إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المثقف والسلطة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المثقف والسلطة

    أعرف أني لا أطأ أرضا بكرا. بل أعرف أن الموضوع أدمن، فاستنفذ. لكن مهلا هل تم فعلا رسم الجدود بشكل لا لبس فيه لدرجة يمكن معها أن نودع الموضوع الدولاب؟
    أشك في الأمر.
    والدليل؟
    ما حدث مؤخرا في مصر بعد قلب محمد مرسي.
    لست هنا اليوم للحديث عن الموضوع، أقصد موضوع مرسي والسيسي. موضوعي اليوم هو علاقة المثقف بالسلطة.
    هل على المثقف أن ينتقد السلطة؟ وكيف؟ هل عليه أن يوالي أو يعارض السلطة؟ هل عليه أن يقول للرئيس : هنا أصبت، هنيئا... هنا أخطأت، يجب الانتباه.
    أم ان دور المثقف هو أمر آخر مختلف عما ذكرنا في أسئلتنا السابقة؟
    مصر أرجعتنا إلى بداية البداية، إلى إعادة طرح الإشكالية من جديد. فور تحييد مرسي من الرئاسة، ظهرت فئة من المثقفين مبشرة بالعهد الجديد ومنددة بحكم الإخوان.
    فهل هذا هو دور المثقف؟
    التعديل الأخير تم بواسطة المصطفى الدقاري; الساعة 07-11-2016, 12:37 PM.

  • #2
    منذ القدم دأب الملوك على استقطاب شعراء كبار وتحويلهم إلى شعراء البلاط
    يسبحون باسم الملك
    وقوة شعرية شاعر كل بلاط تعبر من قوة الملك والمٌلك معا
    ومع تأسيس الجمهورية، أصبح لها كذلك خزنتها من الأدباء والمثقفين

    تعليق


    • #3
      للمثقف دور هام جدا في بناء الوطن ومن واجبه ردّ الحاكم عن خطئه أو ظلمه والثناء عليه عندما يجيد .ولكن في هذا الوقت تحول المثقف لاداة بيد الحاكم يطبّل ويصفق له حتى وإن دخل الحمام لقضاء حاجته وستجد بالطرف الآخر من يسب ويشتم ليصل مع صديقه الطامح بالحكم للكرسي وليتحول من سبّاب إلى طبّال ...
      حبيبتي

      أحبك وقلبي منفطر............أفرحيني أسعديني

      تعليق

      يعمل...
      X