Register

عزيزى الزائر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيسعدنا تسجيلك معنا بالضغط على الزر اعلاه .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 8 من 9






  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    العراق ـ البصرة
    المشاركات
    2,670
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    26

    كيف خـُلق أول إنسان

    كيف خـُلق أول إنسان


    من اجل حضارة عقائدية معاصرة


    [align=justify]ترسخ عند حملة العقائد جميعا ان الخالق خلق نموذجا واحدا من مخلوق الانسان وكان من الطين ومن ثم نفخ فيه وصار انسانا وبعدها خلق الله زوج ذلك الانسان وتزاوجا فتكاثر الانسان كما نراه اليوم عبر اجيال متعاقبة حتى يعد اليوم باكثر من ستة مليارات انسان على وجه الارض .

    تلك التصورات تشترك فيها مجمل العقائد تقريبا مع بعض الاضافات والحواشي الا ان القاسم المشترك هو ان الله خلق نموذجا واحدا اسمه ءادم في لغة العرب ...

    التساؤل الذي يتفجر في فطرة العقل أن (لماذا نموذجا وحدا ..؟؟) فمن يستطيع ان ينتج شيئا ما فهو دليل استمرار قدرته على انتاج مستمر فلماذا استخدم الخالق منهج خلق انسان واحد ..!

    ذلك هو تساؤل اثارة وليس سؤال عقيم خصوصا وان الفقهاء احتاروا بعدما ترسخ في فقه القول عندهم نظرية (خلق الرجل الواحد وانثى واحدة) فقام عندهم في فقه القول ان كيف قام ذلك الواحد بتزويج بناته واولاده من رحم واحد فكان عقم العقل في تصور أي شكل من اشكال الخروج على سنن التكوين التي رسخ الله عدم تحولها وعدم تغيرها ومن ذلك العقم في التصورات استعرت الاراء في اختناق فكري واضح ما كان له ان يكون الا عندما رسخت راسخة خلق الرجل الواحد

    الماديون اوغلوا في التصورات ففقدوا مقودهم العقلي فاقاموا مدرسة اصل الانواع على تصورات عقيمة لا مساس لها بالواقع العلمي رغم ان المروجين لمدرسة اصل الانواع بذلوا الغالي والرخيص والجهد العنيد لاثبات اراء شيخ ضلالتهم الا ان افكار اصل الانواع انهارت عند تقدم المفردة المعرفية واصبح علماء الهندسة الوراثية هم الاكثر تسفيها لاصل الانواع .

    اذا كان خلق الانسان تاريخيا قد بدأ بانسان واحد فقط فكيف نفهم الأطوار البشرية المختلفة في الاسود والابيض والاسمر والطويل والقصير اضافة الى ماكشفه العلم من تباين تكويني جسدي للبشر بشكل عام كما اكد علماء الهندسة الوراثية التباين التكويني في بنية الجين وبنية الكروموسومات وهل يقبل العلم ان تكون مصدرية تلك الأنواع من نوع واحد وكيف ..؟

    ربما يرى العقل ان الاختلاف والتباين قد حصل نتيجة لـ (طفرة وراثية) تبعتها طفرة وطفرة عبر الزمن الطويل لعمر الانسان وعند تزاوج تلك الطفرات مع بعضها قام التباين الهجيني في الوان الشعر والعين والبشرة فاصبحت الاطوار التي يحملها الانسان متباينة كثيرة ...

    العلم المادي استطاع التعرف على شكلية الطفرة الوراثية بصفتها الجينية او الكروموسومية في الناقل الوراثي ولم يجد العلم تفسيرا علميا واضحا للطفرة الوراثية في الزمن السحيق الا من خلال الاعتراف بـ (الصدفة) فقط والصدفة هي المحور الذي بنى عليه التطوريون نظريتهم في اصل الانواع على فرض ان (الصدفة) هي دائما ايجابية النتاج اما علماء الهندسة الوراثية المعاصرين يملكون الان ناصية حديثة عن الطفرة الوراثية وهي البديل عن مفاهيم (الطفرة الوراثية) تحت نشاط (التعديل الوراثي) عندما يتدخل العلماء الماديون تدخلا صناعيا في بناء الجينات الوراثية وهو اثبات علمي يجب ان يحتظنه العقل الانساني في ثابتة عقل لا فرار منها تؤكد ان الصدفة غير قادرة على تطوير المخلوق كما يتصور التطوريون اذ لا بد ان يكون هنلك نشاط عقلاني برامجي يسبق النشاط المادي لتكون عملية الطفرة الوراثية تحت عنوان ايجابي الا وهو (التعديل الوراثي) ... فهل تتوائم النتائج بين (الطفرة الوراثية) و (التعديل الوراثي) كصفة لتباين واضح في طبيعة البناء الجسدي (اطوار) .. رغم ان الصدفة لا يمكن ان تكون تطور فتطور الاطوار يرفض في العقل ان تكون الصدفة تطورية الصفة

    القرءان يتدخل في النقطة فيحسم التصورات ليضع ثوابت واضحة البيان لا تقبل الريب

    (وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَاراً) (نوح:14)

    فكل صنف من اصناف البشر (جسديا) هو في الخلق الاول ولن يكون التباين بين البشر نتيجة طفرات وراثية او تعديلات وراثية بل هو في الخلق بدلالة نص لا ريب فيه وعلى حملة القرءان ان يعترفوا بثابت البيان القرءاني وان الله لم يخلق نسخة بشرية واحدة (ءأدم) بل خلق اعداد بشرية كبيرة في نقطة البداية للخلق ... ذلك اذا اردنا الفضول العلمي على نقطة البداية في خلق الانسان ... اما اذا اردنا ان ننظر الى الخلق القائم في خلق الانسان فيكون كل جنين في رحم امه هو (ءأدم) ويخضع الى قانون الخلق فالله لن يغادر موقعه في الخلق من خلال اطلاق الخلق الاول وتحويل الخلق الى منظومة تلقائية التكوين والاستمرار وكأن الله يمارس الخلق في خط البداية فقط ... فكيف يكون بيده ملكوت كل شيء .. وهل الله هو رب البدايات فقط ..؟؟

    اذا كان الله رب البداية ..؟؟ فمن رب هذا اليوم ..؟؟ والتساؤل الاكبر

    هل الله خلقني ..؟؟ او ان الله خلق الابوين ..؟؟

    ومن ذلك التساؤل كيف تكون نظرية خلق الرجل الواحد راسخة في العقل ونحن ابناء الاباء والامهات .. فهل الرب هو مجرد متفرج على تلقائية خلق الانسان ..!!

    في تلك النقطة يجيب العقل بفطرته .. فتقوم العقيدة في اعمق نقطة في العقل

    ان الله هو الرب الخالق لكل صغيرة وكبيرة في الكون ... خلق امي وابي .. نزولا الى بداية الخلق ... اطوارا مختلفة .. في اللون .. في الطول .. في الاداء الجسدي ... وتباين لا حصر له ... واستمرت خارطة الخالق تتكرر كنظام .. ولكنها لن تتكرر في التكوين ... فلو جمعت مستلزمات خارطة جسد الانسان لتفعيلها بموجب تقنيات العصر فهل يكون انسان مخلوق كما قالوا في الاستنساخ ..!!

    من خلال الفشل الكبير لجهود الاستنساخ تقوم في العقل ضابطة منضبطة ان البشرية يجب ان تغادر منهجية (التصورات) وان البشرية لن تصل الى المثالية في برامجية العلم المبنية على تصورات العلماء بل لا بد ان يركع البشر للرب الذي خلقني انا الان وإن خلق ابي وامي فهو ربهم هم وهو ربي انا فهو الخالق الذي لا يغادر مقعده ولا تاخذه غفوة او نوم ولا يمكن ان يكون البديء في خلق الانسان نموذجا واحدا فقط ولا يمكن ان يكون انسان اليوم مستنسخا من منظومة الجينات او من منظومة تزاوج الابوين بل لا بد من دراسة العقيدة من خلال كتاب سماوي لا ريب فيه وقطع دابر التصورات الانسانية . [/align]


    الحاج عبود الخالدي


       معلومات الموضوع / المقال - المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    العنوان كيف خـُلق أول إنسان
    الكاتب / الكاتبة الحاج عبود الخالدي
    رابط المقال كيف خـُلق أول إنسان
    المصدر المعهد العربي للبحوث والدراسات الإستراتيجية
    حقوق هذا الموضوع / المقال محفوظة مالم يكن الموضوع منقولاً إلى منتديات المعهد العربي
    قلمي يأبى ان تكون ولايته لغير الله
    قلمي يأبى ان يكون سمسارا لفكر مستورد
    قلمي يأبى ان يكون من غير القرءان
    لان القرءان بلسان عربي مبين

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    901
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة




    ان الله هو الرب الخالق لكل صغيرة وكبيرة في الكون ... خلق امي وابي .. نزولا الى بداية الخلق ... اطوارا مختلفة .. في اللون .. في الطول .. في الاداء الجسدي ... وتباين لا حصر له ... واستمرت خارطة الخالق تتكرر كنظام .. ولكنها لن تتكرر في التكوين ... فلو جمعت مستلزمات خارطة جسد الانسان لتفعيلها بموجب تقنيات العصر فهل يكون انسان مخلوق كما قالوا في الاستنساخ ..!!



    الحاج عبود الخالدي
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله ..أخي الفاضل الحاج عبود الخالدي
    سُعدت بحضور هذا المبحث ..ولي تساؤل لاستدراك كل المعنى
    فهل تقصد من الجزء المقتبس أن الحق تعالى خلق ( أدم عدة ) كبادية للخلق ؟
    تقبل شكري ...ومروري السريع
    الباحثة وديعة عمراني

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    2,123
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    19

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بدءا اعلن لك عن سعادتي بانضمامك لخيمة واسأل ربي ان تكوني هنا راضية مرضية بين اخوة واخوات لهم تاريخ جميل في الرضا وثقافة الرضا ...

    فرضية ان الله خلق ءأدم واحد هي فرضية بشرية مستحلبة من فهم خاطيء للخطاب القرءاني فالقرءان لم يقل بأءدم وتر وانما يصف ربنا نظم الخلق الاولى والحضور الملائكي في تلك الواحة التكوينية وعندما يقول الله في الخطاب القرءاني (واسأل القرية) فالقرية ليس لها لسان ناطق بل لاهلها ... عندما افترضوا ان الله خلق ءأدم واحد فقط ومنه تم خلق زوجته حواء احتاروا كيف تم تزويج ابنائه وبناته ... نظرية خلق ءأدم واحد هي زرعة عقل في ساحة المجهول ولن تنبت ولن تقيم البيان ... الله يقول

    (قُلْ سِيرُوا فِي الأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الآخِرَةَ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) (العنكبوت:20)

    وفي تلك اجازة مفصلية في نظم التكوين ولا يجوز عبورها والامعان في التاريخ لمعرفة بديء الخلق والله يقول لحامل القرءان ان النظر في بديء الخلق بين يديك ويؤكد ذلك النهج الى تذكرة بديء الخلق في نص شريف

    (أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَ * أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ) (الواقعة:59)

    وهذا النص يدحض فكرة ان الخلق قد بدأ في ءأدم فالخلق دائم مستمر والله لن يغادر صفته في الخلق ويتحول الى رقيب او الى امبراطور يثيب ويعاقب فقط بل هو دائم الخلق ولن تأخذه سنة ولا نوم فيما يتصف به كخالق

    هنلك من ادعى ان في الارض اكثر من ءأدم واحد مستندا الى اختلاف الاصناف البشرية ومنهم من قال باختلاف عامل السالب والموجب للدم وقد عالجنا تلك التصورات في معالجة تذكيرية في الرابط التالي (اختلاف الخارطة الجينية والفايروسات والقرءان)

    http://www.airssforum.com/f615/t89810.html

    سلام عليك

    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الدولة
    بنغازي-ليبيا
    المشاركات
    28,604
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    159

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    اخي الفاضل
    اسجل اعجابي بمنهجك
    ولكن ..
    الخارطة الجينية هل تتعارض مع التصور الديني للخلق ..؟!
    دمت بود



  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    901
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بدءا اعلن لك عن سعادتي بانضمامك لخيمة واسأل ربي ان تكوني هنا راضية مرضية بين اخوة واخوات لهم تاريخ جميل في الرضا وثقافة الرضا ...

    فرضية ان الله خلق ءأدم واحد هي فرضية بشرية مستحلبة من فهم خاطيء للخطاب القرءاني فالقرءان لم يقل بأءدم وتر وانما يصف ربنا نظم الخلق الاولى والحضور الملائكي في تلك الواحة التكوينية وعندما يقول الله في الخطاب القرءاني (واسأل القرية) فالقرية ليس لها لسان ناطق بل لاهلها ... عندما افترضوا ان الله خلق ءأدم واحد فقط ومنه تم خلق زوجته حواء احتاروا كيف تم تزويج ابنائه وبناته ... نظرية خلق ءأدم واحد هي زرعة عقل في ساحة المجهول ولن تنبت ولن تقيم البيان ... الله يقول

    (قُلْ سِيرُوا فِي الأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الآخِرَةَ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) (العنكبوت:20)

    وفي تلك اجازة مفصلية في نظم التكوين ولا يجوز عبورها والامعان في التاريخ لمعرفة بديء الخلق والله يقول لحامل القرءان ان النظر في بديء الخلق بين يديك ويؤكد ذلك النهج الى تذكرة بديء الخلق في نص شريف

    (أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَ * أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ) (الواقعة:59)

    وهذا النص يدحض فكرة ان الخلق قد بدأ في ءأدم فالخلق دائم مستمر والله لن يغادر صفته في الخلق ويتحول الى رقيب او الى امبراطور يثيب ويعاقب فقط بل هو دائم الخلق ولن تأخذه سنة ولا نوم فيما يتصف به كخالق

    هنلك من ادعى ان في الارض اكثر من ءأدم واحد مستندا الى اختلاف الاصناف البشرية ومنهم من قال باختلاف عامل السالب والموجب للدم وقد عالجنا تلك التصورات في معالجة تذكيرية في الرابط التالي (اختلاف الخارطة الجينية والفايروسات والقرءان)

    http://www.airssforum.com/f615/t89810.html

    سلام عليك
    وعليكم سلام الله تعالى وبركاته
    أخي الفاضل الحاج عبود الخالدي
    لي تعقيب بسيط ( ملحق علمي ) ريثما أعود .. باذن الله تعالى
    -------------
    ملحق علمي عن تاريخ نبتة ( البطاطس ) وجذورها انواعها :
    كلنا يعلم جدور ظهور هته النبتة /ولكي لا أطيل : تعريف بسيط من ويكيبيديا (
    ظهرت البطاطا في أمريكا الجنوبية. ويعتقد معظم المشتغلين والمهتمين بالبطاطس أن البطاطس ظهرت من أنواع نباتية زرعت في بوليفياوتشيليوبيرو. وقد قام الهنود الموجودون في تلك البلاد منذ أكثر من 400 عام بزراعة البطاطس في أودية جبال الأنديز، ومن هذه البطاطس صنع الهنود من قبائل الإنكا مادة دقيقة خفيفة تُسمى شونو، واستخدموا هذه المادة بدلاً من القمح في عمل الخبز. وكان المستكشفون الأَسبان أول من أكل البطاطس من الأوروبيين، وقد أحضرها الأَسبانيون إلى أوروبا في منتصف القرن السادس عشر الميلادي. وفي نفس الوقت تقريباً، أحضر المكتشفون الإنجليز البطاطس إلى إنجلترا ومنها نقلت إلى أيرلندا حيث نمت بصورة جيدة. وفي الحقيقة أصبحت البطاطس تعرف في بعض البلدان الغربية باسم البطاطس الأيرلندية نظراً لاعتماد الجزء الأكبر من الأيرلنديين على البطاطس في غذائهم.
    وربما تكون البطاطس قد انتقلت إلى أمريكا الشمالية في بداية القرن السابع عشر الميلادي. ولكنها لم تصبح محصولاً غذائيا مهمًّا حتى أحضرها المهاجرون الأيرلنديون معهم حين استقروا في نيوهامشاير عام 1719م.
    .....................
    فصيلة البطاطس تلقن علميا ( باللاتينية ) :Solanum
    ويوجد اكثر من نوع فيها :

    Taxons de pommes de terre cultivées

    selon J. G. Hawkes[20] (1990)

    espèces
    sous-espèces
    ploïdie
    Solanum ajanhuiri Juz. & Bukasov
    cultigènes ‘Yari’
    2x
    cultigènes ‘Ajawiri’
    2x
    Solanum chaucha Juz. & Bukasov
    3x
    Solanum curtilobum Juz. & Bukasov
    Solanum juzepczukii Buk.
    Solanum phureja Juz. & Bukasov
    subsp. phureja
    subsp. estradae (Lopez) Hawkes
    subsp. hygrothermicum (Ochoa) Hawkes
    Solanum stenotomum Juz. & Bukasov
    subsp. stenotomum
    subsp. goniocalyx
    Solanum tuberosum L.
    subsp. andigenum (Juz. & Bukasov) Hawkes
    subsp. tuberosum
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وداخل كل نوع انواع أخرى :
    Solanum tuberosum : تحته أنواع اخرى
    Solanum stenotomum: تحته أنواع أخرى ....
    Solanum curtilobum: تحت أنواع أخرى
    وهكذا .... مع كل القائمة ( لاحظ كل الصور المرفقة) ولينظر الاخوة : الاختلاف والتفارق بين كل حبة وحبة ؟ من كل نوع ونوع ؟؟












  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    901
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    معذرة للإخوة فالصور كبيرة الحجم من موقعها ( للإيضاح )



    والهدف من المثال : كيف نفسر ذلك التنوع .. وما زالت عجلة التنوع قائمة بإمكانية بروز انواع أخرى بطفرات تتدخل فيها عوامل الطبيعية ( وبالخصوص ) التغيرات المناخية الكبرى جودة التربة ، والعديد من المؤثرات الأخرى



    ونترك الإخوة مع هذا المثال لحين عودة أخرى ... ان شاء الله تعالى


    مع التحية والشكر للجميع

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    2,123
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    19

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حياك الله اختنا الفاضلة فيما تبذلين من جهد

    (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) (الانبياء:105)

    الزبور في الفكر العقائدي هو كتاب داوود عليه السلام استنادا الى نص قرءاني

    (وَرَبُّكَ أَعْلَمُ بِمَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَقَدْ فَضَّلْنَا بَعْضَ النَّبِيِّينَ عَلَى بَعْضٍ وَآتَيْنَا دَاوُدَ زَبُوراً) (الاسراء:55)

    الا ان مراشد بحوثنا تؤكد ان (الزبور) هو (وسيلة التفعيل الرابط للقبض) وهي (القوى التكوينية) التي يقوم بها الخلق وتظهر مكنوناته وقد أوتي داوود تلك العلوم فكان من امره ما كان وجاء ايضا في القرءان (أتوني زبر الحديد) وهي القوة المكنونة في الحديد وهو العنصر الوحيد الذي يحتفظ بالحقل المغنطي ... الفلاحون يقومون بعملية (تزبير الشجرة) والغرض منه هو احتواء (زبرها) لكي تزداد انتاجا ولكل شجرة نظام في التزبير ...

    هنلك مخلوق اسمه البرتقال وهو مخلوق هجين ليس له وجود تكويني في الطبيعة الا ان تهجين الاورنج مع الليمون اثمر ثمرة البرتقال ... لو استذكرت معي (العقل والسماوات السبع) حيث تؤكد بحوثنا القرءانية ان النبات يمتلك ثلاثة مستويات عقلانية (المادة ... الخلية ... العضو) حيث يكون من السهل تهجين مخلوق النبات لانه لا يمتلك مستوى عقلي رابع يتحكم بالمخلوق فيصبح من السهل التعامل معه في الانبات كذلك فللنبات قدرة انتاج الاعضاء (اغصان .. اوراق .. سيقان .. جذور) لان المستوى الرابع غير موجود فيه كما في الحيوانات الثديية مثلا والتي فطرت على اعضاء ثابتة لا تتكاثر فلو قطع من احد الحيوانات ذيله فان ذلك الحيوان لا يستطيع انبات ذيل جديد له لان عقلانية الكائن الحي (المستوى الرابع) لا تسمح بذلك ...

    الطماطم من النباتات المستحدثة في استخدامها في الغذاء فالطماطم كانت مخلوقات برية والناس يتصورنها سامه الا ان تاريخ استخدامها من حوالي 200 سنه ... التبغ ايضا من المحاصيل المستحدثة ولم يكن له وجود قبل قرنين من الزمن .

    الزبور يحتاج الى تذكر في العقل البشري بموجب النص وهو دستور في مفصل خلق مسطور في القرءان الا ان استذكار الزبور سرى في غير المسلمين رغم ان تذكرته في القرءان منذ 1400 سنه ..

    شكرا لافاضتك الثرية اختنا الفاضلة

    سلام عليك

    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    2,123
    المخالفات
    0/0 (0)
    معدل تقييم المستوى
    19

    رد: كيف خـُلق أول إنسان

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي ابريك مشاهدة المشاركة
    اخي الفاضل
    اسجل اعجابي بمنهجك
    ولكن ..
    الخارطة الجينية هل تتعارض مع التصور الديني للخلق ..؟!
    دمت بود
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بالعكس اخي الفاضل بل الخارطة الجينية آية من آيات الله التي يقف عندها العلماء حيارى ويتصورون انهم قادرون على عبور علومها الا ان العلماء عاجزون عن فهم تلك الخارطة واخطر ما اعلن في الاعلام العلمي ان النعجة (دوللي) التي استنسخت ظهر ان عمرها بعمر امها وبالتالي فان عنصر الشيخوخة في الخارطة الجينية الا ان مجاهر العلماء عاجزة عن رصد موقع ذلك الرابط الزمني في خارطة الجينات ..!! وما اوتيتم من العلم الا قليلا ..

    شكرا كبيرا لمشاركتكم القيمة

    سلام عليكم

    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مثل شعبي وإعلان برؤيا إنسان !
    بواسطة ماسه الموصلي في المنتدى ماسه الموصلي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-30-2012, 04:55 PM
  2. إنسان ولكن برأسين
    بواسطة عاطف البلوي في المنتدى دوحــة الـمـقــال الأدبـي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-07-2011, 11:39 PM
  3. إنسان..!!
    بواسطة يعقوب احمد يعقوب في المنتدى يعقوب احمد يعقوب
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 07-11-2010, 06:52 PM
  4. كل إنسان يحمل في داخله غرفة
    بواسطة شيرين حسن يوسف في المنتدى رشـة حبر في الحكاية الأجنبية المترجمة
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 10-14-2008, 10:26 AM
  5. فأنت إنسان رائع
    بواسطة هاشم منقذ الأميري في المنتدى الدين والحياة
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 08-12-2008, 02:46 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 08:25 PM







Powered by vBulletin™ Version 4.2.0
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.