الإجهاز على كل آمال و تطلعات شعبنا نحو التحرر و الإنعتاق من نير التسلط و القهر و الإستبداد من خلال التفافه على مطالب جماهير شعبنا بنفس المناورات و الخدع القديمة الجديدة التي لم تعد تنطلي على أي وطني حر أبي.. ، و إذ تعبر عن رفضها القاطع لكل الإستحقاقات المسرحية التي باشرها المخزن منذ ما بعد 20 من فبراير الماضي و كل ما ترتب عنها من قرارات و مؤسسات ، و إذ تتطلع بنية صادقة و عزم أكيد إلى إعادة ترتيب الأوضاع الداخلية لحركة 20 فبراير بما يمكنها من انطلاقة جديدة أكثر قوة و أوضح سبيلا على ضوء المستجدات الأخيرة التي من أبرزها تحرر الحركة من ثقل إيديولوجي ماضوي مقيث و شفاءها من ورم سرطاني مستفحل خبيث..

فإن الفعاليات الأمازيغية الفبرايرية بالدار البيضاء تعلن للرأي العام الوطني ما يلي :

- عزمها الأكيد على مواصلة انخراطها في نضالات حركة 20 فبراير ، بتنسيق و تعاون مع باقي مكونات الحركة على أساس الشراكة و الندية في التدبير و التسيير و اتخاذ القرارات وفق قيم الحوار و التوافق و الديموقراطية و احترام الإختلاف و معالجة الخلافات بناء على الأعراف و القوانين التنظيمية الديموقراطية و الحضارية بما يساهم في تقوية الحركة و تعزيز تضامن و تلاحم مكوناتها في وجه التحديات و المعارك النضالية المستقبلية.

- تجدد ندائنا لكل الأمازيغ الأحرار و كل التنظيمات الأمازيغية الديموقراطية المستقلة و كل الديموقراطيين الحداثيين و عموم أحرار شعبنا إلى تكثيف مشاركاتهم و انخراطهم و دعمهم للحركة خصوصا في هذه الظرفية الدقيقة من تاريخ شعبنا و وطننا الغالي العزيز.

- تأكيدها على أن ما جاء في بلاغ " جماعة العدل و الإحسان " بخصوص تبرير إنسحابها من حركة 20 فبراير لا أساس له من الصحة ، و معظم تلك التبريرات هي مقرصنة من لدن حركة 20 فبراير التي كانت تستعد لفك ارتباطها مع هذه الجماعة الدينية المتطرفة فكريا ، و الراغبة في ابتلاع الحركة و الهيمنة عليها ، مع استحضار أن تلك الجماعة الأصولية لم تؤمن يوما لا بروح الحركة و لا بمطالبها الجوهرية و كل المعطيات و الأحداث على مدى عشرة أشهر تفضح ذلك ، و التاريخ سيسجل بأحرف غليظة زمن و طريقة انضمامها و كيفية اشتغالها و تاريخ 19 الذي اختارته بعناية لطعن العشرين و بالتالي خيانة ثقة و آمال شعبنا و خذلانه .

عن الإجتماع المنعقد بالدار البيضاء بتاريخ : 2961.12.07 الموافق ل 2011.12.20
الفعاليات الأمازيغية الفبرايرية

بهجت مناصرة
12-23-2011, 05:07 PM
الرئيس المغربي المعين يؤكد دعمه لاقامة الدولة الفلسطينية

Ahmed laassas
12-26-2011, 10:50 PM
حركة 20 فبراير تنجح في أول استعراض لقوتها بدون 'العدل والإحسان'


في أول اختبار لقوة حركة 20 فبراير الشبابية بعد قرار جماعة "العدل والإحسان" توقف نشاطها ضمن الحركة، حاول شباب الحركة حشد أكبر عدد من مناصيرهم في أكثر من مدينة شهدت خروج أول مسيرة بدون أنصار الجماعة الإسلامية، وذلك يوم الأحد 25ديسمبر. وركزت أنظار المراقبين على معرفة الجحم الحقيقي لأنصار الحركة بدون أتباع الشيخ عبد السلام ياسين الذي شكل أتباع جماعته العمود الفقري للحركة طيلة الشهور العشرة الماضية.

وكان أو اختبار للحركة هو خروج عدة مسيرات في عدة مدن كما دأبت على ذلك منذ انطلاق حركتها الاحتجاجية، وهو ما تحقق في مسيرات الأحد عندما خرجت عدة مسيرات في مجموعة من المدن تميزت بغياب تام لأتباع ياسين، وتواري أنصار الجماعات السلفية التي تعودوا الخروج في بعض المدن لاسيما في طنجة، بينما كان لافتا الحضور القوي لقيادات من حزبي "الأمة" و"البديل الحضاري"، الإسلاميين في مسيرات الرباط والدار البيضاء ومكناس.

وخلال كل المسيرات التي شهدتها عدة مدن التي عليها طابع استعراض قوة الحركة بدون أحد أهم مكوناتها، رفعت شعارات تطالب بإسقاط المخزن وتندد بتعيين فؤاد عالي الهمة مستشارا ملكيا، كما لم تخلو بعض المسيرات، خاصة في مدينة تطوان والبيضاء وطنجة، من شعارات مناهضة للحزب "العدالة والتنمية" الإسلامي الذي عين أمينه العام عبد الإله بنكيران رئيسا للحكومة المقبلة، وذلك عقب تصدره لنتائج الانتخابات الأخيرة السابقة لأوانها التي شهدها المغرب.

وشهدتا مسيرة طنجة كعادتها حضورا قويا للحركة، في غياب شبه تام غياب تام للسلفيين وأنصار "العدل والإحسان". وردد المشاركون في المسيرة شعارات قوية تطالب بإسقاط المخزن، وقدر عدد المحتجين الذين لبوا نداء الحركة بحوالي 10 آلاف متظاهر، وأشار عضو من شباب الحركة إلى أن "الحركة مستمرة في الاحتجاج والنضال حتى تحقيق جميع مطالبها"، وأكد الناشط العشريني الطنجاوي لموقع "لكم. كوم" "تمسك الحركة بجميع مطالبها ورفضها لأي حوار مع حكومة البجيدي، وكذلك استمرارها في النزول للشارع، ورفضها لكل محاولات الالتفاف على مطالبها"، واصفا الإصلاحات التي أقدم عليها القصر بأنها "مجرد التفاف على مطالب الشعب المغربي"، على حد تعبيره.

فيما قارب عدد المشاركين في مسيرة البيضاء حوالي 5 ألاف محتج، في أول امتحان للحركة بعد انسحاب "العدل والإحسان" من الحراك الشعبي في الشارع. وكانت انطلاقة المسيرة قوية منذ بدايتها، وعرفت رفع شعارات منددة بالغلاء وبتعيين الهمة مستشارا ملكيا ورفضها الحوار مع حكومة بنكيران ومطالبتها بدستور ديمقراطي، ووصف عضو مستقل من حركة 20 فبراير البيضاء غياب جماعة "العدل والإحسان"، بمثابة "رسالة سياسية للحركة وللبجيدي"، وأضاف الشاب العشريني" سنتسمر بدون 'العدل والإحسان' أو بتواجدها"، موضحا "أن 20 فبراير تتجاوز كل تنظيمات السياسية مهما كانت قوتها التنظيمية".

ورفعت الحركة بالبيضاء شعارات من بينها" قلنا ليكم حاكموه ودرتوه جنب الحاكم"، و"الهمة ديكاج"، و"هذا عيب هذا عار بلطجي مستشار".. وأيضا شعارات تؤكد على مطالب الحركة الأولى، وعلى رأسها دستور ديمقراطي، وإصلاح القضاء، وتحرير الإعلام، وإطلاق سراح المعتقلين، ومحاكمة المفسدين وناهبي المال العام...

وفي الرباط تميزت المسيرة بعودة الوجوه الأولى التي خرجت في المسيرات الأولى للحركة، وحضور قوي لشباب الحركة، وقدر عدد المشاركين بألفي محتج رددوا شعارات قوية من بينها: "الشعب يريد إسقاط المخزن"، و "الهمة ديكاج.. والماجيدي ديكاج.. ولعنيكري ديكاج.." وشعارات مطالبة بدستور ديمقراطي وأخرى خاصة بمطالب اجتماعية.

وقد شهدت مدن أخرى مسيرات للحركة، حيث نظمت مسيرات في كل من مدن: تطوان، مراكش، الحسيمة، تازة، بني ملال، أكادير، فاس، مكناس، ومدن وقرى أخرى..

فيديو مسيرة طنجة 25 دجنبر:




http://www.youtube.com/watch?v=ALpjOIGaVks&feature=player_embedded#at=14

فايز الأشتر
12-29-2011, 08:16 PM
بن كيران قال إنه لا يعلم موعد إعلان الحكومة
مصادر مغربية تنفي وجود خلافات كبيرة بين مكونات التحالف الحاكم


http://images.alarabiya.net/fc/ca/436x328_44582_185239.jpg



الرباط - عادل الزبيري

خرجت جريدة "التجديد" المقرّبة من حزب العدالة والتنمية الإسلامي عن صمت استمر أكثر من أسبوع لتعلن أن الأمور على ما يرام بخصوص تشكيل الحكومة المغربية الجديدة.

وذلك في رد على ما سبق للصحافة المكتوبة والإلكترونية المغربية أن أعلنت عنه من وجود شرخ في التحالف الحزبي الحاكم الجديد في المغرب ما بين المكونين الأساسيين، حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعتدل الذي يقود الحكومة لأول مرة في تاريخه، وحزب الاستقلال الذي يحمل الرقام اثنين في التحالف. فالإسلاميون خرجوا عن صمتهم وردوا أنهم سعوا لإرضاء الجميع خلال المشاورات بما فيهم "الاستقلال".
نفي وجود خلافات

ووفق ما نقلته "التجديد" عن عبدالإله بن كيران، رئيس الحكومة المكلف، فإنه لا يعلم تاريخ الإعلان عن الحكومة الجديدة، وأن الأمور تسير بشكل عادي في تشكيل الحكومة الجديدة.

وأوضح المسؤول الحكومي المغربي أن حزب الاستقلال كانت له رغبة في أن يتحمل للمرة الثالثة على التوالي مسؤولية وزارة التجهيز والنقل، إلا أن الحسم لم يتم في الأمر بشكل نهائي لا بالسلب ولا الإيجاب وذلك منذ البداية، مضيفاً أنه خلال المشاورات تم التوصل إلى أنه جرى الاتفاق على مقايضة منصب رئاسة مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان الذي آل لحزب الاستقلال بحقيبتين وزاريتين، وحصول العدالة والتنمية على حقيبة النقل والتجهيز جاء بغية الحصول على وزارة تنتمي إلى ما يسمى بالإنتاجي.

وفي الوقت الذي يلتزم فيه حزب العدالة والتنمية الإسلامي الصمت، تختلط الأخبار الصحيحة بالإشاعات، وتتحدث الصحف المغربية كل يوم عن تركيبة للحكومة وعن أسماء وزراء يتغيرون كل يوم، بينما تحاول الصحافة الإلكترونية أن تستبق الأمور بنشر كل جديد يتم تداوله بخصوص موضوع تشكيل الحكومة الجديدة، فوفق التسريبات التي حصلت عليها "العربية"، فالحكومة تنصّب خلال الأيام القليلة المقبلة من قبل العاهل المغربي محمد السادس في حفل رسمي وفق التقاليد المعمول بها.

وفي حديث لـ"العربية"، نفى رضا بنخلدون، البرلماني والقيادي في حزب العدالة والتنمية، جميع الأخبار المتواترة في الصحف المغربية عن خروج حزب العدالة والتنمية الإسلامي للمعارضة، أو وجود أية مشاكل بين حجري الزاوية في التحالف الحزبي المشكل للحكومة، مشدداً على أن كل الأمور جار العمل عليها من أجل حلّ الإشكاليات البسيطة التي وصفها بالتقنية والتي تعترض الحكومة الجديدة، معلناً أنها سترى النور في الأيام القليلة المقبلة.

وعندما سألت "العربية" نور الدين مضيان، القيادي في حزب الاستقلال رئيس كتلة الحزب في البرلمان، أجاب بالنفي القاطع حيال وجود خلافات كبيرة الحجم مع حزب العدالة والتنمية، واصفاً العلاقة بالجيدة، والخلافات البسيطة في الرؤية يتم العمل على تجاوزها بكل سهولة في إطار عام تشاوري بين الحزبين قبل الإعلان النهائي عن الحكومة الجديدة.

وتجابه تطمينات كل من قيادة العدالة والتنمية الإسلامي والاستقلال المحافظ قراءات للمحللين بأن هنالك شيئاً ما قد لا يكون طبيعياً، خاصة مع قيام العاهل المغربي في سابقة من نوعها بإعفاء 11 وزيراً من حكومة تصريف الأعمال لرئيس الحكومة عباس الفاسي، بالإضافة إلى فتح اعتمادات مالية لصرف نصف مليون موظف في الإدارات الحكومية المغربية برسم شهر يناير 2012، ما يشير إلى إمكانية تأخر الإعلان عن حكومة الإسلاميين، وهو ما يجد تفنيداً متواصلاً له من قبل العدالة والتنمية الإسلامي.

وعقب التنصيب الرسمي للحكومة الجديدة فإن رئيس الحكومة ملزم بأن يدلي بتصريح حكومي أمام أعضاء البرلمان بغرفتيه، مجلس النواب والمستشارين في جلسة واحدة، يقرأ خلالها مشروعه للعمل الحكومي خلال السنوات الخمس المقبلة، ويلي التقديم تصويت من أعضاء مجلس النواب الغرفة العليا في البرلمان على المشروع ليدخل حيز التنفيذ، ويتوجب على رئيس الحكومة الحصول على الأغلبية المطلقة من النواب لتحصل حكومته على التزكية النهائية بموجب الدستور المغربي الجديد.

ويعلق المغاربة آمالاً واسعة على عبدالإله بن كيران رئيس الحكومة المقبلة، من أجل إخراج البلاد من الركود الاقتصادي وتحقيق العدالة الاجتماعية من خلال خفض رواتب كبار الموظفين الذين يتقاضى بعضهم أكثر من 50 ألف دولار أمريكي، فيما يبلغ الحد الأدنى للأجور في المغرب 300 دولار شهرياً فقط، في مرحلة يتواصل فيها الاحتجاج السلمي في الشارع الذي لم يغير من سقف مطالبه بتحقيق إسقاط للفساد والاستبداد وبالتغيير في البلاد، ما يجعل - وفق المراقبين - الحكومة الجديدة التي يقودها الإسلاميون في مواجهة تحديات لن تكون سهلة، خاصة أن حزب العدالة والتنمية الإسلامي رفع شعاراً انتخابياً يؤكد هزيمة الاستبداد والفساد، الأمر الذي سيجعل عبدالإله بن كيران وفريق عمله تحت مجهر الرأي العام المغربي الذي بقدر الآمال التي يتحدث عنها اليوم بقدر الغضب الذي قد يبدأ في التعبير عنه لاحقاً في السنوات الخمس المقبلة.

يعقوب احمد يعقوب
12-30-2011, 06:37 PM
متابعه وتقدير لجهد كبير...........................................

يعقوب احمد يعقوب
12-31-2011, 05:12 PM
نتمنى أن يكون العام 2012 هو عام النصر لشعوبنا على جلاديها .....عام الحريه والعدالة والنظافة والتقدم والرقي .....عام سقوط الأصنام كافة........... عام كرامة الإنسان

فايز الأشتر
01-04-2012, 07:13 PM
في خطوة تعكس التراجع عن المكتسبات
تشكيلة الحكومة المغربية الجديدة تكتفي بوزيرة واحدة


http://images.alarabiya.net/2b/bd/436x328_30659_186358.jpg



الرباط - منال وهبي

أقر الدكتور لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر بالحكومة المغربية الحالية، بخطأ ضعف المشاركة النسائية في التشكيلة الحكومية الجديدة، واعتبره خطأ يمكن تداركه عبر مجموعة من الآليات المستقبلية ستعمل عليها الحكومة، وذلك عبر اتصال هاتفي أجرته معه قناة "ميدي آن تي" يوم الثلاثاء، على خلفية ردود الأفعال تجاه تشكيلة حكومة بن كيران الجديدة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن السيدة بسيمة الحقاوي، عضوة الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، قد تولت وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن، وبذلك تكون السيدة الوحيدة في الحكومة الجديدة المؤلفة من 31 وزيراً ضمن حكومة بن كيران الحالية، التي عيّنها العاهل المغربي بالقصر الملكي بالرباط يوم أمس.

وفي السياق ذاته، أكدت السيدة بسيمة الحقاوي أنه "إذا كانت المرأة الوحيدة في الحكومة فلأن حزبها رشحها وتوافقت سيرتها الذاتية واختصاصاتها الوزارية"، وأشارت حقاوي إلى أن الأحزاب السياسية الأخرى لم ترشح نساءها لشغل المناصب الوزارية لكونها تتعامل بمنطق التشدد في ترشيح النساء لقطاعات بعينها، على حد تعبيرها.

ومن جهته نفى السيد عبدالواحد سهيل التقدمي، وزير التشغيل وتكوين الأطر، أن يكون حزبه (التقدم والاشتراكية) المشارك في الحكومة قد توصل ببروفايلات نسائية ضمن قائمة المرشحين للاستوزار، وجدير بالذكر أن هذا الحزب لطالما تبجح بالدفاع عن حقوق المرأة ببرنامجه الانتخابي.

فيما كشف الدكتور أحمد مفيد، أستاذ باحث في القانون العام بفاس، خلال استضافته بـ"ميدي إن تي في" معلقاً على التداعيات الأولى لتعيين حكومة يقودها الإسلاميون، أن نسبة النساء لا تشرف الحكومة الحالية، خاصة أن الدستور الجديد ينص على مبدأ المناصفة، وفي ظل مصادقة المغرب على اتفاقيات دولية حقوقية تفرض ضرورة إشراك المرأة في المجال السياسي.
تراجع عن المكتسبات

وفي تصريح لـ"العربية.نت" أكد السيد بوبكر اسراو السوسي، عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال المشارك في الحكومة، أن مسألة عدم حصول الوجوه النسائية في حكومة بن كيران إلا على وزارة واحدة يرجع سببه الأساسي إلى كون أحزاب التحالف الحكومي لم تبرز لها قناعة بوجود نساء قادرات على تسيير الوزارات التي أسندت لكل حزب؛ لأن هذه القيادات هي من لها صلاحية البت في طلبات الاستوزار المقدمة لها من قبل مناضليها، انطلاقاً من التفويض الممنوح لها من قبل مجالسها الوطنية، وبعد ذلك تقدم لرئيس الحكومة الذي بدوره يقترحها على الملك الذي له صلاحية التعيين.

وأضاف السوسي أن هذه الحكومة لها عدة خصوصيات، من أبرزها أن كافة المواطنين ينتظرون منها الشيء الكثير سواء على مستوى تحسين الظروف المعيشية أو الاستفادة من الخدمات الطبية، أو السكن اللائق، أو التعليم الجيد، أو العدالة المنصفة، أو محاربة الفساد، فإن الأشخاص الذين تمت إناطة المسؤولية بهم لتسيير مختلف هذه الوزارات تم اختبارهم عن طريق تجربتهم وكفاءتهم، إذ لا يهم في هذا الصدد أن يتم استوزار النساء بقدر ما تكون الكفاءة والتجربة هما الأساس لذلك، صحيح أن هناك نساء داخل الأحزاب السياسية يتوفرن على كفاءة عالية، إلا أن التجربة كانت الفيصل، وبالتالي فإن حزب الاستقلال لما رشح وزراءه لتمثيله داخل الحكومة اعتمد هذا المعيار والذي كان يعتمده دائماً؛ لأن هؤلاء لابد لهم أن يتركوا بصمات الحزب أو بالأحرى تطبيق البرنامج الحكومي المتفق عليه من قبل الأغلبية الحكومية، وبالتالي فإن هؤلاء الوزراء يكونون مسؤولين أمام الملك الذي عينهم وأمام قيادة الحزب التي اختارتهم لهذه المهمة وبدورها هذه القيادة تكون مسؤولة أمام المناضلين عن اختياراتها.

ومن جهته اعتبر السوسي أنه في ظل الدستور الجديد المقر لمبدأ المناصفة بين النساء والرجال، أؤكد أنه لابد أن تكون للنساء مكانتهن في جميع المؤسسات، وأن تكون الكوتة التي يستفدن منها مجرد مرحلة انتقالية في اتجاه تعزيز مكانة المرأة وجعلها تتبوأ مكانة متميزة مثلها مثل الرجل.

هذا وقد شكل تولي سيدة واحدة منصباً وزارياً بالحكومة المغربية الجديدة تراجعاً عن المكتسبات، التي حققها المغرب في السنوات القليلة الماضية، والتي لاقت ترحيباً دولياً من منظمات حكومية وحقوقية.

وجدير بالذكر أن حكومة عباس الفاسي السابقة قد ضمت سبع وزيرات، في مقدمتها نوال المتوكل (وزيرة للشباب والرياضة)، وثريا جبران (وزارة الثقافة)، ولطيفة اخرباش(وزارة الخارجية والتعاون)، ونزهة الصقلي (وزارة الأسرة والتضامن والتنمية الاجتماعية)، وياسمينة بادو (وزارة الصحة)، وأمينة بلخضرة (وزارة الطاقة والمعادن)، ولطيفة العابدة (كتابة الدولة في التربية الوطنية - التعليم الأولي).

فايز الأشتر
01-06-2012, 11:51 AM
"خرقهم" للبروتوكول الملكي أثار الإعجاب
صور وزراء "العدالة والتنمية" في الحكومة الجديدة تثير فضول المغاربة


http://images.alarabiya.net/c1/17/436x328_82696_186625.jpg



الرباط ـ حسن الأشرف

تداول المغاربة، بشكل لافت، في مختلف مواقع الإنترنت المشهورة، من قبيل الفيسبوك والدايلي موشن وغيرهما، وفي الكثير من المنابر الإعلامية المحلية، صورا لتشكيلة الحكومة الجديدة بالبلاد، وخاصة صور بعض وزراء العدالة والتنمية، حيث شكلت مادة دسمة للتعليقات والآراء المختلفة.

ومن أبرز ما أثار انتباه المغاربة وتعليقاتهم الصور التي أظهرت كيف "اتفق" وزراء حزب العدالة والتنمية على عدم الانحناء بشكل مبالغ فيه أمام العاهل المغربي خلال حفل تنصيب الحكومة يوم الثلاثاء المنصرم، وفقا للبروتوكول الملكي في الاستقبالات الرسمية لأعضاء الحكومة، فضلا عن صورة وزيرة التضامن والأسرة وهي مختفية وراء الوزراء الذكور، زيادة على صورة وزير العدل وهو يجوب الشارع العمومي بشكل عفوي.
صور التحية والوزيرة
وزير العدل ووزيرة الأسرة يسيران معا بشكل عادي في الشارع العام
وزير العدل ووزيرة الأسرة يسيران معا بشكل عادي في الشارع العام

وأثارت طريقة سلام وزراء حزب "العدالة والتنمية" على الملك لدى استقبال الأخير لهم، فضول المغاربة الذين رأى قطاع عريض منهم أنها تحية تجمع بين الاحترام التام لشخصية الملك، وبين عدم الوقوع في العادات البالية الموروثة التي تعتبر تقبيل اليد عنوانا للمحبة والاحترام.

وتناقل الكثيرون صور وزراء "العدالة والتنمية" خاصة، من ضمن وزراء الحكومة الجديدة، بسبب ما اعتبروه خرقا للبروتوكول الرسمي في استقبال الوزراء والمسؤولين الكبار في الدولة، حيث تقدموا الواحد تلو الآخر للسلام على الملك، دون التقيد الحرفي بالخطوات المرسومة التي تنص على الانحناء في ما يشبه الركوع مرتين أو ثلاث مرات قبل السلام المباشر على الملك، حيث اكتفوا بتقبيل كتفه فقط.

ويعلق عبد المجيد شتلي، الباحث في سيميائية الصورة، على هذا التناقل بين الناس لمثل هذه الصورة، بالقول في تصريح لـ"العربية.نت" إن المغاربة لم يفاجئوا بطريقة سلام وزراء العدالة والتنمية على الملك، لكن ما أثارهم أكثر في تلك الصور هو تكسيرهم للبروتوكول المعروف في مناسبات التعيين، بخلاف بعض زملائهم الوزراء الآخرين الذين حرصوا على الانحناء بشكل كامل قبل أن يُقَبلوا يد الملك، الذي يبدو دوما حريصا على عدم ترك يده تُقَبل من طرف الغير.

وتابع الباحث بأن المغاربة غالبا ما تستهويهم صور الشخصيات التي تظهر على أنها "تجرأت" على كسر أحد البروتوكولات السلطوية القديمة التي تنبني على أن تقبيل اليد مؤشر على احترام الآخر، وهي عادة تعتمد على ما يقتضيه الإيمان الشعبي الذي يتوغل في أعماق المجتمع المغربي.

ومن الصور الأخرى التي أثارت نهم الكثير من المغاربة في المتابعة والتعليق، الصورة الرسمية لتشكيلة الحكومة الجديدة، حيث ظهرت الوزيرة الوحيدة في الحكومة بسيمة الحقاوي المكلفة بحقيبة التضامن والأسرة، خلف مجموعة من الوزراء الذكور، فلم يعد يلوح منها سوى رأسها.

وعلق متتبعون على هذه الصورة بأنها تكشف مدى الضعف الفادح لتمثيل النساء داخل الحكومة الجديدة، إلى درجة جعلت التعرف عليها أمرا صعبا نتيجة وقوفها في الخلف، وهو ما جعل الناشطة النسائية خديجة الرويسي رئيسة جمعية "بيت الحكمة" تعتبر هذا المعطى، في تصريح لـ"العربية نت"، إهانة للمرأة المغربية ولقدراتها وكفاءاتها، بخلاف ما تستوجبه بنود الدستور الجديد الذي ينص على مبدأ المناصفة بين الرجال والنساء، مضيفة أن تعيين وزيرة واحدة في الحكومة الجديدة هو بمثابة "إقصاء لنصف المجتمع في المساهمة في التنمية، كما أنه سبة في حق النساء".

وتناقل موقع فيسبوك صورا أخرى من قبيل الصورة التي يظهر فيها مصطفى الرميد، وزير العدل الحالي، بمعية بسيمة حقاوي، وهما يسيران بشكل عاد وعفوي في الشارع دون أدنى بروتوكولات رسمية، علاوة على صورة أخرى يظهر فيها ثلة من وزراء حزب العدالة والتنمية يتحدثون دفعة واحدة في هواتفهم المحمولة.

فايز الأشتر
01-06-2012, 05:53 PM
انتقادات واسعة للاحتفاظ بوزير الأوقاف في الحكومة المغربية الجديدة


http://images.alarabiya.net/e8/87/436x328_58903_186714.jpg



الرباط ـ حسن الأشرف

أثار إعادة تعيين أحمد التوفيق وزيراً للأوقاف والشؤون الإسلامية في الحكومة الجديدة بالمغرب جدلاً وانتقادات واسعة؛ بسبب احتفاظ العاهل المغربي بهذه الوزارة التي يعدها البعض وزارة "سيادية"، باعتباره المسؤول الأول عن الشأن الديني في البلاد، وفق العرف المُتبع.

واعتبر مراقبون أن الاحتفاظ بأحمد التوفيق وزيراً للأوقاف سيزيد من شراسة معارضي سياسته في تدبير القطاع الديني، والتي لاقت الكثير من الهجوم والاحتجاجات، أبرزها نزول أئمة المساجد إلى الشارع للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعنوية والمادية، في سياق الحراك الاجتماعي والسياسي الذي شهدته البلاد على إثر انطلاق حركة شباب 20 فبراير.

وجدير بالذكر أن الدكتور أحمد التوفيق عُين سنة 2002 وزيراً للأوقاف خلفاً لعبدالكبير العلوي المدغري مؤلف كتاب "الحكومة الملتحية"، واتسم عهد التوفيق بإطلاق برنامج إعادة هيكلة الحقل الديني في البلاد، خاصة بعد الأحداث الإرهابية التي شهدتها مدينة الدار البيضاء في مايو 2003.
رجل المخزن

ويرى المحلل المهتم بالشأن الإسلامي بالمغرب الدكتور عبدالعالي مجدوب أن الاحتفاظ بالسيد أحمد التوفيق وزيراً للأوقاف والشؤون الإسلامية يرتبط بالرؤية العامة والشاملة للنظام المخزني السياسي في البلاد، والطريقة التي تُدبّرُ بها الأمور في هذا النظام.

وقال مجدوب في تصريحات لـ"العربية.نت" إن الأصل في هذا النظام أن الملك هو كل شيء في الدولة، ولا يمكن أن يمر قرار ذو صلة بشأن من شؤون الدولة إلا بضوء أخضر من الملك مباشرة، أو من أحد النافذين في دائرة مستشاريه ومقربيه، مشيراً إلى أن عدداً من المراقبين سجلوا كثيراً من الخروقات الدستورية في تعيين الحكومة الجديدة، وقليل منهم من علّل هذه التجاوزات والانحرافات بطبيعة النظام المخزني.

وأفاد المحلل بأن الاحتفاظ بالسيد التوفيق كان باختيار ملكي لأسباب قد يكون منها تجربةُ الرجل وولاؤه وحفظُه لأسرار المخزن، وقد يكون منها غيرُ هذه من المعطيات التي جعلت الملك يرجح الإبقاءَ على السيد التوفيق في منصبه، مردفاً أن بنكيران رئيس الحكومة الجديدة ليس مؤهلاً للاعتراض على اختيار الملك، بَلْهَ رفضَه وانتقادَه.

وتابع مجدوب أن هناك في هذه الحكومة الجديدة وزراء غير الوزير التوفيق هم من اختيار الملك، فضلاً على أن الملك، بحكم الأمر الواقع، هو الذي ترجع إليه الكلمة الأخيرة في قبول الوزراء المقترحين أو رفضهم.

واستطرد مجدوب موضحاً: لا ننسى أن بنكيران وحكومته يلتزمان بإمارة المؤمنين، وهو ما يُفسَّر، في العرف المتبع، أن الملك هو المسؤول الأول عن الشأن الديني في البلاد، ما يجعل طبيعياً أن يكون المسؤول عن الشؤون الإسلامية والأوقاف تابعاً للملك ومؤتمراً بأمره.

وخلص المتحدث إلى كون هذا الأمر إذاً لا إشكال فيه مادامت الحكومة الجديدة، مثلُها مثلُ الحكومات المخزنية السابقة، لا تعترض على سلطات الملك المطلقة، ولا على "مجالاته" المحفوظة، مضيفاً أن الحكومة ليست إلا أداة من أدوات النظام المخزني بالمغرب، ومن ثمَّ فهي خاضعة لإرادة الملك، رائية برأيه، وقائلة بقوله، ومنفذة لأوامره وتعليماته"، على حد تعبير مجدوب.
فشل في الحوار

ومن جهته، أفاد مصدر مطلع من داخل وزارة الأوقاف، طلب عدم ذكر اسمه، في تصريح لـ"العربية.نت" بأن إعادة تعيين التوفيق كان مفاجئاً إلى حد بعيد للكثير من أطر وموظفي الوزارة نفسها، باعتبار ما تم تداوله من أسماء شخصيات يمكنها خلافة التوفيق، مثل الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي لمدينة وجدة، والذي اعتذر بأدب عن قبوله للمنصب الوزاري بسبب تفضيله الاشتغال في المجال العلمي والأكاديمي، أو اسم "امحمد الخليفة" القيادي في حزب الاستقلال، الذي لم يُوفق في أن يصبح وزيراً للأوقاف لأسباب حزبية داخلية.

ولفت المصدر ذاته إلى أن الاحتفاظ بالوزير السابق هو بمثابة تزكية رسمية لسياسته في تدبير ملفات الحقل الديني، التي توفق أحمد التوفيق في بعضها، لكنه بالمقابل فشل فشلاً ذريعاً في ملفات أخرى، خاصة تلك التي تتعلق بالجانب الاجتماعي والمالي لفئات هامة ترتبط بالمساجد التي تشكل محوراً رئيسياً في تركيبة المنظومة الدينية للبلاد.

وكانت الرابطة الوطنية لأسرة المساجد بالمغرب قد أصدرت بياناً قبل أيام بُعيد إعادة تعيين أحمد التوفيق في منصب وزير للأوقاف، عبرت من خلاله عن قلقها الكبير من هذه الخطوة، بسبب ما سمّاه البلاغ "المشاكل المتفاقمة، والتي لا يريد الوزير أن يضع لها حداً لا بالحوار، ولا بغيره".

وانتقد أئمة المساجد ما سمّوه "تخليد" وزراء الأوقاف، معربين عن فقدانهم بصيص الأمل الذي كانوا يعلقونه على الحكومة الجديدة بعد أن تم الاحتفاظ بالتوفيق وزيراً للأوقاف، لهذا قررت رابطة أسرة المساجد أن تحول مشاكل وقضايا الأئمة رأساً ومباشرة إلى الملك، وتجاوز التوفيق ووزارته".

فايز الأشتر
01-19-2012, 10:22 PM
أ ب: خمسة عاطلين عن العمل يضرمون النار في أنفسهم بالعاصمة المغربية الرباط

rana
02-05-2012, 03:54 PM
لرباط – رويترز أصدر الملك محمد السادس عاهل المغرب عفوا عن عدد من الإسلاميين البارزين الذين تقول جماعات لحقوق الانسان انهم سجنوا بشكل جائر مما يعطي مؤشرا بتوجه أقل تشددا بعد فوز إسلاميين معتدلين في الانتخابات التي جرت الشهر الماضي. والعفو الملكي معتاد كل عام ليتزامن مع الاحتفال بالمولد النبوي ولكن من غير المعتاد أن يعفو الملك عن سجناء بارزين مثل من صدر عليهم عفو.
ومن بين السجناء الذين شملهم العفو شخصيات بارزة في جماعة الجهادية السلفية الإسلامية. وتقول السلطات المغربية إن الجماعة ساعدت على تنسيق موجة من التفجيرات الانتحارية في العاصمة التجارية الدار البيضاء عام 2003 عندما سقط 45 قتيلا. ولكن جماعات محلية ودولية لحقوق الانسان قالت بعد هذه الهجمات إن السلطات المغربية اعتقلت مئات الإسلاميين بتهم ملفقة وبعضهم عذب لانتزاع اعترافات عنوة.

يعقوب احمد يعقوب
02-16-2012, 04:35 PM
أخي فايز الأشتر تحية يا غالي ...لا زلنا ننتظر عودتك بشوق ..... فأنت نافذتنا للأهل والثوره ....مودتي

السيدة الملكة
02-20-2012, 08:09 PM
نظمت حركة العشرين من فبراير في المغرب عددا من المسيرات والتظاهرات في مدن مغربية مختلفة ، احتفالا بالذكرى الأولى لانطلاقتها، وطالبت بمزيد من الديمقراطية والعدالة الاجتماعية . ففي العاصمة المغربية الرباط تجمع المئات أمام البرلمان مطالبين الحكومة بالقضاء على الفساد وارساء المزيد من الحريات وتحقيق العدالة الاجتماعية .
ومن جهتها قالت الحكومة المغربية المؤقتة برئاسة عبد الاله بن كيران في بيان لها إن المعارضة أدت دورا كبيرا في الإصلاحات ودعت جميع المواطنيين الى التعاون في الفترة المقبلة لتحقيق اهداف التنمية والاصلاح في البلاد .

السيدة الملكة
05-02-2012, 08:57 PM
شبكة أخبار العراق - لأول مرة بالمغرب تعرف احتفالات فاتح ماي حضورا لافتا للأفارقة المهاجرين رفقة زوجاتهم وأطفالهم على مستوى العاصمة الرباط، للتنديد بما يتعرضون له من ميز عنصري من طرف بعض المغاربة، وباستعراض معاناتهم من صعوبات في الاندماج. راكي إفريقية من مالي تقول حاولنا الحضور في تظاهرة فاتح ماي، بكثافة لإسماع صوتنا، وللتأكيد على أننا في بلد إفريقي يمكن أن يتفهم معاناتنا أكثر من أي بلد آخر من الضفة الأخرى، ولمطالبة السلطات بالكف عن متابعتنا والتضييق علينا، فهي تطاردنا في كل ناحية من المغرب، وتمنعنا من التحرك في اتجاه الضفة الأخرى. وأضافت إن ما يزيد من معاناتنا هو كوننا ممنوعين من الحق في الشغل، وفي التكفل بأبنائنا الذين كبر أغلبهم فوق تراب المغرب، لكن السلطات لا تعترف بهم ولا تمنحهم حق الهوية، مما يحرمهم من دخول المدارس العمومية والتغطية الصحية وغيرها من الحقوق. على صعيد آخر، طغت على تظاهرات فاتح ماي لهذه السنة، شعارات تطالب باحترام الحريات النقابية وبالحق في الإضراب، وبتنفيذ نتائج الحوار الاجتماعي الذي سبق وأن وقعته المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية مع الحكومة السابقة. من جهته قال محمد الراقي، عضو اللجنة الإدارية لنقابة الاتحاد المغربي للشغل والقيادي بحزب الطليعة إن شعارات العيد الأممي لهذه السنة، حملت رسائل واضحة لحكومة بنكيران، التي تحاول بحسبه الالتفاف على مطالب الشغيلة، لكونها وضعت وراء ظهرها نتائج الحوار الذي توصلت إليه المركزيات النقابية مع الحكومة السابقة، مقترحة بدل ذلك -حسب المتحدث- مشاريع قوانين لا علاقة لها بهذه الملفات. وأشار الراقي، أن القوانين المقترحة من طرف الحكومة، تسعى للتدخل في الحرية النقابية وفي الشأن الداخلي للنقابات، ويتعلق الأمر تبعا له، بقانون الوظيفة العمومية وقانون الإضراب، مضيفا، أن القانون الأول يهدف إلى تحديد القطاعات والحالات الاستثنائية التي يمكن فيها عقد شغل محدد المدة، مبرزا أن هذا المقترح يأتي بإيعاز من أرباب العمل، وأن الحكومة تسعى لتلبية مطالبهم، كما هو الحال في القطاع الفلاحي المطبوع بالعمل الموسمي.

السيدة الملكة
06-01-2012, 02:32 PM
الدار البيضاء : شبكة أخبار العراق - أكد وزير الخارجية المغربي سعد الدين العثماني أن المغرب ترفض العودة الى الاتحاد الإفريقي مادامت هذه المنظمة الإقليمية تضم في عدادها "دولة وهمية" هي جبهة البوليساريو بحسب وكالة "فرانس برس". وقال العثماني خلال مؤتمر صحافي إن "عودة المغرب الى منظمة الاتحاد الإفريقي رهن بتوافر عدة شروط. المملكة المغربية لا يمكن ان تقبل تحت أي ظرف من الظروف أن تعامل على قدم المساواة مع دولة وهمية لا وجود لها على الخريطة وغير معترف بها دولياً وليست عضواً في الأمم المتحدة". وجاءت تصريحات العثماني خلال لقاء في الرباط لمناسبة يوم إفريقيا. ودعت مجموعة السفراء الأفارقة المعتمدين في الرباط، التي نظمت هذا اللقاء، الأربعاء الى عودة المغرب الى "عائلته الكبيرة في الاتحاد الافريقي" الذي كانت المملكة المغربية من مؤسسيه. وأدى دخول "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" التي أنشأتها جبهة البوليساريو وأعلنت قيامها عام 1976، الى الاتحاد الإفريقي في سنة 1982 الى انسحاب المغرب من هذه المنظمة. ويدور نزاع قديم عمره نصف قرن بين المغرب والبوليساريو بشأن الصحراء الغربية، وهي مستعمرة إسبانية قديمة ضمها المغرب عام 1975. الى ذلك، جدّد وزير الخارجية المغربي تأكيد دعم المغرب لإفريقيا "قوية ومتطورة"، مؤكداً أن غياب بلاده من الاتحاد الإفريقي يعوّضه حضور فاعل لها على صعيد القارة الإفريقية.

السيدة الملكة
06-07-2012, 06:10 PM
الدار البيضاء : شبكة أخبار العراق - وعد رئيس الوزراء المغربي، عبدالإله بن كيران، أمس الأربعاء، بتقديم دعم نقدي مباشر للفقراء، في إطار إصلاح مزمع لنظام دعم السلع الباهظ التكلفة، وذلك بعد أن فرضت حكومته، التي يقودها الإسلاميون، الأسبوع الماضي واحدة من أكثر الزيادات حدة في بضع سنوات في أسعار الوقود، نقلاً عن تقرير لوكالة رويترز. ودعا بن كيران الفقراء المغاربة إلى فتح حسابات مصرفية أو بريدية لضمان الاستفادة من إصلاح نظام الدعم، وهو أحد أكثر الخطوات الجريئة التي اتخذتها حكومته، التي يقودها، منذ يناير/كانون الثاني، حزب العدالة والتنمية، وهو حزب إسلامي معتدل ومعارض سابق. ولم يحدد بن كيران، الذي كان يتحدث إلى قنوات تلفزيونية حكومية، إطاراً زمنياً محدداً لإتمام الإصلاح، مكتفياً بالقول إنه قد يكتمل قبل موعد انتهاء فترة تكليف حكومته الذي يحين أواخر 2016.

المصطفى الدقاري
10-16-2012, 02:36 PM
جلالة الملك يبدأ اليوم زيارة رسمية لدول التعاون الخليجي

التصنيف : 16 أكتوبر 2012.
جلالة الملك يبدأ اليوم زيارة رسمية لدول التعاون الخليجي
يبدأ يومه الثلاثاء جلالة الملك محمد السادس زيارات عمل تقوده إلى كل من السعودية وقطر والإمارات ودولة الكويت. الزيارة التي تأتي بعد سنة من اتفاقية الشراكة الاستراتيجية المبرمة سنة 2011 بين المغرب ومجلس التعاون الخليجي تندرج في سياق مساهمة دول المجلس في برامج التمويل٬ على شكل هبات٬ لمشاريع التنمية بالمغرب بقيمة مالية تبلغ مليار دولار أمريكي سنويا للفترة الممتدة من 2012 – 2016 بما مجموعه خمسة ملايير دولار أمريكي.أهمية الزيارة تعكسها الرئاسة الفعلية لجلالة الملك للوفد المغربي الذي سيقدم للبلدان الأربعة المعنية٬ المشاريع المختارة في هذا الإطار من قبل الجانب المغربي في ضوء الأولويات الوطنية. وإذا كانت الزيارة الملكية للبلدان الأربع ذات طابع اقتصادي، فإن زيارته للأردن تندرج «في إطار العلاقات الأخوية التي تجمع بين البلدين والعائلتين الملكيتين».حسب بلاغ للديوان الملكي. لكنها ستكون كذلك ذات مغزى سياسي وإنساني من خلال قيام جلالة الملك بزيارة المستشفى العسكري الميداني الذي أقامه المغرب بمنطقة الزعتري بالأردن لتقديم المساعدة لآلاف اللاجئين السوريين الذين فروا من بلادهم التي تشهد أعمال عنف مسلحة مأساوية.
من المساعادت التقليدية إلى الشراكة الاستراتيجية
دفعة جديدة للعلاقات الاقتصادية بين المغرب ودول الخليج العربي. ذلك ما ستعطي انطلاقته زيارة العمل الرسمية التي سيقوم بها جلالة الملك ابتداء من اليوم إلى كل من العربية السعودية، قطر، الإمارات العربية المتحدة والكويت، لتفعيل الشراكة الاستراتيجية التي وقعها الطرفان في السنة الماضية لتمويل لمشاريع تنموية بالمغرب في الفترة ما بين 2012 و2016، حيث خصصت الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي غلافا ماليا بقيمة 5 ملايير دولار بمعدل مليار دولارسنويا. جلالة الملك سيكون مرفوقا بوفد هام سيقوم خلال الزيارات الأربعة بعرض المشاريع الاستثمارية التي تحظى بالأولوية بالنسبة للمغرب.
هي مرحلة جديدة يدشنها الطرفان المغربي والخليجي، ذلك أن الاقتصاد ظل المغيب رقم 1 في هذه العلاقات ولم يرق إلى التراكم الإيجابي على المستوى السياسي، حيث ظل الجانب الاقتصادي حبيس «نمطية» تختزل الأمر في الهبات والمساعدات التي تمنح بين الفينة والأخرى من هذه الدولة أو تلك، في الوقت الذي ظلت الاستثمارات الخليجية، رغم محدوديتها بالمقارنة مع حجم الاستثمارات الفرنسية والإسبانية، تقتصر على قطاعات معينة كالسياحة، لكن، ومنذ التوقيع على اتفاقية الشراكة الاستراتيجية السنة الماضية، بدأ الأفق الاقتصادي للعلاقة بين المغرب ومجلس التعاون يبحث عن منحى يتخلص من الإيقاعات التقليدية المحكومة بالهبات والمساعدات، لينتقل إلى تمويل الاستثمارات في القطاعات الاقتصادية الواعدة.
فالمغرب دخل منذ سنوات في مباشرة استراتيجيات قطاعية بأجندة محددة في مجالات الفلاحة والصناعة والسياحة والصيد البحري إلى جانب مشاريع وبرامج أخرى مرتبطة بالبنيات التحتية والنقل، ومن شأن مشاركة الصناديق السيادية في تمويل هذه المشاريع، عدا عن فائدته التي ستشمل الطرفين، أن يمثل حافزا وطمأنة لرؤوس الأموال الخليجية التي تفضل الاستثمار في أوروبا و أمريكا وجنوب شرق آسيا للتحول نحو المغرب، الذي قام بإصلاحات عميقة في مجال تحسين مناخ الأعمال، هذا دون الحديث عن موقعه الاستراتيجي.
أمر لم يكن ليغيب عن الخليجيين، وبوادر ذلك ابتدأت قبل الآن. فمنذ بداية الأزمة الاقتصادية العالمية قبل أزيد من ثلاثة سنوات، بدأ الخليجيون يتحولون عن أوروبا وأمريكا نحو فضاءات أخرى من بينها المغرب الذي لم يتأثر إلى حد كبير بالأزمة العالمية إضافة إلى استقراره السياسي، الأمر الذي دشن لمرحلة جديدة.
فحسب مكتب الصرف،ارتفعت الاستمثارات القادمة من الخليج العربي بأكثر من 50 في المائة خلال السنة الماضية في حين تراجعت استثمارات الدول الأخرى، خصوصا الشريكة للاقتصاد المغربية بحوالي 39 في المائة وذلك بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية بها، هذا في الوقت الذي ارتفعت نسبة مساهمة الاستثمارات الخليجية من مجموعتة الاستثمارات المباشرة القادمة إلى المغرب 13 إلى 27 في المائة.
ارتفاعات همت على الخصوص الاستثمارات القادمة من المملكة العربية السعودية بالمغرب، التي ارتفعت بنسبة 173 في المائة، فيما ارتفعت نظيرتها الإمارتية بنسبة بـ71 في المائة، حيث أصبحا من أهم المستثمرين الأجانب بالمغرب بعد فرنسا، في الوقت الذي توارت دول شريكة كما هو الحال بالنسبة لإسبانيا.
الأهم من ذلك هو أن هذه الاستثمارات، لم تعد محصورة في قطاعات محدودة كالسياحة، بل تجاوزتها إلى قطاعات أخرى كما هو الحال بالنسبة للطاقة الشمسية، حيث رسا مشروع بناء محطة ورززات للطاقة الشمسية على مجموعة سعودية، وهو المنحى الذي يرغب المغرب أن تسيير فيه العلاقات الاقتصادية مع دول الخليج بالنظر إلى موقعه بموقعه الاستراتيجي، وتنوع إمكانياته الطبيعية والبشرية، وبنيته التحتية، وكذلك ارتباطه بعدة اتفاقيات للتبادل الحر مع أروبا وكذلك عامل القرب مع القارة الإفريقية كسوق واعدة، وهو ما يمثل فرصة لفتح أسواقها للخليجيين.
Bookmark and Share
الكاتب :

ياسين قطيب .
http://www.ahdath.info/?p=100940