إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

    الانسلاخ
    د/ عطيات أبو العينين كاتبة وإعلامية من مصر



    أطلت برأسها من مكمنها الأثير .. تلفتت يمنة ويسرة .. ملأت صدرها بعبق الحياة الذي حرمت منه شهورا طويلة وهي حبيسة في باطن الأرض .. تمطت بجسدها الانسيابي .. قفزت بمهارة فوق سطح الأرض كأنها لاعبة سيرك محترفة وراحت تزحف برشاقة ..
    تمنت لو طارت مقلدة الفراشات والطيور التي تحلق حولها .. تمنت لو غردت مثلما كانت تغرد البلابل على الأغصان .. تمنت لو مشت علي قدمين أو أربع مثلما تمشي الدواب علي الأرض .. تمنت لو صرخت بأعلى صوتها لتعبر عما يجيش بداخلها من سعادة .. ما أجمل الحرية.. ما أبهج الحياة .. ولكن هيهات .. هيهات..
    فجأة أحست بشيء يسري داخلها لم تستطع التعبير عنه .. بالرغم من أن الحياة قد منحتها هذا الفيض من الحرية فإنها مازالت سجينة في هذا العالم الرحب المترامي الأطراف ، وأن مكانها الأثير في باطن الأرض كان أرحب بكثير .. راحت تجري هنا وهناك .. تقفز وتتمطى وتتلوى وتتثنى دون فائدة .. تنفست بصعوبة .. شيء يجسم علي صدرها .. أهدابها تتحرك بصعوبة .. حاولت أن تتملص من ذلك الشعور الذي اجتاحها فجأة دون مبرر فلم تجد وسيلة للتخلص منه .. هل هي النهاية …؟ أم هي بداية جديدة…؟
    تمنت لو بكت .. لو صرخت .. لو نادت بأعلى صوتها .. أنقذوني مما أنا فيه أخرجوني من هذا السجن .. ارحموني من هذا العذاب .. لكنها الحياة .. أبت إلا أن تظل خرساء . لا تستطيع أن تبوح بما في داخلها ..
    فجأة .. تمزق شيء بداخلها .. لا لم يكن بداخلها .. بل حولها .. انه ذلك الغشاء السميك الذي يلف جسدها .. أطلت برأسها لتداعبها نسمات الحياة ، عادت إليها أنفاسها ، بدأ قلبها ينبض من جديد ، عاد الأمل يراودها.
    سرعان ما تخلصت من هذا الإطار الذي يحتويها ويعوق حركتها ، أخذ ينحسر عنها شيئا .. فشيئا .. تلفتت يمنة ويسرة .. قفزت في مهارة .. عادت ترقص رقصة الحياة مخلفة العدم وراءها ثاويا في جلدها القديم ، ومنحتها الحياة شعورا جديدا مع هذا الثوب الجديد .. أخذت تتلوى وتقفز في الهواء وتلف حول نفسها في استدارة كاملة وكأنها راقصة باليه متمرسة .
    انتبهت فجأة علي صوت يصرخ في أذني .. ويد تدفعني بعيدا.
    _ احذري .. العقرب .. العقرب ..
    جمدت في مكاني .. بينما راحت الأقدام تدوس ذلك العقرب الذي كان يقصدني . ودمعت عيناي .. تلفت حولي متأملة هذا المكان الذي تركت بلدي ووطني من أجله .. جبال شاهقة تمتد إلى عنان السماء تحيط بي من كل جانب رمال صفراء صفرة الموت .. سماء ملبدة بالغيوم .. إلا إذا تسللت أشعة الشمس خفية في أحد الأيام.
    شعرت بالاختناق .. تذكرت يوم تركت وطني مساء دون أن يأتي أحد لتوديعي وكأنني ورقة شجر جافة ذابلة لفظتها شجرتها وقت الخريف .. يومها شعرت أنني أنسلخ عن جلدي ، تمنيت لو استطعت الخروج ، وحسدت هذا الكائن الذي يستطيع أن يغير ثوبه كلما ضاق عليه .. ولكن هيهات .. هيهات .
    رحت أحلم باليوم الذي أجد فيه نفسي عندما أعود .. ولكن ظل هناك شيء ما يجثم علي صدري ..

  • #2
    رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

    أستاذة عطيات، أرحب بك من خلال نصك القصصي هذا، قرأته بتمعن، فأعجبت باللغة، لكن تبقى هناك مسألة أساسية يجب معالجتها وهي مسألة منتج الخطاب، بمعنى آخر من هو السارد، فحسب بداية الخطاب/السرد، نجد السارد هو ضمير الغائب، ذلك السارد العلم بكل شيئ ويتضح دالك من خلال هذا القول السردي "تمنت لو بكت .. لو صرخت .. لو نادت بأعلى صوتها .. أنقذوني مما أنا فيه أخرجوني من هذا السجن .. ارحموني من هذا العذاب .. لكنها الحياة .. أبت إلا أن تظل خرساء . لا تستطيع أن تبوح بما في داخلها ..
    فجأة .. تمزق شيء بداخلها .. لا لم يكن بداخلها .. بل حولها .. انه ذلك الغشاء السميك الذي يلف جسدها .. أطلت برأسها لتداعبها نسمات الحياة ، عادت إليها أنفاسها ، بدأ قلبها ينبض من جديد ، عاد الأمل يراودها." إلا أن خيط السرد ينتقل فجأة وبدون سابق إنذار إلى ضمير المتكلم، من خلال القول السردي التالي "انتبهت فجأة علي صوت يصرخ في أذني .. ويد تدفعني بعيدا.
    _ احذري .. العقرب .. العقرب ..
    جمدت في مكاني .. بينما راحت الأقدام تدوس ذلك العقرب الذي كان يقصدني . ودمعت عيناي .. تلفت حولي متأملة هذا المكان الذي تركت بلدي ووطني من أجله .. جبال شاهقة تمتد إلى عنان السماء تحيط بي من كل جانب رمال صفراء صفرة الموت .. سماء ملبدة بالغيوم .. إلا إذا تسللت أشعة الشمس خفية في أحد الأيام.
    شعرت بالاختناق .. تذكرت يوم تركت وطني مساء دون أن يأتي أحد لتوديعي وكأنني ورقة شجر جافة ذابلة لفظتها شجرتها وقت الخريف .. يومها شعرت أنني أنسلخ عن جلدي ، تمنيت لو استطعت الخروج ، وحسدت هذا الكائن الذي يستطيع أن يغير ثوبه كلما ضاق عليه .. ولكن هيهات .. هيهات .
    رحت أحلم باليوم الذي أجد فيه نفسي عندما أعود .. ولكن ظل هناك شيء ما يجثم علي صدري ..
    والسؤال الذي يطرح، هل في ذلك تصور سردي معين غاب عني وأنا أقرأ هذا النص؟
    لك جميل التحايا

    تعليق


    • #3
      رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

      أشكرك أستاذ مصطفي كل الشكر علي القراءة والمرور
      وهنا يسلك الكاتب ما يسمي بالمعادل الموضوعي الذي يسير جنبا إلي جنب مع الموضوع الرئيسي اتمني أن يكون التواصل بيننا مثمرا
      د/عطيات أبو العينين
      كاتبة وإعلامية من مصر

      تعليق


      • #4
        رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

        حقيقه انى اتفق مع الاستاذ مصطفى ...لا ادرى من هو السارد هل صاحبه القصه ام الكاتبه ...

        عذرا لم افهم الرد على استاذ مصطفى .. (وهنا يسلك الكاتب ما يسمي بالمعادل الموضوعي الذي يسير جنبا إلي جنب مع الموضوع الرئيسي )

        حقيقه انى تخيلت من بدايه القصه شيئا .. تخيلت انكى لا تحكى عن امرأه بل انكى ستاتى فى النهايه وتذكرين شيئا اخر ربما تكون قطه تريد ان تخرج من مخبا ...

        جزيت خيرا ان شاء الله,,,
        يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك

        نسالكم الدعاء لابى بالرحمه والمغفره

        اللهم انت ربى لا اله الا انت خلقتنى وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ما صنعت ابوء لك بنعمتك على وابوء بذنبى فاغفر لى فانه لا يغفر الذنوب الا انت


        الخطأ : إنشاء الله - الصواب : إن شاء الله - السبب : تكتب جملة ( إن شاء الله ) منفصلة ، وقد شاعت كتابتها متصلة ،وهذا خطأ ظاهر ؛ لأن ( إن ) هنا شرطية ، وليست من بنية الكلمة . ولكن نقول : سيتم إنشاء مدرسة جديدة في حي .. – إن شاء الله - .

        http://www.shbab1.com/2minutes.htm


        http://quran.muslim-web.com/sura.htm?aya=001

        موقع لعرض ايات القرآن الكريم وتفسيره لاكثر من مفسر والتدريب على الحفظ بطريق رائعه .. موقع جميل جدااااااااااااا


        سبحان الله وبحمده ...سبحان الله العظيم ...


        لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين



        رب اني لما أنزلت الي من خير فقير



        يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك

        تعليق


        • #5
          رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

          مرحباً بك سيدتي

          حرف بهيج لقصة جميلة

          سلمت

          تعليق


          • #6
            رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

            دكتورة عطيات
            أهلا بقصة جميلة حملت في طياتها لغة راقية ،
            ولكن هل المعادل الموضوعي والمبني أصلا على تلك العاطفة بين النص والكاتب في جانب من الجوانب يعني تبدل لغة الحوار في القصة القصيرة جدا ،وهل هو أمر واقع في الـ ق ق ج.

            سأعترف بإعجابي بالنص دون إحالته إلى قضايا شكلية .

            تحيتي
            [align=center]
            sigpic
            شكرا لمن نثر الشوك في طريقي ، فقد علمني كيف أميّز جيدَ الزهرِ


            مدونتي حبر يدي

            شكرا شاكر سلمان
            [/align]

            تعليق


            • #7
              رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

              د. عطيات,,

              .. بينما راحت الأقدام تدوس ذلك العقرب الذي كان يقصدني
              وصفك لانسلاخ العقرب وحريته كان رائعا جدا ,,ومقارنتك في النهاية أجمل

              لكنهم داسوه وهو يستغيث أمنا
              فالعقرب كائن مسالم ,, لا يلدغ إلا حينما يشعر بالخوف ,,

              أما حول الانتقال في السرد ,, فأنا فوجئت بالجملة التي تخلت عن ضمير الغائب
              وبدات بضمير المتكلم ,,لكن جملة " احذري عقرب " ربطت بين الجزئين وأوضحت
              أن الوصف السابق كان للعقرب وما كان بعده كان منك ,,

              نص مميز سيما لكائن أحبه

              تحيتي


              " كان بودي أن آتيكم ,, ولكن شوارعكم حمراء ,,
              وأنا لا أملك إلا ثوبي الأبيض
              ",,

              * * *

              دعــهــم يتــقــاولــون

              فـلــن يـخــرج الـبحــر

              عــن صمته!!!!





              ὅμερος رهـ يـ نـ ـة

              http://www.airssforum.com/f602/


              تعليق


              • #8
                رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                أشكرك أستاذ شاكر السلمان تحياتي وأدعوك للتواصل عبر منتدي فراشات النور وهذا الرابطhttp://frashatelnor.3arabiyate.net/forum.htm

                تعليق


                • #9
                  رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                  أشكرك استاذة جيهان عوض تحياتي لك وسعدت أن النص وصلك مزيد من التواصل عبر المنتدي الخاص بي
                  http://frashatelnor.3arabiyate.net/forum.htm

                  تعليق


                  • #10
                    رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                    مرحبا

                    قرأت النص مرات عدة وجدت فية لغة محبوكة بشكل جيد

                    ولكن لاحظت تناقضا شديدا في شخص بطل القصة

                    يريد ولا يريد يتمنى الموت ثم يعود عنه
                    عقرب يريد قتلها فجأة تنتقل لعالم آخر أعتقد أنه عند الخوف لا يستطيع الإنسان التفكير بأي شيء

                    فكيف انتقل من خوف ورعب إلى فضاء آخر لا دخل له وهنا ينتفي المعادل الموضوعي الذي تحدثت عنه

                    تقبلي كلماتي بكل رحابة صدر وود بانتظار جديدك
                    حبيبتي

                    أحبك وقلبي منفطر............أفرحيني أسعديني

                    تعليق


                    • #11
                      رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                      تذكرت يوم تركت وطني مساء دون أن يأتي أحد لتوديعي وكأنني ورقة شجر جافة ذابلة لفظتها شجرتها وقت الخريف ..

                      د. عطيات



                      لغة متزنة



                      عشت بكنف الإبداع
                      .






                      من صمتنا يأتي الخنوع
                      لنا الضوضاء..
                      والتوقيع ، سكينةٌ فينا وجوع

                      تعليق


                      • #12
                        رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                        [align=center][/align]





                        شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                        الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                        الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                        فهد..

                        و بدات ماساتي مع فقدك..
                        *** ***
                        اعذروا.. تطفلي على القلم

                        أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                        الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                        لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                        تعليق


                        • #13
                          رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                          د. عطيات
                          نشتاق لوجودك معنا

                          تعليق


                          • #14
                            رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                            دكتورة عطيات..

                            نشتاقك، طمنينا عليك..

                            مليون رجاء..

                            فائق التقدير و صادق المحبة؛





                            شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                            الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                            الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                            فهد..

                            و بدات ماساتي مع فقدك..
                            *** ***
                            اعذروا.. تطفلي على القلم

                            أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                            الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                            لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                            تعليق


                            • #15
                              رد: الإنسلاخ قصة قصيرة بقلم د/عطيات أبو العينين

                              قص وجيز
                              بداخله رسائل وحبكة جد رائعة

                              تقديري والتحية

                              عمر أبورمان
                              (عمر أبو رمان)

                              تعليق

                              يعمل...
                              X