إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قرى قضاء الخليل

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قرى قضاء الخليل

    قرى قضاء الخليل

    "منقول"


    اذنا
    تقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 12 كم، وترتفع عن سطح البحر 470م ، واذنا تبلغ مساحة أراضيها 34112 دونما ، ويحيط بها أراضي قرى ترقوميا ودير نخاس ، وبيت جبرين ، ودورا ، والدوايمه . قدر عدد سكانها عام 1922 (1300) نسمه ، وفي عام 1945 (2190) نسمه ، وفي عام 1987 (7600 ) نسمه ، وفي عام 1996 (11190) نسمه . تحيط بالقرية العديد من الخرب التي تحتوي على معالم أثرية. * قامت هذه القرية على مدينة"أشنا" الكنعانية والتي تعني الصلب، أما الرومان فأطلقوا عليها اسم "آنونا"، أما كلمة أذنا أساساً فهي سريانية بمعنى الأذن. * تقع على أراضيها ثلاث خرب هي خربة الخربة، خربة صالح، خربة البضة.

    بيت كاحل
    تقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 7كم ، ترتفع عن سطح البحر 830م. تبلغ مساحة اراضيها 5795 دونما ، وتحيط بها أراضي الخليل وحلحول وترقوميا ، وبيت أولا وتفوح . قدر عدد سكانها عام 1922 (336) نسمة، وفي عام 1945 (570) نسمة ، وفي عام 1961 (704) نسمه ، وفي عام 1987 (1800) نسمة ، وفي عام 1996 حوالي (2577) نسمة . تأسست اول مدرسة بالقرية عام 1947 يوجد بالقرية مقام الشيخ المغازي ويذكر انه من صحابة الرسول عليه السلام . ويوجد بجوار القرية خربة البعارنه ، وتضم مواقع أثرية.

    بيت أمّر
    تقع الى الشمال من مدينة الخليل، وتبعد عنها 8كم على الطريق الرئيسي الخليل - بيت لحم ، وترتفع 987 عن سطح البحر ، يرجح انها تقوم على مكان بلدة (معاره) العربية الكنعانية ، وهي من أجمل اقرى فلسطين، حيث تحيط بها غابات الصنوبر والبلوط وأشجار الخوخ والتفاح والعنب. تبلغ مساحة أراضيها 30129 دونماً ، وتحيط بها أراضي قرى نحالين ، وصوريف وحلحول وسعير ، وبيت فجار والخضر ، وقدر عدد سكانها عام 1922 (829) نسمة، وفي عام 1945 (1600) نسمه ، وفي عام 1987 (5500) نسمه ، وفي عام 1996 (8491) نسمه . يوجد بها جامع النبي متّى ويضم رفات متى والد النبي يونس له مئذنة وبئر عميقة . وتضم البلده مجموعة من القرى الصغيرة وهي : جالا ، صفا التحتا ، صفا الفوقا ، العروب، ويوجد في جوارها خربة جدور ، وكوفين ، وفريديس وشعار (دير الشعار) وبيت صاوير ، ومرنيا وزيتا وبيت زعتا والدلبة ، وكويزبة ، وام الميس والقط. * صادر الإسرائيليون حوالي ألف دونم من أراضيها لإقامة العديد من المستوطنات منها "كفار عتصيون"، "أفرات"، "مجدال كور"، "نحال تصوريف"، "كريات تصور".

    جالا
    تقع الى الجنوب الغربي من بيت أمر، وتبعد عنها 2 كم في موقع بلده (جيلوة) العربية الكنعانية وهي موقع أثري ، وقدر عدد سكانها في عام 1961 حوالي (158) نسمة ، وفي عام 1996(383) نسمة.

    صفا
    هي موقع أثري بجوار بيت أمر به أساسات واعمده وصهاريج منقورة في الصخر وتقوم عليه قريتان صغيرتان هما: صفا التحتا ، وصفا الفوقا . قدر عدد سكانها 1961 (261) نسمة ، وفي عام 1996 (1110) نسمة .

    كويزبه
    تقع الى الجنوب الشرقي من بيت امر ، وهي موقع أثري بها انقاض مبان وبرج ومغر منقورة في الصخر . قدر عدد سكانها عام 1996 (234) نسمة .

    العروب
    بمعنى كثيرة المياه ، تقع الى الشرق من بيت امر ، وتبعد عن الخليل 14 كم ، وعن القدس 22 كم ، وترتفع 960 م عن سطح البحر . تنبع مياه العروب من 3 عيون : فريدس ، عد المزرعة ، الفوار، وتنتهي في بركة العروب . في القرن الأول للميلاد جر الرومان مياه العروب الى القدس ، وفي عام 875 هـ امر السلطان برقوق بوصل الماء الى القدس من قناة العروب ، ودخلت مياه عين العروب الى القدس الشريف عام 888 هـ في عهد السلطان قايتباي . قدر عدد سكانها عام 1931 حوالي (159) نسمه ، وفي عام 1961 (242) نسمه . وأقيم بجوارها (مخيم العروب) الذي أقامته وكالة الغوث للاجئين بعد نكبة 1948 .

    بني نعيم
    تقع الى الشرق من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 8 كم ، فوق مرتفع من جبال الخليل يعلو 951 م عن سطح البحر، وتقوم مكان قرية (كفر بريك) الحصينة في عهد الرومان ، وهو الاسم الذي عرفت به بعد الفتح الاسلامي "كفربرك" اما اسمها الحالي فيرجع الى قبيلة النعيميين التي استقرت طائفة منهم في المكان . تبلغ مساحة أراضيها 17700 دونما ، تحيط بها اراضي سعير والخليل ويطا وعرب الجهالين والكعابنة . قدر عدد سكانها عام 1922 ( 1279) نسمة ، وفي عام 1967 (4300) نسمة ، وفي عام 1987 (7600) نسمة ، وفي عام 1996 (9139) نسمه . تأسست أول مدرسة بها عام 1943 ، وبالقرية جامع وبه مقام ينسب الى النبي لوط عليه السلام ، جدد عمارته السلطان المملوكي برقوق . وبها آثار رومانيه ومملوكية، أقامت سلطات الاحتلال على أراضيها مستعمرة (كريات اربع) عام 1968 ومستعمره (معاليه حفار) شرقي القرية عام 1982 . ويحيط بالبلدة العديد من الخرب الماهولة بالسكان منها : (خربة عربية) وهي موقع اثري الى الشمال من البلده وقدر عدد سكانها عام 1996 (861) نسمه و(خربة خلة المياه) وتقع الى الجنوب الغربي من بني نعيم وقدر عدد سكانها عام 1996 (377) نسمة (وخربة المنيزل) وتقع في جنوب بني نعيم وترتفع 908 م عن سطح البحر، وقدر عدد سكانها عام 1996 (202) نسمه وخربة البويب التي قدر عدد سكانها عام 1996 (239) نسمة .

    خاراس
    تقع الى الشمال الغربي من الخليل، وتبعد عنها 20كم ،وترجع الى العهد الروماني وفيها دير يسمى (ديرحراش). وهو الأسم الذي أخذت منه اسمها، تبلغ مساحة أراضيها 6781 دونماً ، وتحيط بها أراضي قرى صوريف وحلحول ونوبا. قدر عدد سكانها عام 1922 (577) نسمه ، وفي عام 1945 (970) وفي عام 1967(1364)نسمةوفي عام 1987 (2000) نسمه ، وفي عام 1996 (3278) نسمه . يوجد في القرية مسجد كبير. * يوجد بالقرية خربتان أثريتان هما خربة المشرف وخربة عين داب.

    بيت اولا
    تقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل، تبعد عنها 10 كم ، على هضبة متوسطه الارتفاع، ترتفع 550 م عن سطح البحر، وتبلغ مساحة أراضيها 24045 دونماً ، تحيط بها أراضي قرى حلحول ، ونوبا وترقوميا، وبيت كاحل. وقدر عدد سكانها عام 1922 (825) نسمة ، وفي عام 1945 (1310) نسمه ، وفي عام 1987 (3800) نسمة ، وفي عام 1996 (5297) نسمة . يوجد في القرية مسجدان ، ومدرسة انشئت عام 1996 . وتحيط بالقرية مجموعة من الخرب التي تحتوي على مواقع أثرية ، وبعضها مأهول بالسكان وهي : البرج وبيت نصيب (الشرقية والغربية) وقيلا وام علاس وبيت كانون ، وطاواس (طواس) ، وزعقوقة ، والجورة وبيت لام وخروف وعطوس والصفا. خربة البرج (برج بيتنا صيف) تقع الى الشمال من بيت اولا وترتفع 500 م عن سطح البحر . قدر عدد سكانها عام 1996 (1334) نسمه ، وخربة طواس : تقع الى الشمال الغربي من بيت اولا ، وقدر عدد سكانها عام 1996 (85) نسمة. * أولا بالأرامية تعني القديم.

    ترقوميا
    تقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل، وتبعد عنها 12 كم، على مفترق طرق محلية تربطها بالقرى المجاورة ، وترتفع 470م عن سطح البحر. وتقوم البلده على انقاض قرية (الفتاح) بمعنى يفتح العربية الكنعانية، وعرفت في العهد الروماني باسم (تريكو مياس) من قرى بيت جبرين ، ولعل (ترقوميا) محرفة عن (تراكومية) بمعنى أرض القرى الأربع ، وتبلغ مساحة أراضيها 21188 دونما وتحيط بها اراضي قرى بيت اولا وبيت كاحل ، وتفوح ودورا واذنا . قدر عدد سكانها عام 1922 (976) نسمة ، وفي عام 1945 (1660)نسمة ، وفي عام 1967 بلغ 2400نسمة، وفي عام 1987 (5500) نسمة وفي عام 1996 (7343) نسمة . ويوجد في القرية مسجد ومزار الشيخ قيس من شهداء الصحابة وقد جدد عام 1939 . وأنشئت مدرسة القرية عام 1935 . صادرت سلطات الاحتلال جزءاً من أراضيها وأقامت عليها مستعمرتي (ادورا) و(تيلم) في عام 1982 .

    الريجية
    تقع الى الجنوب الغربي من مدينة الخليل، وتبعد عنها 10 كم وترتفع 780م عن سطح البحر، تبلغ مساحة اراضيها 2659 دونماً ، تحيط بها أراضي يطا ودورا والخليل ، وقدر عدد سكانها 1922 (231) نسمة ، وفي عام 1945 (330) نسمة، وفي عام 1967 بلغ سكانها 679 نسمة وفي عام 1987 (1349) نسمه ، وفي عام 1996 (1551) نسمة. يوجد بالقرية مدارس للبنين والبنات ، وتعد القرية ذات موقع أثري يضم مغر وصهاريج .

    تفّوح
    تقع الى الغرب من مدينة الخليل، تبعد عنها 8 كم ، يصلها طريق محلي يربطها بالطريق الرئيسي ، ترتفع 800م عن سطح البحر. وتقع مكان قرية كنعانية تسمى (بيت تفوح) بمعنى بيت التفاح، وكانت موقعاً حصيناً أيام الرومان. تبلغ مساحة أراضيها 12103 دونمات ، وتحيط بأراضيها أراضي الخليل، وبيت كاحل ودورا، وترقوميا . قدر عدد سكانها عام 1922 (461) نسمة ، وفي عام 1945 (780) نسمة، وبلغ عدد سكانها عام 1967(1600)نسمة، وفي عام 1987 (3400) نسمة ، وفي عام 1996 (4649) نسمة . ويوجد بها مدارس للبنين والبنات وعياده طبية ، ويقع بجوارها خربة اللوزة أو خربة جرادات .

    جبعة
    تقع الى الشمال من مدينة الخليل، وتبعد عنها 16 كم، وترتفع 668 م عن سطح البحر. وجبعا كلمة آرامية وتعني التلة أو الربوة وكانت بهذا الاسم في عهد الكنعانيين ، وفي العهد الروماني اطلق عليها اسم جباتا . وتبلغ مساحة أراضيها 7345 دونماً ، وتحيط بأراضيها أراضي صوريف، ونحالين ، ووادي فوكين. قدر عدد سكانها عام 1922 (122) نسمه ، وفي عام 1945 (210) نسمه ، وفي عام 1996 (521) نسمه . تحيط بالقرية خربة الحمام ، وخربة سناسين وتحتويان على مواقع أثرية . اغتصبت المنظمات الصهيونية المسلحة حوالي (1700) دونم من أراضي القرية في عام 1948 .

    بلدة حلحول
    تقع على هضبة جبلية ترتفع 997م عن سطح البحر، مما يجعلها أعلى بلده في فلسطين ، وعلى الطريق الرئيسي القدس - الخليل ، وتبعد عن مدينة الخليل 5 كم ، و30 كم عن مدينة القدس ، وتبعد 25 كم عن البحر الميت ، و60 كم عن البحر المتوسط . بناها العرب الكنعانيون وهم من سماها بهذا الاسم ، وتشتهر بينابيعها ، حيث يوجد بها اكثر من 20 نبعاً أشهرها عين الذروة وعين برج السور . تبلغ مساحة أراضيها 37334 دونماً يزرع فيها الخضر والفواكه واشتهرت بزراعة العنب الجيد . وقدر عدد سكانها عام 1922 حوالي (1927) نسمه، وفي عام 1945 حوالي 3380، أما في عام 1967 فبلغ عدد سكانها 6040 نسمة وفي عام 1987 ارتفع إلى 9800 نسمة، وفي عام 1996 (11250) نسمه . تحتوي القرية على مقام النبي يونس الذي أقيم عليه مسجد ومزار ينسب الى عبدالله بن مسعود من الصحابة ، وفيها مدرسة ترجع بتاريخها الى العهد العثماني ، كما تضم مجموعة من الخرب الأثرية ، هي : برج السور، والطبيقة وكسبر ومانعين وبيت خيران وأبى الدبة وماماس . ويوجد في نطاق حلحول مجموعة من القرى الصغيرة اهمها : قرية الحسكة وتقع الى الجنوب الغربي من البلده وفيها عيون كثيرة وبساتين وكروم قدر عدد سكانها عام 1961 (236) نسمه ، وقرية بقار في الشمال الغربي ، قدر عدد سكانها عام 1996 نسمة ، وبها مدرسة .

    بلدة سعير
    تقع الى الشمال الشرقي من الخليل ، وتبعد عنها 8 كم ، وترتفع 870م عن سطح البحر . وتحيط بها عده جبال عالية منها (رأس طورة) في الشمال الذي يرتفع 1012 م عن سطح البحر . ويقال انها من أقدم القرى في العالم بعد مدينة أريحا ولازالت آثارها ماثلة للعيان . وتقع في موقع (صعير او سيعور) بمعنى صغير في العربية الكنعانية ، وفي عهد الرومان عرفت باسم (سيور) ويبدو أنها من (سار) بمعنى الصخر والشاهق . تبلغ مساحة أراضيها 92422 دونماً ، وهي أرض غزيرة المياه تزرع فيها الخضار وتنتشر فيها أشجار الزيتون والعنب والتين ، وتحيط بأراضيها أراضي بيت فجار ، وبيت أمر وحلحول والخليل وبني نعيم والشيوخ وعرب الرشايده وعرب التعامرة . قدر عدد سكانها عام 1922 (1477) نسمة ، وفي عام 1945 (2710) نسمه، وبلغ عدد سكانها عام 1967 حوالي 4200 نسمة، وفي عام 1987 (8300) نسمه ، وفي عام 1996 (5568) نسمة . ويوجد في القرية جامع محدث ، وتأسست اول مدرسة بها عام 1933 .

    رافات
    تقع الى الجنوب من السموع وترتفع 700م عن سطح البحر . كانت تعتبر من السموع ، أصبحت قرية بعد نكبه 1948 . وقدر عدد سكانها عام 1961 (258) نسمة ، وفي عام 1987 (387) نسمة . وتعد ذات موقع أثري يحتوي على مسجد مهدم ، ومبان وآبار والى الجنوب منها (دير رافات) ويحتوي على بقايا دير .

    السموع
    تقع الى الجنوب الغربي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 14 كم ، وترتفع 734 م عن سطح البحر وتقوم السموع مكان بلدة (اشتموع) بمعنى طاعة في العربية الكنعانية ، حصنها الافرنج في العصور الوسطى ومازالت بقايا حصنها قائمة لليوم . وبلغت مساحة أراضيها 138872 دونماً ،تحيط بها أراضي يطا ، ودورا والظاهرية . قدر عدد سكانها عام 1922 (1600) نسمة ،وفي عام 1945 (2520) نسمة، وفي عام 1967 بلغ عدد سكانها 3100 نسمة، وفي عام 1987 (7600) نسمه ، وفي عام 1996 (9022) نسمة . ويحيط بها العديد من الخرب أهمها : رافات والمركز والثواني والقريتين ورجم السويف وبيوض ومجدل باع ، ورجم المدفع ، وجنبه وعرقوب ابن بسمه ومعين وسوسيه ، وغونيه التحتا ، وغونيه الفوقا ، ودير شمس وسيميا ، والحديثة والفخيت . تعرضت السموع لعدوان اسرائيلي واسع بتاريخ 12/11/ 1966 ، حيث هاجم الجيش الاسرائيلي البلده بغارة استخدم فيها 80 دبابة ، وأكثر من 80 مصفحة نصف جنزير ، و21 طائرة ، واستمرت الغارة حوالي 4 ساعات ، قتل فيها من الاهالي والعسكريين من الجيش الاردني حوالي 18 شخصاً ، وجرح 134 آخرين .

    معين
    موقع أثري الى الشرق من السموع ، وتبعد عن مدينة الخليل 13 كم ، وترتفع 863 م عن سطح البحر. وتقوم على مكان بلدة (معون) بمعنى سكن في العربية الكنعانية ، واحتفظت باسمها في العهد الروماني . وقدر عدد سكانها عام 1996 (106) نسمة .

    صوريف
    وجدت صوريف منذ أيام الرومان ولعل اسمها تحريف لكمه (سريفا) السريانية بمعنى سك الدراهم، وكان اسمها أيضاً" صور الريف" وتقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 25 كم . فوق رقعة جبلية ترتفع 600 م عن سطح البحر. تبلغ مساحة أراضيها 38876 دونماً ، يحيط بها أراضي بيت أمر ونحالين وجبعة ، ووادي فوكين ، بيت نتيف، خربة أم برج، خاراس ، حلحول، علار. قدر عدد سكانها عام 1922 (1265) نسمه ، وفي عام 1945 (2190) نسمة، وفي عام 1967(3000) نسمة وفي عام 1987 (5600) نسمة ، وفي عام 1996 (8071) نسمة . صادرت سلطات الاحتلال مساحات واسعة من اراضيها وأقامت عليها مستعمرة (ناحال صوريف) عام 1982 . تحيط بها العديد من الخرب اهمها : خربة علين وخربة كرابين وخربة أبي الشوك . من أبناء صوريف المجاهد ابراهيم ابو ديه ، الذي دافع ورفاقه عن صوريف وجوارها جرح في معركة القسطل 8/4/1948 التي استشهد فيها عبدالقادر الحسيني - عاد بعد شفائه للقتال في القدس ، حيث اصيب برصاص مدفع رشاش أقعدته حتى وفاته عام 1952 .

    الجبيلة
    قرية صغيرة أقيمت على أراضي صوريف الى الشمال الشرقي من القرية ، قدر عدد سكانها عام 1961 (497) نسمة ،وبها مدرسة ، وهي موقع أثري.

    الثواني
    موقع أثري الى الشرق من السموع ، بلغ عدد سكانها عام 1961 (127) نسمة ، وفي عام 1996 (106) نسمة.

    الظاهرية
    تقوم الظاهرية فوق بلدة جوشن العربية الكنعانية ، وقام السلطان الظاهر بيبرس بتحصينها لموقعها الاستراتيجي ومنه استمدت اسمها الحالي. تقع الى الجنوب الغربي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 16 كم ، ترتفع 655 م عن سطح البحر. تبلغ مساحة أراضيها 120854 دونماً ، يحيط بها أراضي السموع وقضاء بئر السبع . قدر عدد سكانها عام 1922 (1265) نسمه ، وفي عام 1945 (2190)نسمه ، وفي عام 1961 (4199) نسمه، وفي عام 1967 حوالي (2190) نسمة وفي عام 1987 (11500) نسمه . يوجد بها مدرسة أنشئت عام 1933، ويوجد بها الجامع العمري : يعزى بناؤه الى عمر بن الخطاب ولعله يعود الى ايام الظاهر بيبرس . وفي عام 1933 اكتشف الأثري الفلسطيني ديمتري برامكي في الظاهرية مدفن يعود الى العصر الحديدي . صادرت سلطات الاحتلال الاسرائيلي في عام 1948 ،وعام 1967 مساحات واسعة من أراضيها وأقامت عليها مستعمرات (زوهر) و(اشكلون) و(تينة) . تحيط بالبلدة مجموعة كبيرة من الخرب التي تحتوي على مواقع أثرية اهمها : كفر جول، الراس، دير اللوز، أم صير، تتريت، الرهوة ، الجعبري، عسيلة ، بدغوش ، جوى ، دير سعيده، دير الهو، عتير، ام الديمنة ، التل، تل عواد ، طبخانه ، رجوم بير القصر، ام نخلة ، امن العمد ، الرابية.

    نوبا
    يعتقد انها تقوم مكان بلدة (نبو) وهو إله العلم والمعرفة في بابل القديمة ، تقع الى الشمال الغربي من مدينة الخليل ، تبعد عنها 11 كم ، تبلغ مساحة أراضيها 22886 دونماً ، تحيط بها أراضي خاراس وحلحول وبيت أولا وام برج وبيت نتيف وعجور . قدر عدد سكانها عام 1922 (357) نسمه ، وفي عام 1945 (760) نسمه ، وفي عام 1961 (1075) نسمة ، وفي عام1997 بلغ عدد سكانها 3378 نسمه . يوجد بها مدرسة تأسست عام 1945 بالاشتراك مع قرية خاراس ، تضم خربة حتا : الى الشمال الغربي من نوبا وهي موقع اثري ، قدر عدد سكانها عام 1996 (377) نسمة

    العديسة
    قرية صغيرة تقع بين الشيوخ والخليل ، وترتفع 1010م عن سطح البحر ، وتضم آثار مبان وصهاريج ومغر وبئر .وقدر عدد سكانها عام 1961 (179) نسمة ، وفي عام 1996 (956) نسمة . ويوجد بها مدرسة .

    بيت عينون
    يعتقد انها تقوم على موقع مدينة "بيت عنوت" بمعنى بيت الالهة عناه (آلهة الحرب عند الكنعانيين) . تقع القرية على بعد 5 كم الى الشمال الشرقي من الخليل وهي موقع اثري يحتوي على أنقاض كنيسة برج ، أبنية وصهاريج . اشتهرت في القديم بكرومها وزبيبها ، وقدر عام 1961 (192) نسمة ، وفي عام 1996 (1594) نسمة .

    يطا
    بناها العرب الكنعانيون ودعوها (يوطه) بمعنى منبسط ، ويقال انها المدينة التي سكنها النبي زكريا وفيها ولد ابنه يحيى عليهما السلام ، وزارتها مريم العذراء عند زيارتها لأم يحيى. تقع الى الجنوب من مدينة الخليل ، وتبعد 7كم ، وترتفع 820 م مترا عن سطح البحر . تبلغ مساحة أراضيها 174172 دونماً تحيط بها اراضي الريحية، دورا ، السموع، بني نعيم ، الخليل ، عرب الجهالين ، عرب الكعابنة ، قضاء بئر السبع . وقدر عدد سكانها عام 1922 (3179) نسمه . وفي عام 1945 (5260) نسمه، وفي عام 1967 بلغ عدد سكانها 7300 نسمة، وفي عام 1987 (20700) نسمة ، وفي عام 1996 ( 23824) نسمة . في يطا جامع حديث بني عام 1944 وفي عام 1929 أنشئت أول مدرسة للقرية . أقامت سلطات الاحتلال على أراضيها المصادرة العديد من المستعمرات منها مستعمرة (كرمل) في عام 1981 ، ومستعمرة (ماعون) عام 1983 ومستعمرة (بيت يانير) عام 1977 . تحيط بالقرية مجموعة من الخرب التي تحتوي على مواقع اثرية ، اهمها : خربة المنطار ، رجم الدير، خربة فتوح، خربة الكفير، خربة أبى شبان، رقعة وتضم مجموعة من القرى الصغيرة اهمها : الكرمل ، العزيز، الديرات ، بيت عمرة.

    الديرات
    تقع الى الشمال الشرقي من يطا وهي موقع اثري قطنها السكان حديثا ، وقدر عددهم عام 1996 (159) نسمة.

    الشيوخ
    أقيمت القرية حول قبر الشيخ ابراهيم الهدمي المتوفى عام 730 هـ وكان من الصحابيين واصحاب الكرامات ، ويذكر اهلها أنهم ينتسبون الى الحسين بن علي رضي الله عنهما ، ويغلب عليهم لبس العمة الخضراء ، وتقع الشيوخ في الشمال الشرقي من مدينة الخليل ، وتبعد عنها 6 كم ، وترتفع 880م عن سطح البحر. تبلغ مساحة أراضيها (12100) دونما ، ويحيط بها أراضي قرية سعير من جميع الجهات . قدر عدد سكانها عام 1922 (960) نسمة ، وفي عام 1945 (1240) نسمة. وفي عام 1967 بلغ عدد سكانها 1800 نسمة وارتفع في عام 1987 إلى 340 نسمة. ويوجد في القرية جامع ومقام الشيخ ابراهيم الهدمي ، وبها مدارس لمختلف المراحل . صادرت سلطات الاحتلال الاسرائيلي جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستعمره (قنا) عام 1983 . تحيط بالبلدة مجموعة من الخرب التي تحتوي على مواقع أثرية أهمها : خربة أبي ريش ، وخربة الربيعة ، وخربة الزعفران ، وخرب الجرادات ، وفي أراضيها القريتان الصغيرتان : العديسة ، وبيت عينون.

    بيت عمرة
    تقع على بعد 2 كم الى الشمال الغربي من يطا ، وترتفع 774م عن سطح البحر، وتقوم على أنقاض قرية زانوح العربية الكنعانية، بمعنى مستنقع أو أجمة وكلمة عمرة تحريف للكلمة السريانية (عمرا) بمعنى سكن ودير ، كان في بيت عمرة عام 1961 (119) نسمه ، وفي عام 1996 (850) نسمة .

    دورا
    تقع بلدة دورا في الجنوب الغربي من مدينة الخليل، وتبعد عنها 10 كم ، في منطقة جبلية 898 م عن سطح البحر ، ويعتقد أن دورا تقوم على مكان مدينة (ادوارايم) الكنعانية ، وفي عهد الرومان عرفت باسم دورا . تبلغ مساحة أراضيها 141000دونما ، وتحيط بها أراضي تفوح ، والخليل والربحية وترقوميا واذنا والدوايمه والظاهرية والسموع ويطا وقضاء بئر السبع . قدر عدد سكانها عام 1922 (5834) نسمة، وفي عام 1945 بلغ 9700 نسمة، أما بعد احتلال 1967، فقد انخفض سكانها ليبلغوا 4900 نسمة، ثم عادود العد الارتفاع عام 1987 ليبلغ 13400 نسمة، أما في عام 1997 فقد بلغ عدد سكانها 15503 نسمة. تضم البلدة مزاراً يعرف باسم قبر النبي نوح ، وبها مدارس لمختلف المراحل الدراسية وتعتبر مركزاً للقرى والخرب التابعة لها . صادرت سلطات الاحتلال جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستعمرة (أدورايم) عام 1984. * تشتهر دورا بالخرب التابعة لها فقد بلغ عدد الخرب قبل عام 1948(99) خربة، وصلت إلى 56 خربة حالياً. * أقيمت على أراضيها وأراضي القرى المجاورة المصادرة العديد من المستوطنات، فبالإضافة إلى مستوطنة "أدورايم" هناك مستوطنات "كونتائيل"،"نحال أدورة"، "شكيف"، وغيرها.

    الفوار
    موقع أثري يقع الى الشرق من دورا ، اقامت عليه وكالة الغوث مخيماً للاجئين يضم أكثر من 5000 لاجىء. يقع إلى الجنوب من مدينة الخليل.

    خربة العزيز
    تقع الى الجنوب من يطا على طريق السموع في مكان قرية (كفر عزيز) الرومانية . وتحتوي على أنقاض بلدة ، وشوارع وأعمدة وأبنية ومعاصر . قدر عدد سكانها عام 1961 (126) نسمة ، وفي عام 1996 (414) نسمة.

    بيت عوا
    تقع الى الغرب من دورا، والى الغرب من مدينة الخليل، وتبعد عنها 20 كم وترتفع 456م عن سطح البحر ، تحتل الزراعة المرتبة الثانية في النشاط الاقتصادي بعد التجارة ، حيث تشتهر بتجارة الأثاث كما يتاجر السكان بالمواشي ، تأسست مدرسة القرية 1946. قدر عدد سكانها عام 1961 (1368) نسمة، وفي عام 1967 بلغ 1470 نسمة، وفي عام 1987 (2450) نسمة ، وفي عام 1996 (4139) نسمة. تعد القرية ذات موقع أثري يضم انقاض أبنية كنيسة، وصهاريج منقورة في الصخر . قامت المنظمات الصهيونية المسلحة في عام 1948 ، بالهجوم على القرية وتدمير جامعها ومدرستها.

    بيت مرسم
    تقع الى الجنوب الغربي من الخليل، تبعد عنها 20 كم وترتفع 415 عن سطح البحر، بناها العرب الكنعانيون وسموها (دبير) بمعنى مقدس ، وعرفت أيضاً باسم قرية (سفر) أي مدينة الكتب ، وقرية (سنة) بمعنى مدينة غصن النخيل ، وكانت تسيطر على المواصلات بين المنطقة الجبلية وبلاد بئر السبع . تعد القرية ذات موقع أثري قطنها السكان بعد نكبة 1948. وقدر عدد سكانها عام 1961 (226) نسمه، وفي عام 1967 (174) نسمة ، وفي عام 1996 (202) نسمة . تحتوي القرية على مجموعة من الخرب التي تضم مواقع أثرية هي : خربة جيمر، وخربة النصراني، وخربة مرتينا.

    بيت الروشا العليا
    قدر عدد سكانها عام 1961 (162) نسمة ، وفي عام 1996 (560) نسمة.

    خربة دير العسل (خربة الشامية)
    تقع الى الجنوب الغربي من مدينة الخليل، وتنقسم الى قسمين : دير العسل الفوقا (الغربية) ودير العسل التحتا (الشرقية) وترتفع هاتان الخربتان 480 م عن سطح البحر ، تحولتا الى قرى مستقلة بعد 1948 . قدر عدد سكان دير العسل الفوقا عام 1961 (282) نسمة، وفي عام 1967 (395) ، وفي عام 1987 (503) نسمة ، وفي عام 1996 (956) نسمة. وفي دير العسل التحتا ، قدر عدد سكانها عام 1961 (248) نسمة ، وفي عام 1996 (286) نسمة، وفي عام 1987 (312) نسمة ، وفي عام 1996 (345) نسمة. يوجد بها مدرستان في دير العسل الفوقا ومدرسة في دير العسل التحتا أسستا عام 1948 .

    خربة دير سامت
    تقع الى الشمال الشرقي من بيت عوا . قدر عدد سكانها عام 1961 (808) نسمة ، وفي عام 1996 (2960) نسمة . بعد نكبة 1948 تأسست فيها مدرستان للبنين والبنات.

    السكة
    تقع الى الجنوب من بيت عوا ، ترتفع 400 م عن سطح البحر ، قدر عدد سكانها عام 1961 (250) نسمه ، وفي عام 1996 (489) نسمه ، ويوجد بها مدرستان.

    كرمة
    تقع في الجنوب من دورا على طريق الخليل - الظاهرية . قدر عدد سكانها عام 1961 (223) نسمة ، وفي عام 1996 (861) نسمة. ويوجد بها مدرسة ابتدائية ، وهي موقع أثري.

    البرج
    تقع الى الجنوب الغربي من دورا وتعرف باسم ابو طورة وقلعة البرج . قدر عدد سكانها عام 1961 (712) نسمة ، وفي عام 1996 (1334) نسمة. ويوجد بها مدرستان للبنين والبنات . يوجد بها موقع أثري يضم قلعة مهدمة ، وخندق ومغر وبركة .

    المجد
    تقع الى الجنوب الغربي من دورا ، والى الشمال الشرقي من دير العسل . قدر عدد سكانها عام 19961 (466) نسمة ، وفي عام 1996 (1079) نسمه. وبها مدرستان للبنين وللبنات ، وتعد موقع أثري.

    خرب عبدة
    وهي موقع اثري وتقع على الطريق بين الخليل والظاهرية والى غرب القرية دير زارح. قدر عدد سكانها عام 1961 (202) نسمة . يوجد بها مدرستان للبنين والبنات.

    خربة خرسة
    موقع أثري ، تقع الى الجنوب من دورا. قدر عدد سكانها عام 1961 (448) نسمة ، وفي عام 1996 (1807) نسمة. يوجد بها مدرستان للبنين والبنات.

    خربة كرزة
    موقع أثري ،تقع الى الجنوب من دورا، قدر عدد سكانها عام 1961 (266) نسمة ، وفي عام 1996 (510) نسمة ، ويوجد بها مدرستان للبنين والبنات.

    خربة مورق
    موقع أثري تقع بجوار دير سامت الى الغرب من دورا بانحراف قليل الى الشمال ، قدر عدد سكانها عام 1961 حوالي 150 نسمه.

    خربة الحدب
    موقع أثري الى الجنوب من دورا ، وترتفع 799م عن سطح البحر . قدر عدد سكانها عام 1961 (150) نسمه.

    الكوم
    تقع الى الشمال من مورق، وترتفع 451م عن سطح البحر. قدر عدد سكانها 1961 (247) نسمة ، وفي عام 1996 (1727) نسمة. في جوارها خربة فرجاس ، وخربة بيت مقدوم.

    الكرمل
    تقع قرية الكرمل إلى الجنوب الشرقي من مدينة الخليل شرق بلدة يطا ويبلغ عدد سكانها 3400 نسمة ومساحتها 16000 دونم تقريباً. أنشئ على أراضي القرية مجموعة من المستوطنات، "سوسيا"، "كرمائيل" وذلك في الثمانينات.
يعمل...
X