إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شنعار أرض اللاهوت ومدفن الأسرار

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شنعار أرض اللاهوت ومدفن الأسرار

    لـِ نوري المرادي








    في العصر الحديث شغل الغرب فيما سمي "المسألة اليهودية". ولحلها ابتدع ما سمي "مسألة الحق التاريخي" لتطبق بصورة فردية استثنائية على ما سمي بالشعب اليهودي ورتبت الدراسات التوراتومسيحية لإثبات أن اليهود نشؤوا وعاشوا في فلسطين. وهكذا صدر الغرب أزمته المستعصية لمنطقتنا ليوقعنا في شباك المسألتين معاً مستغلاً حالة الضعف التي نمر بها، وقد نجح فعلاً في خلق الإرباك والتشويش عندنا وما زلنا نتخبط في البحث عن المخرج. في هذه الدراسة يجمع المؤلف علوم المادة (فيزيائياً وكيميائياً) والعلوم الاجتماعية ويوائم بين تطور المادة وتطور الوعي الإنساني وتحديداً (العرفاني) وعلاقته بالجغرافيا مستفيداً من الأركيولوجيا والمدونا التاريخية ليصل بعد ذلك إلى نتائج جديدة تماماً تثبت أن ثمة جغرافيا حقيقية غير الجغرافيا التي بنيت عليها الدراسات (التوراتومسيحية)، وأن الجغرافيا المعنية هي الأصل حتى بأسمائها، إنها منطقة شنعار، مهد اللاهوت، وبداية العرفان الذي راح يبحث سر التكوين، والخلود منذ الأزمان الموغلة في القدم، وشنعار هي أرض الهكسوس والبعوث والجنة، وفيها: نشأت التوراة وكتبت، وحدث عبور بني إسرائيل فيها أيضاً دفن إبراهيم ويعقوب ويوسف وداود وسليمان وموسى وعيسى بن مريم، وعلى أرض شنعار قامت المدن الأم: أورشليم، بيت لحم، تل أبيب، ناصرا، قادش، وحوريب.


    sigpic
يعمل...
X