إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عتمة في النور

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عتمة في النور


    عتمة فى النور
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
    فتحى عبد السميع

    ظِلِّى أمامى
    عتمةٌ صغيرةٌ
    لا تحيا إلا فى النور ,
    برهانُ وجودى
    ومعناى الوحيد ,
    أترك كل طريق
    لا أرى ظلى يمتد فيه .

    أضع أمام المصباح قبضتى ,
    أتركها ظلها يكبر بالقدر الذى يكفى
    لتحطيم هؤلاء الذين يفسدون حياتى ,
    وعندما أنجح فى البكاء
    أكمل سهرتى
    صانعا بظلال يدىَّ فوق الحائط
    حيوانات وزخارف ,
    لا أطفئ المصباح
    وأقطع نومى عدة مرات
    كى أتأكد من أن ظلى تحتى ,
    الموتى وحدهم
    ينامون عرايا
    وظلالهم ليست تحت ضلوعهم .
    ***
    الطريق إلى موعدها
    لم تكن مستقيمة
    وكان ظلى يسبقنى بشارعين أو ثلاثة ,
    وضعتُ أصابعى على أصابعها
    وصرخت :
    ظل يدينا ليس متطابقا
    حضنتها على الفور
    لأتيح لظلها فرصة أخيرة
    كى يتطابق مع ظلى .

    فى طريق العودة
    كان الشارع خاليا
    إلا من ظللين حزينين
    يميل كل منهما إلى جهة .
    ***
    مرَّة أتلفْت منجلا
    لفرط إصرارى
    على قطف قطعة من ظل شجرة ,
    أتلفت منجلا
    كى أقتنع إلى الأبد
    أن الظلال لا تُقطع أو تتألم ,
    كيف أنظر الآن
    إلى الثقوب التى يمتلئ بها ظلى ؟
    كيف أنظر لصراخه وقفزه
    كلما اصطدم قلبه
    بحصاة أو علبة فارغة ؟
    ***
    لظلى أطوار غريبة
    أفهم أن حداثة عهدى بصداقته
    تجعل خطواته
    لا تنسجم أحيانا مع خطواتى
    لا أفهم أبدا
    لماذا يمد رقبته
    مثل ماسورة
    ويكور باقى جسده
    مثل دبشك ؟
    أقسم أننى لو طاوعته
    ودست على الزناد
    لأخلى مدينة
    ***
    مرَّة سألت جدتى
    أين ظل النهر ؟
    حدَّقتْ فى الزراعات ولم تجبنى ,
    ماتت جدتى لكنها
    تزورنى فى النعاس .
    أسحبها من يدها
    انظرى ياجدتى
    الأولاد يسبحون فى ظلى
    البنات يغسلن فيه الملابس والمواعين
    أما الرجال
    فيرسلونه فى المواسير
    إلى الصحراء والأدوار العالية .
    ***
    خمسة وثلاثون عاما
    تكفى بالكاد
    لكى ينتبه المرء إلى ظله
    لست نادما على الأعوام التى
    عبرتها خلف ظلال الآخرين
    لقد غفرت لنفسى كل شيئ
    إلا تبولى فى الخلاء
    بلا اكتراث
    بأن ما أبول عليه
    ليس سوى ظلى .
    فتحى عبد السميع
    Fathy1010***********

  • #2
    رد: عتمة في النور

    فتحي؛

    ألجمت حروفي ..

    شكرا لحرف يجعل الصباح مختلفا!




    الحكم نتيجة الحكمة والعلم نتيجة المعرفة
    فمن لا حكمة له لا حُكم له ، و من لا معرفة له لا عِلم له.

    تعليق


    • #3
      رد: عتمة في النور

      خمسة وثلاثون عاما
      تكفى بالكاد
      لكى ينتبه المرء إلى ظله
      الاستاذ فتحي عبدالسميع
      العمر ميزان تتعادل الكفيتين اذا التفت المرء لظله
      لاعدمناك
      رحيق

      تعليق


      • #4
        رد: عتمة في النور

        نصارع العتمة

        نتوق لوهج النور

        ولكن لامحالة

        نص رائع الكلمات كما المعنى

        شكرا لك

        أوفيليا




        تعليق


        • #5
          رد: عتمة في النور

          فتحي
          ان شاءالله كل ايامك نور في نور ..


          يسلمو

          تعليق


          • #6
            رد: عتمة في النور

            استاذ فتحي عبد السميع
            نص اخر جميل لك يشد انتباه الكثيرين من الادباء و انت بعيد عنه
            اشكوك لنفسك ان ما تفعله من اهمال شديد لنصوصك يكون سلبيا عليها خاصة مع ادباء لا ينقصون عنك و هم المتواجدون في هذا الموقع و المعقبين الفاعلين على النصوص اما الباقين و هم الاغلبية قراء صامتون فلا تنتظر يا صديقي حتى يهجر نصوصك المعقبون


            اليوم التاسع من يوليو نبدا تسيير قافلة الحب لتعانق بحب كل فرد من افراد اسرتنا، فهل تشاركنا قافلة العطاء هذه؟


            اعلنها بصوت جلي يقتلني من لا يرد على المعقبين او يعقب على نصوص زملائه

            __________

            تذكر و انت تطالبني بتمييز احد نصوصك، ان نصوص كتاب آخرين لا تزال تنتظر تصويتك على ترشيحها، إن ترفعت عن التصويت على نصوص زملائك فمن اين لي ان اتي بمصوتين على نصك عندما يرشح؟
            :

            تعليق


            • #7
              رد: عتمة في النور

              فتحي عبدالسميع


              بنصّك هذا قرّبت الأبعد للأدنى









              عشت أبد الدهر بنور .
              .






              من صمتنا يأتي الخنوع
              لنا الضوضاء..
              والتوقيع ، سكينةٌ فينا وجوع

              تعليق


              • #8
                رد: عتمة في النور

                شكراً لحرف قليلة به انحناءة تقدير

                محبتي

                تعليق


                • #9
                  رد: عتمة في النور

                  موضوع رائع
                  و كلمات تستحق القراءة حقا
                  تحياتي لك و لنبض هذه الحروف المتميزة
                  ساره
                  [ALIGN=CENTER][CELL="filter:;"][ALIGN=center][frame="1 98"]تسمو روحي دوماً نحو العلياء.........
                  تعانق آفاق ذاك الوطن السليب..........
                  و تمضي الى ما وراء حدود الزمان و المكان
                  ...[/frame]
                  [/ALIGN]
                  [/CELL]
                  [/ALIGN]
                  مدونتي :http://alsahira.0yoo.com/index.htm

                  تعليق


                  • #10
                    رد: عتمة في النور

                    باسم قافلة الحب اترك لك وردة تعبيرا عن امتناننا لانك بيننا و ادعوك مشاركتنا قافلة الخير هذه بترك وردة في متصفحات الزملاء
                    شكرا


                    اليوم التاسع من يوليو نبدا تسيير قافلة الحب لتعانق بحب كل فرد من افراد اسرتنا، فهل تشاركنا قافلة العطاء هذه؟


                    اعلنها بصوت جلي يقتلني من لا يرد على المعقبين او يعقب على نصوص زملائه

                    __________

                    تذكر و انت تطالبني بتمييز احد نصوصك، ان نصوص كتاب آخرين لا تزال تنتظر تصويتك على ترشيحها، إن ترفعت عن التصويت على نصوص زملائك فمن اين لي ان اتي بمصوتين على نصك عندما يرشح؟
                    :

                    تعليق


                    • #11
                      رد: عتمة في النور

                      كلماتك جميلة جداً و متميزة
                      لك مني ارق التحايا

                      تعليق

                      يعمل...
                      X