إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معارضة نهج البردة (نهج النهج)

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معارضة نهج البردة (نهج النهج)

    [poem=font="Simplified Arabic,6,white,bold,normal" bkcolor="limegreen" bkimage="" border="outset,4,deeppink" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    نورٌ من الله أم آيٌ من القدم= أبْليتَ نفسي وأبلى الوجدُ في ألمي
    لمّا أتيتَ وثوبُ الكون مكتحِلٌ = بيّضتَ ما اسودّ من ثوب ومن أدمِ
    أبْقيتَ كل نجومِ الليل ساهرةً= والبدرُ من شوقهِ لم يغفُ أو ينمِ
    هل أدركَ الكونُ أنّ الله مُنْقذُهُ=من برْثنِ الكُفرِ والشيطان ذي الرُجُمِ
    أم أدرك الغار إذ جبريلُ يُقرِؤهُ = إقرأ فأنْذِرْ بآي النُونِ والقلمِ
    دُثِّرْتَ من فَزَعٍ جبريلُ صاحبهُ =لولا ثباتُكَ لم تُنذِرْ ولم تقمِ
    قد قُمتَ صدعاً بأمْرِالله داعيةً= حتى أبَنْتَ معاني الحِلِّ والحُرُمِ
    َقوّمْتَ ما اعوَجّ من خُلُقٍ ومن عَمَلٍ = كلا بغَيْرِكِ حُسنُ الخُلْقِ لم يَقُمِ
    أيْقَظْتَ قوماً نِياماً من سُباتِهِمُ = حتى قلى النوم أجفاناً فلم تنمِ
    جاهدتَ حتى تركتَ الشركَ مُنْدَثِراً =لم تُبْق نِدّاً لربِّ الناسِ من صنمِ
    صَلحَتْ بك البيدُ والبطحاءُ والمُدُنُ= والجن والإنس من عربٍ ومن عَجَمِ
    ماذا أقولُ رسولَ الله من شِعْرٍ = والله أوحى إليكَ النورَ في القِدَمِ
    ماذا أقولُ وقلبي فيكَ مُشْتغلٌ= والوجْدُ ذاقتْ لظاهُ مُقلتي ودَمي
    هل غادرَ الناس من قولٍ لمُمْتدِحٍ = واسألْ بها أحْمَداً صَوْناً لِمُتهمِ
    أمْ هل جَرَتْ بدموعِ الوَجْدِ طارِفةٌ =مُذْ لوَّعَتْ حَسناً جيرانُ ذي سَلمِ
    عَفْواً رسولَ الهُدَى لا الدَمْعُ يُسْعِفُني= قلبي جريحٌ ونفْسي فِتنةُ اللّمَمِ
    قد أمعنَ الذَنْبُ سَعْياً في مُكابَدَتي= ويْحي أتبْلي عَتيداً جَرّةُ القلمِ
    أنتَ النبيُ شَفيعُ الناسِ كلهمُ = إلا شَفَعْتَ سُقيتُ العُمْرَ من حُمَمِ
    أنتَ الدواءُ لداءٍ صارَ مُعْضِلةً= أنتَ الشِّفاءُ وفيكَ البُرْءُ من سَقمِ
    يا ساكِناً بجنانِ الخُلْدِ مُكْتحلاً = نورَ الإلهِ وجِبْريلٌ من الخَدَمِ
    إني قَصَدْتكَ غَضَّ الطرفِ مُخْتفِراً = أشكو إليك هُمومَ القدسِ والحَرَمِ
    لمَّا جَرَتْ أمَّتي غَرْباً تقدِّسهُ= عادتْ مُحَطمَةً مَقطوعةَ الذّممِ
    قد بدَّلتْ بكتاب الله فلْسَفةً = تبْقى الفَطينَ قسِيَّ اللبِ والفهمِ
    لا الحقُّ يبْدو جَلِياً في مَعالِمهِ = بل لا تَبُونُ معاني السّلم والسَّلمِ
    والكفرُ أمْسى بواحاً ليسَ يَقصُمُهُ= إبنُ اليَمانِ وأضْحى سيدَ القِيمِ
    قد جرَّحَ الكفرُ أكْباداً وأفئدةً = حتى جَرَتْ راكِداتُ السيْلِ والعَرِمِ
    حتى غَدا الشرقُ بخْساً في مُقايَضَةٍ= ما بينَ شارٍ يُدَللهُ ومُسْتلِمِ
    قرْناً يبيتُ على الأكْفاءِ مُنقلِباً= سَهلَ المنالِ لِمَنْ يبْغي ويسْتهمِ
    ما أشْرَقتْ في سماءِ الشرقِ طارِقةٌ= كلا ولا نَوَّرَتْ في أوْسطِ الأُمَمِ
    بل رَفْرَفتْ خافِقاتٌ لستَ تَعْرِفها= مُذ ْ أخْفقتْ زَمَناً عنْ رَفرَفٍ عَلمي
    فضَّ اليهودُ سِفاحاً بكْرَ أمَّتِنا= لم تصرخِ البكْرُ إذ ْ شَبَّتْ على البَكمِ
    ما أفظعَ الغصْبَ في قومٍ تعلِلهُ= روحُ الإباءِ وحُسْنُ الخُلقِ والشِّيمِ
    مَسْراكَ عفواً نبيّي بيعَ منبرُهُ = بَيْعاً يهونُ إزاهُ البغيُ في الظلمِ
    إني رأيتُ قبَيْلَ الصبحِ ساحتهُ= ما بينَ باغ ٍ يدَنسُها ومُنتقِمِ
    قد ألحَقوها فلسطيناً بأندلسٍ =وَيْحي عليها قضتْ في غَيْهَبِ القِممِ
    فشجَتْ بُكاءاً نُجومُ الليلِ تندُبُنا= إذ ْ غَيبَ الدهرُ أهلَ العِزِّ والكرَمِ
    مَنْ يسمَعِ الغوْثَ ملهوفٌ مَنادِيهُ= شعبٌ أذلُّ أم الرُّقادُ في الحُلمِ
    أمْ يرفعِ الظلمَ طاغوتٌ ويُسعدُهُ = موتُ القضاءِ وصَلبُ الحُكم والحَكمِ
    والناس حَيْرى سكارى قضَّ مضْجَعُهُمْ = ندبٌ ودمعٌ جرى في هَيئةِ الأُممِ
    إنْ يُذ ْبَحِ الشَعْبُ لا تحْفلْ به أمَمٌ = بلْ تصْعقِ الدنيا لذبحِ الشاةِ في الأجمِ
    عَفواً نبيّي أرِقتَ لرُزءِ أمتِنا= وبكى مقامُكَ بين البانِ والعَلمِ
    حتى انبَرى لدُموعِ الحُزْنِ يمْسحها= كفٌّ رقيقٌ نديُّ اللبِ والوَشِمِ
    يا صاحِبايَ سَرَتْ في الأ ُفقِ ماطِرَةٌ= مُزْنٌ عِشارٌ شِفاءَ الجَدْبِ والعُقمِ
    شيخٌ جليلٌ تقي الدينِ عاضِدُهُ= نورُ الألهِ وِعاءُ العِلْمِ والحِكمِ
    مُذ ْ فجرَتْ في رُبوعِ القدسِ ثورَتهُ=صاخَ الزمانُ و صَحََّ الكونُ من صمَمِ
    ظلت بدعوَتِكَ العَصْماءَِ أمتُنا= سيفاً على الظلمِ لم يَنْبُ أو يُصَمِ
    الله أكبرُ منكَ الشرقُ مُرْتجفٌ= والغربُ مُندَثرٌ في طيّةِ العَدَمِ
    والليلُ مُرْتحِلٌ و الفجرُ مُنتشرٌ= مُذ حَزََّ فكرُكَ رأسَ الجاهلِ العَتمِ
    غَيَّبْتَ كل شُموسِ الكفرِ قاطِبةً =باللاءِ عَزْماً و شدْتَ الحقَ بالنعَمِ
    رَفْرَفْتَ في ساحةِ التحريرِ رايتها= سوداءَ ترْهِبُ قلبَ الحاقدِ الأثمِ
    في ساحةِ الحقِ ليْثاً جئتَ ترفعها= إذ ْغابَتِ الأ ُسْدُ لا في غابةِ البُهُمِ
    والناس ما بينَ مزْهُوٍّ بصَوْلتها= مُسْتمْسِكٍ بسياجِ الحقِ مُعْتصِمِ
    أو قابع ٍبقبورِ الذلِ مُرْتجفٍ= خوفاً من العَدْلِ يَبري إصْبعَ الندَمِ
    يا راية َالحقِ قد عزَّتْ بها أمَمٌ= روحُ الشهيدِ و نَفسُ البائِسِ الحَرِمِ
    عَرِّجْ على النَجْمِ وارْحلْ ذاكَ مَسْكنهُ= دونَ السماءِ وبَيْتكَ جَنة ُ النِعَمِ
    أجْرى عَليْكَ إلهُ الكوْنِ كوْثرهُ= يا ربِ و ارحمْ تقيَ الدينِ ذا الهمَم[/poem]

  • #2
    رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

    [poem=font="Simplified Arabic,6,white,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/21.gif" border="groove,6,crimson" type=2 line=0 align=center use=sp num="0,black"]
    يا راية َالحقِ قد عـزَّتْ بهـا أمَـمٌ=روحُ الشهيدِ و نَفسُ البائِسِ الحَـرِمِ
    عَرِّجْ على النَجْمِ وارْحلْ ذاكَ مَسْكنـهُ=دونَ السماءِ وبَيْتـكَ جَنـة ُ النِعَـمِ
    أجْرى عَليْـكَ إلـهُ الكـوْنِ كوْثـرهُ=يا ربِ و ارحمْ تقيَ الديـنِ ذا الهمَـم [/poem]


    ابو طلحة

    سلم لنا هذا الحرف الرائع

    وتنسيق جميل للقصيدة

    تحياتي
    [align=center]
    اجمع براعم الورد
    ما دمت قادرا على ذلك

    مدونتي

    http://sahar.blogsland.net[/align]

    تعليق


    • #3
      رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

      Red Rose
      شكرا لك و أعجبني تنسيقك الرائع للأبيات
      و حبذا لو شملت كل القصيدة بالتنسيق
      دمت بخير

      تعليق


      • #4
        رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

        [align=left][/align]

        [align=left]شاركني في حمل هذا الشعار..

        قـــولـــ..

        و فـــعـلــ..

        كخطوة نحو تكوين أول مجتمع حقيقي عبر الانترنت
        [/align]


        [align=right]رسالة إدارية:

        لا ترد على هذا التعقيب..

        هي مجرد محاولة منا لرفع موضوعك لأعلى قائمة المواضيع..
        [/align]


        [align=left]تفاعلك مع مواضيع زملائك يفرحهم و يـيـســر عملنا.. فلا تبخل
        شـارك ولو بوردة
        تقديري لمن تجاوب معنا و دعم مواضيع زملائنا من خلال التعقيب عليهم
        [/align]





        شكرا غاليتي ذكريات الأمس


        الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

        الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

        فهد..

        و بدات ماساتي مع فقدك..
        *** ***
        اعذروا.. تطفلي على القلم

        أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


        الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


        لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

        تعليق


        • #5
          رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

          استاذ ابو طلحه
          قصيده جميله
          صح لسانك
          سو سو

          تعليق


          • #6
            رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

            المشاركة الأصلية بواسطة soso مشاهدة المشاركة
            استاذ ابو طلحه
            قصيده جميله
            صح لسانك
            سو سو
            أشكرك سوسو
            و أتمنى لك كل الخير و السعادة
            مع خالص التقدير

            تعليق


            • #7
              رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

              قصيدة رائعة


              يعطيك العافية


              لك مني خالص تقديري واحترامي

              تعليق


              • #8
                رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

                المشاركة الأصلية بواسطة سمسمه مشاهدة المشاركة
                قصيدة رائعة


                يعطيك العافية


                لك مني خالص تقديري واحترامي
                الله يعاافيكي - سمسمة
                و أشكر لك التتعقيب الجميل
                مع خالص التقدير و المودة

                تعليق


                • #9
                  رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

                  خالدة قصيدة البردى للبويصيري

                  ورائع ماسطرت انت

                  ومن القلب لك المحبة

                  تعليق


                  • #10
                    رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

                    شكرا جزيلاً... وبارك الله فيكم أخي الكريم...

                    تعليق


                    • #11
                      رد: معارضة نهج البردة (نهج النهج)

                      الأستاذ الكريم أبو طلحة ، تحية طيبة
                      كل عيد وأنت وأمة المسلمين بخير
                      الله الله على رائع ما كتبت
                      ستبقى (نهج النهج ) ميميتك الرائعة في الذاكرة ؛ لروعتها .
                      بارك الله بقلمك
                      .

                      تعليق

                      يعمل...
                      X