إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عقد الياسمين

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عقد الياسمين

    [justify]ها هو يقود سيارته على عجل ، توقف على جانب الطريق .. يحاول فهم ما حدث
    هرع اليه الطفل مسرعا ، نظر اليه بابتسامة ، ابتاع منه عقدا من الياسمين
    فرح به وانطلق يسابق الريح ليهديها العقد ، لكنه وجدها هناك .. ترتدي اكليل الورود[/justify]
    sigpic

    لن يحبوك كحبي ، لن ترى ضاحكا مثلي ولا حزنا كحزني

    فاذا صحوت فانت اول خاطري واذا غفا جفني فانت الآخر

  • #2
    رد: عقد الياسمين

    الله يرحمها،انها مشيئة الله ولا اعتراض على حكم الله
    قصة حزينة ومعبرة
    تحيتي وتقديري

    تعليق


    • #3
      رد: عقد الياسمين

      استاذ عماد
      الفكره جيده .. تحياتي
      عرفت الله حتى كدت ابصره ........ فما من آية في الكون تنكره

      تعليق


      • #4
        رد: عقد الياسمين

        الأخ عماد قصة جميلة ونهاية مفتوحة للخيال / مودتي
        [frame="9 80"]
        هكذا أنا


        http://www.yacoub-y.com/
        [/frame]

        تعليق


        • #5
          رد: عقد الياسمين

          باي سهم اصيب ياترى
          هل هو سهم الموت ام سهم الغدر
          والاثنان واحد

          تحياتي لك سيدي
          ولروعة القلم هذا
          ام مريومتي

          تعليق


          • #6
            رد: عقد الياسمين

            إن تزوجت أو توفيت .. بالنسبة له سيان

            تحياتي وتقديري

            تعليق


            • #7
              رد: عقد الياسمين

              نص موح و قفلة مثيرة
              مودتي

              تعليق


              • #8
                رد: عقد الياسمين

                مرحبا عماد / عمل محكم فى القص واللغة والتدفق .. مودتى

                تعليق


                • #9
                  رد: عقد الياسمين

                  سأكون اكثر تفائلا وساعمل بقول الاستاذ يعقوب
                  واعتبرها نهايه سعيده
                  فمها كان نوع العقد الذي ارتدته
                  فانه مزين بالورود
                  وكلها لها روائح
                  تنعشنا ونعشقها

                  امرأة من عطر الياسمين
                  ،،،،،،
                  اسأل عني حقول الياسمين
                  فهي تعلم اين أسكن
                  أو أطرق باب أي دار فتراني أسكنها
                  فأنا فلسطينيه وياسميني تفوح منه رائحه الوطن

                  تعليق


                  • #10
                    رد: عقد الياسمين

                    احبائي

                    مهما كانت النهاية ... فهو بعد تلك اللحظة اصبح وحيدا

                    كل الاحترام والتقدير لكم

                    لقد اثريتم هذا النص المتواضع بتواقيعكم الكريمة

                    مودتي وحبي للجميع
                    sigpic

                    لن يحبوك كحبي ، لن ترى ضاحكا مثلي ولا حزنا كحزني

                    فاذا صحوت فانت اول خاطري واذا غفا جفني فانت الآخر

                    تعليق

                    يعمل...
                    X