إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

امرأة ... موقف !!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • امرأة ... موقف !!

    [frame="2 80"][align=center]امرأة .... موقف

    تعالت الأصوات في مقر القيادة , وأخذ 1لجنود الصهاينة يروحون ويجيئون في فرح ظاهر, يهنئ بعضهم بعضا ً, فقد نجحوا في اغتيال المجاهد الذي أعياهم وزرع الخوف في دروبهم كما غرسه في نفوسهم وقلوبهم , أعدوا له كمينا ً, ساعدهم في ذلك أبو رغال* آخر عليهم كلهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين.
    دخل أحد الجنود فجأة ونظر إلى وجه الشهيد وقال في تخوف : أخشى ألا يكون هو !‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍
    قال هذه الكلمة وكأ نما فجر قنبلة في المعسكر, ودب الرعب في قلوب الجميع وانتقلت كلماته هذه بين الجنود كما تنتقل النار في الهشيم وشاع الخوف , إذا لم يكن هو فأين هو الآن ؟
    ربما يخطط الآن لعملية جديدة , بل ربما يكون بيننا يحاول تنفيذ عملية جديدة , أخذوا يتلفتون حولهم في حذر يشوبه الخوف , فقد بذلوا الكثير من الجهد والوقت والمال ونصبوا له عدة كمائن حتى إذا ظنوا أنهم ظفروا به أتاهم هذا الشك فأقلقهم وأحال سرورهم إلى يأس قاتل , قال الضابط مهدئاًَ من روعهم : بل إنه هو سنأتي بأمه إلى هنا للتعرف عليه .
    وأرسل عصابة من جنوده ليأتوا بأم البطل وسرعان ما عاد الجنود بصحبتهم امرأة كبيرة في السن , تمشي بقوة لا تكترث لهؤلاء المدججين بالسلاح حولها حتى وقفت قرب جسد الشهيد المسجى .
    سألها الضابط وهو يكشف وجهه : هل هذا ولدك ؟؟ نظرت المرأة إلى وجه يكاد يشع منه النور, وهم يرقبونها في تخوف واضح , يتمنون أن تنهار باكية وتتعرف إلى ولدها . لكنها خيبت آمالهم جميعاً, استمدت من ضعفهم قوة ومن خوفهم عزة ثم رفعت رأسها في كبرياء وقالت : إنه ليس ولدي.
    ومضت تشق طريقها بين الجنود الذين دب الذعر واليأس في قلوبهم , حتى غادرت المعسكر وقد أحدثت كلماتها فيه فوضى عارمة .
    لا يمكن , قال أحد الجنود : إنه هو, إنني أعرفه جيدا ً, قالوا : بل لا يمكن أن يكون هو , أرأيت لو كان هو ألا تصرخ أمه أو تبكي أو على الأقل تنحني لتقبله , تودعه ...!!
    ولكن أيمكن أن تكون بهذه القوة وتكتم مشاعرها إلى هذا الحد ؟! لقد بدت غير مكترثة .. لا يمكن .. ربما لهول الصدمة ؟؟ ربما . ولكن ألا ترى أننا نتعامل مع صنف غريب من البشر؟ ألا تذكر تلك الأم التي زغردت إذ بشرت بمقتل ولدها , إنهم يبحثون عن الموت مظانه ربما أكثر مما نبحث نحن عن الحياة.
    قرروا أخيراً أن يأتوا بخاله للتعرف عليه , وجاء الخال ومشى الطريق الذي مشته أخته قبله حتى إذا كشفوا له عن وجه الشهيد انكب عليه يقبله ويبكي ويقول : في ذمة الله يا ابن أختي في ذمة الله يا ولدي . احتار الجنود , لم يفرحوا هذه المرة , بل راحوا يتساءلون : هل أنت متأكد أنه أبن أختك ؟ ثم رجعوا إلى أنفسهم هذا خاله غارق بدموعه , إنه هو لا شك في ذلك , يحاولون إقناع أنفسهم وتسكين مخاوفهم دون جدوى فنفي المرأة لا يدع لهم مجالا للشعور بالأمان , تشاوروا فيما بينهم ثم قرروا استدعاء الأم بوجود أخيها ..
    وأتت الأم رابطة الجأش ثابتة الفؤاد . وفوجئت بأخيها يبكي عند رأس الشهيد . فأطرقت تغالب مشاعرها , وأدركت أن لا سبيل للاستمرار في الإنكار التفتت إلى أخيها كالمعاتبة , لماذا؟؟
    شعر الضابط ببعض الارتياح لكنه قال لها : أريد أن أسألك سؤالاً واحداً فقط : لماذا أنكرت في المرة السابقة ؟؟ لم تلتفت إليه . لكنها رفعت رأسها وقالت لأخيها , سامحك الله يا أخي لماذا أبلغتهم انه هو , كنت أريدهم أن يخافوه ميتاً كما خافوه حياً.[/align]
    [/frame]
    __________________________________________________ ______


    *أبو رغال هو ذلك العربي الذي دل أبرهة على طريق البيت الحرام وهو يعلم أنه ينوي هدمه , فأصبح اسمه رمزاً لكل خائن.

  • #2
    رد: امرأة ... موقف !!

    قصة واقعية تمثل قوة الام المؤمنة بالله وبالشهادة
    وبانها الطريق الوحيد للخلاص من ظلم العدو

    منى العمد

    اهلا بك بيننا
    بداية جميلة

    ننتظر مزيدا من عطاؤك

    اتمنى لك مقاما طيبا في بيتك

    تحياتي
    [align=center]
    اجمع براعم الورد
    ما دمت قادرا على ذلك

    مدونتي

    http://sahar.blogsland.net[/align]

    تعليق


    • #3
      رد: امرأة ... موقف !!

      الأخت منى
      هنا قصة وقضية
      أهلا بك بين إخوة يقاسمونك نفس القضية ... نفس القصة
      تحياتي

      تعليق


      • #4
        رد: امرأة ... موقف !!

        سم الله الرحمن الرحيم
        "سنلقي في قلوب الذين كفروا الرعب.." الآية ...

        نعم منى هم خائفون ... لا ينامون ... وكلما وطئ مضاجعهم الخوف، كلما زاد بطشهم ولكن نصر الله قريب.. إنه ولي ذلك والقادر عليه ...

        سلمت وسلم قلمك الشجاع
        [align=center]أحمد الكيال[/align][align=center]sigpic[/align]
        [align=center]تفضلوا بزيارة مدونتي: http://meeenana.blogspot.com[/align]

        تعليق


        • #5
          رد: امرأة ... موقف !!

          [align=center]منى محمد العمد
          أهلا وسهلاً ومرحباً بك
          تحياتي
          [/align]
          [align=center][frame="1 50"][align=center]تألمت ولم ينفع الألم
          وانسكبت دموع العين واعتصر القلب
          [/align]
          [/frame][/align]

          تعليق


          • #6
            رد: امرأة ... موقف !!

            أختي الكريمة منى :

            قصّة متماسكة ، و عمل جدي ... ننتظر منك الكثير من الأعمال الإبداعية الأخري ...بوركت.
            لك منّي كلّ ودّي و تقديري
            محمد القبي
            " بنيّ لا تنحن أمام أيّ كان ،
            و لا تركع إلاّ أمام خالقك جلّت قدرته."

            حامد القبّي
            والدي تغمّده الله برحمته

            تعليق


            • #7
              رد: امرأة ... موقف !!

              المشاركة الأصلية بواسطة RedRose مشاهدة المشاركة
              قصة واقعية تمثل قوة الام المؤمنة بالله وبالشهادة
              وبانها الطريق الوحيد للخلاص من ظلم العدو

              منى العمد

              اهلا بك بيننا
              بداية جميلة

              ننتظر مزيدا من عطاؤك

              اتمنى لك مقاما طيبا في بيتك

              تحياتي
              [align=center]
              شكرا للوردة على هذا الترحيب
              لك تحيتي[/align]

              تعليق


              • #8
                رد: امرأة ... موقف !!

                المشاركة الأصلية بواسطة المصطفى الدقاري مشاهدة المشاركة
                الأخت منى
                هنا قصة وقضية
                أهلا بك بين إخوة يقاسمونك نفس القضية ... نفس القصة
                تحياتي


                [align=center][align=center]
                الأخ الفاضل المصطفى الدقاري
                شكرا لردكم الكريم
                ودمتم للقضية[/align]
                [/align]

                تعليق


                • #9
                  رد: امرأة ... موقف !!

                  المشاركة الأصلية بواسطة ahkayal مشاهدة المشاركة
                  سم الله الرحمن الرحيم
                  "سنلقي في قلوب الذين كفروا الرعب.." الآية ...

                  نعم منى هم خائفون ... لا ينامون ... وكلما وطئ مضاجعهم الخوف، كلما زاد بطشهم ولكن نصر الله قريب.. إنه ولي ذلك والقادر عليه ...

                  سلمت وسلم قلمك الشجاع


                  [align=center]
                  نعم أخي الكريم
                  إن نصر الله قريب
                  دمت وسلمت[/align]

                  تعليق


                  • #10
                    رد: امرأة ... موقف !!

                    المشاركة الأصلية بواسطة محمد سعيد مشاهدة المشاركة
                    [align=center]منى محمد العمد
                    أهلا وسهلاً ومرحباً بك
                    تحياتي
                    [/align]

                    [align=center]
                    أخي الكريم محمد سعيد
                    شكرا لردك الكريم [/align]

                    تعليق


                    • #11
                      رد: امرأة ... موقف !!

                      المشاركة الأصلية بواسطة محمد حامد القبي مشاهدة المشاركة
                      أختي الكريمة منى :

                      قصّة متماسكة ، و عمل جدي ... ننتظر منك الكثير من الأعمال الإبداعية الأخري ...بوركت.
                      لك منّي كلّ ودّي و تقديري
                      محمد القبي

                      [align=center]
                      الأخ الفاضل محمد حامد القبي
                      شكرا لتقييمك للقصة
                      وجزاك الله خيرا
                      تحية تقدير[/align]

                      تعليق


                      • #12
                        رد: امرأة ... موقف !!

                        الاستاذة منى
                        اهلا بك معنا
                        رحيق

                        تعليق


                        • #13
                          رد: امرأة ... موقف !!

                          [align=center]الأخت الكريمة رحيق
                          شكرا لترحيبك
                          تحياتي لك
                          [/align]

                          تعليق


                          • #14
                            رد: امرأة ... موقف !!

                            ما أجمل أن نؤمن بقضاينا .......ما أجمل المرأة الصامدة ...لقد صورت أختي الصمود الشامخ ...ألف تحية لك

                            تعليق


                            • #15
                              رد: امرأة ... موقف !!






                              شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                              الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                              الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                              فهد..

                              و بدات ماساتي مع فقدك..
                              *** ***
                              اعذروا.. تطفلي على القلم

                              أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                              الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                              لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                              تعليق

                              يعمل...
                              X