إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لها وجهُ بدرٍ فى الدجى يتألقُ

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    رد: يــاسميــن

    المشاركة الأصلية بواسطة قوس المطر مشاهدة المشاركة
    [align=center]يــاسميــن[/align]





    [poem=font="Tahoma,6,blue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    لها وجهُ بدرٍ فى الدجى يتألقُ=وعطرٌ كعطر الروضِ يسرى ويعبقُ
    وعينٌ تريك السحر فى كل نظرة=ففى كل نظرةٍ هلاكٌ مُحققُ
    وخدٌّّ يحاكى زهرة الروض روعة=رقيقٌ إذا لامستُهُ يتأنقُ
    وطاقات وردٍ فى وضاءة خدّها=فللوجهِ حُسنٌ لا يزولُ ورونقُ
    وكفٌ تعالى الله فى حسنِ رسمها=لها لمسة قلبى لديها يحلقُ
    كأن سوادَ الشعر من حولِ وجهها=دياجير ليلٍ تحتها الصبحُ مشرقُ
    ولا عيبَ فيها إن نظرتَ حيالها=سوى أنت لا تسطيع للوجه ترمقُ
    ففيه السنا والنور والحسن والنقا=وفيه حياءٌ زانهُ متألقُ
    أحب هدوء النفس فيها كأنما=تخللها ليلُ الربيع المُعبّقُ
    أحب إبتسامها وخفة ظلها=وروحا كأنسام الربيع تَدفقُ
    أحب طباعا فيك يا ليت أنها =تضىءُ على الأيام نورا وتشرقُ
    فعطفٌ وثورة وعطفٌ ورحمةٌ=ورقة نفس كالملاك تحلقُ
    وبُخلٌ وحبٌ وإشتياقٌ وجفوةٌ=فما لك عندى اليوم وصفٌ يُطبقُ
    ويُمتعنى فى كل وقتٍ حديثها=كأن الجَنى من ثغرها يترقرقُ
    إذا ما تكلمت رايتُ بعينها=بريقا وكم يحلو الحديث المنمقُ
    وإن سكتت زادت جمالا وفتنة=ويشملها دفءٌ وصمتٌ مشوقُ
    إذا ابتسمت فالنور يسرى بوجهها=كما قسماتُ الصبح فى الكون تشرقُ
    وإن ضحكت فالشمس من فوق عرشها=ولكنها أبهى وأحلى وأنطقُ
    على أى صورة تكونين إنها=هى الحسنُ عندى والجمالُ المُحققٌ
    وأجمل منك اليوم لم تر مقلتى=وأجمل خلقا منك لا يتحققُ
    فلو كنتِ بيضاء الملامح إننى=لأعشقُ من دنياى ما كان يشرقُ
    وأهوى إئتلاق البدر والصبح والسنا=وأهوى سحابا فى السماء يحلقُ
    ولو كنتِ سمراء الملامح إننى=لأعشق سحر الليل والليل شيقُ
    وأهوى سواد المسك والشعر والدجى=وتسحرنى عينٌ هى الليل ينطقُ
    ألا ليتها لم توهب الحسن كله=فتدرى بأنى لستُ للحسن أعشقُ
    معا إن تخطينا الزمان فلا يزل=جمالكِ عندى لا يحول ويخلقُ
    جمالك عندى يا حبيبة قصة=بها ألفُ حرفٍ قد حوت ما يشوّقُ
    أحبك قدر البحر فى عمق مدّه=ولكن قلبى لا يبوح وينطقُ
    أحبك حب الزهر للنور والسّنا=لينمو به فوق الغصون ويورقُ
    أحبك حبا جاوز الحب والهوى=أحبك حبا فى دمى يتدفقُ[/poem]
    سيدي قوس المطر
    هنيئا لياسمينك لها ان تفخر بك .....دمت مبدعآ
    قمة الصبر أن نسكت وفي قلوبنا جرح يتكلم

    تعليق


    • #17
      رد: يــاسميــن

      المشاركة الأصلية بواسطة ابن الجزيرة مشاهدة المشاركة
      مقدرة على قول شعر العمود تستوقف النظر،وتستجر الإعجاب،ونفس طويل في القدرة على صياغة المعاني مجسدة في كلمات موحية مجنحة..ويبدو ان نبض القلب فياض..فيجري خفقات عالية..وصائتة..وجميلة..أيضا
      غير اني أرى ان هذا النمط الشعري قد يحصر الشاعر في خانة اليك بالنسبة لبعض التعبيرات التي تكاد تكون محشورة تحت ضغط القافية والروي..وقد تأتي مشوشة على مسرى النبض الجميل في تتابع الأبيات المعبرة والمنبتة للتخيلات المحاذية او المتداخلة او الموازية ..الخ.
      في كل الأحوال أبيات جميلة تجعلنا نشعر بنبض ربما يكون استكان الى السكون لسبب ما -كبر ،يأس،خجل،خوف....
      لك كل المودة
      محمد قاسم
      [align=center]أى مداد رسمت به لوحتك الساحرة فغمرت صفحتى نورا وقلبى سرورا

      كانت محاولة على نمط الشعر القديم وإن كان إنتمائى أولا لمدرسة الشابىّ وأبوللو واجواء الشعر الرومانسىّ الحر حيث إيقاع موسيقى آخر وديباجة أخرى

      كان رائعا تحليلك الدقيق ..
      فقد أعلنت للغالى مكىّ عن بعض عيوب كقافية مجلوبة أو صعود وهبوط بين بيت وآخر ..

      أما السكون فتأمل وتفكر وإبتسامات غلفها الحزن ..

      أخى الغالى .. محمد قاسم

      تقدير لا ينتهى وباقة ورد بعبق الياسمين
      [/align]
      [align=center]


      أعطني إعلاميين بلا ضمير ،، أعطيك شعبا بلا وعي

      جوزيف جوبلز
      وزير إعلام هتلر


      [/align]

      تعليق


      • #18
        رد: يــاسميــن

        المشاركة الأصلية بواسطة شذى العراق مشاهدة المشاركة
        سيدي قوس المطر
        هنيئا لياسمينك لها ان تفخر بك .....دمت مبدعآ
        [align=center]مرحبا بعبق العراق وشذى النقاء

        ما زال أريج عطرك يملأ المكان

        نشتاق لحرفك
        [/align]
        [align=center]


        أعطني إعلاميين بلا ضمير ،، أعطيك شعبا بلا وعي

        جوزيف جوبلز
        وزير إعلام هتلر


        [/align]

        تعليق


        • #19
          رد: يــاسميــن

          [align=center]

          " شُكراً لطوقِ الياسَمين "
          كَم كانت أُمنياتي رتيبة ...!!
          عندما فكرّتُ بجمعِ الياسَمينِ
          المنقوشِ على صدري ..
          لأُسيِّجَ بهِ عُمرك ..
          وعندما بعثرتُ تلكَ الشموعَ
          أتذكُرها ..
          لتنيرَ دربَكَ الأسود ..
          وعندما شرَّعتَ قلبي
          على مصراعيّه ..
          لتبحثَ فيهِ
          عن طفلةٍ تلعب ..
          فكِّر مُطولاً رفيقي ..
          لم أعُد ملاكَ خطيئةٍ مُتعب
          لم أكنُ يوماً سوى أُسطورةٍ
          أو صندوقَ أُحجياتٍ أهيَب
          لكنني الآن ..
          محبرةُ حنينٍ
          وحرفٌ أصفرٌ مُذهَّب

          قوس المطر ...
          كعادتك ...
          تنقشُ الحروفَ نقشاً على مضاربِ الورق ..
          لك ورودي وياسميني [/align]


          لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
          عُزلةُ الكـون !!!

          تعليق


          • #20
            رد: يــاسميــن

            [align=center]
            .:.

            قَوس المَطَر..

            انصَهَرَت الأبجَدِيَّة فِي بُوتَقَةِ السَّحَاب..
            لِيُشَكَّلَ المَطَر أقوَاسَاً جَمِيلَة..
            لا يُتقِن رَسمَهَا سِوَاك..

            تَحِيَّةُ اليَاسَمِين وَالوَادِي..



            .:.[/align]

            حَيْفَا يَحِقّ لِلغُرَبَاءِ أن يُحِبُّوكِ
            وَأنْ يُنَافِسُونِي عَلَى مَا فِيكِ
            وَأنْ يَنسُوا بِلادهُم فِي نَواحِيكِ
            مِن فرْط مَا أنتِ حَمَامةٌ
            تَبْنِي عُشّهَا عَلَى أنْفِ غَزَال
            مَحمُود دَروِيشْ

            تعليق


            • #21
              رد: يــاسميــن

              المشاركة الأصلية بواسطة شهرزاد مشاهدة المشاركة
              [align=center]

              " شُكراً لطوقِ الياسَمين "
              كَم كانت أُمنياتي رتيبة ...!!
              عندما فكرّتُ بجمعِ الياسَمينِ
              المنقوشِ على صدري ..
              لأُسيِّجَ بهِ عُمرك ..
              وعندما بعثرتُ تلكَ الشموعَ
              أتذكُرها ..
              لتنيرَ دربَكَ الأسود ..
              وعندما شرَّعتَ قلبي
              على مصراعيّه ..
              لتبحثَ فيهِ
              عن طفلةٍ تلعب ..
              فكِّر مُطولاً رفيقي ..
              لم أعُد ملاكَ خطيئةٍ مُتعب
              لم أكنُ يوماً سوى أُسطورةٍ
              أو صندوقَ أُحجياتٍ أهيَب
              لكنني الآن ..
              محبرةُ حنينٍ
              وحرفٌ أصفرٌ مُذهَّب

              قوس المطر ...
              كعادتك ...
              تنقشُ الحروفَ نقشاً على مضاربِ الورق ..
              لك ورودي وياسميني [/align]
              وكم يلزمنى حرفك الصمت حين يرفّ من حولى بألف فكرة وألف شعور غامض ..

              فأبحث فى فضاءاتى عن إجابات لكنى ما ألبث أن أكتشف أنى أبحث فى فضاء آخر ..

              فلحرفك مدنٌ لا تطأها سوى أطياف النور وأنا محض طيف حائر ..

              ايتها المتّشحة وشاح نور وحرفا ذهبى اللون ..

              تقدير لا ينتهى
              [align=center]


              أعطني إعلاميين بلا ضمير ،، أعطيك شعبا بلا وعي

              جوزيف جوبلز
              وزير إعلام هتلر


              [/align]

              تعليق


              • #22
                رد: يــاسميــن

                المشاركة الأصلية بواسطة جارة الوادي مشاهدة المشاركة
                [align=center]
                .:.

                قَوس المَطَر..

                انصَهَرَت الأبجَدِيَّة فِي بُوتَقَةِ السَّحَاب..
                لِيُشَكَّلَ المَطَر أقوَاسَاً جَمِيلَة..
                لا يُتقِن رَسمَهَا سِوَاك..

                تَحِيَّةُ اليَاسَمِين وَالوَادِي..



                .:.[/align]
                تبتسم السماء ،، فتسكب عطرها قطرات وحبات من مطر ،،

                ويضحك المطر فيصنع من لهوه ومرحه البرىء أطيافا سبعة ،،

                وتمتزج الأطياف فتنسج من ألوانها أحرفا كهذه

                ويحلو لى أن أقطف هذه الأحرف الوضاء فأرسم بها لوحاتى ..

                جارة الوادى ..

                لوحة كهذه بعبق الجاردينيا ..
                [align=center]


                أعطني إعلاميين بلا ضمير ،، أعطيك شعبا بلا وعي

                جوزيف جوبلز
                وزير إعلام هتلر


                [/align]

                تعليق


                • #23
                  رد: يــاسميــن

                  [align=center]رقصةٌ تملاُ نغماتُها المكان ..
                  لم أعرف قبلاً لمن هي ..
                  موزارت ...أم تشايكوفسكي
                  أم بوليرو ...أم فيفالدي

                  ليس مهماً لمن هي ..
                  لكن السحر الذي أضافتهُ لمسائي ..
                  جدد الانطواء العُذري ..
                  في نفسي مرةً أُخرى
                  لأعود للتقاعص
                  عن استقبال شمسِ النهارِ من جديد
                  أصابعي طويلةٌ طويلة ..
                  بلا حيلةٍ ...
                  بلا انسيابةٍ أصيلة ..

                  تُجافيني الأحلام ..
                  وتطرُق الأوهام ..
                  بوابتي الحزينة
                  شفاءٌ مما أُصارعهُ ..
                  هو المستحيل

                  وترَجُلي عن ذلكِ الخيلِ الأسمرِ
                  مستحيل

                  متى تعودُ ليَّ حياتي ...
                  وترجعُ إليَّ أحلاميَ الجميلة ..؟![/align]


                  لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
                  عُزلةُ الكـون !!!

                  تعليق


                  • #24
                    رد: يــاسميــن

                    [align=center]ان كانت ياسمين بهذه الروعه فهي تستحق ما كتبت

                    وتستحتق قلب يحمل لها كل هذا الحب


                    رائع ما قرأت

                    والاروع انه من بوح قلبك [/align]


                    شكرا ........( قوس المطر)

                    تعليق

                    يعمل...
                    X