إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إسرائيل ... وكنيس الخراب

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إسرائيل ... وكنيس الخراب

    إسرائيل .. وكنيس الخراب

    منّـا الحجـارةُ حسبُك اسرائيـلُ
    فـاروي بهـا ظمـآنَك اسرائيـلُ
    وخذي الحجـارة واجمعيها موطناً
    ولترحلي عن أرضنـا اسرائيـلُ
    كيف الغـزاة تكـالبوا في لحظة
    شيطـانهم فـي ذلـك اسرائيـلُ
    وتهـافتوا، والقتـلُ كان شعارهم
    بهُـويـَّةٍ مـن قيـدها اسرائيـلُ
    قـد أَوْثقـتْ فيهـا وثيقـة غادرٍ
    خطَّـت بهـا من دمنّـا اسرائيلُ
    هـذا زَكـيُّ دمـائنا نسقي بهـا
    حرمـاتنا في وجهـك اسرائيـلُ
    نفـديك يا (أقصى) بمـا من مَلْكِنا
    فاهنـأ بنـا، ولتخسأي اسرائيـل
    نفـديك، أيَّ فدائنـا!! أفخِـرْ به
    هـذا الفـداء، فأيْنَـكِ إسرائيـلُ
    أيـن الذين تحصّنـوا بجـدارهم
    من خلفـه (تَتَعَنْتَـرُ) اسرائيـل؟
    وتُطيـل أعنـاق الرقـاب تحدياً
    في ثـوبِ أفعى رأسها اسرائيـل
    حسبي بهم طفلُ الحجـارة دونـه
    لَتَبُـولُ في سـروالهـا اسرائيلُ
    سجّـلْ أيا تـأريخ ذلك عـارُهم
    عُـرِفتْ بـه من قبلك اسرائيـلُ
    القـاتلون الأنبيـاءَ شهـودُهـم
    بِفعـالهم فَخُـرت بها اسرائيـلُ
    والغـادرون من العهـود جِبِلَّـةً
    جُبلت طبـاعـاً فيـك إسرائيـلُ
    اليـومَ ... أعلن للأنـام جهـارةً
    مـا قـارفتـه أكفُّهـا إسرائيـل
    واليـوم أُطلـقُ للنـداء غَضَـابةً
    عمّـا جنـاه بغيُّهـا إسـرائيـلُ
    سأقول: إنّ الرجسَ أضحى غائراً
    في نحـرنا .... وتزيده إسرائيلُ
    وتَجُـؤُّ في الأقصى معاول هدمها
    لتبيـده عـن أرضنـا اسرائيـلُ
    هـذا (نتنيـاهـو) يُدَشِّـنُ معبداً
    وبفعلـه تتفـاخـر اسـرائيـلُ
    وكنيسُهم ذاك (الخرابُ) مشى به
    تدشينُهـا في جـرمها إسرائيـلُ
    (للهيكل المزعوم) كـان سبيلهـا
    لتُقيـمَه مـن زيفهـا اسرائيـلُ
    مَن عاث في أرض الديار خرابها
    أهـو الردى أم إنهـا اسرائيلُ؟!
    ومقـابر الشهداء أمست شـاهداً
    بدمـائهم .... أزهقتِهـا اسرائيلُ
    من حل بالأقصى الطهورِ فسادَه؟!
    فَسَلـيْ بـه ساحـاتـه اسرائيلُ
    وسلـي البـراءة في عيون اليُتَّم
    ودمـوعهم تقتـاتهـا اسرائيـلُ
    وسلي جُسوم الناس كيف تدوسها
    دبّـابـةٌ رُبّـانهـا اسـرائيـلُ
    وسلي الثكالى في المساء عويلهم
    يغزو الفضا من فعلك اسرائيـل
    وسلي الصغيرة كيف شاخت فجأة
    أأشـاخهـا إلاكِ إسـرائيــل؟!
    سبعـون عـاماً والقضية ما تزل
    تَتْراً طغى، تمشي بـه اسرائيـلُ
    إذ كنتِ فـي حِـلِّ البغيِّ بسعيـه
    فيمـا جنـاه، ألا اسمعي اسرائيل:
    نحن الجبـال رواسخـاً، أنعِمْ بها
    مـن حـولها تتقـزَّم اسرائيـلُ
    ما ضـرَّ (أقصـانا) دعاةُ دَعِيِّكم
    إن هبَّ فارسنـا لكِ إسـرائيـل
    هذي الحجارة كالرصاص قذفْنَكم
    من كفِّنـا في وجهـكِ اسرائيـلُ
    هي من حجارة أرضنا يرمى بها
    وغـدٌ، وتُنـدي حَتفَـه اسرائيلُ
    لغـةُ البطـولة من صنيعِ طفولةٍ
    فيهـا الحمـاسُ تهـابه اسرائيلُ
    وبهـا الشباب إذا جرى بعروقهم
    بحـرُ الدمـاء لتغرقي اسرائيلُ
    إن الظـلام سينجلي في صبحه
    والصبح آتٍ، فارقبي اسرائيـل
    والحـقُ حُقَّ بأن يقـال جهارة
    فلتعلمي: تبـاً لـكِ إسـرائيـلُ

    حسن محمد نجيب صهيوني
    Hmns_najeb@orange.jo
    مع خالص أمنياتي وتقدير

  • #2
    رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

    أستاذ حسن
    رائع أنت وشعرك
    محبتي
    [align=center]
    sigpic
    شكرا لمن نثر الشوك في طريقي ، فقد علمني كيف أميّز جيدَ الزهرِ


    مدونتي حبر يدي

    شكرا شاكر سلمان
    [/align]

    تعليق


    • #3
      رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب


      حسن محمد نجيب صهيوني


      ارجو أن تتقبل وقوفي

      في محراب تراتيل التحدي الصمود

      ودي وتقديري

      تعليق


      • #4
        رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

        كلمات مختارة حسن
        رغم ان الوجع اعمق
        يسلمو

        تعليق


        • #5
          رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

          [align=center][tabletext="width:70%;"][cell="filter:;"][align=center]لعنة الله عليكم
          و رحمة الله على فلسطين و عليك و شعرك الباهي

          تحياتي [/align]
          [/cell][/tabletext][/align]
          [ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:35%;border:5px double deeppink;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]في الحب شقاء ..
          وفي الشقاء لذة........
          وفي اللذة راحة........
          وفي الراحة نقطة بداية تصارع الموت
          [/ALIGN]
          [/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

          تعليق


          • #6
            رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

            عودوا بني صهيون تلك بلادكم


            خلف البحار وليس في أغواري


            هكذا هم جاؤوا ليعيثوا في الأرض فسادا ً


            حسن محمد نجيب صهيوني

            سلم يراعك




            تعليق


            • #7
              رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

              شكرا لك شاعرنا الكبير شعرا ومشاعر وصدقا وإخلاصا
              تحياتي واحترامي

              تعليق


              • #8
                رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

                تحية لمدادك الحرّ الجميل يا حسن
                بانتظار جديدك

                تعليق


                • #9
                  رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

                  جميل..
                  كل عام وانت بخر؛





                  شكرا غاليتي ذكريات الأمس


                  الحزن كلمة تنقصها دقة الوصف للحالة..

                  الموت ليس نهاية الأمس بل ماساة الغد..

                  فهد..

                  و بدات ماساتي مع فقدك..
                  *** ***
                  اعذروا.. تطفلي على القلم

                  أنتم لستم رفقة مهمة بل أنتم الأهل و العائلة..


                  الابتسامة تعبير ابيض عن مستقبل اراه في منتهى السواد.. بالإرادة و العزيمة وقليل من المال، يمكن بناء غرفة من الصفيح، لكن لا يكفي لبناء اقتصاد منتج..


                  لا أعرف أين ابحث عني لأنه لم يعد لي عنوان ثابت

                  تعليق


                  • #10
                    رد: إسرائيل ... وكنيس الخراب

                    حسن
                    روح وطنية عميقة الانتماء
                    بوركت عليها
                    تكرارالقافية قد يبدو ظاهريا أنه قد أضعف القصيدة لكنه قد قواها على سبيل التوكيد و التعظيم ذلك بشده انتباه القارئ
                    ذلك أن للتكرار وقعا تشهد عليه كتابات شعراء العرب و له دلالات أخرى
                    في انتظار جديدك
                    تقبل مروري
                    تحية

                    تعليق

                    يعمل...
                    X