إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

    بسم الله الرحمن الرحيـــــم
    ( وما ظلمناهم ولكن كانوا انفسهم يظلمـــــــــــون)
    بعد ان نزل الستار على الروايه وتجلت حقيقة اللعبه التي مارستها ادارة قناة ( الرسول) في مسابقتها ( فارس الشعراء)
    متخذة من مدح الرسول صلوات الله عليه وسلامه وسيلة للكسب المادي ضاربة بكل ا عراف التنافس الشريف وقوانينه عرضا,
    وبعد تقسيم الشعراء
    الى 6 مجاميع جرى تفويز اثنين من كل مجموعه وكانو ا ( 12) متنافس يتقدمهم الشاعر صلاح الحديثي
    فوجئوا باضافة ( 24) متنافس أخر لم يدخلوا في تصفيات المجاميع فصاروا (36)
    وقسموا الى مجموعتين كل مجموعه ( 18)متسابق وعلى مجموعته الثانيه فاز الشاعر الحديثي مرة اخرى بالاولويه
    وتبين ان اللجنة التحكيميه قد اعطت قصيدته ( ابتهالات) اعلى الدرجات
    غير ان الشاعر وخلافا لما يعهده الناس في المسابقات الشريفه ان يتنافس على النهايه 0الاول والاول في المجموعتين
    لتحديد الاول والثاني , والثواني مع بعضهم لتحديد الثالث والرابع
    الا ان القناة جريا وراء الكسب المادي اللا مشروع اولا: جعلت المتسابقين (عشره) تساوى فيها الاول والاخير
    والطامة الكبرى الاخرى انهم لم يستقبلوا التصويت للاول مرتين الا قليلا بحجة الاتصالات,
    واضطر الشاعر الاول لاعلان انسحابه بشرف من اليوم الثاني للنهائي تاركا الساحة لفرسان التصويت

    وجاءت قصيدته الرمزيه ( لا تصالح) لتكون مادة للمنتديات تتناقلها لتحكي قصة اللعبه في اطهر قناة
    مستعينا بمطلع قصيدة ترددها القناة دائما ( ما تغاضى)

    ( لا تصــــــالح)


    [poem=font="arabic transparent,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    ( ما تغــاضى طرفُ عيني أو تعامى) = حيــــنَُ زُفِ الليـــلُ للفجـــــــرِامامـــــــــا

    واستباحت نارُهم شمــــــــسَ الـضحى = يا لنــــــــــارٍ أحـــرقت حتـى الغمـــــاما

    أيُ ريــــحٍ في لظــــــاها مــــــــــزقتْ = عـــنــــــقَ الشـــــــــعرِ وادمتـــه انتـقامــا

    ذبحوا الحرفَ الذي في ســــــــــــــره ِ = ذاب حتى الصخـــــرُ عشقــــا وهيامــا

    قتــلوا في الروح شــــــــــوقا ينتضــي = حلمــــــاً رفَّ بأحفـــــــان اليـــتـــــامــى

    **************

    - ويكَ- كيفَ اللهُ يرضـــى حكمــــاً = يسرقُ النـــــورَ ويستهـــــــدي الظلامـا

    كيف يرضـى( ثاني اثنـــــــين) قصيــــــــــــداً= تستــــــــحي منـــــــــهُ الأيــــــــــــــامى

    يارسول الله قد غــــــــــــــــالواا الوفا = واستفـــزوا الجـــرحَ عسفــــاً واتهـــامـــا

    أيقظــــوا (الثعبـــــانَ) من غفــــــوتهِ = حين شاؤا الســـمَ واختاروا لحرامـــــــــا

    ربّ حرفٍ اضـــــــرموا نــــــــيرانه = فاذا هم حطبـــــاً ,يحســـو الضـــــــرامــــا

    سوفَ تبقى يا ( كليــــبً ) في دمــي = تُسهــــــــــــرُ الصحراءَ عامــاَ ثم َعامـا

    ( لا تصالحْ) لا تصالح لا تصــــالح = منْ تحــــدى, منْ تعـــــدى, منْ تعامـى

    **************

    سارت الفرســـــانُ يحدوها النـــــــدا = ما حسبنا الخيــــلَ قد شُـــدت زمامـــــا

    تركوا ( الغبـــــــراء) تجري وحدهـا = هكـذا ( الا عراب), مذ كانوا نشامى!

    حاصروا بالصمت اضـــــواءَ الهدى = اوصدوا الدربَ وقالـــوا: لـن نُلامــا


    واتـــــــى الصبــــح وفــي انفـــــــاسه = قصــــة الراحِ الذي أغـــرى الندامـــى

    لم يعـــــــد للشعــر في ( ديــوانهـــــــم) = غيرُ أصـــــداءٍ علـيها اللحــــنُ حــــامــا

    سرقوا الأسمــــــاء مـــن عنوانهـــــــا = ليكـــونَ الليـــــل ُ للفجـــــــــر امـامـــا


    ********************[/poem]

    صلاح سعيد الحديتي
    التعديل الأخير تم بواسطة حسام أحمد المقداد; الساعة 05-05-2010, 01:25 PM.

  • #2
    رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

    ويحهم !!!


    حتى في الأدب وألق الحرف يتلاعبون ؟ ؟


    نص رائع بكلّ ماتحمله الكلمة من معنى


    المتنبي الصغير . . .


    جميل أن نراك بعد طول غياب


    دمت بروعة كما أنت




    تعليق


    • #3
      رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

      السيد المتنبي الصغير شكرا لهذه الإضاءة
      و لنص رائع و أكثر

      احترامي
      لايكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك , عليك أن تخطو تجاهها و التوقف عن الاختباء خلف الزمن,


      امرأة محتلة

      تعليق


      • #4
        رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

        مع اطيب تحياتي اشكر من مر وقال شيئا فأقسى شيء هو انتحار الضمير
        المتنبي الصغير

        تعليق


        • #5
          رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

          أستاذنا

          كعادتك مبدع ٌ دوماً

          فلا تبحث عند أصحاب المحطات الفضائية عن الضمير

          فلقد قبروه منذ اتخذوا المال رباً وعقيدةً

          دمت بخير أيها المبدع

          ودي وتقديري واحترامي

          همس الشوق

          تعليق


          • #6
            رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

            ويبقى الكبير كبيرا

            كثير ألق قرأت
            [align=center]
            sigpic
            شكرا لمن نثر الشوك في طريقي ، فقد علمني كيف أميّز جيدَ الزهرِ


            مدونتي حبر يدي

            شكرا شاكر سلمان
            [/align]

            تعليق


            • #7
              رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

              اخي العزيز صلاح /
              ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

              عين الشمس كما يقال لا تغطى بغربال .
              لهم سواد انفسهم . ولك ان تكون فارسها .
              دائما الشجرة المثمرة ترمى بحجر .
              سر واثق الخطى كما عهدتك وعرفناك .
              ولا تلتفت لما فعل المؤجرون .والطامعين ..بالمـــــال وللمــــــال..

              تعليق


              • #8
                رد: لا تصـــــالح/ صلاح سعيد الحديثي( المتنبي الصغير) حكاية قصيده

                كثير محبة
                وشوق

                تحية وأكثر

                سلامي ودعائي

                دام هذا الألق والابداع

                عمر ابورمان
                (عمر أبو رمان)

                تعليق

                يعمل...
                X