إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

يا حرام ... !!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • يا حرام ... !!

    يا حرام ... !!


    من اجل غسل الفطرة من عوالقها


    [justify]فطر الناس ان يقولوا (يا حرام ..) حين يشاهدون مشهدا مؤلما متصدعا فحين يرى احدهم تصادم سيارتين والخراب فيهما يقول ( يا حرام .. ) ومثل تلك الاقاويل كثيرة في مثل تلك المشاهدات ورغم كثرتها واختلاف الفاظها الا انها تتحد في مصدريتها الفطرية ففي العراق حين يشاهد احدهم حادث سير او يدا مقطوعة يقول (خطيه) وهي من اصل (خطيئة) والقرءان يقول فيما نحن نتقول به

    (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (الروم:41)

    فحادث السير وصاحب اليد المقطوعة والساقط على الارض من عثرة او المقتول عمدا او سهوا (هو فساد ظاهر) والقرءان بدستوريته الهادية يؤكد ان سبب ظهور الفساد هو (بما كسبت ايدي الناس) ويمنح القرءان حملته منهجية خطاب مبين وواضح ان تلك الظاهرة (ظهور الفساد) هو امر الهي (نظم الهية) مسببة والسبب هو (لنذيقهم بعض الذي عملوا) وليس كل الذي عملوه بايديهم ويبين لنا ربنا ان سبب المذاق السيء ذلك هو (لعلهم يرجعون) فنطقت الفطرة التي فطرها الله فينا فقالوا ( يا حرام ..!!) وقال بعظهم (خطية) لان بيان الفساد وظهوره هو من ما كسبت ايديهم محن حرام او خطيئة الا ان فطرتنا تم تغليفها بمتراكمات البيئة المجتمعية فبقيت (يا حرام .. !!) وبقيت (خطية ..) وكأنها عرفان عقل بشدة الفساد في حين هي عرفان عقل بوجود الحرام والخطيئة ..

    ظهور الفساد في البر ... هو في (وسيلة القبض) فالناس في (البر) يقبضون وسيلتهم في السمع والكلام والمشي والمأكل والزرع والصنع في (بر) يقبضون وسيلتهم ولكنها تتوقف في (البحر) فلا مشي ولا كلام وسمع ولا زرع ولا صنع في البحر لان الفعل الفائق للبحر يوقف (البر)

    ظهور الفساد في البر هو في قابضات وسيلة الناس في سياقة سيارة او سقوط من مرتفع او صراع شخصي او حادثة عمل او صعقة كهرباء

    ظهور الفساد في البحر هو في الكوارث البيئية والفياضانات والامراض الفتاكة ومنها السرطان والايدز والزايهايمر والسكري وضغط الدم والاحتباس الحراري وثقوب الاوزون فهو فساد في البحر

    فساد الاثنين (في البر والبحر) هو مما كسبت ايدي الناس وهي تعمل عمل (مقياس الحرارة) حين يؤشر مؤشر الخطر ليرجع الناس الى مفعل الماكنة ليقوم بتبريد ماكنته ومعالجة سبب ارتفاع الحرارة

    يا حرام ... خطيه ... في فطرة عقل فطر على ادراك الحق كما تدركه القطة التي تسرق قطعة اللحم لتهرب بها مسرعة خوفا من العقاب الا انها لا تهرب ممن يعطيها قطعة اللحم طواعية ... تلك فطرة خلق حتى في الحيوان الا ان الانسان نسيها (اختزلها) من عقله ولكن الحيوان لا يزال يمتلكها ..

    حين يظهر الفساد فذلك يعني ان مؤشر الذنوب يؤشر وكلما كان الفساد قاسيا كلما كان المؤشر في قراءة عالية وعلى فطرة الانسان ان تعي تلك الحقيقة لتدرك الرجعة الى الرب لتسوية ما علق من الذنوب في جنب المذنب فهو حمال وزر لا بد من تفريغه قبل خراب ماسكاته الدنيوية وقبل ان يكون من المغضوب عليهم ومن الضالين فيكون موعودا بأكنة على قلبه فلا يفقه ذلك المؤشر ويدافع عن برائته من الذنوب وهو غارق في بحر فساد ما كسبت يداه

    يا حرام .... خطيئة ... وتلك ذكرى ... عسى ان تنفع الذكرى [/justify]


    الحاج عبود الخالدي
    sigpic
    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

  • #2
    رد: يا حرام ... !!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    عندنا مثل يقول "إن شفت الأعمى طبو منك أدرى من ربو"

    الحاج عبود ..احترامي

    سلام عليك
    لايكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك , عليك أن تخطو تجاهها و التوقف عن الاختباء خلف الزمن,


    امرأة محتلة

    تعليق


    • #3
      رد: يا حرام ... !!

      لو كان الفاسدون والمفسدون يخافون الله لما فعلوا افعالهم الشنيعة.

      تعليق


      • #4
        رد: يا حرام ... !!

        المشاركة الأصلية بواسطة حاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة
        يا حرام ... !!



        من اجل غسل الفطرة من عوالقها

        [justify]فطر الناس ان يقولوا (يا حرام ..) حين يشاهدون مشهدا مؤلما متصدعا فحين يرى احدهم تصادم سيارتين والخراب فيهما يقول ( يا حرام .. ) ومثل تلك الاقاويل كثيرة في مثل تلك المشاهدات ورغم كثرتها واختلاف الفاظها الا انها تتحد في مصدريتها الفطرية ففي العراق حين يشاهد احدهم حادث سير او يدا مقطوعة يقول (خطيه) وهي من اصل (خطيئة) والقرءان يقول فيما نحن نتقول به[/justify][justify][/justify][justify][/justify][justify]

        (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (الروم:41)

        فحادث السير وصاحب اليد المقطوعة والساقط على الارض من عثرة او المقتول عمدا او سهوا (هو فساد ظاهر) والقرءان بدستوريته الهادية يؤكد ان سبب ظهور الفساد هو (بما كسبت ايدي الناس) ويمنح القرءان حملته منهجية خطاب مبين وواضح ان تلك الظاهرة (ظهور الفساد) هو امر الهي (نظم الهية) مسببة والسبب هو (لنذيقهم بعض الذي عملوا) وليس كل الذي عملوه بايديهم ويبين لنا ربنا ان سبب المذاق السيء ذلك هو (لعلهم يرجعون) فنطقت الفطرة التي فطرها الله فينا فقالوا ( يا حرام ..!!) وقال بعظهم (خطية) لان بيان الفساد وظهوره هو من ما كسبت ايديهم محن حرام او خطيئة الا ان فطرتنا تم تغليفها بمتراكمات البيئة المجتمعية فبقيت (يا حرام .. !!) وبقيت (خطية ..) وكأنها عرفان عقل بشدة الفساد في حين هي عرفان عقل بوجود الحرام والخطيئة ..

        ظهور الفساد في البر ... هو في (وسيلة القبض) فالناس في (البر) يقبضون وسيلتهم في السمع والكلام والمشي والمأكل والزرع والصنع في (بر) يقبضون وسيلتهم ولكنها تتوقف في (البحر) فلا مشي ولا كلام وسمع ولا زرع ولا صنع في البحر لان الفعل الفائق للبحر يوقف (البر)

        ظهور الفساد في البر هو في قابضات وسيلة الناس في سياقة سيارة او سقوط من مرتفع او صراع شخصي او حادثة عمل او صعقة كهرباء

        ظهور الفساد في البحر هو في الكوارث البيئية والفياضانات والامراض الفتاكة ومنها السرطان والايدز والزايهايمر والسكري وضغط الدم والاحتباس الحراري وثقوب الاوزون فهو فساد في البحر

        فساد الاثنين (في البر والبحر) هو مما كسبت ايدي الناس وهي تعمل عمل (مقياس الحرارة) حين يؤشر مؤشر الخطر ليرجع الناس الى مفعل الماكنة ليقوم بتبريد ماكنته ومعالجة سبب ارتفاع الحرارة

        يا حرام ... خطيه ... في فطرة عقل فطر على ادراك الحق كما تدركه القطة التي تسرق قطعة اللحم لتهرب بها مسرعة خوفا من العقاب الا انها لا تهرب ممن يعطيها قطعة اللحم طواعية ... تلك فطرة خلق حتى في الحيوان الا ان الانسان نسيها (اختزلها) من عقله ولكن الحيوان لا يزال يمتلكها ..

        حين يظهر الفساد فذلك يعني ان مؤشر الذنوب يؤشر وكلما كان الفساد قاسيا كلما كان المؤشر في قراءة عالية وعلى فطرة الانسان ان تعي تلك الحقيقة لتدرك الرجعة الى الرب لتسوية ما علق من الذنوب في جنب المذنب فهو حمال وزر لا بد من تفريغه قبل خراب ماسكاته الدنيوية وقبل ان يكون من المغضوب عليهم ومن الضالين فيكون موعودا بأكنة على قلبه فلا يفقه ذلك المؤشر ويدافع عن برائته من الذنوب وهو غارق في بحر فساد ما كسبت يداه

        يا حرام .... خطيئة ... وتلك ذكرى ... عسى ان تنفع الذكرى [/justify]

        الحاج عبود الخالدي
        فضيلة الحاج عبود الخالدي
        سلام الله عليكم ورحمته تعالى وبركاته
        كل تلك الكوارث والمصائب رسائل ربانية ، قبض وسيلة الناس كما تفضلتم وأفضتم من بيان حكيم ، ولكن مع المؤسف أن الناس لا ترجع ؟ هل هي غفلة أطبقت على العقول ، ام شربوا العجل بكفرهم ، أم قلوبهم غلف .
        طالعت هته الأيام بعض من علامات الساعة الكبرى ، ومن بينها خسف في المشرق ،وأخر في المغرب واخر في جزيرة العرب .
        وسألت نفسي ، سبحانك ربي لما الخسف بالضبط ؟..
        فعلمت ان بعض ( اهل الغرب - أمريكا ) يستعدون من الآن وبناء قوارب نجاة ( منازل ) على مستوى عالي من التقنية ( تحمي من الزلازل والهزات الأرضية وقوة البراكين ) ..يشيدونها على عمق كبير تحت الأرض ؟
        للاطلاع :
        الأمريكيون يصنعون سفناً للنجاة من نهاية العالم في 2012
        http://www.alarabiya.net/articles/2010/06/30/112645.html


        الناس تحاول الهروب ..من الحق
        ولا تبغي الرجوع الى الحق
        ولكن أين المفر
        فلن ينفع الناس أي مخبأ
        وهو خسف عظيم سيحل بكل الأرض
        مدونة الاعجاز العلمي والحقائق العلمية
        رتبــة العلـــم أعـلــى المراتـــب

        تعليق


        • #5
          رد: يا حرام ... !!

          المشاركة الأصلية بواسطة مرمر القاسم مشاهدة المشاركة
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          عندنا مثل يقول "إن شفت الأعمى طبو منك أدرى من ربو"

          الحاج عبود ..احترامي

          سلام عليك
          [justify]وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

          حياك ربي ابنتنا الغالية مرمر ... اشتقنا لحرفك بين سطورنا

          أحسنت ... فالله خلق الانسان في احسن تقويم ..!! فمن الذي أخل بذلك الحسن القويم ..؟؟ الله ..!! ام العبد ..!!

          سلمت

          سلام عليك [/justify]
          sigpic
          قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

          تعليق


          • #6
            رد: يا حرام ... !!

            المشاركة الأصلية بواسطة جميل السلحوت مشاهدة المشاركة
            لو كان الفاسدون والمفسدون يخافون الله لما فعلوا افعالهم الشنيعة.
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            أحسنت اخي الفاضل ... الفساد دلالة سوء المفسدين ...!!

            سلام عليك
            sigpic
            قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

            تعليق


            • #7
              رد: يا حرام ... !!

              المشاركة الأصلية بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة
              فضيلة الحاج عبود الخالدي
              سلام الله عليكم ورحمته تعالى وبركاته
              كل تلك الكوارث والمصائب رسائل ربانية ، قبض وسيلة الناس كما تفضلتم وأفضتم من بيان حكيم ، ولكن مع المؤسف أن الناس لا ترجع ؟ هل هي غفلة أطبقت على العقول ، ام شربوا العجل بكفرهم ، أم قلوبهم غلف .
              طالعت هته الأيام بعض من علامات الساعة الكبرى ، ومن بينها خسف في المشرق ،وأخر في المغرب واخر في جزيرة العرب .
              وسألت نفسي ، سبحانك ربي لما الخسف بالضبط ؟..
              فعلمت ان بعض ( اهل الغرب - أمريكا ) يستعدون من الآن وبناء قوارب نجاة ( منازل ) على مستوى عالي من التقنية ( تحمي من الزلازل والهزات الأرضية وقوة البراكين ) ..يشيدونها على عمق كبير تحت الأرض ؟
              للاطلاع :
              الأمريكيون يصنعون سفناً للنجاة من نهاية العالم في 2012
              http://www.alarabiya.net/articles/2010/06/30/112645.html


              الناس تحاول الهروب ..من الحق
              ولا تبغي الرجوع الى الحق
              ولكن أين المفر
              فلن ينفع الناس أي مخبأ
              وهو خسف عظيم سيحل بكل الأرض
              [justify]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              نعم ... احسنت ... لا يرجعون .. لانهم لا يذكرون ... ذلك لان الذكرى بوابة العقل .... وما يذكرون الا ان يشاء الله هو اهل التقوى وأهل المغفرة ... لو كانوا يريدون تأهيل التقوى وتأهيل المغفرة لوجدوا الله اهلا لها يؤهلهم لها فيتذكرون لان الله اهل التقوى واهل المغفرة

              سلمت

              سلام عليك [/justify]
              sigpic
              قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

              تعليق

              يعمل...
              X