إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أحـــلام ليست على ورق

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رد: أحـــلام ليست على ورق

    سألته:
    لماذا تناديني" سيدتي"..
    من أخبرك أنني متزوجة؟...

    ابتسم وقال:-
    ثمة نساء خلقن هكذا بهذا اللقب..
    جئن العالم بهذه الرتبة.
    وأية تسمية أخرى
    هي إهانة لأنوثتهن !

    تعليق


    • رد: أحـــلام ليست على ورق

      احذري رجلًا سريع الغضب.
      يصعب عليه السيطرة على انفعالاته أيًّا كانت خصاله،
      و ربما كانت خصاله لا تعدّ و كان له قلبًا طيّبًا. و كان حبيبًا نادرًا.
      لكن نوبة غضب واحدة يلقي فيها عليك بحممه و بالجمر المتطاير من فمه.
      سيحوّل قلبك إلى مدينة مدمّرة ( كشرنوبيل ) يصعب عودة الحياة النقيّة إلى رئتيها.


      تعليق


      • رد: أحـــلام ليست على ورق

        كنت اعتقد أننا لايمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها.
        عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمه بقلم، دون أن نتألم مرة أخرى.
        عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين، دون جنون، ودون حقد أيضا.
        أيمكن هذا حقا؟
        نحن لانشفى من ذاكرتنا.
        ولهذا نحن نكتب، ولهذا نحن نرسم، ولهذا يموت بعضنا ايضا

        تعليق


        • رد: أحـــلام ليست على ورق

          لم استطع الا الدخول للاستمتاع معك بالأحلام
          محبتي


          كل الأشياء متواطئة كل الوسائد متواطئة ضحايا نحن لكل شيء ضحايا أي ذكرى أي صدفة أي كلمة غير مقصودة يرميها الزمان على مسامعنا ليختبر فقط قدرتنا على حبس الدموع ضحايا نحن لزماننا المتواطئة ضحايا لأشواقنا المستترة.

          شكرا شاكر السلمان

          تعليق


          • رد: أحـــلام ليست على ورق

            المشاركة الأصلية بواسطة بشرى مشاهدة المشاركة
            لم استطع الا الدخول للاستمتاع معك بالأحلام
            محبتي

            يسعدني مصاحبتك لي رونق الحروف والأحلام
            مودتي

            تعليق


            • رد: أحـــلام ليست على ورق

              أولئك الذين حكموا أوطاناً ربع قرن بجيش من المخبرين ،
              متسلّطين على شعوب طحنها الذلّ الأزلي.
              هؤلاء الواثقون من ولاء الدبابات لهم ،
              عليهم أن يجرّبوا الموت مرّة ليختبروا رصيدهم في جنازة.. فيذهلوا.


              "فوضى الحواس"


              تعليق


              • رد: أحـــلام ليست على ورق

                كلما اتسعت القطيعة تحوّل الحب إلى ضرب من المنازلة العاطفية الموجعة .
                كل واحد يريد من خلالها ليّ ذراع الثاني ، مراهناً على أن الآخر لا بد أن تهزمه الأشواق ،
                وأنه حتماً أول من سينهار ويرفع السماعة أو يرسل رسالة هاتفية ،
                لكن غالبا ما ينقلب السحر على العاشق .
                وبدل أن يقرب البعاد المحبين . يفرقهم نهائياً ،
                ويبدأ عندها كل واحد بالتشكيك في عواطف الآخر وينوب عن شوقه إليه حقده عليه ،
                وعندها تغدو لا رغبة لكل واحد إلا بالانتقام لكرامته العاطفية .
                ومايرى فيه الردّ الأكثر إيلاما للآخر .

                لعبة غبية وسادية قد يمتد دمارها إلى سنوات عدّه .
                حب كهذا لا يليق بغير النفوس المريضة .
                لقد وجد الحب لنتحدى به العالم لا لنتحدى به من نحب .

                في الواقع كانت لمة واحدة تكفي .
                كان يكفي رنة هاتف وصوت يباغتك بقول:
                « اشتقتك »
                « مانسيتك »
                « احتاجك »
                لكن لا هاتف يدق.
                والحب الذي ولد وسط شلالات الكلمات الجميلة ..
                يموت لأن كلمة واحدة تنقصه !

                تعليق


                • رد: أحـــلام ليست على ورق

                  تعليق

                  يعمل...
                  X