إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

    مقدمة:
    شعـراء من مختـلف العـصور ..ومخـتـلف الجنسيات ..مُـبدعـين .. استمتعـنا بإبداعـهم ..
    كل ٍ منهم نـقـلنـا معـه إلى عـصره .. من خلال أشعـاره .. وقـصائده ..تـعـلمنـا منهم ومعـهم معـنى الحب بكل أنواعـه ..ومعـنى الوفــــاء والإخلاص ..عـشـنا معـهم .. صعـوبة الوداع ..ومرارة الخـيـــانة والغـدر ..لكل واحد منهم منهجه .. وطريـقـته ..ومدرسـته .. وأسلوبه ..ولكن .. .. .. نحن !!من نحب منهم ؟؟ولمن .. وعـمن قـرأنــــا ؟وماذا نعـرف عـنهم .. وعـن العـصور التي عـاشوا فيها ..؟ماذا نعـرف عـن حياتهم .. وأهم مؤلفـاتهم وقصائدهم ؟؟
    أعـتـقـد أن كل ٍ منـّـا يُـحب شخصية أدبـيه مُـعـينه ..وقـرأ كثيرا ً عـنها ..
    هـنا ..جاء هذا البحث ليكتب كل ٍ منـّـا نبذة عـن حياة شـاعـر .. أو أديب .. أحبّـه ..فـقـرأ عـنه ..
    لنـتـعـرف جميـعـنا عـلى شخصيات أدبـيه جديده ..ونـُـوسع من حصيلة معـلوماتـنا الأدبـية ..
    لذا اخترت شاعرا لطالما سمعت اسمه لكني لم اسمع باعماله فدفعني فضولي الأدبي للبحث في شخصية و مميزات هذا الشاعر.
    إنّه الشّاعر أبو العتاهية الذي كان لهُ وزنهُ وصيتهُ الذي ذاعَ بهِ على مستوى فحول الشعراء. لذا لابد لنا من وقفةٍ عند سيرته للحديثِ عنهُ وعن مآثره.
    "لأنّ الّلذة التي تجعل للحياة قيمة، ليست حيازة الذّهب، ولا شرف النّسب، ولا علوّ المنصب، ولا شيئا من الأشياء التي يجري وراءها النّاس عادة.. وإنّما أن يكون الإنسان قوة عاملة ذات أثر خالد في العالم..." التتمة في موضوع اخر

    واسألكم الدعاء

  • #2
    رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

    بدء من المقدمة انتهاء باخر سطر في المقال باجزاءه المختلفة المنشورة في هذه الزاوية جمعتها في ملف واحد حتى تكون لدي مرجع عند اللزوم.


    لا عدمناك

    رحيق

    تعليق


    • #3
      رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

      الشاعر المحبب على قلبي أحمد مطر

      ولد أحمد مطر عام 1956، ابناً رابعاً لأسرة فقيرة، تتكون من عشرة أخوة من البنين والبنات، في قرية "التنومة" إحدى نواحي (شط العرب) في البصرة، وهي كما يصورها تنضج ببساطة ورقة، وطيبة، وفقراً.

      عمل في جريدة "القبس" الكويتية محرراً أدبياً وثقافياً، حيث مضى يدون قصائده، التي أخذ نفسه بالشدة من أجل ألا تتعدى موضوعاً واحداً، وإن جاءت القصيدة في بيت واحد، وراح يكتنز هذه القصائد، وكأنه يدون يومياته في مفكرته الشخصية، لكن سرعان ما أخذت قصائده طريقها من المفكرة إلى النشر الصحفي، حيث كانت (القبس) الثغرة التي أخرج الشاعر منها رأسه، وباركت انطلاقته الشعرية الانتحارية، وسجلت دون خوف لافتاته الشعرية، وساهمت في نشرها بين القراء.

      تتكرر مأساة الشاعر في الكويت، فلهجته الصادقة، وكلماته الحادة لا تُرضي السلطات، ولافتاته الصريحة تؤدي به في النتيجة إلى النفي والإبعاد

      وينتقل الشاعر في مطلع عام 1986 إلى لندن، ليعمل هناك في مكاتب "القبس" الدولي، ويسافر منها إلى تونس، ويجري اتصالات كثيرة بعدد من الكتاب التونسيين، لكنه يستقر في لندن، ليمضي الأعوام الطويلة، بعيداً عن الوطن مسافة أميال وأميال، قريباً منه على مرمى حجر، ينزف شعراً كلما نبض الوطن العربي، ويختلج فؤاده، في صراع مع الجنين والمرض، مرسخاً حروف وصيته في كل لافتة يرفعها، مستعداً لكل صنوف الاستشهاد، بينما يتابعه محبوه من أرجاء الوطن العربي المتباعدة شرقاً وغربا.

      أخية الف شكر لك على هذه الزاوية الرائعة ...

      نشتاق تواجدك بيننا كوني بالف خير


      محبتي............
      لايكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك , عليك أن تخطو تجاهها و التوقف عن الاختباء خلف الزمن,


      امرأة محتلة

      تعليق


      • #4
        رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

        gaana

        شكرا ً لك على هذه الفسحة الجميلة ,,

        سأحاول ان أسطّر هنا لمحات عن من نفضل من الشعراء او الكتّاب

        دمت بودّ




        تعليق


        • #5
          رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

          جنا

          نرجو أن تنضمي لنا

          لنكمل ما بدأت

          كل الود والتقدير

          تعليق


          • #6
            رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

            الف شكر لجمال وروعة الاختيار

            كل الود والتقدير
            sigpic

            اللهم إني آمنت بقضائك وقدرك فارزقني ما تمناه قلبي

            رحمك الله يا امي
            (شوكة الحياة تجرحك لكنها لن تقتلك)

            تعليق


            • #7
              رد: مقدمة لبحث حول ابي العتاهية

              الراقية جنا
              الغائبة الغالية مرمر
              شكرا لما نثرتماه هنا
              كل الود والتقدير
              قلبي طليق ...وليس المكر من ديني


              sigpic

              تعليق

              يعمل...
              X