إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من قتل الأب فرانس ؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من قتل الأب فرانس ؟


    أحدث مقتل الأب فرانس فاندرلخت ضجة كبيرة في الوسط الإعلامي والمجتمع السوري بشكل خاص وهو خوري هولندي عاش في سوريا في مدين حمص ضمن دير الآباء اليسوعيين منذ سبعينيات القرن الماضي ولم يغادر هذه المدينة فقد اخذها موطناً له وقدم خلال مسيرة حياته الكثير من العمل الخير لها ولأبنائها دونما تمييز بين مسيحي ومسلم ، وأهم ما قدمه هو مشروع " الأرض " الذي اقامه في منطقة قرب المدينة للعناية بذوي الحاجات الخاصة .
    لم يغادر حمص القديمة وديره خلال سنوات الثورة الثلاث الماضية بل كان عوناً للصامدين هناك ..
    قتل من قبل ملثم في السادس من نسيان 2014
    كان الخبر صاعقة لكل من عرف هذا الإنسان الفاضل ,, من كل الطوائف في سوريا ..

    من قتل الأب فرانس ؟

    هذه الجريمة التي استنكرها الجميع ليست لغزاً يجب علينا فكفكة إحداثياته ومن ثم محاولة ربطها ببعضها البعض لمعرفة المجرم ..
    إنها جريمة واضحة لمن يقرأ مجريات الأحداث منذ بدء الثورة بمظاهرات سلمية حمل فيها المتظاهرين ورودا وغنوا الأغاني الوطنية للحرية وهتفوا : الله سوريا حرية وبس .. وصولا إلى دمار المدن واستشهاد مئات الألوف ونزوح الملايين ..
    فما بين الحدث الأول الذي مضى عليه ثلاث سنوات والحدث اليوم يسكن المجرم ..
    المجرم الساكن في أعماقنا ولكن كل واحد منا يكتب لنفسه صك البراءة متهما الطرف الآخر بهذه الجريمة النكراء ..
    وكم من جريمة نكراء حدثت خلال الثلاث أعوام الماضية وكل منها ينطبق عليه وصف المجزرة ؟!
    ألهده الدرجة كنا جائعين للدم ؟
    من قتل أبونا فرانس هو ذاته من قتل أطفال سوريا ورجالها وشبابها ونسائها ..
    الأب فرانس قتل بأول رصاصة سقط بها أول شهيد سوري
    الأب فرانس قتلناه جميعنا ،
    قتله النظام الذي أنكر على الشعب السوري كرامته وحقه في حرية التعبير عن آرائه فجابهه بكل أنواع الأسلحة عبر توجيه آلته الحربية صوبه بدل أن تكون موجهة نحو العدو اسرائيل الذي ثبت وجوده في المنطقة حكم النظام تحت بند الممانعة لمدة أربعين عاما
    قتلته المعارضة الخارجية المتمثله بالإئتلاف والتي نسيت أهداف الثورة ولماذا قامت وبدأت تشكل من أعضائها دولة سورية وهمية في الخارج ..
    قتله كل فرد سوري يعتبر نفسه مثقفا فاتخذ موقفا حسب مصلحته وايديولوجيته وعقيدته ونسي أن الوطن للجميع ومن حق الجميع أن يعيشوا على ارضه وينعموا بخيراته ..
    قتله المجتمع الدولي في لعبة السيطرة للأقوى التي بلعبها على الارض السورية
    العالم برمته شريك في قتل الأب فرانس وأغلبنا يعلم هذا لكن فقط علينا أن نعترف
    فهل نفعل لإنقاذ ما تبقى من الوطن وأنفسنا و٢٣ مليون مواطن سوري يدخل ضمن تعدادهم أعداد. الشهداء ؟!
    الرحمة لروح الشهيد أبونا فرنس فقيد الوطن سوريا
    الرحمة لكل شهداء سوريا .
يعمل...
X