إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رصاصتان في بندقية..

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رصاصتان في بندقية..

    [align=center]رصاصتان تسكنان جوف البندقية..وحيدتان تسامران وحدة البندقية وتمليان فراغها..تحولتا الى صديقتين حميمتين متلاصقتان..لا تبرح احدهما مكانها ولا تحرك ظلها في مسرب الاطلاق
    عاشتا معا طويلا..وحتى انهما استضافا غبار الزمن العالق بينهما موصلا شوقهما لبعضهماكان الزناد يحاول ان يفرقهما محاولا الكثير..ولكن كانت البندقية توقف امر الاطلاق
    دخلتا الحرب معا واعلنتا قسوة الهزيمة في وجه الضعفاء من اسلحة مقابلة وجيوش الرصاص وجحافل
    الذخيرة

    اشتهرتا معا بقوة في اتحادهما ..وحيادهما.....وشاع صيتهما معا كأفضل ثنائي
    اخذهما الغرور .فكل الايادي تطمح في ان تكون تلك البندقية هي مقبض لها
    وتسابقت الايدي ودارت رحى المعارك..وتأججت نار الفتن..من اجل تلك البندقية..التي تحتضن نفس الرصاصتين

    ولكن المعركة انتهت بموت الجميع وانتهاء الرصاص وخلت تلك الساحة الا من الثنائي معا ..تحاران في امرهما لا تعرفان كيف سيعود نفس الصيت...فأقسمتا على قتل اي مخلوق يصادفهما
    واذا بعابر سبيل يقطع عناء الصحراء بأنفاس لاهثة..استوقفتاه..وبأمر حازم وبصوت واحد قالتا ارفع يديك..ارخى يديه وانزل عن ظهره ما يحمله ثم رفع يديه مستغربا الحدث..ونظرا مرتعبا..سألهما بخوف ..متقطع الصوت

    ماذا تريدان مني ..ماذا فعلت لكما..ما ذنبي...؟؟ لماذا تعاقبانني؟؟؟
    ضحكت احدهما بصوت عال فيما ادارت الاخرى وجهها عنه متثاقلة الرد عليهاخذتا تتهامسان..فيما وجه الترقب في علامات ذاك الضحية ..حائرا في امره..تلف بين عينيه الف علامة سؤال وسؤال

    وبعد التشاور الطويل ...قررتا ان تتركاه حر...وقالتا بصوت يعلوه التكبر ..اذهب لن نقتلك واردفا ضحكة بصوت عالي..فرح عابر السبيل واخذت ساقاه عنان الهروب ..يريد ان يبتعد.....افترقت الرصاصة الاولى عن صديقتها الحميمة..مبتعدة عنها تطارد الشاب وسكنت في ظهره...ولم يكن الفراق الا لحظات..حيث تبعتها صديقتها تجاورها نفس المكان في ظهر من اعطي الأمان
    وهكذا حافظت الرصاصتان على صداقتهما..ولكن اثرتا ان تنتقلا خارج البندقية..الى مكان آخر فكان جسد الضحية..المقر الجديد لأعلان ثورة جديدة وسيادة الرصاص وسؤدد الصداقة الصادقة في مدينة البنادق
    .....
    أسير القلم[/align]

  • #2
    رد: رصاصتان في بندقية..

    إلى القصة
    تحياتي.....

    تعليق


    • #3
      رد: رصاصتان في بندقية..

      اسير جميل ما كتبت ..
      ألا ترى معي أيها المصطفى أنه نص يصلح لأدب الأطفال أكثر..
      ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

      تعليق


      • #4
        رد: رصاصتان في بندقية..

        تعليق بنصي لا يليق

        لكن على ترسبات صفحة البحيرة

        يتكاثر العليق

        تعليق


        • #5
          رد: رصاصتان في بندقية..

          المشاركة الأصلية بواسطة أسير القلم مشاهدة المشاركة
          تعليق بنصي لا يليق

          لكن على ترسبات صفحة البحيرة

          يتكاثر العليق
          مرحبا أسير القلم
          يعز علي أن تغضب لمجرد تعليق قد يكون في الأصل بريئا. فأنا صراحة لا أستهين بأدب الطفل، بل أجد من اصعب الأجناس الإبداعية، فليس من السهل مخاطبة الطفل وضمان إعجابه بالنص. وكل كتاب أدب الطفل الذين عرفتهم يتحدثون عن صعوبة ملامسة ذوق الطفل. أرى أنه شرف كبير أن تستطيع السمو بنصك ليصل إلى مستوى أدب الطفل.
          أحيي ريشتك .

          تعليق


          • #6
            رد: رصاصتان في بندقية..

            المشاركة الأصلية بواسطة EL MOSTAFA DOUKARY مشاهدة المشاركة
            مرحبا أسير القلم
            يعز علي أن تغضب لمجرد تعليق قد يكون في الأصل بريئا. فأنا صراحة لا أستهين بأدب الطفل، بل أجد من اصعب الأجناس الإبداعية، فليس من السهل مخاطبة الطفل وضمان إعجابه بالنص. وكل كتاب أدب الطفل الذين عرفتهم يتحدثون عن صعوبة ملامسة ذوق الطفل. أرى أنه شرف كبير أن تستطيع السمو بنصك ليصل إلى مستوى أدب الطفل.
            أحيي ريشتك .

            لا يا عزيزي
            لم اغضب فلست اجد من هو جدير بإشعال نار غضبي
            لكن اعتقد ان كانت النية متجهة لغاية طيبة ,,هناك من العبارات الدفقة التي يستطيع ان يعبّر عنها
            كما ارجو ان تعلم انني لا افهم تعليقه بناء على مزاجي الخاص
            انما الاخ الذي علّق لم يتناول عبارة واحدة من النص ليشكرني عليها او ليعدل عليها بما يحق له
            فالنص مملوك لي لكنه في القراءة ملك القاريء وحده وهو لم يلق بالا لما وجب عليه ونصّب نفسه فقط
            حكما دونما اشارات ادبية ,,,,واسمح لي ان اضيف شيئا بالعامية يعني الشغلة ما بدها تفنن ودفاع
            المووضوع برّمته لا يعنيني وليس يستحق مني قدرا وفيرا بقدر احترامي للمكان ولمن هم اهله
            لكن لا ارى هناك قسم لادب الاطفال
            او قصص الاطفال حتى ارى عبارته بعين رحيمة,,,



            و

            تعليق


            • #7
              رد: رصاصتان في بندقية..

              د. المصطفى أنت أكثر واحد يعلم جيدا أن أدب الأطفال فن مستعصي وصعب الولوج إليه ..
              إنني حين كتبت هذا الرد (اسير جميل ما كتبت .. ألا ترى معي أيها المصطفى أنه نص يصلح لأدب الأطفال أكثر.. )
              لم تكن نيتي قط الاساءة ، بل كتبته بكل براءة الطفل الذي يسكنني والذي أعتقد انه يسكن كل مبدع .. ظنا مني انني أزيد من شأن النص وصاحبه .
              لكنني في الحقيقة لم أكن أدري أبدا أن الطفولة أصبحت شتيمة وإهانة ..
              هذا ما آلمني كثيرا لأنه شيء مؤسف حقا..
              ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

              تعليق


              • #8
                رد: رصاصتان في بندقية..

                المشاركة الأصلية بواسطة اليمين أمير مشاهدة المشاركة
                د. المصطفى أنت أكثر واحد يعلم جيدا أن أدب الأطفال فن مستعصي وصعب الولوج إليه ..
                إنني حين كتبت هذا الرد (اسير جميل ما كتبت .. ألا ترى معي أيها المصطفى أنه نص يصلح لأدب الأطفال أكثر.. )
                لم تكن نيتي قط الاساءة ، بل كتبته بكل براءة الطفل الذي يسكنني والذي أعتقد انه يسكن كل مبدع .. ظنا مني انني أزيد من شأن النص وصاحبه .
                لكنني في الحقيقة لم أكن أدري أبدا أن الطفولة أصبحت شتيمة وإهانة ..
                هذا ما آلمني كثيرا لأنه شيء مؤسف حقا..

                ان كان هذا فلك العذر وتقبل اعتذاري
                واليك ورودي ابناء براعمي وبذاري
                واليك صك صلح محبة ومن شر الشيطان فحذاري

                تعليق


                • #9
                  رد: رصاصتان في بندقية..

                  أسير ما أعجبني أكثر في ردودك تلك الشاعرية التي توحي بصدق صاحبها لذلك كنت أعلم أن سوء التفاهم هذا لن يعمر طويلا. لك كل الاحترام..
                  الاختلاف في الرأي لن يفسد للود قضية..
                  ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

                  تعليق


                  • #10
                    رد: رصاصتان في بندقية..

                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في الرد خطأ مطبعي كنت أقصد كل الإحترام..
                    ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

                    تعليق


                    • #11
                      رد: رصاصتان في بندقية..

                      هكذا تأتي أخطاؤنا بكل عفوية أيها المبدع مرهف المشاعر..
                      تقبل صداقتي.. يا أسير القلم
                      ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

                      تعليق


                      • #12
                        رد: رصاصتان في بندقية..

                        المشاركة الأصلية بواسطة اليمين أمير مشاهدة المشاركة
                        أسير ما أعجبني أكثر في ردودك تلك الشاعرية التي توحي بصدق صاحبها لذلك كنت أعلم أن سوء التفاهم هذا لن يعمر طويلا. لك كل اللاحترام..
                        الاختلاف في الرأي لن يفسد للود قضية..
                        المشاركة الأصلية بواسطة اليمين أمير مشاهدة المشاركة
                        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في الرد خطأ مطبعي كنت أقصد كل الإحترام..
                        المشاركة الأصلية بواسطة اليمين أمير مشاهدة المشاركة
                        هكذا تأتي أخطاؤنا بكل عفوية أيها المبدع مرهف المشاعر..
                        تقبل صداقتي.. يا أسير القلم
                        صديقي أمير شهادتك قيّمة لدي واعتز بها كثيرا وخصوصا في مناحي الصدق ومدارات عذرية المقصد

                        لا تخف المكان ضيق لا يتسع الا لاثنان فليس لشخص سوء الفهم مكان بيننا


                        اتشرف فيك كصديق ...كظلي لي لصيق ...فهذا الكون واسع جدا ..لكنه في امثالك قلّة اهل عزة لا ذلة ...زقزقة عصفور هو صوتك في وقت تعبث بأسماعنا شرور الغربان بالنعيق ....

                        وردة جاردينيا احب ما املك اليّ واقربها لي اذا ما قبلتها مني يا صديق او كانت بك تليق ...

                        تعليق


                        • #13
                          رد: رصاصتان في بندقية..

                          المشاركة الأصلية بواسطة أسير القلم مشاهدة المشاركة
                          صديقي أمير شهادتك قيّمة لدي واعتز بها كثيرا وخصوصا في مناحي الصدق ومدارات عذرية المقصد

                          لا تخف المكان ضيق لا يتسع الا لاثنان فليس لشخص سوء الفهم مكان بيننا


                          اتشرف فيك كصديق ...كظلي لي لصيق ...فهذا الكون واسع جدا ..لكنه في امثالك قلّة اهل عزة لا ذلة ...زقزقة عصفور هو صوتك في وقت تعبث بأسماعنا شرور الغربان بالنعيق ....

                          وردة جاردينيا احب ما املك اليّ واقربها لي اذا ما قبلتها مني يا صديق او كانت بك تليق ...
                          كيف لي ألا أقبل بوردتك وأنت صادق الاحساس حقا..
                          أعلم أن الذي في قلبك على لسانك هذا مثل عندنا في الجزائر..
                          كنت أعتقد أنني وحدي شديد الحساسية ومرهف المشاعر ولكني التقيتك لتكون لي صديق وكما يقال لا محبة إلا من بعد عداوة..
                          تقبل تحياتي.. فانتظار جديدك دمت بود
                          ها أنا sigpic أمارس الضياع.. لعلي أبلغ منتهاه

                          تعليق


                          • #14
                            رد: رصاصتان في بندقية..

                            ههههههههههههه كم كنت حساسا ( اوفر دوز ) ولكن يفرحني هذا

                            اني ما زلت املك ان ابتسم على تفاصيل مررت بها يوما

                            فمرت بي اليوم ,,

                            تحيتي للجميع

                            احتسيتكم اليوم حتى ثملت

                            شكرا لنبيذ الامس المعتق في اقداح الفرح

                            شكري الدائم الدؤوب للجميع هنا

                            تعليق

                            يعمل...
                            X