إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سلوانُ عينُ القدسِ ....

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سلوانُ عينُ القدسِ ....

    [frame="7 80"]

    .

    سلوانُ عينُ القدس


    بضعُ الدّقائقِ

    تفصلُ الأفراحَ عنْ عينيكِ

    فاحتملي ...


    قدْ آنَ أنْ تلهوُ

    الفراشاتُ الرّقيقةُ

    فـــي ربـــيعِكِ

    دونما وَجَلِ ..


    فتجهّزي للعيدِ

    منْ فوقِ الرّكامِ

    وأخرجي منْ جرحِ صدركِ

    كلَّ أبخرةِ العذابِ

    ولعنةَ الأزلِ ..


    مـُدّي جناحكِ

    فوقَ أسوارِ المشقّةِ

    والتّمزّقِ والأسى ,

    ألقي ثيابَ العجزِ عنْ

    نخرِ السنينِ اليومَ

    واغتســـلي ..


    ولتلبسي

    ثوبًا جديدًا للسّعادةِ

    في مساءِ الحبِّ

    واكـتــحلي ..


    سلوانُ

    يا بنتَ الطّهارةِ في

    زمانِ العـُهرِ

    قدْ تعبَ العفافُ

    منَ ارتــكابِ الفـُحـــشِ

    والأوزارِ والدّجلِ ..


    وأنتِ منذُ البدءِ قدْ

    حـَمَلتــْكِ في نــُـطــَفِ النّشوءِ كرامةٌ

    وولدتِ منْ رحمِ الرّسالاتِ العظيمةِ

    في مدينةِ أولياءِ الله

    والرّسلِ ..


    ورضعتِ منْ

    ثديِ اغترابِ النَفسِ

    والأسفارِ والمنفى

    وعرفتِ أرصفةَ الضّياعِ وبردَها

    عندَ ارتطامِ الحقِّ بالجـّدرانِ

    وخطبِها الجللِ ..


    سلوانُ عينُ القدسِ

    إنْ همْ أغلقوا فيكِ الجّفونَ

    فكيفَ تعرفنا الطّريــــقُ

    ومنْ يقودُ بها الخطى

    في حالكِ السّبلِ ..


    سلوانُ

    أيـّـتها الحزينةُ

    تحتَ سقفِ الفرحِ

    أرسلكِ الزمانُ

    إلى وراءِ الفهمِ والإدراكِ

    قدْ آنَ الإيابُ

    وآنَ أنْ تمشي إليكِ سريعةً

    سحــبُ السّــــــماءِ

    بغيثها الهَطـِلِ ..


    اليومُ يومُكِ

    كيْ تدورَ الشّمسُ حولكِ

    قدْ غدوتِ أميرةً

    فخذي سناكِ مِنَ الثّريـّا والضّيا

    واللؤلؤَ المنــثورَ

    منْ زُحَـلِ ..


    إنّي أراكِ

    كما الحوارياتِ في ظلِّ النّخيلِ

    أرى جـــنانَ الخـُــلدِ فــــي

    صفحاتِ خدّكِ زهــــرةً

    والعاشـــقونَ لشــــمّها

    عبروا بحارَ الحبِّ

    فـي عـَـجـَلِ ..


    والسّابقونَ السّابقونَ

    منَ الذينَ تقدّموا في العشقِ

    أيـّـتها الجـمـّيلةُ في النّعيمِ

    يضمّهمْ كالأمِّ

    كوثــرُكِ الطّهورِ

    وأنهرُ العسلِ ..


    هوَ ذا شُعاعُ النّورِ

    يقبعُ خلفَ أبوابِ المدينةِ

    حاملًا حلمَ الصّباحِ

    وباقةَ الأملِ ..


    بضعُ الدّقائقِ

    في حقيباتِ الزّمانِ خفيفةٌ

    وكلمحةٍ في سالفِ الأيامِ بلْ

    وكـــحصوةٍ في

    قمّةِ الجـّبلِ ..


    بضعُ الدّقائقِ

    بعدها ستُـفَتــّـحُ الأبوابُ

    تدخلها خيوطُ الشّمسِ

    تحملها دموعُ الذّكرياتِ

    وجمرُها المخبوءُ منذُ

    خـُـروجها مـــنْ

    دفترِ الأزلِ ..


    ولسوفَ تأتيكِ

    البلابلُ منْ منافي العمرِ

    تصـــدحُ بالنــّـشيدِ

    بصوتِ مُبتهلِ ..


    ويعودُ في الفجرِ الحبيبُ

    مُقــَـبـّـلًا منْ تحتِ قدميكِ التّرابَ

    ووجنتيكِ فزغردي وتهيّئي

    سلوانُ للأعيادِ والأفراحِ

    قومي استقبلي خدَّ الحبيب

    وسائرَ العُشاقِ

    بالقـُـبلِ ...

    ...


    بقلم:

    مهندس رفعت زيتون

    22-10-2010

    القدس
    .[/frame]

  • #2
    رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

    كلام جميل يدخل الى صميم القلب
    كل شبر من القدس له انحناءة تقدير
    فكل التقدير لسلوان عين القدس، وكل الاحترام لأهل سلوان
    تحياتي لك استاذ رفعت على هذه الأحاسيس الصادقه

    تعليق


    • #3
      رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

      يندر أن أعيد قراءة النص الا عندما توقفني نصوصك..فأعيد قراءتها حتى أكاد أن أحفظها...م.رفعت..يا من تعيدنا لزمن الشعر الجميل..لا يسعني الا شكرك..وتأكيد اعجابي عند كل حرف خطته يداك..دمت وهذا الألق والأبداع والأحاسيس العميقة.

      تعليق


      • #4
        رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

        أخي رفعت زيتون
        سطرت حروفاً من دمع وجمر كحلت بها عين أرهقها الدمع وكاد يغمضها الرمد
        لنبضك سحر وعطر مودتي أيها الغالي
        [frame="9 80"]
        هكذا أنا


        http://www.yacoub-y.com/
        [/frame]

        تعليق


        • #5
          رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

          المشاركة الأصلية بواسطة م. هناء عبيد مشاهدة المشاركة
          كلام جميل يدخل الى صميم القلب
          كل شبر من القدس له انحناءة تقدير
          فكل التقدير لسلوان عين القدس، وكل الاحترام لأهل سلوان
          تحياتي لك استاذ رفعت على هذه الأحاسيس الصادقه
          مرور تشريفي آخر

          أحظى به من كاتبنا الكريمة بنت القدس

          وردّ يزيد في الأمل

          لقلبك الياسمين

          .

          تعليق


          • #6
            رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

            قدْ آنَ أنْ تلهوُ

            الفراشاتُ الرّقيقةُ

            فـــي ربـــيعِكِ

            دونما وَجَلِ ..

            مـُدّي جناحكِ

            فوقَ أسوارِ المشقّةِ

            والتّمزّقِ والأسى ,

            ألقي ثيابَ العجزِ عنْ

            نخرِ السنينِ اليومَ

            واغتســـلي ..


            أخي م.رفعت أبدعت بارك الله فيك..
            أبحرت بنا في سيل من المعاني الجميلة التي لا يملك القارئ إزاءها إلاّ
            أن يكمل رحلته معك مستمتعا بصورها الخلاّبة..
            خالص المودة..
            التوقيع...إذا لم أجد من يخالفني الرأي..خالفت رأي نفسي ليستقيم رأيي

            تعليق


            • #7
              رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

              اخي رفعت زيتون
              ابحرت بنا وابحرنا معك في اعذب رحلة واجمل المشاعر والاحاسيس لايلياء العرب ... ايلياء الماضي والحاضر والمستقبل المشرق باذن الله .. مودتي واحترامي
              اللهم

              أنّــي أُحــبُّ لقــــــاءَك فأَحبَّ لقائي

              تعليق


              • #8
                رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

                أخي الشاعر المبدع م. رفعت زيتون
                إنها القدس والتي ستبقى على الأرض سماء
                اسعدني الوقوف بين حرف يتوسد درر المعنى وشعر ينهض بشعاع المبنى .
                تقديري


                نجمان نحن ..شاعر وقصيدة ..ذاك الربيع على مدى الأزهار.

                تعليق


                • #9
                  رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

                  سلوانُ عينُ القدسِ

                  إنْ همْ أغلقوا فيكِ الجّفونَ

                  فكيفَ تعرفنا الطّريــــقُ

                  ومنْ يقودُ بها الخطى

                  في حالكِ السّبلِ ..



                  لا نملك إلا أن ننحني أمام الجمال وفي محرابه نسجد

                  للقدس وعيونها وحراسها محبتنا ودماؤنا

                  تحياتي أيها الرائع

                  تعليق


                  • #10
                    رد: سلوانُ عينُ القدسِ ....

                    الشأعر الحبيب

                    رفعت زيتون

                    استمتعت بالقصيده

                    وما ترويه عن بلدي الحبيبه ( ســـلوان )

                    تحياتي ايها الغالي

                    تعليق

                    يعمل...
                    X