أفاد موقع وزارة النفط الإيرانية على الانترنت يوم الأحد أن طاقة إنتاج البنزين في مصفاة شازند الإيرانية سترتفع لمثليها إلى حوالي 16 مليون لتر يوميا في أواخر 2012 لتصبح الأكبر في البلاد. وقال رشيد سعيديان مدير مشروع توسعة المصفاة للموقع إن المشروع الهادف لزيادة الطاقة الإنتاجية ثمانية ملايين لتر يوميا سيكتمل في غضون ستة أسابيع تقريبا.
وقال "الجزء الرئيسي من وحدة إنتاج البنزين سيكتمل خلال 45 يوما."
وترفع إيران طاقتها التكريرية منذ سنوات في مواجهة جهود غربية لمنعها من استيراد الوقود لتلبية طلب محلي متزايد على وقود السيارات.
ويهدف مشروع مصفاة شازند إلى رفع طاقة المعالجة من 170 ألفا إلى 250 ألف برميل يوميا من الخام مع تحقيق زيادة كبيرة في إنتاج البنزين وخفض إنتاج زيت الوقود.
وبحسب موقع شركة تكرير وتوزيع النفط الوطنية الإيرانية فإن مصفاة شازند ستكون قادرة على إنتاج حوالي 3.55 مليون لتر يوميا من البنزين الممتاز و12.31 مليون لتر يوميا من البنزين العادي فور الانتهاء من المشروع.
وقال موقع وزارة النفط إن خطط التطوير لحقلي النفط سرفستان وسادات آباد ستكتمل قريبا مما سيرفع طاقة إنتاج الخام الإيراني نحو 15 ألف برميل يوميا.
وأضاف الموقع أن نفط سرفستان وسادات آباد سيضخ إلى مصفاة شيراز.