إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #46
    رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

    العزيزة هند وكافة الاخوة والاخوات الحضور
    ساتحدث اليوم عن قصة قاعدة سعد الجوية العراقية التي تردد في الاخبار ان الامريكان يريدون اتخاذها قاعدة جوية لهم .. هذه القصة حقيقية ... وقد شهدها شعب العراق وجيشه وكنت شاهد عيان عليها ولي الشرف ان اكون واحدا من الذين ستعرفون دوره بعد الاطلاع على هذه القصة التي توثق مرحلة مهمة من تاريخ العراق المعاصر وهو يتصدى للعدوان والاحتلال .. ابدا حديثي بسم الله :
    تعتبر قاعدة سعد الجوية الواقعة في غرب العراق احدى القواعد الجوية الاستراتيجية التي تم بناءها في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي وهي احدى اربع قواعد جوية استراتيجية في المنطقة الغربية من العراق تم بناؤها في فترات مختلفة لاسباب تتعلق بالامن القومي العراقي، وعلى اعتبار ان هذا الامن هو جزء من الامن القومي العربي، والقواعد الثلاث الاخرى هي قاعدة الوليد الجوية في الرطبة، وهي اقدم القواعد الاربع، ثم قاعدة البغدادي الجوية او كما ســـميت في حينه قاعدة القادسية في منطقة حديثة فقاعدة الحبانية.. وبالطبع كان هناك الكثير من القواعد الجوية العراقية الاخرى المنتشرة في كل انحاء العراق والموزعة توزيعا جغرافيا استراتيجيا يؤمن الدفاع عن العراق من جميع الجهات...

    اعود فاقول ان فكرة وجود القواعد الجوية الاربع في غرب العراق كان ينطلق من اعتبارات وحسابات الدفاع عن الوطن والامة على حد سواء، وكانت مهماتها الاساسية هي صد أي عدوان مسلح على العراق ضد التهديدات الخارجية وخاصة التهديدات الاسرائيلية التي كانت قد بلغت ذروتها بعد انتهاء الحرب العراقية الايرانية ( الفترة بين عامي 1988 و1990 ) وامتلاك العراق اسلحة ردع استراتيجية حققت التوازن في الردع مع اسرائيل بكل الاعتبارات والحسابات العسكرية الاستراتيجية في حينه، وكان مخصصا لهذه القواعد ان تستخدم ايضا ضمن أي جهد عسكري عربي مشترك ضد اسرائيل في حالة نشوب حرب عربية اسرائيلية جديدة..

    و بعد احتلال العراق وتدميره وحصول ما حصل من احداث وتطورات عسكرية وامنية واقتصادية وسياسية ماساوية، امتدت على مدى خمس سنوات حتى الان، وبعد التوقيع على الاتفاقية الامنية الطويلة الامد بين العراق والولايات المتحدة نشرت معلومات حول نية الولايات المتحدة اقامة قواعد عسكرية دائمية في العراق ( انظر مقالتنا عن الاتفاقية العراقية الامريكية بعين ثالثة ) في شماله ووسطه وجنوبه وغربه، واشارت هذه المعلومات ان قاعدة سعد الجوية او قاعدة البغدادي الجوية ستكون احدى هذه القواعد في حين ستتوزع القواعد الاخرى على المناطق الاتية :

    1. قاعدة بلد الجوية شمال شرق بغداد..
    2. قاعدة عسكرية في اربيل..
    3. قاعدة القيارة الجوية جنوب الموصل..
    4. قاعدة في جنوب العراق ربما في الشعيبة أو الناصرية..

    واشارت المعلومات إن هذا التوزيع الاستراتيجي المستقبلي للقواعد العسكرية سيحقق للقوات الأمريكية نوعا من التكامل وتبادل التغطية والمسؤوليات مع القواعد الأمريكية المنتــشرة في الكويت والخليج العربي، كي تساعدها في تحقيق مهماتها واهدافها العسكرية في حالة نشوب نزاعات مسلحة بين القوات الامريكية واي من دول المنطقة القريبة والبعيدة على حد سواء..

    نعود ونستكمل حديثنا عن قاعدة سعد الجوية والاسباب المحتملة لاختيارها من قبل القوات الامريكية، فهذه القاعدة، حالها حال القواعد الغربية الاخرى، لعبت دورا كبيرا في عمليات الدفاع عن العراق وحماية سمائه وارضه وسيادته وممتلكاته وكانت تتواجد فيها اسراب مقاتلة من القوة الجوية العراقية ومن الطائرات الاكثر تطورا في المنطقة في تلك الفترة كالميك 25 والميك 23 والسوخوي والميراج والتي كانت جاهزة للرد على أي عدوان عسكري اسرائيلي فيما لو غامرت اسرائيل وشنت عدوانها على العراق خاصة للفترة المشار اليها في اعلاه ونعني بها ( بين عامي 1988- 1990 ) وكانت هذه القواعد ( خاصة قاعدتي سعد والبغدادي ) تشكل قلقا لاسرائيل عبّر عنه اكثر من مسؤول عسكري اسرائيلي، حتى ان المخابرات الاسرائيلية ارسلت في تسعينات القرن الماضي بعضا من جواسيسها للحصول على معلوما ت عنهما كونهما قاعدتان حديثتان وفيهما من القدرة الجوية الدفاعية العراقية ما يؤلهما للتصدي للطائرات الاسرائيلية ومطاردتها حتى العمق الفسطيني..

    والشيء الاخر الذي اود الاشارة اليه عن اهمية ودور هذه القاعدة بالنسبة للعراق هو انه في عام 1991 عندما شن التحالف الثلاثيني حربه الشرسة والواسعة ضد العراق وثبوت مشاركة اسرائيل في هذ الحرب، قامت القوات الصاروخية العراقية بنصب قواعد اطلاق هيكلية لصواريخ ارض ارض العراقية في هذه القاعدة لايهام وسائل الاستطلاع والتجسس الامريكية ان قواعد الاطلاق هذه هي قواعد حقيقة ومخصصة لقصف الاهداف الاسرائيلية كرد على اشتراك الطائرات الاسرائلية ( بعد صبغها بعلامات سلاح الجو الامريكي ) وصواريخ اريحا 2 في قصف الاهداف العراقية غرب الفرات..

    وفعلا قامت الطائرات الامريكية والبريطانية ومن( دول اخرى) بقصف هذه القاعدة قصـــــفا كثيفا ومركّزا يومي 17 و18 / 1 1991 اعلن بعدها الرئيس بوش بانه تم تدمير نصف قواعد اطلاق الصواريخ العراقية ارض ارض، في محاولة منه لطمأنة اسرائيل وتخفيف الرعب عن المستوطنين اليهود من احتمال تعرضهم لقصف الصواريخ العراقية بعيدة المدى، وكان بوش يتوقع ان يتوقف قصف الاهداف الاسرائيلية بالصواريخ العراقية ظنا منه انه حقق اهدافه بتدمير قواعدها، ولكن بعد الضربة الصاروخية العراقية الاولى فجر يوم 18/ 1 / 1991 بثمان صواريخ عراقية من نوع الحسين ( ذي المدى 600 كم ) ضد اهداف حيوية اسرائيلية في منطقتي تل ابيب وحيفا استمر القصف العراقي على اشده ولم يتوقف الى نهاية الحرب يوم 28 / 2 / 1991 وكان يخضع لخطة وضعتها القيادة العامة للقوات المسلحة العراقية..

    وهكذا اسقط في يد الرئيس بوش وتبين له ان تقارير الاستخبارات الامريكية كانت كاذبة فيما يخص تدمير قواعد الصواريخ العراقية، ومع ذلك ازدادت عمليات القصف الجوي لطيران التحالف ضد القواعد الجوية العراقية في غرب العراق بشكل خاص وضد الاهداف المدنية والعسكرية في عموم العراق بشكل عام في محاولة يائسة وفاشلة لتحييد الصواريخ العراقية او تدميرها..

    ونشير هنا ان الطائرات الامريكية بلغ بها الارتباك والهستيرية والاجرام ان قامت بقصف بيوت الشعر للبدو العراقيين في المنطقة الغربية بالاضافة الى قصف سيارات الشحن الاردنية الكبيرة التي كانت تسير على طريق بغداد عمان، ظنا منها ان في داخلها صواريخ ارض ارض عراقية.. والحقيقة التي نسجلها للتاريخ هي ان المخادعة السوقية التي قامت بها قيادة الصواريخ العراقية اربكت وسائل الاستطلاع والتجسس لقوات التحالف من خلال نصب القواعد الهيكلية الوهمية في اكثر من موقع لاستنزاف الجهد الجوي للتحالف ومخادعته وارباك عمله الى جانب توفير الفرص الملائمة والمناورة الاستراتيجية للقيام بعميات قصف الاهداف الاسرائيلية من قواعد اطلاق متحركة حيث كان ابطال الصواريخ العراقيون يناورون من حيث الزمان والمكان والاستخدام التعبوي والفني في كل عملية اطلاق للصواريخ وباقصى سرعة لاتسمح لوسائل الاستطلاع واقمار التجــــــــسس الامريكية من رصدها الا بعد فوات الاوان، وهكذا استمرت عمليات اطلاق الصواريخ العراقية بنجاح طيلة ايام الحرب دون ان يتعرض أي من قواعدها المتحركة الى الاصابة او التدمير حتى بلغ ما اطلقته هذه القواعد 43 صاروخا من نوعي الحسين والحجارة السجيل على 53 هدفا حيويا اسرائيليا وبمعدل 28 صاروخا من نوع الحسين على اهداف مختلفة في منطقة تل ابيب و10 صواريخ من نوع الحسين ايضا على اهداف منتخبة في منطقة حيفا وخمسة صواريخ نوع الحجارة السجيل على مفاعل ديمونا..
    ان قصة قاعدة سعد الجوية لم تنته عند هذا الحد فلقد لعبت دورا فعالا في التصدي لمجموعات العمق البريطانية الذين ارسلتهم قيادة التحالف، بالتنسيق مع المخابرات الاسرائيلية، للبحث عن قواعد الاطلاق العراقية المتحركة في المنطقة الغربية من العراق في شباط عام 1991 بعدما تاكد لها ان العراقيين اوقعوهم في مصـــيدة المخادعة وانها عرفت ( أي قيادة التحالف ) بعد وقت متاخر ان القواعد التي ضربتها طائرات التحالف في قاعدة سعد وغيرها هي قواعد وهمية..

    فئران الصحراء

    اما عن قصة مجموعات فئران الصحراء وهو الاسم الذي اطلق على مجموعات العمق البريطانية من القوات الخاصة التي تسللت الى غرب العراق بالطائرات السمتية للبحث عن قواعد اطلاق الصواريخ العراقية المتحركة ومحاولة تدميرها بعد فشل الطيران المعادي في كشفها والحاق الضرر بها، فقد حدثت اوسع مطاردة عراقية لها في مناطق غرب العراق لم يشهد لها تاريخ الحروب مثيلا، حيث تم تعبئة وتحشيد مجموعات كبيرة من الوحدات والمقاتلين العراقيين من كل الصنوف يساندهم ابناء العشائر العربية في محافظات الانبار والقادسية وبغداد وكربلاء والنجف ، وكان لي شرف المساهمة فيها ، وقد حدث خلال عمليات البحث والمطاردة لمجموعات العمق البريطانية التي كانت تساندها وسائل الاستطلاع والتجسس الامريكية والاسرائيلية، مصادمات مسلحة في العديد من الاماكن والمواقع العسكرية استمرت اياما عديدة وقد تكللت هذه العمليات بالنجاح بعون من الله وبهمة الغيارى من القوات المسلحة العراقية والمتطوعين من العـشائر العربية، الذين اطلق عليهم زوار الفجر، حيث تم القاء القبض على المتبقي منهم في منطقة القائم وهم يحاولون الهرب في سيارات اجرة عبر الحدود السورية واعترفوا
    انهم كانوا مكلفين بمهمات البحث عن قواعد اطلاق الصواريخ العراقية المتحركة وتدميرها لانها اوقعت خسائر كبيرة بالاسرائيليين واحرجت موقف قيادة التحالف وفشلها في وعودها بتدمير هذه القواعد..
    وخلال هذه العمليات كانت قاعدة سعد الجوية، كغيرها من القواعد الجوية والمواقع العسكرية في غرب العراق، قد استخدمت مقرا لانطلاق مجموعات المطاردة العراقية وتمويلها بكل ما تحتاجه من اسلحة واعتدة واجهزة لاسلكية ووقود ومواد تموينية وغيرها..
    من كل ماتقدم – وغيره الكثير مما لا يسع الحديث عنه في هذه المقالة الموجزة – يتبين الدور الكبير والمهم الذي كانت تضطلع به قاعدة سعد الجوية في الدفاع عن العراق وافشال المخططات المعادية للعراق من أي اتجاه كانت، للنيل من سيادته وكرامته والحاق الاذى باهله..
    واذا ما عرفنا هذا الدور الكبير لقاعدة سعد الجوية، لعرفنا سبب سعي الولايات المتحدة لاقامة قاعدة عسكرية دائمية بدلا عنها، واذا ما صحت هذه المعلومات وتاكدت يمكن ان نستنتج الاسباب الكامنة وراء هذا الاجراء واهدافه الاستراتيجية وهذا لايحتاج الى تفكير طويل ولعل التدخل في الشؤون الداخلية للعراق وفي تخطيطه العسكري تدريبا وتسليحا وتنظيما وتكتيكا هي من ابرز العوامل التي ربما تستهدفها الولايات المتحدة من خطوتها هذه، ناهيك عن رغبتها في اقامة ما يمكن ان نسميه اجراءات وقائية لحماية اسرائيل من أي تهديد عراقي او عربي محتمل في حال تغيرت المعادلات وقواعد اللعبة السياسية والعسكرية في المنطقة العربية في غير صالح الكيان الاسرائيلي..
    هذا عدا عن اتخاذ هذه القاعدة والقواعد والمقرات العسكرية العراقية الاخرى لاغراض تدريب القوات الامريكية ورفع جاهزيتها القتالية واستخدامها كمستودعات تموين لوجستية استراتيجية، بالاضافة الى استخدامها لاغراض المناورات العسكرية التي قد تتوخى من ورائها التلويح بالعصا لتحقيق نوع من الردع ضد الدول المجاورة للعراق..

    ***
    العراق في 30 / 11 / 2010

    يتبع ان شاء الله


    اللهم

    أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

    تعليق


    • #47
      رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

      المشاركة الأصلية بواسطة بشرى مشاهدة المشاركة
      طيب ماشي سأنتظر باقي الحديث لكن لي رجاء لا أحب أن أشغلك أبي عندما تكون متفرغا أجبني حتى لا أحس بالذنب محبتي
      ابدا ياغالية فانا الممنون للاجابة عن اي سؤال .. ولكن ارجو ان لا تستعجلي الاجابة لاني نظمت وقتي حسب خطة وضعتها لمنهج عملي اليومي .. تقبلي فائق احترامي وتقديري
      اللهم

      أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

      تعليق


      • #48
        رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

        المشاركة الأصلية بواسطة أ/عبدالوهاب الجبوري مشاهدة المشاركة
        العزيزة هناء

        حياك الله ايتها البهية السامقة وحيا الله شعور الماجدة العربية واحاسيسها النابعة من وحي الالم والحزن والغيرة والشهامة .. سعدت بحضورك والمزيد من المعلومات والاحداث اقوم باعدادها فانتظريها وارجو ان تحتفظي بها لاغراض التوثيق في حينه ان شاء الله .. وبهذه المناسبة لي رجاء عندك - كاخت - ان تحتفظي بكل ما انشره لان عندي نية اصدار كتاب عن سيرتي ومذكراتي اذا مكنني الله واطال في عمري لتحقيق هذه الغاية ان شاء الله .. كما عندي نية اصدار ديوان شعري يضم قصائدي المنشورة في منتداي الادبي مع كتاب اخر يضم الدراسات والمقالات السياسية والعسكرية ومنها مشاركتي في حرب تشرين وقصف اسرائيل بالصواريخ عام 1991 ورابع عن المقالات والدراست الخاصة باللغة العبرية والادب العبري ...
        هذه مشاريع انوي انجازها بعد التوكل على الله .. ولعلمك اختي هناء فقد اصدرت ونشرت قبل احتلال العراق اكثر من 70 كتابا ( بين تاليف وترجمة عن العبرية ) لكنها حرقت ونهبت ودمرت ايام غزو العراق لانني كنت اسكن في شقة عسكرية نهبت واحرقت وقصفت مع كل شقق الضباط من قبل الاحتلال والغوغاء .. هذا المني جدا واحزنني كثيرا فجهود 35 عاما من التاليف والترجمة والندوات والمؤتمرات كلها ضاعت علما بان تخصصي العلمي هو اللغة العبرية والادب العبري وارامية التوراة وتخصصي العام هو الشؤون الاستراتيجية ( سياسية وعسكرية واقتصادية وامنية ) ،، لم يتبق من هذه الكتب الا اربعا فقط وكنا في حينها نطبع الكتب على حروف الرصاص وبعد صدور الكتاب يتم اذابة هذه الحروف .. ولم يكن الامر في العراق على ما هو عليه اليوم من استخدام الحاسوب وبذلك فقدت اخر امل في اعادة نشر كتبي من جديد .. ولهذا ترينني اسابق الزمن اليوم لانجاز اكبر ما يمكن انجازه من الدراسات والتقارير والبحوث والمقالات في مجالي التخصص العام والخاص ..
        من هنا ولدت فكرة طبع ما نشرته حتى الان من دراسات ومنها مذكراتي الاكثر اهمية لانها تمثل احداثا مهمة عاصرتها شخصيا وهي تتعلق بالعراق والوطن العربي ودول الجوار ..
        قبل فترة اتصلت بي صحفية من مصر وطلبت شراء حقوق قصائدي لنشرها واتصل بي اعلامي من دبي لنشر مؤلفاتي ودراساتي العبرية والادب العبري .. لكني لحد الان لم اقرر على هذا واسال الله ان يمد في عمري كي انجز هذه المشاريع التي فيها فائدة كبيرة للعرب والمسلمين ..
        تمنياتي لك بالصحة والسعادة ولانك كاخت عزيزة حدثتك بهذا مثلما امون على فايز ويعقوب ومحمد الفطيسي وطلال سيف واخرين .
        حفظكم الله اخوة ورعاك اختا متالقة .. متمنيا لك ولكافة الاخوة والاخوات دوام العز والصحة والسلامة والتوفيق
        اخوك ابو الشهيد

        يتبع
        تحياتي لك استاذ عبد الوهاب
        أشكرك على كلامك الطيب
        وعوضك الله عما ضاع منك
        وإن شاء الله الأيام القادمة تكون اجمل وابهى
        فالله تعالى لا يضيع عملا نافعا
        لا بد ان يأتي اليوم الذي نرى فيه أعمالك تخرج للنور وتحلق في السماء إن شاء الله.
        كل تحياتي وتقديري لشخصك الكريم

        تعليق


        • #49
          رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

          المشاركة الأصلية بواسطة م. هناء عبيد مشاهدة المشاركة
          تحياتي لك استاذ عبد الوهاب
          أشكرك على كلامك الطيب
          وعوضك الله عما ضاع منك
          وإن شاء الله الأيام القادمة تكون اجمل وابهى
          فالله تعالى لا يضيع عملا نافعا
          لا بد ان يأتي اليوم الذي نرى فيه أعمالك تخرج للنور وتحلق في السماء إن شاء الله.
          كل تحياتي وتقديري لشخصك الكريم
          حياك الله ايتها البهية ... واسال الله ان يمد في اعمارنا ويحسن اعمالنا ويرزقنا المال والبنين كي نعبده ونشكره ونتقرب اليه ... هذه دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم لاسامة بن زيد ..
          نسال الله الاستجابة لنا جميعا ولعباده المؤمنين الطاهرين .. انه نعم المولى ونعم المجيب
          مع خالص مكودتي ياغالية
          اللهم

          أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

          تعليق


          • #50
            رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

            [align=center][tabletext="width:70%;background-image:url('http://www.airssforum.com/backgrounds/17.gif');border:1px groove green;"][cell="filter:;"][align=center]ف
            ى


            ا
            ل
            إ
            ن
            ت
            ظ
            ا
            ر

            لنقرأ المزيد من صفحات العراق المجيد
            بطلنا * أ د عبدالوهاب
            لا تغيب علينا نشتاق ما لا نعرفه[/align]
            [/cell][/tabletext][/align]

            تعليق


            • #51
              رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

              أعيد سيرة العطر ليملأ المكان........................ مودتي
              [frame="9 80"]
              هكذا أنا


              http://www.yacoub-y.com/
              [/frame]

              تعليق


              • #52
                رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                المشاركة الأصلية بواسطة يعقوب احمد يعقوب مشاهدة المشاركة
                أعيد سيرة العطر ليملأ المكان........................ مودتي
                حياك الله ياغالي وكم اود حضور اسئلتكم واستفساراتكم .. مودتي ومحبتي
                اللهم

                أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

                تعليق


                • #53
                  رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                  المشاركة الأصلية بواسطة هند الفار مشاهدة المشاركة

                  [fot1]اليوم نرسو على شاطئ ينذف ألما [/fot1]


                  تستنجد حبات رماله

                  [frame="5 80"]
                  لا نجد طائر فوق أشجاره بل لا وجود للون الأخضر فقد إختفى مع نيران غاصب محتل

                  [/frame]

                  [fot1]
                  نحاول أن نتساءل إلى متى
                  [/fot1]

                  نبحث فى كل مكان

                  [fot1]
                  إلى أن نرى جبل صامد بين براكين النيران والغضب والغدر
                  [/fot1]


                  [align=center][tabletext="width:70%;background-image:url('http://www.airssforum.com/backgrounds/21.gif');border:1px solid crimson;"][cell="filter:;"][align=center]
                  باحث عراقى يحمل درجة علمية تُعبر عن عقل عبقرى ،
                  بداخه قلب يتسع للعالم أجمع إن أراد العالم السلام

                  [/align][/cell][/tabletext][/align]

                  [fot1]
                  إنه أ *د عبد الوهاب الجبورى ..
                  [/fot1]


                  إبن العراق الوفى

                  [frame="2 80"]
                  وجوده بيننا وكأنه رسالة واضحة لننتبه إلى ما يحدث فوق أرض العراق
                  [/frame]

                  [fot1]
                  ومعا نقرأ ما يدور
                  [/fot1]
                  فليسمح لنا أن نبدأ الحوار
                  ****
                  وإن تداعت التساؤلات ولكن يكن دائما السؤال الأول
                  لنقرأ بيانات البطاقة الشخصية ....
                  [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
                  من هو د * عبد الوهاب الجبورى ؟
                  [/gdwl]

                  كيف كانت طفولته ؟



                  أحلام مرحلة الشباب ؟


                  كيف كان عبد الوهاب الإبن وكيف هو الأب الآن مع أبنائه ؟



                  والآن وبعد أن صرت أبو الشهيد ..
                  نريد أن ننتقل جميعا إلى حيث المناضل عبد الوهاب الجبورى
                  وأسرته المجاهدة ..
                  إن كان لنا أن نقرأ بعض صفحات جهاد عائلة الجبورى



                  وكيف هى الحياة داخل العراق ؟



                  هل مازال العراق ملك للعراقيين ؟


                  أترى أن هناك تقصير من الإعلام حول ما يحدث على أرض العراق ؟



                  لماذا دائما العراق على هامش مباحثات قادة الدول ..
                  فلا نجد الإهتمام بالبحث فى مأساة العراق ؟



                  بماذا تطالب العراقيين والوطن العربى و العالم أجمع ؟





                  عفوا لقسوة الكلمات أبو الشهيد .. وإن كانت تضغط على جرح لن ينتهى نزفه ولكن

                  من المسؤول عن إستشهاد إبنك الشهيد ...
                  هل كان سهم العدو أم نيران خائنون يرتدون رداؤنا ... ؟


                  [frame="7 80"]

                  أكرر إعتذارى ..
                  فهنا ندرك حقيقة ما يحدث لنعرف من نحارب أولا


                  [/frame]

                  [fot1]
                  ولن أزيد بالتساؤلات الآن فقد زادت قسوتها


                  [/fot1]
                  [frame="1 80"]

                  ولكن لتظل معنا على ضفاف جزء آخر من الوطن يعانى ما تعانيه
                  على ضفاف الحبيبة فلسطين ..
                  [/frame]

                  [fot1]
                  ليستمر اللقاء
                  [/fot1]
                  الاحتلال الامريكي للعراق هوالمسؤول الاول والاخير عن استشهاد ولدي .. ثم ياتي دور اسرائيل وبعض دول الجوار والعملاء واذناب المحتل والمرتبطون باجهزة مخابراته هم المسؤولؤون ايضا عما يجري في العراق من دمار وقتل وتهجير ونهب للثروات ..
                  حياك الله
                  اللهم

                  أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

                  تعليق


                  • #54
                    رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                    تحية تتجدد لقلوب من نور.....................................
                    [frame="9 80"]
                    هكذا أنا


                    http://www.yacoub-y.com/
                    [/frame]

                    تعليق


                    • #55
                      رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                      إعادة للضوء للفائده ..............................مودتي وتقديري وهي مناسبه لأقول كل عام وأنتم بألف خير
                      [frame="9 80"]
                      هكذا أنا


                      http://www.yacoub-y.com/
                      [/frame]

                      تعليق


                      • #56
                        رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                        لكي لا تبقى فلسطين في قلوبنا مجرد ذكرى

                        لكي نحيا فلسطين وطنا وحضنا

                        لكي نعيش فلسطين حالة عشق ازلي

                        لكي نقول لفلسطين

                        كل فلسطين

                        اننا نحبها حتى التعب


                        ( أسامه حمدان )
                        [frame="9 80"]
                        هكذا أنا


                        http://www.yacoub-y.com/
                        [/frame]

                        تعليق


                        • #57
                          رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                          تحية تتجدد وإعادة للضوء مع الموده..............................
                          [frame="9 80"]
                          هكذا أنا


                          http://www.yacoub-y.com/
                          [/frame]

                          تعليق


                          • #58
                            رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                            مودة تتجدد لقلوب كبيره...........................
                            [frame="9 80"]
                            هكذا أنا


                            http://www.yacoub-y.com/
                            [/frame]

                            تعليق


                            • #59
                              رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                              كي لا يغيب الجمال ...........................................مودتي
                              [frame="9 80"]
                              هكذا أنا


                              http://www.yacoub-y.com/
                              [/frame]

                              تعليق


                              • #60
                                رد: لقاء جديد على ضفاف فلسطين ... مع أ د * عبدالوهاب الجبورى

                                تحية تتجدد لقلب كبير...........................................مود تي
                                [frame="9 80"]
                                هكذا أنا


                                http://www.yacoub-y.com/
                                [/frame]

                                تعليق

                                يعمل...
                                X