إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

    أأنا تمثال من الخشب ؟؟!!!


    يسألنى عن امرآة غيرى من تكون ؟؟؟


    وكأننى تمثال من الخشب مصنوع ومنحوت


    يقتلنى بمعرفة حقيقة تلك الأنثى قائلا


    أريد معرفتها زاداً للفكرة و الفنون


    عجبت له


    إنى امرآة بكل النساء فى الهوى أكون


    وأنا اريدك وحدك


    أحوم حولك وأدور


    فلا تحدثنى عن امرأة


    لتثير في أعماقي لهيب الشكوك


    ف أنت دفء فى الزمان البارد المعمور


    في صمت السكون هل نسيت أمسك القريب


    حين كنتُ شاغلة دنياك


    ومنتهى آمالك بلا حدود


    اذن دع هواى


    وكن للنساء الحمقى اللاتي أنت بهن مجنون


    أما أنا


    فسأمضي بعيدا عنك فى سماء الهوى المصون


    أصنع لي خيالا


    على أضواء المنى


    و يبقى حبى كما هو


    زاه قشيبٌ


    ولا ترجع إلي برسل الرجاء


    وتئن بلوعة معرفة النساء


    لأن قلبى ليس الميناء


    تحط به وقتما تشاء


  • #2
    رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

    لأن قلبى ليس الميناء



    تحط به وقتما تشاء



    ليته يعي أي جرح غائر ترك


    ليته يعلم كم من الأذى ألحق بقلب عاشق حتى الثمالة


    الويل كل الويل للمغرور


    كوني المرساة والمينا لمن يستحق قلبك غاليتي


    وارمي بالبحر ذكرى من لايأبه بمشاعر انثى ويحسب قلبها حجر


    شكرا ً لبديع ما كتبت




    تعليق


    • #3
      رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

      أستاذة منى:
      حين تعرف المرأة ما تريد تصبح أكثر قدرة على الثبات ،
      كوني كما أنت نقية..
      مودتي
      [align=center]
      sigpic
      شكرا لمن نثر الشوك في طريقي ، فقد علمني كيف أميّز جيدَ الزهرِ


      مدونتي حبر يدي

      شكرا شاكر سلمان
      [/align]

      تعليق


      • #4
        رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

        دعيه يرحل فقلبه ميناء محمول
        وطببي جرحك من غادر لا يستحق قطرة تنزفه
        وكونى بكبريائك قوية
        واعزفى قلمك قامة عالية
        واحفريها بين عينيه
        انا سيدة الكبرياء
        سيدة النساء

        الرقيقة منى عبد الحافظ
        دعينى ارحب بك وقلمك البهاء
        اهلا مليار بسيدة القلم
        تحيتى

        تعليق


        • #5
          رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

          المشاركة الأصلية بواسطة ophilia hamlet مشاهدة المشاركة
          لأن قلبى ليس الميناء



          تحط به وقتما تشاء



          ليته يعي أي جرح غائر ترك


          ليته يعلم كم من الأذى ألحق بقلب عاشق حتى الثمالة


          الويل كل الويل للمغرور


          كوني المرساة والمينا لمن يستحق قلبك غاليتي


          وارمي بالبحر ذكرى من لايأبه بمشاعر انثى ويحسب قلبها حجر


          شكرا ً لبديع ما كتبت
          أوفيليا
          وكأنى انتظر هطول زخات المطر عند مرورك
          على متصفحى
          وكأن بى انتشى وأطرب فى دوحة غناء
          تعذفين معى سيمفونية الترحيب
          بكل ما انثره من مشاعر فى الهوى
          ولى معك وقفة :
          قلبى إن هوى فقد هوى
          ولكن الوقوف التصدى يجعله صلدا
          وحجرصوان
          ليت مايرمينى من ازدراء بمشاعر الأنثى
          يعلم أن حصاده مر كطعم العلقم
          انتظرك دوما فى متصفحى
          تقبلى ودى ونقائى

          تعليق


          • #6
            رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

            المشاركة الأصلية بواسطة منى عبد الحافظ مشاهدة المشاركة
            أوفيليا
            وكأنى انتظر هطول زخات المطر عند مرورك
            على متصفحى
            وكأن بى انتشى وأطرب فى دوحة غناء
            تعذفين معى سيمفونية الترحيب
            بكل ما انثره من مشاعر فى الهوى
            ولى معك وقفة :
            قلبى إن هوى فقد هوى
            ولكن الوقوف التصدى يجعله صلدا
            وحجرصوان
            ليت مايرمينى من ازدراء بمشاعر الأنثى
            يعلم أن حصاده مر كطعم العلقم
            انتظرك دوما فى متصفحى
            تقبلى ودى ونقائى
            وانا انتظر كل جديدك بلهفة غاليتي


            دمت بروعة وألق




            تعليق


            • #7
              رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

              إمرأة من لهب لا من خشب..
              حرف يتقد كبرياء و شموخ و عزة..
              و كلمات مفعمة بأحاسيس منصهرة ثقةً

              أحييك سيدتي على نصك الرائع

              تحياتي و تقديري

              في نصوصي طلاسم و تعاويذ، و تمتمات
              و رائحة بخور أستحضر بها حالاتي..
              لكن لا يعني ذلك أني ساحر أو مشعوذ؟!

              ،،و في كلماتي نسبة كحول عالية
              لذلك ترونني أترنح ذات اليمين و ذات الشمال
              لكن لا يعني ذلك أني سكير؟!

              و في حرفي تخبطات صرعية،
              و تشنجات و رغوة جنون مع هذيي
              لكن لا يعني ذلك أني مختلاً..!!!

              بقلمي

              تعليق


              • #8
                رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                احسنتي الف مرة
                اتحفتني وابدعتي
                تحياتي لقلمك ايتها المراة الحرة
                ام مريومتي

                تعليق


                • #9
                  رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                  رائعة منى
                  لكن لاحظي ان ذنبه ليس كبير فهو مجرد سأل عن اخرى

                  تعليق


                  • #10
                    رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                    المشاركة الأصلية بواسطة علي فوزي ضيف مشاهدة المشاركة
                    إمرأة من لهب لا من خشب..
                    حرف يتقد كبرياء و شموخ و عزة..
                    و كلمات مفعمة بأحاسيس منصهرة ثقةً

                    أحييك سيدتي على نصك الرائع

                    تحياتي و تقديري
                    الإدارة الموقرة
                    الأخ الكريم / على فوزى ضيف
                    أولا:كم احترم جدا أعضاء منتديات المعهد العربى
                    وبالتبعية أحترم كل الموضوعات العالية المستوى ولكن آلامتنى بشدة تلك المداخلة والمشاركة
                    المهينة من الأخ الكريم ""على ""الذى نعتنى بأننى إمرآة من لهب ونحن شرقيون لنا من الألفاظ
                    والعبارات مانحاسب عليه وأن مدح العمل شئ وشخصنة العمل شئ آخر ناهيك عن أنى
                    مربية فاضلة ولاأقبل ولن أقبل أى صفة تقلل من مكانتى كشاعرة وأديبة مصرية
                    ولن أملى على أى عضو الألفاظ والعبارات التى يخاطب بها العمل الأدبى
                    ولكنى أملى على أصحاب الذوق الرفيع التصدى لمثل هذه التجاوزات
                    فى الردود حفاظا على أعضائه الفضليات ومكانتهن الأسرية
                    ثالثا :أرجو عدم حذف مشاركتى تلك كرد
                    اعتبار لما أصابنى من جرح غائر
                    فى كرامتى
                    وتقبلوا فائق الإحترام

                    تعليق


                    • #11
                      رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                      المشاركة الأصلية بواسطة منى عبد الحافظ مشاهدة المشاركة
                      الإدارة الموقرة
                      الأخ الكريم / على فوزى ضيف
                      أولا:كم احترم جدا أعضاء منتديات المعهد العربى
                      وبالتبعية أحترم كل الموضوعات العالية المستوى ولكن آلامتنى بشدة تلك المداخلة والمشاركة
                      المهينة من الأخ الكريم ""على ""الذى نعتنى بأننى إمرآة من لهب ونحن شرقيون لنا من الألفاظ
                      والعبارات مانحاسب عليه وأن مدح العمل شئ وشخصنة العمل شئ آخر ناهيك عن أنى
                      مربية فاضلة ولاأقبل ولن أقبل أى صفة تقلل من مكانتى كشاعرة وأديبة مصرية
                      ولن أملى على أى عضو الألفاظ والعبارات التى يخاطب بها العمل الأدبى
                      ولكنى أملى على أصحاب الذوق الرفيع التصدى لمثل هذه التجاوزات
                      فى الردود حفاظا على أعضائه الفضليات ومكانتهن الأسرية
                      ثالثا :أرجو عدم حذف مشاركتى تلك كرد
                      اعتبار لما أصابنى من جرح غائر
                      فى كرامتى
                      وتقبلوا فائق الإحترام

                      معاذ الله سيّدتي أن يتجرأ أحدا على جرحك أو حتى يفكّر في ذلك . .


                      يقينة أنا من أنّ الأستاذ علي لايقصد


                      على كلّ أعتذر أنا بالنيابة عنه ريثما يقرأ ردّك الحزين هذا ويردّ عليك بذاته


                      الغالية القديرة منى تعرفين أنك غالية على قلوبنا جميعا منذ أول حرف خطّته أناملك , , ,


                      أرجو أن نكون عند حسن ظنك دوما ًأيتها الغالية


                      دمت بودّ




                      تعليق


                      • #12
                        رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                        الزميلة مني عبد الحافظ..
                        تحيتين غاليتين لشخصك الكريم
                        الاولي لعلمي انك بالفعل لم تقبلي يوما تجاوز في حقك.
                        والثانية لخطابك الحر الصادق.
                        اما الاخوة في ادارة المنتدي فانا قد قرأت التعليق منذ اكثر من اسبوع وبالفعل اثار حفيظتي لان اللغة لم تبخل علينا بمفرداتها ونحن من يدّعون الثقافة والمعرفة وهناك من المفردات ما يليق للتخاطب علي الصفحات الاعلامية اذا كان التحاور الفكري بيت القصيد.
                        كما اري ان الاخ الذي سبق وتناول الزميلة بتعقيبه لم يتعرض اصلا للنص من حيث الفنيات او الجماليات او النقوص ان وجدوهنا اري بالفعل ان الحوار مع الاديب ليس مع الادب وهناك فارق كبير.
                        تحياتي للجميع.
                        الدنيا محاولات لبلوغ النجاح
                        في كل محاولة
                        تكتشف افاقا جديدة
                        في مكامن قوتك

                        تعليق


                        • #13
                          رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                          الأخت الغالية منى عبد الحافظ..

                          معاذ الله أن يقصد الزميل الاسائة لشخصك الكريم..

                          الأخت الفاضلة..

                          هذا الموقع، موقع عروبي، نحاول جاهدين على عكس هذه الصورة من خلال التنوع في جنسية و اصول و منابت، و ديانات و مذاهب، مشرفي الموقع.. و إن كنا جميعا نشرب من نبع ثقافي واحد إلا إن ثقافاتنا اختلطت بثقافات فسيفساء البلد الواحد و الدول المجاورة و المُتاثر بها، حتى كونا مجموعة ثقافات، تتفق في اصلها و مضمونها، و تختلف في بعض تعبيراتها..

                          إن الصيغة المُختلف عليها هنا، تاتي في هذا السياق..

                          اعتذر إن ازعجك رد الزميل و عن اي مداخلة قد ترين فيها بعض تجاوز، لأن ما نعتبره تجاوز في بلد عربي، امر عادي او حتى مجاملة مطلوبة في بلد عربي آخر..

                          فائق التقدير لأستاذتي؛





                          شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                          الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                          الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                          فهد..

                          و بدات ماساتي مع فقدك..
                          *** ***
                          اعذروا.. تطفلي على القلم

                          أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                          الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                          لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                          تعليق


                          • #14
                            رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                            المشاركة الأصلية بواسطة منى عبد الحافظ مشاهدة المشاركة
                            الإدارة الموقرة
                            الأخ الكريم / على فوزى ضيف
                            أولا:كم احترم جدا أعضاء منتديات المعهد العربى
                            وبالتبعية أحترم كل الموضوعات العالية المستوى ولكن آلامتنى بشدة تلك المداخلة والمشاركة
                            المهينة من الأخ الكريم ""على ""الذى نعتنى بأننى إمرآة من لهب ونحن شرقيون لنا من الألفاظ
                            والعبارات مانحاسب عليه وأن مدح العمل شئ وشخصنة العمل شئ آخر ناهيك عن أنى
                            مربية فاضلة ولاأقبل ولن أقبل أى صفة تقلل من مكانتى كشاعرة وأديبة مصرية
                            ولن أملى على أى عضو الألفاظ والعبارات التى يخاطب بها العمل الأدبى
                            ولكنى أملى على أصحاب الذوق الرفيع التصدى لمثل هذه التجاوزات
                            فى الردود حفاظا على أعضائه الفضليات ومكانتهن الأسرية
                            ثالثا :أرجو عدم حذف مشاركتى تلك كرد
                            اعتبار لما أصابنى من جرح غائر
                            فى كرامتى
                            وتقبلوا فائق الإحترام

                            أختي الفاضلة و الكريمة " منى"
                            لو كنت أدرك أن تعليقي يأخذ منك كل هذا المأخذ ما علقت لسببين يا سيدتي
                            أولا لأجنبك حالة هذا الإحراج و الإرتباك ، و ثانيا لأجنب نفسي حالة التبرير و الرجوع لرد كتبته
                            سيدتي أنت كاتبة و تدركين حالة الكتابة التي تتقمصنا كتخبط جنون لحظة ما سواء في تعليق أو في نص
                            و لا أقر بكلامي أن ردي كان سيئا أو فيه مساً من جنون لا يا سيدتي
                            ،، ربما لأننا شرقيين نتحسس من أي شئ حولنا سواء كان قولا أو حركة أو حتى إشارة
                            ظننتِ في السوء سيدتي و لم يكن ردي مغازلة و لا مراودة لأني ممتلئ..
                            انا كتبت ردا و نسيته كمن عبر مكانا و أرتحل، فإذا بي أصدم لأكون موضع تهمة و أحتار في الدفاع عن نفسي لجريمة أقترفتها و هو وصف لهب
                            دعيني يا سيدتي الفاضلة أشرح لك قصدي من لهب و لأننا شرقيين الفكر نتصور أن اللهب في شئ واحد لا داع لذكره درءا للفتنة
                            هناك لهب فكر، لهب شعور و ما قرأته في نص لهب كبرياء لأمرأة تنكر أنها من خشب
                            و ربما كضرورة شعرية أستعملت كلمة اللهب لأنها أقرب لفظا لكلمة الخشب..
                            أيتها الفاضلة كنت سأكون معك ضد نفسي لو طرقت بريدك أو أزعجتك في رواق آخر
                            و أتحدى بمعنى التحدي أن أكون طرقت بريد اي عضوة تحت أي مسمى
                            جعلتني هنا سيدتي الفاضلة لست فاضلا و لففت حبل كلمة كتبتها لم أقصد منها شيئا حول عنقي و أحكمت قبضتك فشكرا على ما منحت من آهة و شكرا على تصورك الذي كما قلت كانت تكون له مبرراته لو طرقت بريدك أو أقلقتك في رواق آخر
                            سيدتي الفاضلة جعلت هاته الصفحة إخوة منهم من صب ماءاً فشكرا له لحسن ظنه
                            و منهم من صب زيتاً كذلك شكرا له
                            لن أطيل عليك سيدتي و صدقاٌ لم أقصد شيئا يسيئ لك لا من قريب و لا من بعيد
                            و أعدك وعد رجل لا يرجع في كلامه أني لن أقرأ حتى نصوصك

                            و تبقي أخت أخطأت فهم أخا لها و جعلت آخرين يخطئون في حقه
                            و لكن بالمقابل أنا لست أنانيا و في غفلتي عن هذا الأمر كان أخوة يدافعون عني بظن حسن
                            من كل قلبي أوفيليا و العزيز جاسم كل الشكر لكم


                            في نصوصي طلاسم و تعاويذ، و تمتمات
                            و رائحة بخور أستحضر بها حالاتي..
                            لكن لا يعني ذلك أني ساحر أو مشعوذ؟!

                            ،،و في كلماتي نسبة كحول عالية
                            لذلك ترونني أترنح ذات اليمين و ذات الشمال
                            لكن لا يعني ذلك أني سكير؟!

                            و في حرفي تخبطات صرعية،
                            و تشنجات و رغوة جنون مع هذيي
                            لكن لا يعني ذلك أني مختلاً..!!!

                            بقلمي

                            تعليق


                            • #15
                              رد: أأنا تمثال من الخشب ....بقلم منى عبد الحافظ

                              المشاركة الأصلية بواسطة محمودالشامي مشاهدة المشاركة
                              الزميلة مني عبد الحافظ..
                              تحيتين غاليتين لشخصك الكريم
                              الاولي لعلمي انك بالفعل لم تقبلي يوما تجاوز في حقك.
                              والثانية لخطابك الحر الصادق.
                              اما الاخوة في ادارة المنتدي فانا قد قرأت التعليق منذ اكثر من اسبوع وبالفعل اثار حفيظتي لان اللغة لم تبخل علينا بمفرداتها ونحن من يدّعون الثقافة والمعرفة وهناك من المفردات ما يليق للتخاطب علي الصفحات الاعلامية اذا كان التحاور الفكري بيت القصيد.
                              كما اري ان الاخ الذي سبق وتناول الزميلة بتعقيبه لم يتعرض اصلا للنص من حيث الفنيات او الجماليات او النقوص ان وجدوهنا اري بالفعل ان الحوار مع الاديب ليس مع الادب وهناك فارق كبير.
                              تحياتي للجميع.
                              محمود الشامي

                              من مبادئ الدين الإسلامي أصلاح ذات البين
                              و حتى و ان كنت تعرفني سيئا و نواياي مفخخة
                              كان الأجدر بشاعر مثلك أن يهدئ أخت له مجروحة دون قصد " هذا أن كانت فعلا مجروحة"
                              كان واجبا على شاعر مثلك يمتلك من مشاعر النبل أن يقول لها إنه لا يقصد ليخفف وجعها
                              و تراسلني على الخاص و تعاتبني عتاب اخوة و تقول لي انت أخطأت في حق أختك
                              ساعتها أتقبل عتابك بحب كي أحرص على التحفظ في ردودي
                              ما كان يضيرك أيها الشاعر و انت تمسك بأذني في الرسائل الخاصة و أمامك خواصها...
                              أنت زدت الطين بلة و جعلت و كأن الأمر جريمة لا تغتفر
                              أقول لك أنك أذيتها قبل إذائي

                              و همسة للأخت منى: أتمنى أن لا يكون كوني جزائريا و انت مصرية سبب هذه المضاعفات لأني أكبر منها...

                              و لا احتاج تعقيبا لا من الفاضلة منى و لا منك أخي محمود لأن الامر لا يستحق أن أمكث فيه
                              هناك الأهم

                              و على كل حال شكرا لك

                              في نصوصي طلاسم و تعاويذ، و تمتمات
                              و رائحة بخور أستحضر بها حالاتي..
                              لكن لا يعني ذلك أني ساحر أو مشعوذ؟!

                              ،،و في كلماتي نسبة كحول عالية
                              لذلك ترونني أترنح ذات اليمين و ذات الشمال
                              لكن لا يعني ذلك أني سكير؟!

                              و في حرفي تخبطات صرعية،
                              و تشنجات و رغوة جنون مع هذيي
                              لكن لا يعني ذلك أني مختلاً..!!!

                              بقلمي

                              تعليق

                              يعمل...
                              X