إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تناسخ

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تناسخ

    في منفاي، أتاني نعيي
    (......)
    سار الجسد وحيدا بين الأزقة، سريان النار في الهشيم.
    الدخان سحاب يغطي المدينة
    وحفرة على يسار
    في المقبرة تنتظره.
    (......)
    حين انتهت طقوس الدفن،
    التفت لتلقي عزائه
    كانت المقبرة فارغة
    إلا من
    غراب
    وظل يشبهه


  • #2
    رد: تناسخ

    المصطفى مرة الغربة وذاك الشعور بغياب الروح بعد أن غادرت إلى الوطن
    فلم يتبقى إلا نسخة تطابقها ، تتقبل العزاء بصمت دون مراسم أو وجوه حقيقية
    تقديري للغة سرد خاصة تتميز بها .

    تعليق


    • #3
      رد: تناسخ

      في زمـن مـُـــر لـم تبق غيــر الغــربان تنعــق في المقابــر
      الموت والدخـان وحفر الموتى وطقوس الدفن صـارت مفرداتنــا .
      أخــي المصطفى زكــم ........ غــدا ً ســتتبدل المفـردات تطيــر الفراشــات وتزقزق العصــافير وتنتشــر رائحــة ورد الجــوري . هــي كبـــوة أمــــه .
      sigpic

      بتعــــاضـــدنا تـــرتقــي الامـــــه

      تعليق


      • #4
        رد: تناسخ


        هل تذكرون محباً كان بينكم
        مجالس الأنس لا تنسى حكاياه
        إذا مررتم بقبري فانثروا خصلاً
        من الورد عليه ، فهي سلواه
        ودمعة من جفون علّ ساكبها
        يعيد قلبي إلى الدنيا ، فيلقاه

        صباح الحياة ..

        تعليق


        • #5
          رد: تناسخ

          هذا المصير علينا تذكره دائما
          ولكن ليكن بعز وشرف ورضا الله والضمير
          تحياتي لنص عميق المعنى والدلالة
          الاخ المصطفى حياك الله ورمضان كريم
          اللهم

          أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

          تعليق


          • #6
            رد: تناسخ

            تقديري لنصّ عميق الدلالة مصطفى


            محبتي




            تعليق


            • #7
              رد: تناسخ

              نص جميل وحزين
              تحياتي وتقديري استاذ المصطفى

              تعليق


              • #8
                رد: تناسخ

                حروف حزينة عبرت عن حال المظلوم حين يسجن او يعيش بين اسوار الظلم
                تحيتي وتقديري لك
                يا قارئ وصديق حرفي ...
                متصفحي مثل المناخ يتغير بحسب الطقس،
                وحروفي مثل أمواج البحر حين تصيبهاأمطارالغضب لا تهدأ وتعلن غضبها.. وحين تظللها غيمة حب..
                تنطلق لتصدح بالغناء،

                هكذا أنا... ما بين دورة آل م وقمر آل ن ورقصة آل ى .. ولدت للحرف عاشقة
                في ثورتي عشق لوطني ، في هدوئي عشق لحرفي،
                وفي جنوني عشق للحب

                وما بين كل ذلك... ستراني دائماً...
                مرآة مجلوة لكل شيء تراه وقد لا تراه

                مـ نــ ى
                **



                حبيبتي لم يعد لي غيرك أم فلا تحرميني من حنانك حتى يضمني ترابك



                هنا بين الحروف اسكن فشكراً لكل من زارني
                http://monaaya7.blogspot.com/


                تعليق


                • #9
                  رد: تناسخ

                  تحية لهذا الحس الانساني؛





                  شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                  الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                  الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                  فهد..

                  و بدات ماساتي مع فقدك..
                  *** ***
                  اعذروا.. تطفلي على القلم

                  أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                  الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                  لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                  تعليق


                  • #10
                    رد: تناسخ

                    المصطفى سكم


                    نشتاق روعة قصّك صديقي




                    تعليق

                    يعمل...
                    X