إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحياد في زمن ,,الإحتلال ,, تواطؤ معلن !!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحياد في زمن ,,الإحتلال ,, تواطؤ معلن !!!

    الحياد في زمن ,,الإحتلال ,, تواطؤ معلن !!!


    بقلم : جيهان عوض

    يقال بأن الصمت في حينه صلاة ,, ولعلها صلاة الملائكة ,, اما في غير حينه فتلك صلاة قبلتها الإذعان ,,وعليها لا بدّ لنا من تصنيف الزعامات العربية من أكثر المصلين خشوعا وتضرعا ,دائمي التبتل ركوعا وسجودا ,, مؤمنون بأن أكثر دعواتهم استجابة تلك التي تنطلق في سجودهم ,, بل لا تكاد ملائكة البيت الأبيض تتوقف عن تسجيل الحسنات لهم ,, فهم المبشرون بجنة "الإله " الأسود الذي اعتلى عرش استعبادهم !


    كالمبشر بفرصة أخرى للحياة لا يستعجل فيها العبد على تكفير ذنوبه ,, يحاول الكيان المسخ أن يعطي انطباعا عن أن عمليته العسكرية ستطول في قطاع غزة ,, بالتالي هناك مزيد من الوقت لعقد قمم والتخطيط لاجتماعات وجولات هنا وهناك ,, لا نجني منها في نهاية الأمر سوى بيان قديم كانوا قد خطوه عشية تكفين ضحايا غزة سابقا ,, حتى يغيّروا التاريخ ويضفوا بعضا من الرتوش على العنوان !!

    رغم أن كل من لا يجري في دمه شيء من بني صهيون فإنه يتماهى في موقفه معهم بل ويتمادى إلى تحميل الضحية سبب موتها ,, فهذا جورج بوش يخرج علينا معلنا بأن على المقاومة أن توقف صواريخها وأن أي اتفاق لن يكون إلا بضمان الأمن للكيان المسخ ,, متناسيا أن الصهاينة هم من بدء بالاعتداء وإعلان الحرب على غزة ويضفي العرب على هذا الموقف دونما استحياء من إراقة دماء يقال بأن مثلها يجري في عروقهم ,, أنهم يسعون إلى تهدئة تبطل مبررات هذا العدوان بل هذه المجزرة التي تتخذ من غزة ساحة لها ,, ولابدّ لنا من توجيه السؤال لهم ,, ما هو مبرر الكيان المسخ في قتل 22 غزيّا أثناء التهدئة ؟ واستمرار إغلاق المعابر والحصار الخانق أيضا أثناء التهدئة ؟ فما المغري في الأمر لغزة حتى تعود لتهدئة لا تختلف عما يجري الآن في ساحتها سوى في توزيع الموت على ساعة الوقت لا أكثر ,,


    وبما أنه لاشيء عفوي في السياسة ,, فإن خطابات الزعماء هي الأكثر انطباقا على هذه القاعدة ,, فهي تكتب سابقا وتنقح وتراجع حتى لا يدخلون في دائرة "الإثم " ,, وكل كلمة لها وزنها وحساباتها ,, وبناء على هذا فلا أدري كيف نفسر أن يتهجم رئيس وزراء عربي على إراقة الدم في غزة ويندد به ويصفه بالمجزرة ثمّ يتلو ذلك بقوله " التي يرتكبها جيش الدفاع الإسرائيلي " ,, وهنا نسف مصطلح جيش الدفاع كل ما سبق من موقف ظننا أنه سيضمد بعضا من جراح غزة ,, فالكيان المسخ يدافع عن نفسه أمام "مجازر " يرتكبها بحقه جياع غزة !!

    الموغلون في الواقعية ,, بدأوا بالتزام الحياد رغم أنه من المفترض أنهم من جنس الضحية ,, ففلسطين أرض محتله والمسيطر عليها هو المحتل وهم ملتزمون مع هذا المحتل باتفاقيات علينا أن لا ننسى أنها انتهت مدتها ولم يتم تجديدها ومع ذلك يستميت العرب في الإلتزام بها في مقابل طرف آخر لا يلتزم حتى باتفاقيات حقوق الإنسان التي ينتهكها كل يوم على أرض غزة ,, فكيف للعقل أن يقبل هذا ؟ وإلى متى ستبقى الأيادي العربية ممدودة دون أن تجد كفا تصافحها بل تنشغل تلك الكف الأخرى في قتل وتدمير أبناء غزة !

    وانطلاقا من " إن كنت تعرف أن لا ديّة للقتيل فاقتله دون أن تكترث " ,, فإن الكيان المسخ أعلن العدوان على غزة من على منبر عربي وأحد وزراءنا يبتسم إلى جانب ليفني ,, بل وتعداها إلى رسائل التطمين أن لا عدوان إلا بعد 24 ساعة ,, ستتخللها مساع للتهدئة ,, ولكن لا ماء وجه لدى أنظمتنا لتخجل من إراقته أو تعبر عن مجرد استياء من إعلان الطاغية عن نهمه لدماء الغزيين من على منبره ,, وتتعدى الأمر إلى إيجاد مبررات واهية لمساهمتها في قتل غزة !

    في صحيفة الأهرام المصرية ,, كتب أحدهم أنه ليست مصر وحدها التي تملك حدود مع فلسطين فلتفتح الحدود مع سوريا ولبنان والأردن وليسمح للجحافل الغاضبة بدخول فلسطين وليبتعد الجميع عن المزاودة على دور مصر ,, ولا يتذكر هذا بأنه لم يطلب أحد من مصر أن تدخل جيوشا وجحافل أو أسلحة إلى غزة بل لكونها الوحيدة التي تملك حدودا مباشرة مع غزة كان المطلوب منها أن تسمح للطائرات القطرية على الأقل وشاحنات المساعدات العربية بالدخول لنجدة المحاصرين ,,دون أن يدعي رئيسها يوما ما قائلا " لن نسمح بتجويع الفلسطينيين " متباهيا وكأنه هو من سمح لتلك الجماهير الغاضبة بفتح المعبر في العدوان السابق على غزة ,, ولكن أفعاله أتمت جملته السابقة " وإنما سنسمح بسحقهم وقتلهم " !!

    في كل مرة يجد الكيان المسخ مبررا لقصفه أو استهدافه المدنيين ,, فهم إما أقرباء لقادة "الإرهاب الحمساوي " ,,أو جيران لأحد قادة حماس ,,او يخفون تحت بيوتهم مخازن سلاح للمقاومة ,,او يتسترون على مقاومين يطلقون الصواريخ من أرض غزة ,, وبذا لا مدني في غزة بل كلهم يشاركون حسب التوصيف الصهيوني في الإرهاب !!

    بالعودة قليلا إلى التاريخ سنجد دولا عربية باجتماعها لم تصمد في الحرب أكثر من ستة أيام منيت بها بخسارة جسيمة ,, ولكن غزة اليوم تسطر صمودا أسطوريا رغم أنه حتى الأشقاء يستلون سكينهم ويغرسونها في ظهرها في وضح النهار دونما خجل أو استحياء ,, ولكن التاريخ لن يرحمهم أبدا,, وستكون شهادته قاسمة بحقهم وقاسية ,, وليعلموا أن التزام الحياد والصمت في زمن احتلال غاشم لا أخلاق له ولا إنسانية تجري في عروقه ,, ما هو إلا تواطؤ ضد الضحيّة معلن !!

    ,

    ,

    تحيتي


    " كان بودي أن آتيكم ,, ولكن شوارعكم حمراء ,,
    وأنا لا أملك إلا ثوبي الأبيض
    ",,

    * * *

    دعــهــم يتــقــاولــون

    فـلــن يـخــرج الـبحــر

    عــن صمته!!!!





    ὅμερος رهـ يـ نـ ـة

    http://www.airssforum.com/f602/



  • #2
    رد: الحياد في زمن ,,الإحتلال ,, تواطؤ معلن !!!

    جيهان عوض...


    من ينتظر العون من غير الله فمصيره الخيبة والفشل...وهؤلاء الزعماء المسخ علينا أن نحسب أنهم الى جانب العدو الأمريكي والصهيوني فقد بانت حقيقتهم...ونحن قادرون على النصر المؤزر...هاهي المقاومة العراقيه خير مثل وسيكون الرجال في غزه مثلا طيبا لكل الشعوب...


    تحيتي
    آمنت بالله ايمانا عرفت به ان الزمان على الباغين دوار

    تعليق


    • #3
      رد: الحياد في زمن ,,الإحتلال ,, تواطؤ معلن !!!

      المشاركة الأصلية بواسطة قيس النزال مشاهدة المشاركة
      جيهان عوض...


      من ينتظر العون من غير الله فمصيره الخيبة والفشل...وهؤلاء الزعماء المسخ علينا أن نحسب أنهم الى جانب العدو الأمريكي والصهيوني فقد بانت حقيقتهم...ونحن قادرون على النصر المؤزر...هاهي المقاومة العراقيه خير مثل وسيكون الرجال في غزه مثلا طيبا لكل الشعوب...


      تحيتي


      ليتهم يصمتون !


      يقول أحمد مطر ,,

      في الكحل لا تجد الأذى إلا إذا

      عملت على تكحيلك العميان !

      ,
      ,


      !


      " كان بودي أن آتيكم ,, ولكن شوارعكم حمراء ,,
      وأنا لا أملك إلا ثوبي الأبيض
      ",,

      * * *

      دعــهــم يتــقــاولــون

      فـلــن يـخــرج الـبحــر

      عــن صمته!!!!





      ὅμερος رهـ يـ نـ ـة

      http://www.airssforum.com/f602/


      تعليق

      يعمل...
      X