إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عندما يكون الصمت مذلة :

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عندما يكون الصمت مذلة :

    [align=justify]عندما يكون الصمت مذلة :




    بعد مدة قصيرة من العدوان الهمجي على غزة تبين بالملموس تجاهل النظام العربي الرسمي ما يقع لإخواننا هناك ، بل تبين عدم اهتمامه بكل الدماء التي أريقت بدم صهيوني بارد وفضلوا اللجوء إلى مجلس الأمن الذي هو أقرب إلى مجلس للحرب على أن يكون مجلسا للسلم والأمن . وبالتالي فهم يعرفون أن هذا المجلس لا يستطيع فرض أي قرار على إسرائيل أو حتى إدانة أفعالها الإجرامية الهمجية ضد المواطنين العزل والأبرياء الذين لم يفعلوا شيئا سوى أنهم فلسطينيون وأنهم يدافعون عن أرضهم من التدنيس والاحتلال والاغتصاب .

    بعد مدة قصيرة استطاع فيها الصهاينة محو الآلاف من المنازل على وجه الأرض المباركة في غزة ومحو المئات من الناس من على وجه الدنيا ومحو وحرق الآلاف من الأشجار ومحو كل عناوين الحياة على الأرض في غزة لأن الصهاينة ضد الحياة وضد الطبيعة وضد كل ما هو إنساني بل هم مسخرون فقط للقضاء على أوجه الإنسانية والبقاء في الأرض التي عمرها الله بالناس وفرض السلم والتعايش بين جميع الأعراق الفئات والبشر بينما هؤلاء المجرمين أبوا إلا أن يقلبوا آيات الله على وجهها ويقفوا حائلين ضد تحقيق هذه السنة الإلاهية العظيمة . هؤلاء يستحقون أن ينعتوا بالمجرمين والخارجين عن العرف الإنساني والبشري وأن نصنفهم في خانة تليق بهم وتوافق أوصاف أقوام غابرة وقفت ضد إرادة الله وضد رسالاته وضد ما شرعه في الأرض منذ آلاف السنين . فهل يعقل أن يأتي اليوم منا من ينادي بالحوار معهم ومناقشتهم تحت طائلة الحوار الديني أو ما شابهه من المصطلحات التي لا تفيد في شيء ماداموا هؤلاء يعيثون فسادا في الأرض والناس والطبيعة ؟ .

    بنى الصهاينة مجتمعهم ولا نقول دولتهم كما يدعي بعض الأبواق منا ، على العنف والخداع والضغينة والحرب والقتل والتهجير والنفي والإجلاء والاغتصاب وكل تاريخهم في فلسطين المحتلة يدل على ذلك ، بل هو تاريخهم منذ آلاف السنين يكتب عنهم ويحكي عن أفعالهم الإجرامية في حق الأنبياء والأقوام المختلفة التي تعايشت معهم في الأرض وعليها . وقد تحدث عنهم القرآن الكريم غير ما مرة وذكر أفعالهم الإجرامية بالتفصيل ولعل قصتهم مع أنبيائهم ورسلهم تعتبر خير دليل على هذا الكلام .

    مخطيء من يظن أن الصهاينة اليوم يتراجعون عن مخططهم الجهنمي القاضي بالاستفراد بالشعب الفلسطيني وغقناع الأنظمة العربية الخانعة باسلوبها الجهنمي الذي يصور حماس والمقاومة في المنطقة على أنها معادية لهم على أساس مرجعيتها الدينية ورسمها بأنها تمثل التوجه المتشدد والمتطرف الذي يريد الاستيلاء على أنظمة الحكم في العالم العربي وبالتالي القضاء على النظام العربي الرسمي الذي يعتبر الحليف الاستراتيجي والمتميز للصهاينة والأمريكان والغرب عموما والمعادي لكل ما هو إسلامي وينتمي للمقاومة . يصعب اليوم أن نقنع هذا النظام العربي الرسمي بغير ذلك لأنه قاصر على الفهم واصبح ضعيفا إلى درجة أنه لا يستطيع أن يرفع عقيرته أمام الأمريكان والصهاينة ويقول لهم كفى وهذا عار وجرم في حقنا وفي حق شعوبنا ...

    واليوم أصبح الصهاينة في أوج قوتهم بفعل صمت هذه الأنظمة وخنوعها وضعفها أمام أفعال إجرامية تقترفها الأيدي الهمجية من قتل وتدمير ونفي وتشريد للناس وللمسلمين في فلسطين وفي لبنان واحتلال لأراض عربية دون منازع وضمها إلى الحوزة الصهيونية المجرمة . فهل يعقل أن يكون موقف الأنظمة بهذا السوء في حقنا وفي حقهم وفي حق شعوبهم ؟ .

    لماذا يذهب النظام العربي المعتدل وغير المعتدل إلى مجلس الأمن لإيقاف الآلة الهمجية الصهيونية عن قتل أهلنا في غزة ؟ وهم يعرفون تمام المعرفة أن هذا المجلس لن يفعل شيئا ولن يغير من واقع الأمر شيئا ، وهم يعرفون أيضا أن التعامل مع هؤلاء الجبابرة لا يكون إلا بالحديد والنار والمقاومة وسينهزم شر هزيمة كما وقع له في صيف 2006 أمام المقاومة اللبنانية الشريفة التي بالمناسبة مازال هناك من ينعتها بالصبيانية والخيانة وبيع القضية لإيران وأطراف خارجية أخرى لا يعلمها إلا هم فقط .

    ستنتصر المقاومة في غزة ، وينتصر الشعب في غزة لأن إرادة الشعوب لا تقهر والضحايا الكثيرون الذين ذهبوا في إثر هذه الهمجية فهم عند ربهم يحتسبون وسيجازون أحسن جزاء وما علينا إلا الدعاء لهم بالرحمة والمغفرة ....

    عزيز العرباوي
    كاتب مغربي
    Azizelarbaouiaziz017***********
    [/align]

  • #2
    رد: عندما يكون الصمت مذلة :

    الاستاذ عزيز العرباوي

    بعد التحية :


    نعم ان ارادة الشعوب لا تقهر فهي المقاومة والمناضلة والقادرة على التغيير والنصر والوقوف في وجه حكامها

    اما هؤلاء الحكام الذين ذهبوا الى ما يسمى بمجلس الامن اعتقد انهم ذهبوا فقط ليظهروا للعالم انهم مهتمين ولتبييض صورتهم فقط لا غير ولكن ليعلموا لن تنطلي علينا مثل هذه الافعال ...

    وشكرا لك على هذا الموضوع ....
    ان الشعب الذي لا يتبنى الكفاح المسلح مصيره الموت او الفشل
    كاسترو

    تعليق


    • #3
      رد: عندما يكون الصمت مذلة :

      المشاركة الأصلية بواسطة الحريه مشاهدة المشاركة
      الاستاذ عزيز العرباوي

      بعد التحية :


      نعم ان ارادة الشعوب لا تقهر فهي المقاومة والمناضلة والقادرة على التغيير والنصر والوقوف في وجه حكامها

      اما هؤلاء الحكام الذين ذهبوا الى ما يسمى بمجلس الامن اعتقد انهم ذهبوا فقط ليظهروا للعالم انهم مهتمين ولتبييض صورتهم فقط لا غير ولكن ليعلموا لن تنطلي علينا مثل هذه الافعال ...

      وشكرا لك على هذا الموضوع ....
      صدقت في كلامك

      أشكر لك مرورك وكلماتك الراقية

      //
      //

      تعليق


      • #4
        رد: عندما يكون الصمت مذلة :

        الاستاذ عزيز العرباوي
        اسرائيل نفسها لا تعترف بحق الشعب الفلسطيني بأرضه
        لاعدمناك
        رحيق

        تعليق


        • #5
          رد: عندما يكون الصمت مذلة :

          لأن الصدق والصراخ .. خصلتان فينا دُمرتا تحت رزم النقود !


          بوركت


          الحكم نتيجة الحكمة والعلم نتيجة المعرفة
          فمن لا حكمة له لا حُكم له ، و من لا معرفة له لا عِلم له.

          تعليق


          • #6
            رد: عندما يكون الصمت مذلة :

            اني لاشرب كاس الشعب مترعة
            وما شربت لغير الشعب انخابي



            لك النصر يا غزه
            لك الحريه يا غزه
            [align=center]ندوس على الجرح ..................... ونواصل[/align]

            تعليق


            • #7
              رد: عندما يكون الصمت مذلة :

              المشاركة الأصلية بواسطة رحيق مشاهدة المشاركة
              الاستاذ عزيز العرباوي
              اسرائيل نفسها لا تعترف بحق الشعب الفلسطيني بأرضه
              لاعدمناك
              رحيق
              شكرا لك رحيق على قراءتك الجميلة

              صدقت والله

              تحياتي

              تعليق


              • #8
                رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                المشاركة الأصلية بواسطة نور الأدب مشاهدة المشاركة
                لأن الصدق والصراخ .. خصلتان فينا دُمرتا تحت رزم النقود !


                بوركت
                سلمت يا نور الادب

                تحياتي

                تعليق


                • #9
                  رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                  المشاركة الأصلية بواسطة freedomforus مشاهدة المشاركة
                  اني لاشرب كاس الشعب مترعة
                  وما شربت لغير الشعب انخابي



                  لك النصر يا غزه
                  لك الحريه يا غزه
                  كلام جميل وواقعي وصحيح

                  سلمت

                  تعليق


                  • #10
                    رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                    أستاذ عزيز العرباوي

                    العجيب الغريب أننا ندرك الصهاينة واهدافهم الدنيئة وندرك تماما انهم ليسوا دعاة حوار وسلام... وندرك ان العالم بات يسخر من مواقفنا المتخاذلة المخجلة من قضايانا المصيرية وفي مقدمتها قضيتنا الرمز (كانت )
                    ومع كل ذلك لم نزل نراوح مكاننا ونكرر أفعالنا وخطبنا ...

                    لك خالص التقديروالإحترام
                    .......................سيرين...................... .
                    .......... سيرين ..............

                    تعليق


                    • #11
                      رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                      المشاركة الأصلية بواسطة سيرين الأتاسي مشاهدة المشاركة
                      أستاذ عزيز العرباوي

                      العجيب الغريب أننا ندرك الصهاينة واهدافهم الدنيئة وندرك تماما انهم ليسوا دعاة حوار وسلام... وندرك ان العالم بات يسخر من مواقفنا المتخاذلة المخجلة من قضايانا المصيرية وفي مقدمتها قضيتنا الرمز (كانت )
                      ومع كل ذلك لم نزل نراوح مكاننا ونكرر أفعالنا وخطبنا ...

                      لك خالص التقديروالإحترام
                      .......................سيرين...................... .
                      شكرا لك أيتها العزيزة سيرين على قراءتك الراقية للمقال ...


                      أسعدني مرورك الكريم من هنا ...

                      سلمت من كل سوء

                      تعليق


                      • #12
                        رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                        [align=center]إن كنت ترى ان هذه هي النتيجة...فكيف توفق بين الإنتصار وهذه النتيجة..؟![/align]تحياتي
                        [frame="10 90"]ليس في حياة الأفراد ولا في حياة الشعوب خطأ لا يمكن اصلاحه ، فالرجوع إلى الصواب يمحو جميع الأخطاء
                        .....................
                        المهاتما غاندي[/frame]

                        تعليق


                        • #13
                          رد: عندما يكون الصمت مذلة :

                          المشاركة الأصلية بواسطة ابن الجزيرة مشاهدة المشاركة
                          [align=center]إن كنت ترى ان هذه هي النتيجة...فكيف توفق بين الإنتصار وهذه النتيجة..؟![/align]تحياتي
                          شكرا لك أخي ابن الجزيرة على القراءة ..
                          لم أفهم سؤالك وعن أي نتيجة تتحدث ؟

                          تحياتي

                          تعليق

                          يعمل...
                          X