إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فلسطين في بلاد كنعان

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فلسطين في بلاد كنعان




    وطني فلسطين العتيقةُ
    والعريقةُ في العطاءِ
    وفي التطورِ
    والتحدي للبقاء.
    في حوضها ابتدات
    بواكيرُ الخليقةِ
    في المكان وفي الزمان.
    وعيونها بؤَرٌ من الاشعاعِ
    عمَّ ضِياؤها
    وترحلت قدراتها عَبر البحارِ
    تجولُ في الآفاقِ
    تحملُ فائِضَ الانتاجِ
    من خيرٍ
    ومن إبداعِ ما صَنَعت
    من الأصباغِ
    او ذاكَ التنوُّعِ
    في معالجةِ الزجاج
    وتقومُ بالتسويقِ
    أنّى أبحَرَتْ
    من أجلِ تَصريفِ البضاعةِ
    نِدَّ خاماتِ الشعوب
    وَطَنٌ تزاحمَتِ القبائِلُ
    والغزاةُ للإنفرادِ بخيرِهِ
    أو أن يكونَ محطةً للعابرين
    إنَّ الحضارَةَ برعَمَتْ بفنائها
    فسعى اليها الطامعون.
    وملامِحُ التاريخِ قد
    بدأت خطاها
    في حياضِ نجودها .
    وتميَزَت بالأبجديةِ
    حيث أضحَت
    في الكتابَةِ قدوَةً
    وتقدَّمت وتطوَرَت لغةُ التواصلِ
    والتجارَةُ عُمِّمَتْ بينَ السواحل.
    في ارضها،
    بُنِيَت وطافت تَمخُرُ الآفاقَ
    تَنقُلُ منتجاتِ ديارها
    شتى المراكب.
    وَتَسَمَّت الأنحاءُ باسمِ إلهِها
    فيها مُسَمَّى كرْمِ إيْلْ
    فيها مُسَمَّى خِلِّ إيْلْ
    فيها مُسَمَّى جِلِّ إيْلْ وعامِ إيْلْ وَهَرْمِ إيْلْ
    إيْلٌ كبيرُ رُموزِها
    فَهُوَ الإله
    وهناكَ آلِهَةٌ صغارٌ
    مِثْلَ بَعلٍ
    مثلَ داجونَ وعشتارَ وَلِد.
    مثلَ عاناتَ ولات.
    وَبِعُرفهم بَعلٌ يسوقُ الريحَ
    حيثُ الغيثُ مرتَبِطٌ به
    ويراقبونَ هبوبَهُ
    ويناقشونَ تقلُّبَ الأنواءِ
    في ندواتهم
    فَلِّكُلِ مرحَلَةٍ حكايَةُ موعِدٍ
    تُعزى لِبَعل.
    بينَ المواسِمِ همُّهُم جَمعُ الثمارِ
    وَخَزنِها
    ما فاضَ عن سِعَةِ الخوابيَ
    يحمِلونَ وفيرَهُ ويقايضون.
    جابوا الصخورَ لجعلها
    حِصناً لِموتاهُم
    ليومِ نشورِهِم
    وَبِها تُقدَّمُ أُعطَياتُ نُذورِهِم.
    كانَ التمَدُنُ في أريحا ميزَةً
    آثارُها
    نَمَّت عن العمرانِ في اكنافها
    وتُفيدُ أن بِها بداياتُ الحضارَة.
    في ارضها سَبَقَ التَمَدُّنُ حِقبَةَ التأريخ
    في تاريخها .
    كانت وما زالت لكنعانَ العتيقِ شهادةً
    إنّي فَخورٌ أن اكونَ سليلَها
    فَلَقَد أفادَ الأقدَمونَ باننا
    من أصلِ جبَّارينَ
    كانوا شوكَةً
    في عين كلِ الطامِعين
    وما نَزالُ كما أفادَ الأقدَمون.

  • #2
    وما نزال كما أفاد الأقدمون .. رائع هذا الثبات الدال على خروج الكلمة من نصلها لتصبح فأساً أو شوكة فيث عين الطامعين والمحتل ..
    سلمت ودمت

    تعليق

    يعمل...
    X