Register

عزيزى الزائر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيسعدنا تسجيلك معنا بالضغط على الزر اعلاه .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 8 من 16






  1. #1
    الصورة الرمزية ماسه الموصلي
    ماسه الموصلي متصل الآن
    اشـراف عـام، (مُحكم)
    منسق مهام مساعدي الاشراف العام
    أديـــبـة
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    Homs, Syria,
    المشاركات
    25,113
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    146

    الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )



    [align=center] المقدمة : [/align]

    [align=right]

    خلال عدّة سنين مضت كثر الحديث في الدين واتسع بين الناس المتعلمين والبسطاء ، كما وجدت قنواتٌ تليفزيونية كثيرة إما مختصة بتفسير ما غمض من أمور الدين أو بتخصيص برامج دينية في ساعات محددة ، وانتشرت انتشاراً واسعاً جمعيات تدعو إلى اتباع قواعد الدين الحنيف وتحث على ممارسة العبادات والطقوس الدينية والدعوة إلى عمل الخير والتهي عن المنكر ، فتسارع الناس من كل حدب وصوب وخصوصاً ( النساء ) إلى هؤلاء الدعاة ، يسمعونهم ويسألونهم ويستفسرون منهم عن بعض أحوالهم الشخصية : كيفية ممارسة العبادات ، نوعية السلوك الفاضل المطلوب في الممارسة ، وهذا مما يدخل في أحكام العبادة ...

    ثمّ تجاوز الأمر ذلك إلى إخراج الفتوى من قبل هذه الهيئات الدينية غير الرسمية فيضعون بين أيدي الناس فتاوى في كلِّ شأن من شؤون الحياة حسب اجتهاد الشخص القائم على هذه الجمعية أو الأشخاص القائمين عليها ، فكثرت الفتاوى ، منها ما هو نتيجة منطقية عقلانية لأمورٍ حياتية مستجدة في عصرنا هذا مستمدةٌ من أصول الشريعة والفقه في المذاهب الشرعية وهذا النوع من الفتاوى ضرورة نابعة من تغيّر العصور والزمن أولاً ثمّ هو واجب ديني على العالم المشرّع الدارس لأصول الشريعة والفقه بتعمق وفهم ليفتي الناس بأمور الدين بما يطابق الأصول الشرعية ويتوافق مع العصر المستجد . ومنها ما يخلطُ بين القواعد والأصول وبين العادات والتقاليد الجارية على مرّ الزمن ، وما دخل عليها من عناصر غريبة عن الإسلام نتيجة اختلاط السكان دينياً وعرقياً ، ولا يغيبُ عن بالنا ما في هذه العادات والتقاليد من أمور غير عقلانية خرافية ومشعوذة ، منافية تماماً لأحكام الدين الإسلامي ، فاختلطت الأمور على الناس وباتوا يمزجون بين المنطقي الديني الصحيح وبين ما هو غير صحيح بدعوى أن الشرع يأمر بذلك .

    لذلك رأيت أن أبين لعموم الناس مقدار الجدّ والعملِ في نشأة العلوم الدينية وتطورها والعقول الجبارة التي ساهمت في الوصول بالعلوم الدينية واللغوية إلى الذروة ، وما زلنا ننهل من هذا العلم إلى اليوم . والجهد الحثيث الذي بذلوه في شرح الأحكام الدينية في سبيل نصرة الدين الإسلامي المتصف بالعقلانية والسماحة والانسانية والحث على الخير والنهي عن المنكر وإشاعة العدالة لجميع الناس على السواء .

    وقد أنهيتُ بحثي الأول في نشأة العلوم الدينية وتطورها والعلوم اللغوية والتاريخية المتعلقة بها ، من ناحية تطورها التاريخي : نشوؤها وجمعها وتدوينها مع تبيان أشهر العلماء والفقهاء اللذين اشتغلوا بتلك العلوم ، من غير الغوص بما في كلِّ علمٍ من اختصاص شرعي فقهي أو لغوي لأن ذلك منوط بالأئمة والفهاء وعلماء الدين واللغة .
    وإن شاء الله سأتمم الجزء الثاني بالبحث في نشأة وتطور العلوم العقلية من علم الكلام والفلسفة واختلاف المذاهب الإسلامية وكلُّ ذلك كان من العناصر الأساسية التي شكلت الحضارة الإسلامية . [/align]
    [align=left]






    باديه سري الأتاسي[/align]


       معلومات الموضوع / المقال - المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    العنوان الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )
    الكاتب / الكاتبة ماسه الموصلي
    رابط المقال الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )
    المصدر المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    حقوق هذا الموضوع / المقال محفوظة مالم يكن الموضوع منقولاً إلى منتديات المعهد العربي
    التعديل الأخير تم بواسطة ماسه الموصلي ; 12-14-2007 الساعة 07:46 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية مكي النزال
    مكي النزال غير متصل
    شـــاعـــر
    عضو شــرف
    اشراف عام سابق
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    الفلوجة ولو بعد حين
    المشاركات
    11,515
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    73

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    الفائدة الأولى: تبيان الخلط بين الفقه والتقاليد والخرافة

    الفاضلة بادية الأتاسي: بداية طيبة تشكرين عليها

    مرحبًا بك وفي انتظار المزيد ..ن

    والشكر موصول لماسة

    لكما دعائي

    مكي


    إذا أراد الله بقومٍ شرّاً أورثهم الجدل وقلة العمل

  3. #3
    الصورة الرمزية ماسه الموصلي
    ماسه الموصلي متصل الآن
    اشـراف عـام، (مُحكم)
    منسق مهام مساعدي الاشراف العام
    أديـــبـة
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    Homs, Syria,
    المشاركات
    25,113
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    146

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    [align=center]


    البحث الأول :
    نشأة العلوم الدينية وتطورها
    [/align]


    [align=right]

    " العرب مادة الإسلام " مقولةٌ منسوبةٌ إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب الفاروق ( رضي الله عنه ) ومادّة الشيء هي أصله وقوامه ، والإسلام يدين للعرب بالكثير كما يدين العرب للإسلام بالكثير .
    فأبناء القبائل العربية هم الذين حملوا على كواهلهم أعباء الفتوحات الإسلامية التي كانت السبب المباشر لنشر الإسلام من إسبانيا غرباً حتى الصين شرقاً ، وهم الذين رفعوا لواء القرآن الكريم العربي مبشرين به الأمم فاتحين البلدان مدفوعين بإعجازه .

    فجّر الإسلام العقل العربي فانبرى للدرس والبحث في العلوم ، وكان أول أبواب العلم التي انفتحت أمام العلماء هو باب العلم الديني : وقد ظلَّ الدين أساس كل الحركات العلمية إلى أواخر العهد الأموي واستمرّ في العصر العباسي فنشأ علم التفسير وعلم الحديث وعلم الفقه والشريعة ولزم ذلك نشوء علم اللغة والنحو لتفسير الكلمات في الآيات القرآنية وإيضاحها وضبطها .
    وانشغل العلماء في العصر الأموي وأوائل العصر العباسي بتلك العلوم التي يشكل جوهرها الأساسي القرآن الكريم والسنة النبوية فعملوا على جمع ما تفرق من الحديث وتفسير الآيات القرآنية واستنباط الأحكام من القرآن والسنة والحديث وتطبيق ما ورد منهما على الحوادث الجزئية .

    لم تكن تلك العلوم الدينية مستقلة عن بعضها البعض في العصر الراشدي والأموي ، فليس هناك علم مستقل إسمه التفسير ولا علم مستقل إسمه الفقه وليس هناك من اختصاص للعلماء ، فـ عبدو الله بن عباس يتكلم في مجلس واحد في مسائل متنوعة لـ فروع متعددة ، والثقافة كتلة واحدةٌ ممتزجةٌ من تفسير وحديث وفقه ، ذلك أن العلم في العهد الأموي كان رواية العلماء من حفظهم وأخذهم من صحف جمعت حيثما اتفق .

    ولما جاء العصر العباسي ظلتْ هذه النواة : القرآن وعلم الحديث هي أساس العلوم الدينية ، إنما وجدت بجانبها نواة أخرى تجمعت حولها العلوم الدنيوية هي نواة علم الطب وقد كان علم الطب قد تأسس مع تأسيس مدرسة جندسابور التي كانت وارثة الطب اليوناني والفلسفة اليونانية في الشرق ، فتكونت حول هذه الدراسة الطبية دراسة الطبيعة والكيمياء والهيئة فضلاً عن المنطق والإلهيات ( الفلسفة ) إذ كانت الثقافة الطبية في ذلك الزمن تطلب كلَّ هذه الفروع ، وانتقل ذلك إلى فلاسفة المسلمين أمثال : الفارابي وابن سينا فكلاهما طبيبٌ وفيلسوف .
    لذلك نجد نوعين من الدراسة في العصر العباسي الأول الموافق للقرن الثاني الهجري :
    1ـ دراسة دينية تدور حول القرآن والسنة
    2ـ دراسة دنيوية تدور حول الطب وعلومه .
    ولكل نوعٍ منهجٌ في البحث خاص به ، وإن أثر كلٍ منهما في الآخر .

    شرح ابن خلدون هذين النوعين من العلم فقال : " إن العلوم صنفان ، أولاً : صنفٌ طبيعيٌ للإنسان يهتدي إليه بفكره ويعتمد المنهج العقلي ، ثانياً : صنف نقليٌ ، يأخذه عمن وضعه ويعتمد المنهج النقلي ويستند إلى الواضع الشرعي . " .
    وقد لاحظ ابن خلدون ملاحظة دقيقة هي أن العلوم العقلية مشتركة بين الأمم لأن الإنسان يهتدي إليها بطبيعة فكره أما العلوم النقلية جميعها فمختصة بالملة الإسلامية وأهلها فقط .
    وشرح أسباب وعوامل تطور العلوم في العصر العباسي الأول الموافق للقرن الثاني الهجري ، فرأى : " أنّ العلوم تكثر حيث يكثر العمران ، فالعلم صناعة والصنائع إنما تكثر في الأمصار على نسبة عمرانها في الكثرة والقلة وتنوع الصنائع فيها مع التحسين في جودتها فمتى زاد تحصيل المال عن متطلبات المعيشة ازداد الترف وانصرف الإنسان إلى تحصيل العلوم والفنون " .
    وعلى هذا فقد كانت الحضارة في العراق أيام العباسيين أتمُّ منها في دمشق أيام الأمويين ، والمال أكثر فكان الصنائع أتم والعلم أوفر .

    ويرى بعض الكتاب أن هناك أسباب أخرى إلى جانب ذلك ، ساعدت على تطور العلوم والفنون في العصر العباسي منها :
    1ـ انتقال الخلافة إلى العراق وتأسيس مدينة بغداد فيه ، إذ كانت العراق أقدم حضارة في تاريخها القديم والجديد في العصر العباسي .
    2ـ إنّ الحياة الاجتماعية والاقتصادية بالعراق تختلف عنها في الشام مما جعل الحاجة ماسّةً لنوع من العلوم متطوراً ومتقدماً ، حيث أنّ وجود نهري دجلة والفرات لزما إيجاد نظامٍ في الري غير الذي كان في الشام وجزيرة العرب ، وأدى هذا إلى النظر في الخراج نظراً جديداً كان له أثراً كبيراً في تنظيم الخراج .
    3ـ كانت الأمة الإسلامية قد مرّت بطور البداية في العلوم من حيث هي مسائل جزئية مبعثرة لا ناظم لها أو ترتيب أو تبويب ، فكان لزاماً أن تتطور وتنتقل إلى طورٍ آخر هو طور التنظيم وتدوين العلوم وتميُّزها بعضها عن بعض ، وقد تحقق ذلك في العلوم الدينية ذات المنهج النقلي لمّا رأى علماء الحديث والتفسير والسيرة التنظيم والتبويب في العلوم العقلية كالطب وتفرعاته .
    وهناك سببٌ أخير وهو أن الدولة العباسية وقد ازداد فيها نفوذ الفرس وطغى ، فأمسك هؤلاء بزمام شؤون الدولة والعلوم فساروا شوطاً جديداً في النهضة العلمية مرتكزين على علومهم وحضارتهم الأصلية ونهجوا المنهج الذي كانوا يسيرون عليه في أممهم قبل الإسلام .
    كذلك فعل النساطرة في العراق إذ ترجموا ثقافتهم الفارسية واليونانية إلى العربية التي أصبحت لغة العلم في ذلك العصر .
    [/align]







    [align=center]
    يتبع بإذنه تعالى :
    ( اختلاف مناهج البحث بين العلوم الدينية والعقلية ) [/align]
    التعديل الأخير تم بواسطة ماسه الموصلي ; 12-14-2007 الساعة 09:45 PM

  4. #4
    الصورة الرمزية ماسه الموصلي
    ماسه الموصلي متصل الآن
    اشـراف عـام، (مُحكم)
    منسق مهام مساعدي الاشراف العام
    أديـــبـة
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    Homs, Syria,
    المشاركات
    25,113
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    146

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    [align=center]2ـ اختلاف مناهج البحث بين العلوم الدينية والعلوم العقلية [/align]


    [align=right]

    ظهر منهجين في البحث العلمي والتأليف :

    1ـ منهج البحث والتأليف في العلوم الدينية :
    ويسمى النقلي وقد قام هذا المنهج على الرواية وصحة السند ويتضمن :
    أ ـ علم التفسير : اعتمد على نقل ما روي من تفسير الآيات الواردة في القرآن الكريم منقولاً عن الصحابة والتابعين .
    ب ـ علوم الحديث : قام على جمع الأحاديث وامتحان أسانيدها لمعرفة جيدها من رديئها .
    ج ـ علوم اللغة والأدب : وهذه تأثرت بمنهج العلوم الدينية أي المنهج النقلي ونمط الرواية فيها ، كنمط الرواية في الحديث ، فاللغوي كان يروي ما سمع من العرب أو ما سمع من علماء شافهوا العرب ، والأديب يروي ما سمع من إعرابي أو عالم ، ويذكرون السند كما يذكره المحدث مثل ما ورد في كتاب الأغاني لأبو الفرج الأصفهاني .


    2ـ منهج البحث والتأليف في العلوم العقلية :
    ويعتمد هذا المنهج على معقولية الحقائق وامتحانها إما عن طريق المنطق العقلي والبرهان : كالمنطق والفلسفة والرياضيات ، أو عن طريق التجربة أي تجربة الحقائق وامتحانها عملياً : كعلوم الطبيعة والطب والفلك .
    فالعلوم العقلية تنتهج المنهج العقلاني وتستعمل البرهان العقلي والمنطق أو التجربة في التمييز بين الخطأ والصواب .

    يقول إخوان الصفا في ذلك : " واعلم أن هذه المعلومات التي تسمى ( أوائل ) في العقول إنما تحصل في نفوس العقلاء باستقراء الأمور المحسوسة شيئاً بعد شيء وتصفحها جزءاً بعد جزء ، مثلاً على ذلك : إذا فحص المرء كلَّ جزء من الماء وأي جزء منه كان فوجده رطبا سائلاً علم عند ذلك أن كل ما كان من ذلك الجنس فحكمه أنه ماء "

    وكان لكل منهج أثر كبير في أصحابه من حيث البحث والتدقيق ، فأنصار المذهب النقلي قصروا اتجاههم على التحقق من صحة النقل ولم يحكموا مقياس العقل ، أما أصحاب المنهج العقلي فقد أطلقوا لعقلهم العنان وحاولوا تطبيق منهجهم على علم الكلام وعلم الفقه وعلم النحو واللغة ، فحصل صدام عنيف بين المدرستين سبّبَ النزاع والجدل لكن في نفس الوقت وسّع مجال العلم وأوصله إلى مجالات جديدة .

    وفي أقل من نصف قرن من الزمن وفي صدر ومنتصف الدولة العباسية كانت أغلب العلوم قد دونت ونظمت سواء في العلوم النقلية من علوم القرآن والحديث والفقه وأصوله وعلوم اللغة والأدب أو في العلوم العقلية من علوم الرياضة والمنطق والفلسفة وعلم الكلام ، وبلغ نشاط العلماء المسلمين في ذلك العصر أوجه ، فكان كلُّ فريق يغزو في مجاهل اختصاص علمه ويخرج بجديد ، وكان هذا النشاط موازياً لنشاط الفتوحات للبلدان مما جعل الثقافة العربية الإسلامية سمة ذاك العصر .









    يتبع :
    ( مراكز العلوم الدينية النقلية ، الحجاز ـ العراق ـ مصر ـ الشام ) [/align]
    التعديل الأخير تم بواسطة ماسه الموصلي ; 12-14-2007 الساعة 08:33 PM

  5. #5
    الصورة الرمزية مكي النزال
    مكي النزال غير متصل
    شـــاعـــر
    عضو شــرف
    اشراف عام سابق
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    الفلوجة ولو بعد حين
    المشاركات
    11,515
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    73

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    متابعة اولى: ةخطأ طباعي:

    والإسلام يدين للعرب بالكثير كما يدين الإسلام للعرب بالكثير


    إذا أراد الله بقومٍ شرّاً أورثهم الجدل وقلة العمل

  6. #6
    الصورة الرمزية ماسه الموصلي
    ماسه الموصلي متصل الآن
    اشـراف عـام، (مُحكم)
    منسق مهام مساعدي الاشراف العام
    أديـــبـة
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    Homs, Syria,
    المشاركات
    25,113
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    146

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مكي النزال
    متابعة اولى: ةخطأ طباعي:

    والإسلام يدين للعرب بالكثير كما يدين الإسلام للعرب بالكثير

    أشكرك مكي جداً على المتابعة
    وليتك تساعدني في تصحيح الأخطاء المطبعية
    فوالدتي لا تجيد الطباعة وأوكلت لي بهذه المهمة
    وأكثر ما أكرهه هو أن أقرأ وأطبع بذات الوقت ثم أنقح الأخطاء
    ولكن لأجل عين يكرم مرج عيون
    شكرا مجددا

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    Cairo, Egypt, Egypt
    المشاركات
    20,842
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    20

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )

    غاليتي ماسه..

    تسجيل متابعه و تقدير لوالدتك..

    تحياتي؛

    عبد الرحمن





    شكرا غاليتي ذكريات الأمس


    الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

    الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

    فهد..

    و بدات ماساتي مع فقدك..
    *** ***
    اعذروا.. تطفلي على القلم

    أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


    الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


    [/CENTER]

    عذرا مصر


    لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    85
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    13

    رد: الحركة العلمية في العصر العباسي الأول ( القرن الثاني الهجري )



    جـــهد لافت ..

    وعمــل استقرائي مميز ..


    لك الشكر مدى ..



    ... وعودتي التالية ستكون مناقشة إضافية لبعض ما جاء في التعريف بمناهج العلوم خاصة .


    وإلى حينها ...انحناءة عرفان أستاذة ماسة .


    .


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الحزن العباسي
    بواسطة فراس الحمداني في المنتدى اخـتـيـارات الأعـضـــاء الأدبـيـــة
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 06-05-2011, 08:11 PM
  2. عالم لميس-رواية-الجزء الأول من الفصل الأول
    بواسطة عبدالرحمن الجاسم في المنتدى الـروايــة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-27-2011, 12:45 AM
  3. الحركة الإسلامية تصعد نقدها للحكومة الأردنية بعد العفو عن نائبيها
    بواسطة شاكر الجوهري في المنتدى المقال السياسي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-03-2011, 12:21 AM
  4. بعد العصر..قبل المسا
    بواسطة يعقوب احمد يعقوب في المنتدى يعقوب احمد يعقوب
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 07-22-2010, 05:20 PM
  5. تداعيات انغماس الحوزة "العلمية" بالنجف في السياسة -
    بواسطة الرائد في المنتدى الدراسات السياسية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-14-2008, 02:27 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 06:18 AM







Powered by vBulletin™ Version 4.2.0
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.