إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سلامٌ عليكَ... على أرضنا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سلامٌ عليكَ... على أرضنا

    سلامٌ عليكَ... على أرضنا


    إلى محمود درويش


    .........................


    إلى أين تذهبُ هذا المساءْ
    وضوءُ سلالتكَ امتدَّ فينا
    وأطلقنا في مثلّثه مثلما نشتهي
    و نحبُّ ولا ننتهي
    آنَ للماءِ أنْ يتجدولَ بين أصابعنا
    قمْ إذنْ يا فتى
    لم نصلْ بعدُّ مسقط أرواحنا
    صوتكَ المتناسلُ دربني أن أكونْ
    كما زهرةُ اللوزِ فوقَ الغضونْ
    وأن لا أخونْ
    يمامَ يديكَ وعشبَ جراحِكْ
    وعلّمني مهنة الصحو
    حتى أقاصي الحواسْ
    وماذا يريدُ النعاسْ
    من العاشقين بأرض ِ الجنونْ!
    إلى أينّ تذهبُ, ثمة عمر ٍ جديدْ
    على التلِّ ينتظرُ
    وصباح ٍ سعيدْ
    على شارع الحبِ يقطرُ
    وأنتَ القريبُ البعيدْ
    و هذا الذي في المدى من ندى...
    جدولٌ ماؤه المستحيلْ
    تعلّمَ أن لايسيلْ
    إذا ما تعمَّدَ من سلسبيل لقاحِك
    إلى أين تذهبُ قلْ
    والسماء الأخيرةٌ خلفَ جناحِكْ
    تحاولُ أنْ تستمدَّ الثباتَ فتهوي
    فيرفعها ويثبتها في المدار ِ
    هبوبُ ِرياحِكْ
    فراغُكَ مكتملٌ
    والعصافيرُ مدتْ مناقيرها
    واحتستْ جلنارَ صباحِكْ
    ومنْ قشِّ سبع ٍوستينَ سنبلة ٍ
    نسجتْ في الربيع ِ وكنْ
    تعالَ إذنْ
    واخرجْ الآنّ واتركْ مواتكَ يلهو
    كما يشتهي في بياضَ الكفنْ
    ولا فرقَ بينَ الغياب ِ
    وبينَ الحضور ِ
    إذا لم تكنْ في الوطنْ
    وأنت هنا واقفٌ في التراب ِ
    تسيرُ بهِ في ثباتين ِ
    مهما يدورُ الزمنْ
    وصار البعيدْ
    يصبُّ الندى في مراحِكْ
    أرى الآنَ زيتونكَ العذبَ
    يمتدَّ في سرةِ الأرض ِ
    تلتفُّ دائرةٌ من جذور ٍ وتعلو
    وهذا العلّو اصطفتّهُ السماءُ
    وغامتْ إلى ما يشاء الهطولْ
    وما تشتهي البذرةُ المهملة
    مطرٌ ينسجُ الخصبَ فوقَ الحقولْ
    وماذا يقولُ الذي أثملَ العشبَ
    من يتقاسمَ هذا النِّمو,دموعُ الغمامة ِ
    أم دمنا!
    يا إلهي
    متى سنكفُّ عن الأسئلة !
    وكلُّ سؤالٍ يعلقنا
    فوقَ مسمار هذا الغيابْ
    وأين الجوابْ
    وشارةُ أحرفهُ انفرطتْ
    في الترابْ
    وفي سلّة ِ الضوءِ عادتْ
    كما السنبلة
    وكأنَّ الكلامَ المشفرَ فوقَ الشفاه
    وضوحُ سنابلكَ الطيّبة
    حَصْحَصَ السرًّ وارتفعتْ
    في دمي الأجوبة
    آن لي أن أشمّ رائحةَ الأتربة
    آن لي أن أقولْ
    وأبكي على كتفِ أمي البتولْ:
    عرفتُ المنافي جميعاَ
    وما جفّ بينَ الحدودِ لهاثي
    وكنتُ أتيتُ
    هنا ما تيّسر لي..
    لي غزالةُ كنعانْ
    وحقلٌ صغيرٌ من الأقحوانْ
    وأمٌّ وبيتُ....
    ولي ما تيسّر من سنّدسَ العشبِ...
    قبرٌ ونافذةٌ لأرى ما اريدْ
    وما فوقهُ لي
    وما تحتهُ لي
    ولي أن أطل على من أحبُّ
    بكلِّ صباح ٍ جديدْ
    وماذا تبقّى على هذه الأرض
    يستدرجُ الروحَ حتى أقاصي الحياة
    مواتُ يؤرّخنا في ممرّ المراثي!
    وليس لنا أن نموتَ
    كما يشتهي ويحبَ الطغاة!
    لنا أن نحبَّ كما أنتَ علّمتَ
    والحبُ أرضٌ ونبضٌ
    وسلّم ضوءٍ
    ورفّ حمام ٍ وداليةٌ
    وسفينُ نجاة
    وماذا سيبقى على الأرض ِللعابرين
    سوى أثر ٍ للخطى والحصى تحتها
    اصطفى الأبجديةَ, دوّن فوقَ خطاهم:
    غزاةٌ ... غزاةٌ .. غزاة
    سلامٌ عليكَ..على أرضِنا
    على وردةٍ أرّختْ فيضَ نبضكِ
    حينَ تجدّولَ في نبضِنا
    وسلام ٌعلى أبجديّتِكَ الطيّعة
    وجناحُ الوصايا يرفُّ
    وينّهمرُ الحرفُ
    إلى أن تؤثثنا المفردة
    ونعود كما تشتهي أمَّنا الموجَعة..
    والصلاةٌ على ثغرها لا تكفُّ:
    قليلٌ من الحبِ في وطن ِ الحب ِ
    هذا إذنْ درجُ الصاعدين إلى بعضهم
    كم ذُبحنا بخنجرِمن وصلو بعدنا
    وعرفنا النهايةَ واحدةً
    والبدايةَ ساجدةً
    ربّما ستقومُ بنا ربّما ستقومُ
    إذا الموتُ فرَّ بعيداَ
    وخلّفنا وحدنا
    وإذا ما نجى أنْ نصوّبهُ في الصلاة ِ
    على بعضِنا
    وسلامُ عليكَ هنا ولنا
    وسلامٌ على ما تريدُ الحياةُ من الموتِ
    أن لا يموتَ هنا
    وإذا ما أراد, على عجلٍ أن يموتَ بنا
    ولنا في بلادي الحياة
    ......................

    موقعي الخاص

    http://www.mazendwaikat.org/index.htm

    .......................


    لبلادنا ينحني الضوءْ
    في شرفة ِ الشمس ِ
    والجرحُ ماء الوضوءْ
    في صلواتها الخمس ِ

  • #2
    رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    سلام عليكم على أرضنا التي ما نستنا
    برغم الجراح ورغم الجدار ورغم الرؤوس المدفونة في التراب.
    سلام على محمود درويش الإنسان الراقد جثمانه في دفء معشوقته منتظرا يوم يغادر آخر العابرين في كلام عابر هذه الأرض التي لا تصالح .
    سلام على محمود درويش الفنان الماثل فينا صمودا ... نعده ألا نترك الحصان وحيدا .
    سلام على هذه الخلجات النابعة من مكان هو منا في عمق القلب .
    أستسمحك في تقديم هذه الباقة هدية لعشاق تلك الأرض

    تعليق


    • #3
      رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

      المشاركة الأصلية بواسطة علي بن يوسف مشاهدة المشاركة
      بسم الله الرحمن الرحيم
      سلام عليكم على أرضنا التي ما نستنا
      برغم الجراح ورغم الجدار ورغم الرؤوس المدفونة في التراب.
      سلام على محمود درويش الإنسان الراقد جثمانه في دفء معشوقته منتظرا يوم يغادر آخر العابرين في كلام عابر هذه الأرض التي لا تصالح .
      سلام على محمود درويش الفنان الماثل فينا صمودا ... نعده ألا نترك الحصان وحيدا .
      سلام على هذه الخلجات النابعة من مكان هو منا في عمق القلب .
      أستسمحك في تقديم هذه الباقة هدية لعشاق تلك الأرض

      المتألق إبداعاً وحضوراً

      علي بن يوسف

      احترامي وتقدير لهذا الحضور البهي النقي وهذه الزخّات الدافئة بمطرها العذب الخصب,

      وسلام عليك أيها النبيل وعلى تونس الخضراء أرضاً وشعباً وحضارة زاهرة متألقة.

      باقتك التي ترفّ عطراً وأريجاً وصلت بحب وسلام.
      ......................

      موقعي الخاص

      http://www.mazendwaikat.org/index.htm

      .......................


      لبلادنا ينحني الضوءْ
      في شرفة ِ الشمس ِ
      والجرحُ ماء الوضوءْ
      في صلواتها الخمس ِ

      تعليق


      • #4
        رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

        لله كم انسكب بهذا المتصفح من درر

        أهلا بك بيننا؛

        إقامة طيبة أرجوها لك .



        الحكم نتيجة الحكمة والعلم نتيجة المعرفة
        فمن لا حكمة له لا حُكم له ، و من لا معرفة له لا عِلم له.

        تعليق


        • #5
          رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

          بسم الله الرحمن الرحيم
          نحب كل شيء في الأرض الحبيبة المناضلة بحجارتها وأطفالها وأرضها وسمائها وبحرها. وصول مساهمتي المتواضعة يدل على أنها كسرت الحصار . الحمد لله من قبل ومن بعد . حبكم في أعماقنا .

          تعليق


          • #6
            رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

            المشاركة الأصلية بواسطة نور الأدب مشاهدة المشاركة
            لله كم انسكب بهذا المتصفح من درر

            أهلا بك بيننا؛

            إقامة طيبة أرجوها لك .


            نور الأدب

            سعدت بهذا المرور وهذا الحضور

            أشكرك على الترحيب الجميل

            مع تحياتي وتقديري
            .
            ......................

            موقعي الخاص

            http://www.mazendwaikat.org/index.htm

            .......................


            لبلادنا ينحني الضوءْ
            في شرفة ِ الشمس ِ
            والجرحُ ماء الوضوءْ
            في صلواتها الخمس ِ

            تعليق


            • #7
              رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

              العزيز الاخ مازن دويكات
              لقلبك نبض شهي
              سعدت بالمرور وشعرت بقراشات درويش تحط على زهور طرقاتك
              صوتك عذب وروحك كذلك


              [frame="3 98"][/frame]
              [frame="9 80"]
              هكذا أنا


              http://www.yacoub-y.com/
              [/frame]

              تعليق


              • #8
                رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                المشاركة الأصلية بواسطة علي بن يوسف مشاهدة المشاركة
                بسم الله الرحمن الرحيم
                نحب كل شيء في الأرض الحبيبة المناضلة بحجارتها وأطفالها وأرضها وسمائها وبحرها. وصول مساهمتي المتواضعة يدل على أنها كسرت الحصار . الحمد لله من قبل ومن بعد . حبكم في أعماقنا .

                الأخ العزيز

                على بن يوسف

                لبياض قلبك ونقاء روحك

                كل الحب أيها النبيل.

                دمت بكل هذا النقاء وهذا البهاء.
                ......................

                موقعي الخاص

                http://www.mazendwaikat.org/index.htm

                .......................


                لبلادنا ينحني الضوءْ
                في شرفة ِ الشمس ِ
                والجرحُ ماء الوضوءْ
                في صلواتها الخمس ِ

                تعليق


                • #9
                  رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                  صاحب المدن القصائدية مازن دويكات
                  سأوجز مروري بكلمتين , لأني قرات هذا النص ثم قرأت ومازلت اقرأه لأن ما أراه هنا مطر من الإبداع يغتسل بالمداد و ينطلق من منقار القلم كرذاذ تطلقه النافورة بعكس إتجاه المطر لعل السماء بحاجة الى مطر طردي كي تصافح يد الشاعر في الوطن روحا في السماء ...الأماكن تختلف ولكن الأرواح المحبة تأتلف ...........دمت مبدعا يستظل الكلمة تحت دوحة الحرف ...


                  نجمان نحن ..شاعر وقصيدة ..ذاك الربيع على مدى الأزهار.

                  تعليق


                  • #10
                    رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                    المشاركة الأصلية بواسطة يعقوب احمد يعقوب مشاهدة المشاركة
                    العزيز الاخ مازن دويكات
                    لقلبك نبض شهي
                    سعدت بالمرور وشعرت بقراشات درويش تحط على زهور طرقاتك
                    صوتك عذب وروحك كذلك


                    [frame="3 98"][/frame]

                    الأخ النبيل الشاعر

                    يعقوب

                    لمرورك العذب تنحني المفردة, رحم الله شاعرتا الكبير

                    وأدام علينا نعمة البقاء في أرض الوطن.
                    ......................

                    موقعي الخاص

                    http://www.mazendwaikat.org/index.htm

                    .......................


                    لبلادنا ينحني الضوءْ
                    في شرفة ِ الشمس ِ
                    والجرحُ ماء الوضوءْ
                    في صلواتها الخمس ِ

                    تعليق


                    • #11
                      رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                      الزيت في موسم قطاف هذا العام مختلف . إنه قطرات دم ، ونوى أرواح تبحث عن سكينة.


                      بوركت


                      الحكم نتيجة الحكمة والعلم نتيجة المعرفة
                      فمن لا حكمة له لا حُكم له ، و من لا معرفة له لا عِلم له.

                      تعليق


                      • #12
                        رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                        المشاركة الأصلية بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة
                        صاحب المدن القصائدية مازن دويكات
                        سأوجز مروري بكلمتين , لأني قرات هذا النص ثم قرأت ومازلت اقرأه لأن ما أراه هنا مطر من الإبداع يغتسل بالمداد و ينطلق من منقار القلم كرذاذ تطلقه النافورة بعكس إتجاه المطر لعل السماء بحاجة الى مطر طردي كي تصافح يد الشاعر في الوطن روحا في السماء ...الأماكن تختلف ولكن الأرواح المحبة تأتلف ...........دمت مبدعا يستظل الكلمة تحت دوحة الحرف ...
                        شريفة

                        مرورك كعادته يجيئ كأسراب من السحب وفي انبجاسها تملأ الأرض عشباً وورداً وينابيع باذخة التدفق, دمت بكل هذا البهاء المبدع يا شريفة وهذا الإبداع البهي.
                        ......................

                        موقعي الخاص

                        http://www.mazendwaikat.org/index.htm

                        .......................


                        لبلادنا ينحني الضوءْ
                        في شرفة ِ الشمس ِ
                        والجرحُ ماء الوضوءْ
                        في صلواتها الخمس ِ

                        تعليق


                        • #13
                          رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                          المشاركة الأصلية بواسطة ملك مشاهدة المشاركة
                          الزيت في موسم قطاف هذا العام مختلف . إنه قطرات دم ، ونوى أرواح تبحث عن سكينة.


                          بوركت

                          المبدعة ملك

                          سعدت بمرورك الجميل وحضورك الأجمل.

                          دمت بخير.
                          ......................

                          موقعي الخاص

                          http://www.mazendwaikat.org/index.htm

                          .......................


                          لبلادنا ينحني الضوءْ
                          في شرفة ِ الشمس ِ
                          والجرحُ ماء الوضوءْ
                          في صلواتها الخمس ِ

                          تعليق


                          • #14
                            رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                            وتمرّ الذكرى الأولى لرحيل شاعرنا العربي الكبير.
                            ......................

                            موقعي الخاص

                            http://www.mazendwaikat.org/index.htm

                            .......................


                            لبلادنا ينحني الضوءْ
                            في شرفة ِ الشمس ِ
                            والجرحُ ماء الوضوءْ
                            في صلواتها الخمس ِ

                            تعليق


                            • #15
                              رد: سلامٌ عليكَ... على أرضنا

                              [align=center]نعم شاعرنا اليوم الذكرى لوفاته في التاسع من اغسطس
                              رحمه الله

                              وسلامُ عليكَ هنا ولنا
                              وسلامٌ على ما تريدُ الحياةُ من الموتِ
                              أن لا يموتَ هنا
                              وإذا ما أراد, على عجلٍ أن يموتَ بنا
                              ولنا في بلادي الحياة


                              شكرا لك شاعرنا [/align]
                              [align=center]
                              اجمع براعم الورد
                              ما دمت قادرا على ذلك

                              مدونتي

                              http://sahar.blogsland.net[/align]

                              تعليق

                              يعمل...
                              X