إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اليمن.. القصف متواصل والعنف يتصاعد عشية جنيف

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اليمن.. القصف متواصل والعنف يتصاعد عشية جنيف

    الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي تكشفان عن أسماء المشاركين في مؤتمر جنيف القادم وقصف متبادل في المناطق الحدودية شمال اليمن، وقتلى وجرحى بالعشرات في قصف للتحالف على العاصمة صنعاء.

    أعلن السكرتير الصحفي للرئاسة اليمنية على صفحته في موقع "فيس بوك" أن الوفد الحكومي الذي سيشارك في مؤتمر جنيف المقرر عقده في 14 يونيو/حزيران، يتكون من ياسين مكاوي ورئيس حزب العدالة والبناء النائب عبدالعزيز جباري بالإضافة إلى وزير الدفاع المختطف لدى جماعة الحوثي اللواء محمود الصبيحي والقياديين في حزب الإصلاح محمد قحطان ومحمد حسن دماج وفيصل رجب وعز الدين الأصبحي وزير حقوق الإنسان.

    كما أكدت جماعة "أنصار الله" الحوثية على لسان الناطق باسمها محمد عبدالسلام ترحيبها بدعوة الأمم المتحدة للمشاركة في محادثات جنيف دون وضع أي شروط مسبقة، وقال عبدالسلام في تصريح صحفي "تم اللقاء يومنا هذا بمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ في العاصمة العمانية مسقط، وتم خلال اللقاء مناقشة مؤتمر جنيف والتحضير له".

    وأشار عبدالسلام إلى وصول وفد حوثي في إطار اللقاءات التشاورية إلى العاصمة الروسية موسكو تلبية لدعوة الخارجية الروسية، وكان وفد جماعة الحوثي المكون من رئيس المجلس السياسي صالح الصماد، والناطق باسم الجماعة محمد عبدالسلام، وعضو المجلس السياسي علي القحوم، قضى عدة أيام في مسقط لإجراء مباحثات برعاية روسية أمريكية بهدف وقف الحرب في اليمن.

    هذا وفي نفس الوقت نفى المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي تقديم سلطنة عمان أي مبادرات طلبت فيها حصانة لعبدالملك الحوثي زعيم جماعة "أنصار الله" الحوثية.

    وأشار بادي إلى أن الحكومة اليمنية تنظر إلى لقاء جنيف كـ"لقاء تشاوري" يستمر ثلاثة أيام وليس مؤتمرا للحوار، مؤكدا أن موافقة الحكومة جاءت بعد مشاورات مع أمين عام الأمم المتحدة، وقال "نحن في مشاورات مع الأمين العام للأمم المتحدة حول هذا الموضوع، ومشاوراتنا تتم حول ثلاثة أشياء، هي مرجعية الحوار، التي هي المبادرة الخليجية، وقرار مجلس الأمن رقم 2216، ومخرجات الحوار الوطني، هذه الثلاثة التي يتم التفاوض حول أجندة ومرجعية الحوار".

    جدير بالذكر أن الأمم المتحدة أكدت السبت عقد مؤتمر سلام خاص باليمن في جنيف بسويسرا في 14 يونيو/حزيران بعد تأجيل حصل الشهر الماضي بسبب اعتراضات من الحكومة اليمنية التي طالبت بانسحاب الحوثيين أولا اخبار اليمن الان من المدن الرئيسية االيمنية والاعتراف بسلطة الرئيس عبد ربه منصور هادي، فيما اشترط الحوثيون وقف إطلاق النار كشرط لإجراء محادثات سلام.
يعمل...
X