إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مرحلة أقلام أشباه الرجال ..و ألسن أنصاف المثقفين..!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مرحلة أقلام أشباه الرجال ..و ألسن أنصاف المثقفين..!

    القلم سيف يستعمل للفصل بين الحق والباطل..(( والسيف أصدق أنباء من الكتب .. )) ولكن أن ينجح في الترويج للظلال ولوعلى حساب أهله فذلك لا يعد رجولة و لا هو من الأخلاق في شيء...
    التحجج بتطبيق شرع الله كما تفعل الدواعش وأشباهها .. رغم أن النبي صلي الله عليه وسلم لم يحز رقبة أسير ولم يحرق عدوا ..لكن ينبري في و سائل الاعلام بعض المرتعدين ويجري لقاءات و يقدم تقارير تؤكد شجاعة القاعدة وداعش .. ويصنعون من الموت والدمار مآثرا و أنتصارات .. ثم يتكلم الغاوين عن حسن إسلامهم و يبكون ظلم قيادات ماتت و أندثرت ولكن لم تفعل باهلها مافعله المتطرفون من الظلاميون وخفافيش العتمة.
    بموت قادة مرحلة الثورة والقومية العربية لا زال من يلعن ويشتم وكأنهم هم فقط من دمر وخرب .. ربما أختلطت أمور كثيرة.. فياسر عرفات و وجمال عبد الناصر ... كانت تحيط بهم جيوش الصهاينة وقوى إقليمية همها أن تفنى قدراتهم العسكرية .. لذلك كانوا دائما في صراع بينهم وبين من يريد الحصول على كراسيهم وبين من يريد دمار الأمة .. رغم أن العرب بأستثناء الفريق سوار الذهب لم يأتيهم حاكما يؤمن بالديمقراطية ...!!! صدام حسين و معمر القذافي الأول قزم طموح إيران والثاني كاد أن يسطير على أفريقيا .. من الناحية الأستراتيجية نجحا في ذلك .. ولكن لم يكونا حكيمين ليجنبا بلديهما حروب لا تبقي و لا تذر ..
    الآن لا وجود للقائد المعلم و الزعيم الرمز .. لكن هناك حراك شعبي من أجل الديمقراطية .. و يوجد تراث من التسلط و التبعية لا زالت تهيمن على أفكار العديد من القيادات التي كانت في حماية الغرب ، وزج الغرب بها لتقود مرحلة التحرر الجديدة ..!
    هنا برز الكثير من صناع الحرف الإعلامي .. و حمالة الأوجه المتلونة .. و مع ذلك مسرحية التحرير لا يموت فيها بطل القصة أو رئيس العصابة .. بل يقتل مشاهدها لتردده في استلام زمام المبادرة من جهة و لسيطرة خرافات لا تمت للعقيدة و لا للعرف من جهة أخرى .. مرحلة لا يصدق فيها أعلام لا يمجد اليانكي .. ولكن يتصدرها من يجيد الفتنة .. و من يصور لنا أهمية التطبيع والأعتراف بأنّ أبناء إسحاق دينيا أقرب لنا من أخوة الدم.
    " الثورة هي حرب الحرية على أعدائها ..!! "
يعمل...
X