إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الصفر او الحلم الفقير

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الصفر او الحلم الفقير

    دول تسجل أرقاماً قياسية في انتهاك حقوق الإنسان، و دول تسجل أرقاماً قياسية في إحياء العدالة والسعادة بين سكانها !
    . .
    الحد الفاصل بين المقياسين ولنطلق عليه رقم الصفر حيث يقف المؤشر الحقوقي عند أدنى حد من العدالة وأدنى حد من الانتهاكات يبدو أنه قد صار حلماً بالنسبة لنا نحن السوريين بشكل خاص والكثير من بلداننا العربية بشكل عام .
    ..
    الصفر رقم فقير لأحلام فقيرة ضمن مجتمعات فقيرة؛ أساليب مكافحتها لفقرها هي أساليب وحيدة فردية مطوية على ذاتها وبالتالي لا يمكن أبدا أن تتخطى الصفر اتجاه الاعلى نحو العدالة والسعادة .
    ..
    الشعوب المتحضرة أحلامها كبيرة وتشاركية لذلك مقياس السعادة والعدالة لديها عال .
    وبالمقابل نجد أن أنظمة الاستبداد مقياس السعادة لديها مرتفع عند المتشاركين في الاستبداد والعاملين معه على حساب إفقار وانتهاك حقوق كل إنسان يعيش تحت سقف هذه المنظومة .
    ..
    الصفر او الحلم الفقير او الفقر الاجتماعي ليس أن لا يملك الانسان قصراً يعيش فيه بمفرده، وإنما أن لا يملك عقلا وفكراً يتعايش فيه مع الآخرين ويكون الوسيلة للوصول إلى العدالة والسعادة .
    ..
    سيبقى الصفر حلماً سورياً وعربيا ما دامت عقولنا فردية وأفكارنا إقصائية .
    .

  • #2
    والأفظع هو الفقر العاطفي
    ذكرني مقالك بكتاب للناقد الفرنسي رولان بارث: درجة الصفر في الكتابة
    فلتكن إذن درجة الصفر في السعادة
    محبتي

    تعليق


    • #3
      مصطفى سؤال .. هل بالإمكان اعتبار الفقر العاطفي مرض نفسي ؟!

      تعليق

      يعمل...
      X