Register

عزيزى الزائر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيسعدنا تسجيلك معنا بالضغط على الزر اعلاه .

النتائج 1 إلى 4 من 4






  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    15
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    0

    هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟

    ما هي الشخصية المضادة للمجتمع؟
    هل فكرت في سؤال نفسك؟؟ ... هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟ وبعد طرح السؤال؟ لنسل أنفسنا كيف يمكننا البحث في أفكارنا، ومشاعرنا، وتصرفاتنا، وبالتالي مقارنتها بخصائص الشخصية المضادة للمجتمع. والهدف من طرح تساؤل كهذا ليس التشهير وإلحاق الوصمة بالذات أو بالآخر ... بل بهدف وبدافع الرغبة في فهم الذات، والرغبة في تغييرها ذاتياً؟؟

    إن الطريقة المناسبة للبحث عن طبيعة نمو الشخصية المضادة للمجتمع هي البحث في ماضي هذه الشخصية بأن نسأل أمهاتنا، ومن قاموا على تربيتنا، والبحث في أرشيف سلوكنا ... للإجابة عن التالي:
    هل كنا.... ؟؟
    1.نكذب.
    2.نسرق ( مع أو بدون مواجهة الضحية).
    3.نتغيب عن المدرسة دون علم آبائنا ودون إذن.
    4.نهرب من البيت حتى وقت متأخر من الليل.
    5.نختلق المشاجرات دوماً.
    6.نستخدم الأدوات الحادة في الشجار.
    7.نتحرش جنسياً بالآخرين.
    8.نتعامل مع الآخرين بوحشية وقسوة بما في ذالك الحيوانات.
    9.ندمر وعن عمد الممتلكات مثل تكسير قناديل الإضاءة في الشارع أو ممتلكات الآخرين.... الخ.

    وهذه السلوكيات والتصرفات تمثل البذور الأولى للشخصية المضادة للمجتمع، ويطلق على هذه السلوكيات في الصغر حتى سن الخامسة عشرة من العمر باضطرابات المسلك "Conduct Disorders" . واستمرار هذه السلوكيات بعد هذا السن يعد مؤشراً قوياً وبذوراً خصبة، وجيدة لنمو الشخصية المضادة للمجتمع "Antisocial Personality or Psychopathy"

    وبعد البحث في الماضي عن بذور، وجذور الشخصية المضادة للمجتمع يتم البحث في الحاضر. فكيف يمكننا التعرف على هذه الشخصية؟ لا شك أننا خَبرنا، وعرفنا، أو قد نكون عايشنا، أو ربما نكون نحن نعاني ببعض أو كل صفات هذه الشخصية؟! ... "شخص جذاب، ذكي، مبدع، مهتم بمظهره، يتصف بواجهة براقة، قادر على الإقناع، يحب ويعشق الظهور، والقيادة والزعامة، يتقن الخداع، يتقن عقد الصفقات ويكسب بغض النظر عن وسائل الكسب، والنجاح ... قد تبدو هذه الصفات جميله، ومرغوباً فيها بل قد تبدو مقبولة لدى بعض الأفراد، وبعض الجماعات... لكنها قد تقبع خلف شخصية ذات كيان مهدم محطم لا يطعم للحياة طعم، ولا يرى لها لون.
    نعم إنها الشخصية المضادة للمجتمع هي شخصية محطمة".

    لكننا نصاب بالصدمة عندما نكتشف أن شخصاً يتمتع بهذه الصفات يتصف أيضاً بصفات مدمرة على المستويين الفردي، والمجتمعي، فعلى المستوى الفردي كل هذه الصفات تمثل واجهة براقة ومظهراً آسراً ... لكن هذا الشخص الذي يعقد الصفقات، ويكسب، ويزور، يتحايل على القانون، ينطبق عليه المثل القائل "يسرق الكحل من العين"، يكذب ويكذب ويحبك كذبته فيصدقه الناس بيسر، ويخرج من مآزقه ببراعة.

    تتصف الشخصية المضادة للمجتمع، بعدد من الصفات السلبية التي تختفي خلف الصفات السابقة الذكر ... وتشير الدراسات النفسية إلى أن هذه الشخصية تتصف بثلاث صفات رئيسة هي:-
    1.نقصان التعاطف أو موت الضمير"Lack of Empathy or Conscience"
    2.الاندفاعية "Impulsive" والتهور أي ضعف القدرة على ضبط الذات (ضبط التفكير، والمشاعر، والتصرفات).
    3.الانتهازية، والسلوك الاستغلالي "Manipulative behaviors"

    عوامل نمو الشخصية المضادة للمجتمع:-

    عاملان رئيسا معلومان نسبياً يتفاعلان، ويقفان على خلفية الشخصية المضادة للمجتمع:
    أولهما: العامل الأسري ويشمل هذا العامل الجانب الوراثي، والتربوي.
    ثانيهما: العامل الاجتماعي ويتمثل هذا العامل في المجتمع السلطوي القهري الذي يسود فيه الاحباطات الاجتماعية، والتنافسية غير الشريفة، والإعلاء من قيم النجاح المفرط، والنجومية، وحق القوة، بصرف النظر عن وسائل النجاح، والنجومية.
    كيف نشخص أنفسنا؟؟
    ... هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟

    يواجه البحث النفسي، ويواجه المجتمع صعوبات شديدة في تشخيص ظاهرة الشخصية المضادة للمجتمع لما تتمتع به هذه الشخصية من الدهاء والمكر، والهدوء والجاذبية... الخ.
    وقد رصدت الدراسات عدد من الصفات، والخصائص من واقع تصرفات الشخصيات التي ارتكب أصحابها الجرائم وأمكن إخضاعها للبحث النفسي والطبي، والاجتماعي ومن ابرز هذه الصفات.

    1.الذكاء فوق المتوسط،
    2.السطحية، والكلام المعسول، والمظهر البراق السحري ... لكن كل هذا الذكاء، والواجهة البراقة يطفو فوق كيان نفسي، وعاطفي محطم.
    3.غياب الهذاءات، الضلالات وغيرها من علامات التفكير اللاعقلانية.
    4.غياب مظاهر عصابية أو عصبيه.
    5.عدم الثبات الانفعالي.
    6.عدم المصداقية والتميز بالنفاق.
    7.عدم الشعور بالندم أو الخجل.
    8.ارتكاب السلوك المضاد للمجتمع دو الشعور بالندم.
    9.سوء الحكم، والتقدير وعدم التعلم من التجارب السابقة.
    10. الأنانية وحب الذات المرضي، وعدم القدرة على الحب وتكوين علاقات إنسانية دائمة.
    11. فقر عام في التفاعل العاطفي مع أهم الأحداث.
    12. محدودية، وفقدان البصيرة.
    13. عدم تحمل المسؤولية في العلاقات البين شخصية.
    14. سلوك العربدة مع أو بدون تناول المواد المذهبة للعقل.
    15. التهديد بالانتحار عندما تدور عليه الدوائر لكنه لا ينفذ تهديده.
    16. الحياة الجنسية، تافهة، وسيئة وغير مشبعة ومتكاملة.
    17. عشوائية الحياة، وعدم إتباع أي خطة.

    علاج الشخصية المضادة للمجتمع:-

    مثلما واجه البحث العلمي الطبي، والنفسي، والاجتماعي والقانوني إشكالية في تشخيص وكشف الشخصية المضادة للمجتمع، واجه البحث نفس القدر من الصعوبات في عملية العلاج فهذا الاضطراب يطلق عليه عامة الناس مفاهيم مختلفة بحسب المجتمعات، منها البلطجي، والفهلوي، والذئب، والثعلب ... الخ. وتضرب بعض مجتمعاتنا الأمثال للإعلاء من قيمة هذه الشخصية على سبيل المثال" كن ذئباً قبل أن تأكلك الذئاب". اصطبح به قبل أن يتغدى بك"... الخ.
    وكون ذلك كذلك فان وضع تشخيص طبي نفسي لهذا الاضطراب يتطلب اعتراف الفرد بما يعاينه، من هذا المنطلق يكون العلاج في غالبه وقائي، وعند سقوط هذه الشخصية في شر أعمالها تحت طائلة القانون في حالة وجود قانون عادل فان العلاج يكون شبيه بالعناية المركزة فهو علاج قانوني جزائي (بحسب الجريمة)، ولا بد أن يكون نفسياً، وطبياً، واجتماعياً ... ويكون مكلفاً على المستوى الفردي والمجتمعي.
    وجزء مهم من العلاج لابد أن يكون موجه للجانب الوقائي المتمثل في:
    1.القدوة الحسنة.
    2.حسن التربية للنشـء.
    3.الحزم، والرفق والعلاج عند اكتشاف حالات اضطراب المسلك.
    4.العدالة الاجتماعية بين أبناء المجتمع بتطبيق قاعدة الناس سواسياً كأسنان المشط، وتأتى العدالة من خلال إصلاح أنظمة الحكم، والتربية والتعليم، والقضاء، والشرطة ... الخ.
    5.الإعلاء من قيمة السلوك التعاوني بين أبناء المجتمع.
    د. محمد عقلان


       معلومات الموضوع / المقال - المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    العنوان هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟
    الكاتب / الكاتبة ساعد وطني
    رابط المقال هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟
    المصدر المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    حقوق هذا الموضوع / المقال محفوظة مالم يكن الموضوع منقولاً إلى منتديات المعهد العربي
    أن عالمنا العربي يمر بفترة أقل ما توصف بالحرجة، كون الظروف تكالبت على الشأن العربي العام من كل اتجاه، ورغم أن القضية الفلسطينية كانت ولا تزال الهاجس الأكبر ولم تجد مساراً سالكاً من أجل حل عادل ودائم وشامل، ولا أظن أنها ستجده في القريب المنظور


  2. #2
    الصورة الرمزية منى شوقى غنيم
    منى شوقى غنيم غير متصل
    إشراف عام مساعد للأدب و مصنفه
    عــاشــقة الحــروف
    تفضل بزيارة منتداي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    15,266
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    86

    رد: هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟

    موضوع رائع وجهود أروع
    أهلاً و مرحباً بك
    ننتظر المذيد من موضوعاتك الهادفة
    مودتي و كل التقدير
    يا قارئ وصديق حرفي ...
    متصفحي مثل المناخ يتغير بحسب الطقس،
    وحروفي مثل أمواج البحر حين تصيبهاأمطارالغضب لا تهدأ وتعلن غضبها.. وحين تظللها غيمة حب..
    تنطلق لتصدح بالغناء،

    هكذا أنا... ما بين دورة آل م وقمر آل ن ورقصة آل ى .. ولدت للحرف عاشقة
    في ثورتي عشق لوطني ، في هدوئي عشق لحرفي،
    وفي جنوني عشق للحب

    وما بين كل ذلك... ستراني دائماً...
    مرآة مجلوة لكل شيء تراه وقد لا تراه

    مـ نــ ى
    **



    حبيبتي لم يعد لي غيرك أم فلا تحرميني من حنانك حتى يضمني ترابك



    هنا بين الحروف اسكن فشكراً لكل من زارني
    http://monaaya7.blogspot.com/



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الدولة
    ...
    المشاركات
    1,710
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟

    يعطيك الف عافيه على مجهودك الرائع
    دمت ودام عطائك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    بنغازي-ليبيا
    المشاركات
    28,604
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    159

    رد: هل أنا شخصية مضادة للمجتمع؟؟

    ساعد
    جهد رائع
    تحي تليق




المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 08:48 PM







Powered by vBulletin™ Version 4.2.0
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.