إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا




    بيدها الصغيرة أشارت وهي تحملق في الأفق البعيد
    ـ أنا شايفة (الشط التاني)..
    بعينيّ اللتين تضربهما الشمس أحاول أن أخترق المدى لما خلف الأمواج
    ـ فين ده.. ؟!!
    تجيبني بذات التأكيد:
    ـ هناااااااك..
    وافترقنا دون أن أراه، ودون أن أنسى عبارتها أننا.. "يمكن لما نكبر شوية نشوفه أكتر "
    وفي كل مرة كنا نلتقي بعدها تكون قامتنا قد ارتفعت شبرًا، وابتعد (الشط التاني) أكثر!
    في نهاية العمر التقينا مصادفةً في ذات المكان... كان (الشط التاني) يومها قد اختفى، واتسع البحر إلى مالا نهاية....




  • #2
    رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

    شدني السرد، وما استطعت مغادرتة فضائه
    كثفت وأبدعت في التقاط تمفصلات سردية أسست لمسارات دلالية متميزة..
    تقديري لعمق إبداعك

    تعليق


    • #3
      رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

      الـمـبــدع.. د. مـحـمــد الـدســوقـي.. مـرحـبــا بـشــذى الإبــداع الـراقـي.. وأنـت الأرقـى..

      ذاك هــو بـحــر الـحـيـاة.. الـذي كـلـمـا اقـتـرب الإنـسـان مـن أفـقــه الـبـعـيــد.. يـجـــده أبـعــــد..

      مـودتـي.. وتـقـديـري..

      تعليق


      • #4
        رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

        كان (الشط التاني) يومها قد اختفى، واتسع البحر إلى مالا نهاية....
        اختفى الشاطئ واتسع البحر الى ما لا نهاية

        كأقدرانا تحديدا , تختفي الشواطئ منها , ليتسع البحر الذي يُنهك قوانا دون أمل في الوصول
        الى أمانٍ ما

        تحيتي


        " كان بودي أن آتيكم ,, ولكن شوارعكم حمراء ,,
        وأنا لا أملك إلا ثوبي الأبيض
        ",,

        * * *

        دعــهــم يتــقــاولــون

        فـلــن يـخــرج الـبحــر

        عــن صمته!!!!





        ὅμερος رهـ يـ نـ ـة

        http://www.airssforum.com/f602/


        تعليق


        • #5
          رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

          حين نتقدم في العمر ...

          لم تعد لنا الرغبة في الوصول الى الشط الاخر ..

          فهنا .. اكثر أمانا.. من خوض المجهول ..

          مودتي ...

          ولاّدة
          عيوننا اليك ترحل كل يوم

          تعليق


          • #6
            رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

            الأخ د محمد الدسوقي..لوحة معبرة..تبوح بالكثير من البعد الذي يرسمنا.... مودتي لقلم جميل
            [frame="9 80"]
            هكذا أنا


            http://www.yacoub-y.com/
            [/frame]

            تعليق


            • #7
              رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

              اعادة للضوء مع الموده والتقدير
              [frame="9 80"]
              هكذا أنا


              http://www.yacoub-y.com/
              [/frame]

              تعليق


              • #8
                رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

                احييك هنا في الشط الثاني
                المبدع هو الذي يصطاد اللقطة
                الفريده ويقدمها بادب رفيع للقاريء
                عرفت الله حتى كدت ابصره ........ فما من آية في الكون تنكره

                تعليق


                • #9
                  رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

                  فعلا عندما نكبر نضيع في بحر التيه

                  تعليق


                  • #10
                    رد: ـ الشــــط الثانـي ـ قصة قصيرة جدًا

                    حين تحمل السطور هذا الجمال والفكر والعطر لا تكفي التحية ... أقدم باقة حب للكاتب
                    وأعيد النص للضوء ليكون أقرب من القلوب والعيون ....مودتي وتقديري
                    [frame="9 80"]
                    هكذا أنا


                    http://www.yacoub-y.com/
                    [/frame]

                    تعليق

                    يعمل...
                    X